Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الإثنين 15 ديسمبر 2008 08:59 GMT
بوش يتحدث عن "مكاسب مأمولة" في أفغانستان
أنقر هنا لتنتقل الى صفحة التغطية المفصلة للشأن الافغاني





شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

تحدث الرئيس الأمريكي جورج بوش عن "مكاسب مأمولة" في أفغانستان خلال زيارة مفاجئة قام بها قبل انتهاء ولايته في يناير/كانون الثاني.

وكان بوش يتحدث الى القوات الأمريكية في قاعدة بغرام الجوية قبل إجراء محادثات في كابول مع الرئيس حامد كرزاي.

وقال بوش "نحن نحقق مكاسب مأمولة هنا وأفغانستان تغيرت بشكل دراماتيكي عن ما ماكنت عليه عام 2001".

وكان بوش قد توجه جوا إلى أفغانستان من العراق، حيث تعرض للإهانة خلال مؤتمر صحفي حين قام أحد الصحفيين بقذفه بحذاء وتوجيه عبارات مهينة له.

ولم يصب الحذاء بوش بينما ألقى رجال الأمن القبض على الصحفي الذي ألقاه.

وقد وقع بوش ورئيس الوزراء العراقي نوري المالكي اتفاقية أمنية جديدة تمهد الطريق لانسحاب القوات الأمريكية من العراق بحلول عام 2011.

"مكاسب مأمولة"

وكان في استقبال بوش في قاعدة بغرام الجوية شمال كابول الأحد الجنرال ديفيد ماكيرنان، قائد قوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) في افغانستان.

ثم توجه بوش الى خيمة بيضاء حيث استقبله مئات الجنود الأمريكيين بالهتافات.

وقال بوش في كلمة ألقاها "أنا واثق أننا سننجح في أفغانستان لأن قضيتنا عادلة". وأضاف بوش قائلا :"لقد حصلت تغييرات جذرية في أفغانستان عما كانت عليه قبل 8 سنوات".

ثم استقل بوش طائرة مروحية متوجها الى القصر الرئاسي في كابول، حيث كان كرزاي في استقباله.

بوش وكرزاي
بوش أكد استمرار الدعم الأمريكي لأفغانستان

وصرح بوش قائلا عقب اجتماعه بكرزاي: "قلت للرئيس ان بإمكانه الاعتماد على الولايات المتحدة، وكما اعتمد على الادارة الحالية فبامكانه الاعتماد على الإدارة الجديدة".

وأضاف بوش قائلا: "من مصلحتنا أن تزدهر الديموقراطية في أفغانستان"، ثم قال انه يتمنى النجاح للرئيس المنتخب باراك أوباما ويتمنى رؤية المزيد من القوات الأمريكية في أسرع وقت ممكن في الأماكن التي تواجه التحديات الأكبر من مقاتلي طالبان.

وقال كرزاي ان حكومته ممتنة للمساعادت الأمريكية وأن من أهم مهام قوات التحالف في أفغانستان مساعدة البلد على الوقوف على قدميه، وأضاف أن الشعب الأفغاني لا يريد أن يكون عبئا على المجتمع الدولي الى الأبد.

وكان بوش قد قال في الطائرة المتوجهة به من العراق الى أفغانستان ان الاستراتيجية في أفغانستان، مثلها في العراق، تقوم على مساعدة الديموقراطية الجديدة على تطوير مؤسساتها حتى تتمكن من الوقوف على قدميها.

وقال بوش أثناء زيارته لبغداد السبت إن الحرب في العراق لم تنته بعد وان هناك الكثير من المهام التي يجب انجازها.

وأضاف بوش:"لم تكن مهامنا سهلة ولكن انجازها كان مهما للأمن الأمريكي والأمل العراقي والسلم العالمي".




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com