Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الأحد 27 يناير 2008 13:14 GMT
الصوت الاسود في ساوث كارولينا





رولا الايوبي - بي بي سي - واشنطن
رولا الايوبي
بي بي سي - الولايات المتحدة

يتمحور النقاش في الحملة الانتخابية للرئاسة الاميركية حول دور الاميركيين الافارقة في هذه الحملة وخصوصا مع بدء التصويت في الانتخابات التمهيدية في الولايات الجنوبية ذات الاغلبية السوداء وأولها ساوث كارولينا التي جرت فيها الانتخابات التمهيدية السبت.

والسبب الاول في احتلال موضوع العرق هذه الاهمية في هذه الانتخابات هو ترشح السناتور الاسود باراك اوباما الذي يطمح ان يكون أول رئيس أسود للولايات المتحدة.

مراسلتنا في الولايات المتحدة رولا الايوبي تلقي الضوء على النقاش القائم حول موضوع العرق في ساوث كارولينا عبر الحديث الى عدد من ناخبي هذه الولاية.

بيرانجير - 26 عاما - امرأة بيضاء - واشنطن

أتيت الى ساوث كارولينا متطوعة مع حملة باراك اوباما، الكثير من رفاقي تطوعوا في الحملة وأتوا من نيويورك وتينيسي وفرجينيا ومن ولايات أخرى لدعم الحملة في ساوث كارولينا.

بيرانجير
تؤيد أوباما

أعتقد ان اوباما هو الوحيد الذي يمكن ان يغير صورة اميركا في العالم، لدي أصدقاء عرب يقولون لي انظري ماذا فعل رئيسكم بنا ولا يستمع لأي نصيحة.

أعتقد ان أوباما يدرك انه سيكون رئيس أعظم دولة في العالم لكنه سيحسن الاستماع الى الآخرين، وآمل ان تتغير حينها علاقة الولايات المتحدة بالدول العربية.

جون والزاك - 19 عاما - شاب أبيض - ساوث كارولينا

أؤيد جون ادواردز لانه المرشح الاكثر صدقية ومحتوى في برامجه، وهو خيار بديل عن كل من هيلاري كلينتون وباراك اوباما.

هيلاري تتلقى الاموال من الناشطين في مجموعات الضغط (اللوبي) في واشنطن أما اوباما فيتحدث عن الأمل من دون ان يقدم برامج ملموسة.

أعتقد ان جون ادواردز هو خليط بديل عن الاثنين معا، لديه الكاريزما والخبرة والبرامج، واعتقد ان علينا ان ننتخب مرشحا ديموقراطيا قابلا للانتخاب وقادرا على مواجهة المرشح الجمهوري.

فيليتا دانيال - 37 عاما - امرأة سوداء - ساوث كارولينا

أؤيد جون ادواردز لانه المرشح الانسب ليكون رئيس الولايات المتحدة وسيكون المرشح القادر على الفوز بتسمية الحزب الديموقراطي لانه المرشح الذي لا يمكن لأي جمهوري ان يهزمه.

أعتقد ان بعض الامريكيين الافارقة يؤيدون هيلاري كلينتون لانهم لا يزالون يتذكرون عهد بيل كلينتون لكنهم لا يتذكرون ان بيل وهيلاري هما شخصان مختلفان.

أعتقد ان السيناتور باراك اوباما مرشح جيد جدا والحقيقة اعتقد ان أفضل ما يمكن ان يحصل هو ان يترشح اوباما نائبا للرئيس مع جون ادواردز، واعتقد ان اوباما قابل للانتخاب لكنه لن يتمكن من الفوز بسبب شيئ نكره ان نتحدث عنه في هذا البلد... العرق.

كلير غيسن - امرأة بيضاء - ساوث كارولينا

أكره مناقشة العرق أينما كان، الظلم هو نفسه بالنسبة الى الجميع في هذا البلد، وحقوق النساء وحقوق السود ليست كاملة.

كلير
تؤيد هيلاري كلينتون

الامر شخصي بالنسة الي لانني ناضلت في الحركات النسائية في السبعينيات، وأكره ان يشحذ الإعلام الحديث عن مسألة العرق لانه ليس المسألة الاساسية.

أنا أؤيد هيلاري كلينتون لانها الاكثر كفاءة، وكونها امرأة أثر في خياري طبعا لكن لو لم تكن امرأة لكنت قد تحمست لانتخابها أيضا.

سام ويلسون - 25 عاما - شاب أبيض - ساوث كارولينا

تطوعت في حملة السيناتور باراك اوباما وأنا أعمل في قسم الاتصال، وحاول العاملون في حملة اوباما إقامة الجسور مع مختلف فئات المجتمع لذلك تمكننا من حصد الأصوات التي حصدناها في ولاية ايوا حيث لا توجد نسبة كبيرة من الاميركيين الافارقة.

ما نحاول القيام به في الحملة هو تجاوز الفوارق العرقية والجنسية ونعتقد ان الحزب الديموقراطي يجب ان يعمل على تخطي هذه الفوارق.

لا أعتقد ان بالامكان إلصاق صفة المرشح الاسود بباراك اوباما لانه لا يمكن لأي مرشح ان يفوز بساوث كارولينا من دون الصوت الاسود الذي يشكل أكثر من نصف الناخبين.

لذلك فاز اوباما لأنه حظي بالصوت الاسود والابيض في الوقت نفسه، ونحن نحاول ان نوحد الناخبين الاميركيين من مختلف الاصول سواء كانوا من اصول افريقية او اسبانية او بيضاء.

روزماري - امرأة سوداء - ساوث كارولينا

لا تهمني مسألة العرق في اختيار المرشح الرئاسي لانها ليست هي المسألة الاساسية.

كل شيء يتوقف على خيارات كل من المرشحين وانا اعتقد ان هيلاري كلينتون هي الوحيدة التي تقدم رؤية واضحة لمسألة التأمين الصحي مثلا ولكل المسائل الاخرى التي تؤثر علي وعلى عائلتي، لذلك انا أؤيدها.

اريك لويس - 27 عاما - ساوث كارولينا

اريك
لا يؤيد أحدا

لا أؤيد احدا في هذه الانتخابات لان لا يوجد مرشحا يمثلني، فكلهم يجمعون الأموال من الناخبين القادرين على دفع المال للحملات الانتخابية، والعملية كلها لا تهمني لانها لا تطال الأناس المحدودي الدخل مثلي.

أعتقد انهم لا يهتمون بأمثالي لان المحدودي الدخل لا يستطيعون دفع الاموال، انهم يشترون الأصوات ببساطة.

لم أدل بصوتي في الانتخابات التمهيدية، سأنتظر الانتخابات النهائية في نوفمبر حتى أقرر من أريد ان أنتخب.

سارة روث - امرأة بيضاء - ساوث كارولينا

اعتقد ان السناتور باراك اوباما هو أكثر المرشحين الديموقراطيين حظوظا للفوز أمام أي مرشح جمهوري.

اعتقد ان الكثيرين يكنون مشاعر سلبية حيال هيلاري كلينتون وزوجها بيل وهذا يمكن ان يؤثر بشكل سلبي جدا عندما يحين أوان المعركة ضد الجمهوريين.

اود ان أرى جون ادواردز مرشحا لنائب الرئيس مع باراك اوباما كما اعتقد ان بامكان هيلاري ان تقدم الكثير ايضا لكنني لا يمكن ان أتخيلها تتعاون مع اوباما، يبدوان لي بعيدين جدا عن التعاون.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com