Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الخميس 25 ديسمبر 2008 15:08 GMT
البابا يدعو العالم الى التضامن والابتعاد عن الانانية

شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

دعا البابا بنيديكتوس السادس عشر في رسالته بمناسبة عيد الميلاد الى وضع حد للعنف والكراهية في الشرق الاوسط.

وحذر البابا من توجه العالم نحو الخراب اذا طغت روح الانانية وغاب التضامن خلال المرحلة الاقتصادية الصعبة التي تواجهها على السواء الدول الغنية والفقيرة.

واضاف البابا في رسالته مخاطبا عشرات الاف الاشخاص الذين احتشدوا في ساحة كنيسة القديس بطرس انه يسعى الى الهام العالم الامل وقال "اذا اهتم الناس بمصالحهم الذاتية فقط فان عالمنا مصيره الانهيار".

وخص البابا القارة الافريقية باهتمام خاص في كلمته واشار الى الاوضاع في كل من دارفور والكونجو الديمقراطية والصومال وزيمبابوي التي قال عنها "ان الناس هناك عالقون بين فكي كماشة ازمة اقتصادية وسياسية منذ مدة طويلة وتتفاقمان مع مرور كل يوم بينما تنتشر المجاعة".

منطق مغلوط

وادان البابا ما وصفه بالمنطق المغلوط للعنف والصراع في الشرق الاوسط داعيا الى تغليب منطق الحوار والنقاش لايجاد حل "عادل ودائم لصراعات المنطقة".

وكان البابا قد ترأس الليلة الماضية قداس ليلة عيد الميلاد في كنيسة القدس بطرس داعا خلالها الفلسطينيين والاسرائيليين الى التوصل على تفاهم فيما بينهم.

ودعا المؤمنين الى الصلاة من اجل "فتح القلوب وبالتالي فتح الحدود بين الدول".

كما دعا الى وضع نهاية للاعتداءات التي يتعرض لها الاطفال وقال "دعونا نتذكر اطفال الشوارع الذين يبتون بلا مأوى، محرومين من نعمة الحياة العائلية ويقعون ضحايا الاستغلال الوحشي مثل استخدامهم كجنود في الصراعات واعمال العنف وفي تجارة الجنس وغيرها من الاعمال المشينة التي تدمر حتى روحهم".




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com