Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الأربعاء 28 نوفمبر 2007 11:47 GMT
المحادثات حول كوسوفو تنتهي بالفشل
اقرأ أيضا

مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


هاشم تاتشي وفهيم سيدو
الزعماء الالبان لا يرضون بأقل من الاستقلال

فشل ألبان كوسوفو وحكومة صربيا في التوصل إلى اتفاق حول مستقبل الاقليم في آخر جولة من المحادثات التي أجريت برعاية دولية في بادن بالنمسا.

وكانت الأمم المتحدة قد حددت العاشر من ديسمبر/كانون أول كآخر موعد للتوصل الى اتفاق حول مستقبل الاقليم، في محاولة لتجنب تجدد النزاعات في المنطقة.

ويطالب الألبان في الاقليم بالاستقلال عن صربيا، وهو ما ترفضه بلغراد.

وكانت قوات الناتو التي غزت الاقليم قد أخرجت قوات الأمن الصربية منه عام 1999 بعد اتهامها بقمع الغالبية الألبانية.

وانتشرت قوات تابعة للأمم المتحدة تقدر بالالاف في الاقليم لمنع تجدد أحداث العنف فيه.

وقد خضع الاقليم لادارة الأمم المتحدة في السنوات الثماني الأخيرة .

وفشلت كل المحادثات الرامية للتوصل الى اتفاق حول مستقبل الاقليم.

وقال الرئيس الصربي بوريس تاديتش في حديث أدلى به في بلغراد بعد فشل المحادثات ان بلغراد لن تعترف بأي اعلان للاستقلال من جانب الألبان.

وكان الألبان قد قالوا انهم سيعلنون الاستقلال من جانب واحد اذا انتهت المهلة التي وضعتها الأمم المتحدة دون التوصل الى اتفاق.

يذكر أن الولايات المتحدة تؤيد فكرة استقلال كوسوفو، بينما تدعم روسيا موقف صربيا. أما الأوروبيون فهم يحاولون التوصل إلى موقف مشترك بشأن هذه القضية، إذ أن بعض الدول تخشى أن استقلال كوسوفو قد يشجع الانفصال على أساس عرقي في مناطق أخرى.

AN-OL




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com