Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الإثنين 16 يونيو 2008 07:55 GMT
براون وبوش يجريان مباحثات رسمية في لندن
مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

وصل الرئيس الأمريكي جورج بوش إلى مقر الحكومة البريطانية لإجراء مباحثات رسمية مع رئيس الوزراء البريطاني، جوردون براون وذلك في اليوم الثاني من زيارة بوش إلى بريطانيا.

ومن المتوقع أن يركز الزعيمان على قضايا الشرق الأوسط والنفط وارتفاع أسعار المواد الغذائية.

ومن المقرر أن يلتقي بوش برئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير بصفته مبعوث اللجنة الرباعية إلى الشرق الأوسط.

زيارة رسمية

وبدأ بوش زيارة إلى بريطانيا تستمر يومين وذلك في إطار جولته الأوروبية الختامية قبل أن يغادر البيت الأبيض في يناير/كانون الثاني المقبل.

وتوجه بوش لدى وصوله إلى مطار هيثرو رفقة زوجته لورا بمروحية لزيارة الملكة إليزابيث الثانية في قلعة وندسور حيث مقر إقامتها الصيفي.

ثم حضر بوش مرفوقا بزوجته مأدبة عشاء دعا إليها رئيس الوزراء البريطاني، جوردن بروان وزوجته سارة في مقر الحكومة البريطانية داونينج ستريت.

مسيرات احتجاجية
معارضو حرب الحرب نظموا مسيرات احتجاجية
نظم مئات من معارضي الحرب في العراق احتجاجات في وسط لندن على زيارة بوش

ونظم مئات من معارضي الحرب في العراق احتجاجات في وسط لندن على زيارة بوش.

ولم يتسن سماع احتجاجات معارضي الحرب في العراق عند وصول بوش إلى مقر الحكومة البريطانية ومصافحته لبراون قبل أن يدخلا إلى 10 داونينج ستريت.

وقال مراسل بي بي سي لشؤون العالم، مايك وود بريدج، إن مأدبة العشاء التي حضرها أيضا نحو 20 مدعوا من ضمنهم ثلاثة من كبار المؤرخين البريطانيين اكتسبت طابعا اجتماعيا أكثر منه مناسبة سياسية.

وتأتي زيارة الرئيس الأمريكي إلى بريطانيا في ختام جولته الأوروبية التي شملت ست دول وهي سلوفينيا وألمانيا وإيطاليا وفرنسا والفاتيكان.

مقابلة تلفزية

قال الرئيس الأمريكي جورج بوش إنه يرغب، بعد مغادرته البيت الأبيض، في أن يكون بإمكانه القول إنه لم يتنازل عن مبادئه مراعاة لمقتضيات السياسة أو صناديق الاقتراع.

مقابلة بوش مع قناة سكاي
قال بوش إنه لا يتنازل عن مبادئه إرضاء لمقتضيات السياسة أو صناديق الاقتراع

وتحدث بوش في مقابلة تلفزية مع قناة سكاي الإخبارية عن الديمقراطية في أفغانستان ووجهة نظره إزاء مسألة سحب الجنود البريطانيين من العراق.

ونفي بوش أن يكون ورئيس الوزراء البريطاني على طرفي نقيض بخصوص مسألة سحب الجنود البريطانيين من العراق.

تحذير

وكان بوش قد حذر من مخاطر الانسحاب المبكر للقوات الاجنبية من العراق قبل تحقيق الامن والاستقرار في العراق.

وقال بوش في مقابلة مع صحيفة الاوبزرفر البريطانية ان مثل هذا الانسحاب سيعرض المكاسب الامنية التي تم تحقيقها حتى الان للخطر.

من جانبه نفى وزير الخارجية البريطاني ديفيد مليباند وجود خلافات مع الولايات المتحدة حول مسألة انسحاب القوات البريطانية من العراق.

وصرح مليباند لـ بي بي سي "علينا انهاء العمل الذي بدأناه في العراق والقوات البريطانية تقوم الان بتدريب القوات العراقية وعلينا انهاء هذه المهمة وهو ما تقوم به القوات الامريكية ايضا ولا يوجد خلاف بين الولايات المتحدة وبريطانية حول هذا الموضوع".

لا ضمانات

وجاءت تعليقات بوش إثر انتشار تقارير حول إمكانية البدء بسحب القوات البريطانية من العراق مع بداية السنة.

وقالت مصادر وزارة الدفاع إنه لم يصدر قرار بعد بخصوص الإنسحاب، وقالت متحدثة باسم رئيس الوزراء البريطاني انه لا خلاف بين بريطانيا والولايات المتحدة حول هذا الموضوع، وأكدت أن أي انسحاب للقوات سيتوقف على الظروف على الأرض.

وقال مراسل الشؤؤون الدولية في بي بي سي مايك وولدريج ان المحادثات بين بوش وبراون ستتناول طموحات إيران النووية على الأغلب بالإضافة الى أزمة الغذاء والنفط العالمية.

وأضاف مراسلنا انه بالرغم من أن بريطانيا، كبقية أوروبا، تتأهب للتعامل مع الرئيس الأمريكي القادم الا أنه ما زال هناك 6 شهور قبل أن يغادر بوش البيت الأبيض.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com