Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الأربعاء 26 مارس 2008 07:22 GMT
حزب المحافظين يفشل في فتح تحقيق حول حرب العراق
مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


جنود بريطانيون
حتى هذا الوقت قتل 175 جندي بريطاني في العراق

أفلتت الحكومة البريطانية من محاولة قادها المحافظون من أجل فتح تحقيق في قرار الدخول في حرب العراق.

وحصل طلب المعارضة كذلك على تأييد الديمقراطيين الليبرالين واثني عشر من العماليين المتمردين، لكنه لم يحرز سوى على 271 صوتا مقابل اعتراض 299.

وحاز تعديل أدخلته الحكومة على الملتمس -ويقر "بضرورة" التحقيق، لكن بعد الانتهاء من "عمليات هامة" في العراق- بـ299 صوتا مقابل اعتراض 259.

وكان رئيس الوزراء جوردن براون قد صرح قبل تصويت يوم الثلاثاء بضرورة إجراء تحقيق عندما يكون الوقت مناسبا، لأن إجراء تحقيق الآن سيكون بمثابة تحويل لانتباه الجنود البريطانيين في العراق.

واراد المحافظون اغتنام فرصة الذكرى الخامسة لغزو العراق، لفتح نقاش وللضغط على رئيس الوزارء من أجل تحقيق مستقل.

وقال وزير الخارجية في حكومة الظل وليام هاغ إنه الوقت المناسب لفتح هذا التحقيق قبل يضيع البريد الإلكتروني وقبل أن تضعف الذاكرة.

وقال كذلك إنه غير نادم على التصويت لصالح غزو العراق عام 2003، لكن من "الضروري" أن نستخلص "كل الدروس الممكنة" من القرارات التي أدت إلى الحرب وتسببت في أخطاء التخطيط بعدها.

ورد وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند بالقول: "إن الخلاف بيننا على التوقيت وليس على لب الموضوع."

وأضاف قائلا سوف "يرى الكثير" أن فتح تحقيق "أولوية غريبة" بالنظر لأحداث البصرة.

وقال: "إن الحرب مرت أحسن مما كان يتوقعه البعض، لكن بناء السلام بعد ذلك كان أسوء مما كان مؤملا."

ME-OL




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com