Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الأحد 09 ديسمبر 2007 17:04 GMT
روسيا ترفض "أي تسوية أحادية لمشكلة كوسوفو"
اقرأ أيضا

مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي
روسيا تحذر من التوصل إلى حل أحادي لأزمة اقليم كوسوفو

قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إن أي تسوية احادية لمشكلة إقليم كوسوفو ستتناقض مع قرار مجلس الأمن رقم 1244 وكذلك مع القوانين الدولية، وإنه لا ينبغي تقويضها.

وأوضح لافروف أن "مجلس الأمن الدولي هو الجهة الوحيدة المخولة إصدار أي قرار بشأن كوسوفو".

وأضاف لافروف أن روسيا تأمل في أن يتوفر وقت إضافي أمام بلجراد وبريشتينا للتوصل إلى معاهدة بين صربيا وألبان كوسوفو لتسوية المشكلة.

ويتوقع أن يقر زعماء بلدان الاتحاد الأوروبي خلال الأسبوع الجاري بفشل كل ما بذلوه من جهود للتوصل، من خلال المفاوضات، إلى حل لمشكلة كوسوفو، وعلى تولي مسؤولية الأمن وإقرار القانون في الإقليم.

وينتظر أن يُطلع مبعوث الاتحاد الأوروبي ولفجانج إيشنجر، وزراء خارجية دول الاتحاد غدا الإثنين على نتائج الأشهر الأربعة الأخيرة من جهود الوساطة، ويحثهم على المساعدة على إقرار الأمن في الإقليم عن طريق إراسال قوة للشرطة ومسؤولين قضائيين في أقرب وقت.

ويتوقع أن يعلن زعماء 27 دولة أوروبية في البيان الختامي للقمة الأوروبية يوم الجمعة القادم إغلاق باب التفاوض، وأن مستقبل كل من كوسوفو وصربيا بين يدي الاتحاد الأوروبي حسبما قال دبلوماسيون.

وينتظر أن يؤكدوا أيضا استعدادهم لإرسال قوة شرطة وبعثات قضائية، وتعيين ممثل على مستوى عال للإشراف على الإقليم في حالة تلقي طلب بذلك من حكومة ألبان كوسوفو والأمين العام للأمم المتحدة.

وكانت مجموعة الترويكا المكونة من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وروسيا قد قدمت تقريرا إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي- مون الجمعة الماضي أطلعته خلاله على فشل مهمتها بسبب عدم استعداد أي من الطرفين التنازل عن مطلبه بالسيادة على الإقليم.

AE- W, R




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com