Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الثلاثاء 01 يناير 2008 16:52 GMT
تصاعد موجة العنف في كينيا
مواقع بي بي سي متصلة بالموضوع

مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


رجل يحما انبوب بوتجاز
اعمال العنف حصدت أرواح قرابة 150 شخصا

تواصلت أعمال العنف في كينيا لليوم الثالث على التوالي منذ الإعلان يوم الاحد عن فوز الرئيس كيباكي بفترة رئاسة جديدة.

وارتفع عدد القتلى الى اكثر من 180 قتيلا بينما اشارت أنباء نقلا عن قيادات بالمعارضة ان عدد القتلى تجاوز 250 شخصا.

وفي إحدى أسوأ أعمال العنف لقي ما لايقل عن ثلاثين شخصا حتفهم حرقا داخل إحدى الكنائس في بلدة الدوريت غربي كينيا.

وكان هؤلاء قد لجأوا للكنيسة هربا من اعمال العنف التي امتدت لبلدتهم.

ونشرت السلطات الكينية مئات من رجال الشرطة والجنود عبر انحاء البلاد في محاولة لوقف موجة العنف كما فرضت حظر التجوال في مدينة كيسومو معقل انصار زعيم المعارضة اودينغا وثالث اكبر مدن البلاد.

وشهدت المدينة خلال اليومين الماضيين اسوأ اعمال العنف حيث قتل فيها ما لايقل عن 53 شخصا على الاقل في صدامات قبلية ومع الشرطة.

وقد استمر وصول عشرات الجثث الى مشرحة المدينة والتي تحمل اغلبها جروحا حديثة اثر ضربها بالرصاص.

وكان شهود عيان قد قالوا إن الشرطة استخدمت الذخيرة الحية في التصدي للمتظاهرين.

كما أشارت الانباء الى نزوح عشرات الآلاف عن ديارهم هربا من اعمال العنف المستمرة.

كيباكي
كيباكي ادى القسم القانونية فور اعلان نتائج الانتخابات

كما شهدت العاصمة نيروبي اشتباكات عنيفة بين قوات الشرطة والمتظاهرين الذين أشعلوا النار في بعض المباني وتفيد الأنباء بأن الجثث ملقاة في شوارع المناطق الفقيرة بنيروبى حيث كانت الشرطة قد أمرت السكان بالتزام منازلهم وإلا أطلق الرصاص عليهم.

ضغوط دولية

وقد تواصلت الضغوط الدولية على القيادة الكينية للقبول بمراجعة لنتيجة الانتخابات الرئاسية.

وطالب الاتحاد الاوروبي ومجموعة الكومنولث الرئيس كيباكي بالتحقيق في التقرير الأولي الذي اصدره مراقبو الاتحاد الأوروبي للانتخابات الرئاسية والذي وصفها بأنها " معيبة ولم ترقي للمعايير الدولية".

وقال الكسندر جراف رئيس المراقبين الاوروبيين ان عملية فرز الاصوات " افتقدت للمصداقية".

كما اعرب أربعة من عشرين مفوضا بالإشراف على الانتخابات عن شكهم في دقة النتائج.

وتصر الحكومة الكينية على ان نظر هذا الامر هو من اختصاص القضاء الكيني.

اودينجا
اودينجا يرفض الاعتراف بفوز كيباكي

وقد سحبت الخارجية الأمريكية تهنئتها للرئيس كيباكي بعد ان كانت قد هنأته بالفوز عقب اعلان اللجنة الانتخابية النتائج.وقالت الخارجية إنها لاتهنئ في هذا الوقت أي فائز.

وذكر بيان رسمي أمريكي أن واشنطن لديها " مخاوف بالغة" حيال فرز الاصوات الانتخابية.

انقلاب مدني

ووصف أودينغا في تصريح لبي بي سي نتائج الانتخابات بأنها "انقلاب مدني" وقال إن الرئيس كيباكي قام بتعيين لجنه انتخابات مهمتها الوحيدة تزوير نتائج الاقتراع.

واشترط أودينغا ان يقر كيباكي بالهزيمة في الانتخابات قبل إجراء أي حوار.

الشرطة تحاول التصدي لأعمال النهب
تم نشر قوات الجيش للسيطرة على الأوضاع في الشوارع

وكان كيباكي قد أدى القسم القانونية الاحد بعد وقت وجيز من اعلان لجنة الانتخابات الكينية فوزه بالانتخابات متقدما على اودينجا بحوالي 300 الف صوت وفقا لما اعلنته لجنة الانتخابات.

وفي كلمته بمناسبة العام الجديد، تعهد كيباكي بإنهاء أعمال العنف ونشر السيطرة الأمنية في ربوع كينيا.

وقال إن حكومته ستتعامل بحزم مع من وصفهم بمثيري الشغب.

وقد حث رئيس الوزراء البريطاني جودون براون الطرفين على العمل من اجل التوصل الى حل في اعقاب وصف الحكومة البريطانية لاحداث العنف بانها " اعمال قتل مرعبة".

واتصل براون هاتفيا بكل من كيباكي واودينغا، وحثهما على العمل من اجل " الوحدة والمصالحة".

SE-R-AP




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com