Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: السبت 26 أبريل 2008 00:06 GMT
روسيا: سنتدخل عسكريا لو تعرض الروس للخطر في أبخازيا




مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


خريطة جورجيا

حذر مسؤول روسي كبير من أن روسيا مستعدة لاستخدام القوات العسكرية لحماية مواطنيها الروس المقيمين في إقليمي أبخازيا وأوستيا الجنوبية لو اندلعت حرب هناك.

وقال فاليري كينياكين، وهو مسؤول عن العلاقات مع الجمهوريات السوفيتية السابقة، إن جورجيا تحشد قواتها بالقرب من الأقاليم الانفصالية.

وكانت أبخازيا وأوستيا الجنوبية أعلنا انفصالهما بشكل أحادي من جورجيا بعد نشوب حرب في بداية تسعينيات القرن الماضي.

يشار إلى أن روسيا أصدرت جوازات سفر روسية لمعظم الأقلية الروسية التي يبلغ عددها ربع مليون شخص مقيمين في أبخازيا وسبعين ألفا في أوستيا الجنوبية.

يذكر أن الجهود الجورجية للانضمام إلى منظمة حلف شمال الأطلسي، الناتو، تعثرت في قمة الناتو في بوخارست، لكن مسؤولي الناتو أوضحوا أن جورجيا ستنضم في النهاية للمنظمة الدفاعية، وهو ما أدى إلى أن تقوي روسيا علاقاتها مع الأقاليم الانفصالية الجورجية.

وكان الرئيس الجورجي ميخائيل ساكاشفيلي قال إنه سيسعى للحصول على دعم غربي لجهوده الرامية الى إحلال قوة دولية محل قوات حفظ السلام الروسية في اقليم ابخازيا الانفصالي.

وقال ساكاشفيلي"إن وجود الفرقة الروسية في منطقة الصراع يصبح عامل خطر.. نخطط للبدء في مفاوضات مكثفة مع بلدان صديقة لجورجيا بشأن الفائدة من وجود فرقة حفظ السلام الروسية في منطقة الصراع".

وكانت روسيا قد أرسلت قوات حفظ سلام الى أبخازيا عام 1994 بعد ان توسطت في ابرام اتفاق بين تبليسي والانفصاليين الابخاز منهية ما يقرب من عامين من حرب اودت بحياة الآلاف وجعلت مئات الآلاف لاجئين.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com