Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الأربعاء 05 نوفمبر 2008 11:14 GMT
الديمقراطيون يحكمون قبضتهم على مجلسي النواب والشيوخ
الانتخابات الأمريكية

أصوات المجمع الانتخابي

عدد الأصوات الذي يضمن الفوز 270

أوباما 365

ماكين 173


دليل الانتخابات بالفيديو

أهم الشخصيات


البرنامج الانتخابي


العملية الانتخابية




كابيتال هل
سيطرة اقوى للديمقراطيين لكن لا اغلبية ساحقة

احكم الديمقراطيون قبضتهم على مجلسي النواب والشيوخ الامريكيين، في الانتخابات الجزئية التي تزامنت مع الانتخابات الرئاسية.

واعتبرت هذه النتائج اول نصر قوي تحقق للحزب الديمقراطي منذ ما يقرب من اربعين عاما.

ففي مجلس النواب زاد الديمقراطيون من سيطرتهم بالاستحواذ على 12 مقعدا من الجمهوريين.

وفي مجلس الشيوخ، حيث كان التنافس على نحو ثلث المقاعد، نجح الديمقراطيون في اقتناص خمسة مقاعد جديدة.

الا ان هذا الفوز لم يوصلهم الى العدد المطلوب لتمرير القوانين من دون مشاكل او معارضة من الجمهوريين.

اذ كانوا بحاجة الى 60 مقعدا ليضمنوا اغلبية لا يمكن وقفها او تعطيلها من خصومهم الجمهوريين.

نانسي بيلوسي
بيلوسي: الشعب الامريكي طالب بالتغيير

ويرى مراقبون ان من شأن هذا الفوز الديمقراطي ان يدعم موقف الرئيس الامريكي المنتخب باراك اوباما في تطبيق تعهداته بالتغييرات التي وعد بها في الانتخابات الرئاسية، التي تخطى فيها بقوة منافسه الجمهوري جون ماكين.

وقالت نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب (ديمقراطية) ان تلك النتائج عنت ان "الشعب الامريكي طالب بتغيير اتجاه المسيرة، لقد دعا الى التغيير من اجل امريكا".

وتعهدت بيلوسي ان يعمل الديموقراطيون لاعادة بناء الاقتصاد، وتطوير قطاعي التعليم، وتحسين الخدمات الصحية، وهي الامور الاكثر اهمية تقليديا عند الامريكيين.

يشار الى ان الحزب الديمقراطي كان، قبل هذه النتائج، يسيطر على 49 مقعدا من مجموع 100 مقعد في مجلس الشيوخ.

لكنه كان يحظى باستمرار بالاغلبية بسبب دعم اثنين من السيناتورات المستقلين له.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com