Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الثلاثاء 14 أكتوبر 2008 12:00 GMT
القوات الصومالية تحرر سفينة تجارية من أيدي القراصنة






سفينة
تعرضت أكثر من 55 سفينة لهجمات القراصنة قبالة السواحل الصومالية منذ بداية العام الجاري

أفادت الأنباء أن قوات الأمن الصومالية حررت سفينة تجارية تحمل علم بنما من أيدي قراصنة الثلاثاء بعد يومين من قتلها أحد الخاطفين في معركة بالاسلحة.

وقال علي عبدي أواري وزير الدولة لشؤون إقليم بونتلاند إن قوات الأمن نجحت في انقاذ السفينة التي ترفع علم بنما وطاقمها مضيفا أن القراصنة استسلموا وأن السفينة في أيدي قوات الأمن الآن.

من ناحية أخرى، استدعت الحكومة السودانية سفيري كينيا وإثيوبيا في الخرطوم احتجاجاً على ما وصفته بإيصال شحنات أسلحة بطريقة غير شرعية إلى جنوب السودان الذي يتمتع بشبه حكم ذاتي.

وكان قراصنة قد احتجزوا الشهر الماضي سفينة تحمل مدرعات وذخائر قرب السواحل الصومالية قيل إنها كانت في طريقها إلى جنوب السودان.

كما تطالب الخرطوم بتوضيحات من إثيوبيا بشأن وصول طائرة تحمل أسلحة خفيفية إلى جوبا ، عاصمة جنوب السودان.

وكان الاتحاد الأوروبي قد وافق مؤخرا على تشكيل قوة بحرية خاصة لمكافحة القرصنة في منطقة خليج عدن وقرب الساحل الصومالي.

وقال وزير الدفاع الفرنسي إيرف مورين إن 8 دول على الأقل وافقت على المشاركة في هذه القوة.

وجاء هذا القرار بعد استيلاء القراصنة في المنطقة على سفينة أوكرانية تحمل على متنها 33 دبابة وطلبوا فدية قدرها 20 مليون دولار مقابل الافراج عن السفينة وطاقمها.

وقال تقرير بريطاني إن عمليات القرصنة التي تنطلق من الصومال قد زادت هذا العام بنسبة تبلغ أكثر من ضعف ما كانت عليه العام الماضي، كما أن 60 سفينة تعرضت للهجوم من جانب القراصنة حتى الآن، وإن شركات الملاحة المالكة للسفن دفعت ما بين 20 و30 مليون دولار للافراج عنها.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com