Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الأربعاء 26 نوفمبر 2008 00:41 GMT
الهنود أغرقوا "خطأ" سفينة صيد تايلاندية






سفينة الصيد وهي تحترق
سفينة الصيد وهي تحترق

قال مالك سفينة صيد تايلاندية إن البحرية الهندية اغرقت سفينته قبالة الساحل الصومالي في الاسبوع الماضي معتقدة انها سفينة تعود لقراصنة.

وقال التايلاندي ويشارن سيريشايكاوات إن فرقاطة هندية هاجمت سفينته ايكاوات نافا-5 عندما كانت تتعرض لهجوم من جانب القراصنة الصوماليين.

وقال سيريشايكاوات إن بحارا واحدا من طاقم سفينته قد عثر عليه حيا بعد ستة ايام من الحادث، بينما ما زال 14 في عداد المفقودين.

الا ان البحرية الهندية ما زالت مصرة على ان فرقاطتها اطلقت النار دفاعا عن النفس على زورق عائد للقراصنة كان مليئا بالمتفجرات.

يذكر ان القراصنة الصوماليين قد احتجزوا حوالي 40 سفينة هذا العام.

وكانت السلطات اليمنية قد اكدت في وقت سابق من يوم الثلاثاء ان القراصنة قد اختطفوا سفينة شحن يمنية محملة بمواد بناء قبالة الساحل اليمني. وقال مسؤولون يمنيون إن الخاطفين يطالبون بفدية قدرها 2 مليون دولار مقابل اطلاق السفينة وطاقمها.

وجاء الهجوم الاخير بعد مضي ستة ايام على اختطاف قراصنة لناقلة النفط السعودية العملاقة سيريوس ستار.

"دفاع عن النفس"؟

وقال سيريشايكاوات للصحفيين في العاصمة التايلاندية بانكوك إن سفينته كانت متوجهة من عمان الى اليمن يوم الثلاثاء الماضي عندما هوجمت من قبل زورقين للقراصنة في خليج عدن.

وقال مالك سفينة الصيد إن القراصنة كانوا يهمون بالصعود الى ظهرها والسيطرة عليها عندما ظهرت الفرقاطة الهندية "طابار" وامرتها (اي سفينة الصيد) بالتوقف للتفتيش.

وقال سيريشايكاوات: "إن السفينة التي اغرقها الهنود مدعين انها تعود للقراصنة لم تكن كذلك اطلاقا."

واضاف: "كان القراصنة يريدون التوجه بسفينتنا الى الصومال."

وقال سيريشايكاوات إنه علم بمصير سفينته من احد البحارة الكمبوديين الذي تمكن من النجاة بعد ان قصف الهنود السفينة. وقد انقذت سفينة مارة البحار الكمبودي بعد ان قضى ستة ايام بلياليها في عرض المحيط الهند، وهو الآن يتماثل في مستشفى باليمن.

الا ان البحرية الهندية متمسكة بالرواية القائلة إن الفرقاطة طابار اطلقت النار على سفينة للقراصنة كانت تهددها.

وقال الكومودور نيراد سينها من البحرية الهندية لشبكة سي ان ان: "اطلقنا النار دفاعا عن النفس بعد ان اطلق القراصنة النار على فرقاطتنا. كانت السفينة سفينة مدنية في المياه الدولية الا ان موقفها كان عدائيا."

وكانت البحرية الهندية قد اصدرت بيانا عقب الحادث الذي وقع في الاسبوع الماضي قالت فيه إن الفرقاطة طابار رصدت سفينة تعود للقراصنة عندما كانت تقوم بواجب الدورية على مسافة 530 كيلومترا الى الجنوب الغربي من صلاله في عمان. واضاف الهنود ان سفينة القراصنة كانت تحمل مدافع وقاذفات صواريخ.

واضاف البيان الهندي ان سفينة القراصنة هددت "بتفجير الفرقاطة الهندية لو اقتربت منها"، وذلك بعد ان امر الهنود السفينة بالتوقف للتفتيش.

واضافت البحرية الهندية ان القراصنة قاموا بعد ذلك باطلاق النار على الفرقاطة طابار مما حدا بالهنود الى الرد بالمثل واغراق السفينة.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com