Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الأحد 02 نوفمبر 2008 11:12 GMT
أوباما يعزز تقدمه على ماكين
الانتخابات الأمريكية

أصوات المجمع الانتخابي

عدد الأصوات الذي يضمن الفوز 270

أوباما 365

ماكين 173


دليل الانتخابات بالفيديو

أهم الشخصيات


البرنامج الانتخابي


العملية الانتخابية





اقرأ أيضا
سندي ماكين: نبذة ذاتية
01 11 08 |  أخبار العالم
ميشال أوباما: نبذة شخصية
01 11 08 |  أخبار العالم


شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

واصل المرشح الديمقراطي باراك أوباما تقدمه على منافسه الجمهوري جون ماكين في عدة استطلاعات للرأي قبل يومين فقط من نهاية سباق انتخابات الرئاسة الأمريكية.

فقد أظهرت نتائج استطلاع للرأي أجرته صحيفة واشنطن بوست ومحطة إيه بي سي أن أوباما يتفوق بنحو 53% مقابل 44% لماكين.

كما أظهر أيضا استطلاع شبكة سي ان ان تفوق أوباما بتسع نقاط وهو فارق شاسع بحسابات الأرقام وتاريخ انتخابات الرئاسة الأمريكية ويرى المراقبون صعوبة في تعويضه الفارق الذي يصل إلى عشرة نقاط في بعض الاستطلاعات

وأظهرت توقعات استطلاع الواشنطن بوست أن ولايات أيوا وفيرجينيا وكلورادو تميل لصالح تأييد أوباما وإذا فاز بهذه الولايات التي يبلغ مجموع أصواتها 64 صوتا إضافة إلى 227 صوتا لولايات يضمنها تقريبا فستصل أصواته في المجمع الانتخابي إلى 291 بينما هو يحتاج فقط إلى 270 صوتا

برنامج كوميدي

ويركز ماكين جهود حملته على ولاية بنسلفانيا، فقد ظهر في البرنامج التلفزيوني الكوميدي "ساتردي نايت لايف (ليلة يوم السبت على الهواء مباشرة).

ودعا المرشح الجمهوري أنصاره إلى مواصلة المعركة معه حتى النهاية للفوز بالانتخابات وقال في خطاب أمام تجمع حاشد في بيركاسي بولاية بنسلفانيا إنه سيقاتل "حتى الرمق الأخير"، داعيا متطوعي حزبه لتكثيف حملاتهم، وبخاصة زياراتهم المنزلية للناخبين.

وأعرب ماكين عن ثقته بإمكانية الوصول إلى البيت الأبيض وكرر في كلمته تلك الهجوم الشديد الذي سبق أن شنه على الخطط الضريبية التي يطرحها منافسه أوباما.

وقال المرشح الجمهوري: "هو (أوباما) ينافس على شغل منصب رئيس أركان هيئة توزيع الثروة وأنا أبني حملتي على أنني سوف أكون قائدا عاما لهيئة أركان القوات المسلحة."

تخلف ماكين
هو (أوباما) ينافس على شغل منصب رئيس أركان هيئة توزيع الثروة وأنا أبني حملتي على أنني سوف أكون قائدا عاما لهيئة أركان القوات المسلحة
جون ماكين، المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية

ويقول الخبراء والمحللون إن المرشح الجمهوري، البالغ من العمر 72 عاما، يحتاج إلى الفوز بولاية بنسلفانيا، التي يتخلف فيها باستطلاعات الرأي، حتى يكون لديه فرصة حقيقية للفوز بالرئاسة.

وفي وقت سابق ألقى ماكين كلمتين أمام تجمعين بولاية فرجينيا عبر من خلالهما أيضا عن ثقته بإمكانية الفوز ووعد بإحداث التغيير منذ اليوم الأول لتوليه الرئاسة.

ورغم التقدم الذي حققته حملة ماكين خلال الأيام القليلة الماضية لكنها مازالت تعاني من قضية شح مصادر التمويل ونقص عدد المتطوعين على الأرض، لكن تم تعويض ذلك بتكثيف الاتصالات الهاتفية والزيارات المنزلية وبزيادة تلك النشاطات بنسبة وصلت إلى 150 بالمائة، كما يؤكد المدير السياسي في حملته الانتخابية، مايك دوهايم.

