Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 03 مارس 2008 23:22 GMT
تكساس وأوهايو تحسمان معركة هيلاري وأوباما
الانتخابات الأمريكية

أصوات المجمع الانتخابي

عدد الأصوات الذي يضمن الفوز 270

أوباما 365

ماكين 173


دليل الانتخابات بالفيديو

أهم الشخصيات


البرنامج الانتخابي


العملية الانتخابية




شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

يدخل السباق على الفوز بترشيح الحزب الديمقراطي لرئاسة الولايات المتحدة مرحلة حاسمة الثلاثاء بالانتخابات التمهيدية في ولايتي تكساس واوهايو.

وتواجه السيناتور هيلاري كلينتون موقفا صعبا في معركتها مع السيناترو باراك أوباما، ويرى المراقبون أن هزيمة هيلاري في هاتين الولايتين ستحسم السباق لصالح أوباما.

فسيناتور إلينوي حقق خلال الشهرين الماضيين 11 نصرا متواليا على منافسته.

ويحوز اوباما الآن 1385 مندوبا من جملة 2025 يحتاجهم لتأمين ترشيح الحزب الديمقراطي في مؤتمر الحزب العام في اغسطس/ آب المقبل.

اما هيلاري فلديها 1276 مندوبا ومن هنا تكتسب ولايتي تكساس واوهايو اهمية بالنسبة لكل من المرشحين حيث يمثلهما مجتمعتين 334 مندوبا من إجمالي 370 مندوبا يتنافس المرشحان عليها.

ومنذ معركة مايسمى بالثلاثاء العظيم في الخامس من فبراير/شباط الماضي لم تفوز هيلاري على أوباما في أي انتخابات تمهيدية بالولايات.

حملة هيلاري

وكثفت هيلاري مؤخرا حملاتها لوقف زخم التأييد المتزايد لأوباما وبدأت جولاتها من أوهايو قبل التوجه إلى تكساس.

وترفض قرينة الرئيس السابق بيل كيلنتون اعتبار الولايتين بمثابة الجولة الأخيرة في حملتها.

وركزت في خطبها الانتخابية وأحاديثها لشبكات التلفزة على توجيه انتقادات لما وصفته بقلة خبرة أوباما في شؤون السياسة الخارجية والأمن القومي.

وتساءلت في خطاب لها"من سيتصرف بشكل أفضل إذا حدث أمر طارئ يمس الأمن القومي في منتصف الليل".

هيلاري تلقي خطابا في تكساس
هيلاري كلينتون تواجه ضغوطا للانسحاب إذا خسرت في تكساس وأوهايو

ويقول مراقبون إن هناك دلائل على تعرض هيلاري لضغوط داخل حزبها للانسحاب من السباق إذا جاء أداؤها ضعيفا في تكساس وأوهايو.

وترى بعض قيادات الحزب أن حسم معركة الترشيح مبكرا سيعطي لهم فرصة الاستعداد الجيد للمعركة الكبرى وهي انتخابات الرئاسة التي ستجرى في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

فقد أكد حاكم ولاية نيو مكسيكو بيل ريتشاردسون إنه يرغب في حسم السباق الديمقراطي مبكرا، وأكد في تصريحات لإحدى شبكات التلفزة الأمريكية ان الديمقراطيين يجب ان يستعدوا لمواجهة مرشح جمهوري قوي هو جون ماكين.

وقد ركز أوباما في حملته على هذا الموضوع قائلا في تصريح لشبكة إيه بي سي في إحدى خطبه إنه سيكون صعبا على منافسته لللفوز بالترشيح إذا إذا حقق هو نتائج جيدة في تكساس واوهايو.

واقترح أوباما ان تعيد هيلاري النظر في موقفها إذا جاء اداؤها سيئا في الولايتين.

ورد سيناتور إلينوي أيضا على انتقادات منافسته متسائلا" أي خبرة في السياسة الخارجية تجلها مؤهلة للرد على مكالمة هاتفية في الثالثة صباحا".

الحزب الجمهوري

أما في الحزب الجمهوري فيجري التنافس على أصوات 250 مندوبا في تكساس وأوهايو وفيرمونت ورود أيلاند.

ويتصدر جون ماكين حتى الآن السباق بأصوات 1014 مندوبا أي يتبقى له 177 صوتا فقط للفوز بترشيح الحزب الجمهوري




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com