وقال ماكين إن أوباما يريد "إعادة توزيع الثروة"، وذلك في تكرار للاتهامات التي دأب المرشح الجمهوري على كيلها لمنافسه الديمقراطي الرافض لتلك الإعفاءات الضريبة الكبيرة التي قدمتها إدارة الرئيس جورج دبليو بوش لكبار الأثرياء.

حلم جو السباك
لا تصدقوا ولو للحظة واحدة أن هذه الانتخابات قد انتهت. لقد آن أوان التغيير، وها نحن نشعر بأن رياح الحق والاستقامة تدفعنا إلى الأمام
باراك أوباما، المرشح الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الأمريكية

وأضاف ماكين مخاطبا أنصاره: "إن حلم جو السباك هو حلمكم جميعا من أجل مشروع صغير"، مشيرا بذلك إلى الشخص الذي قابل أوباما في ولاية أوهايو وقال له إنه يخشى أن يكون له مشروع في مجال السباكة يدر عليه أكثر من 250 ألف دولار فيضطر لدفع المزيد من الضرائب عليها في ظل خطة المرشح الديمقراطي الضريبية.

أما أوباما، فمن المتوقع أن يحضر عدة تجمعات انتخابية ستُقام اليوم الأحد في ولاية أوهايو المتأرجحة والتي يُعتبر الفوز بها أمرا حيويا بالنسبة لأي رئيس يحلم بالوصول إلى البيت الأبيض.

واللافت أن معسكر أوباما قد بدأ انتهاج استراتيجيته جديدة مفاجئة خلال الأيام الماضية، إذ يسعى إلى انتزاع ولايات كانت من نصيب الجمهوريين في عدة دورات انتخابية رئاسية سابقة، حيث شرع الديمقراطيون بتكثيف الإعلانات التلفزيونية في جورجيا وداكوتا الشمالية وأريزونا الولاية التي يمثلها ماكين في مجلس الشيوخ.

فقد ألقى المرشح الديمقراطي خطابا أمام الآلاف من أنصاره في هندرسون بولاية نيفادا ركز فيه على قضايا الاقتصاد والرعاية الاجتماعية والتأمين الصحي والتعليم.

تعليم وصحة

ووعد أوباما بالاستثمار في مجال تعليم الأطفال وبإجراء إصلاحات في نظام التأمين الصحي، بحيث يتم منع الشركات من رفض تقديم التغطية التأمينية للعائلات.

كما واصل أوباما نهج الهجوم على الخطط الاقتصادية التي يقترحها منافسه الجمهوري، محاولا بذلك التأكيد على أن ذلك سيكون مجرد استمرار لسياسات بوش "الفاشلة".

من جهة آخرى، حذر أوباما أنصاره من الركون إلى الشعور بالرضا والاطمئنان حيال أداء الديمقراطيين، وحثهم على الإدلاء بأصواتهم بكثافة وبوقت مبكر.

ماكين
ينبغي على ماكين الفوز بولاية بنسلفانيا ليبقي آماله بالرئاسة على قيد الحياة

وقال أوباما: "لا تصدقوا ولو للحظة واحدة أن هذه الانتخابات قد انتهت. لقد آن أوان التغيير، وها نحن نشعر بأن رياح الحق والاستقامة تدفعنا إلى الأمام."

آلاف المتطوعين

وقد ضاعفت حملتا المرشحين خلال الأيام القلية الماضية من جهودهما، فبدأ آلاف المتطوعين بإجراء المكالمات الهاتفية مع الناخبين بغية حثهم على الإقبال على التصويت بكثافة وبشكل مبكر، كما ازداد معدل توزيع الكُتيبات والملصقات والقيام بالزيارات المنزلية للناخبين على الجانبين.

إلى ذلك، حث الرئيس بوش في كلمته الإذاعية الأسبوعية الموجهة إلى الشعب الأمريكي الناخبين على ممارسة حقهم الانتخابي والإدلاء بأصواتهم لاختيار خلف له في الرابع من الشهر الحالي.

ويقول مراسل بي بي سي في واشنطن، جاستين ويب، إنه يُتوقع أن يدلي قرابة 130 مليون ناخب بأصواتهم في انتخابات يوم الثلاثاء. وفي حال تم تسجيل مثل هذا الرقم، فستكون تلك هي أعلى نسبة إقبال على الاقتراع منذ انتخابات عام 1960.

وحتى الآن أدلى الملايين بأصواتهم في التصويت المبكر في نحو 30 ولاية واضطرت السلطات في بعض الولايات لتمديد ساعات عمل مراكز الاقتراع التي وقف أمامها الناخبون لساعات طويلة.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com