Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 26 نوفمبر 2007 01:21 GMT
تشافيز يعلن القطيعة مع كولومبيا






هوجو تشافيز
الرئيس الفنزويلي قال ان كولومبيا تستحق رئيسا افضل

اعلن الرئيس الفنزويلي هوجو تشافيز قطع العلاقات مع كولومبيا بعدما انهى الرئيس الكولومبي الفارو اوريبي وساطة تشافيز مع حركة (فارك) اليسارية الكولومبية المتمردة.

وقال تشافيز في تصريح تلفزيوني: "اعلن امام العالم وضع العلاقات مع كولومبيا في الثلاجة لانني لم اعد اثق باي فرد من افراد الحكومة الكولومبية".

وتوجه تشافيز الى الوزراء في حكومته بالقول:"ليعرف الجميع ان العلاقات الاقتصادية والتجارية مع كولومبيا سوف تتأثر سلبا بهذا القرار، ان لناحية الاعمال الفنزيولية في كولومبيا او العكس، وهذا امر مؤسف للغاية".

لماذا لا ترينا وجهك؟ الرئيس اوريبي يكذب بطريقة معيبة وبشعة ومريعة واعتقد ان كولومبيا تستحق رئيسا افضل
هوجو تشافيز

واعتبر الزعيم الفنزويلي ان البيان الذي اصدرته الحكومة الكولومبية لوضع حد لوساطة فنزويلا مع فارك من اجل اجراء تبادل للسجناء بينهم 3 امريكيين ملييء بالاكاذيب.

وانتقد تشافيز اوريبي لجعل حكومته تصدر البيان وتوجه الى الزعيم الكولومبي بالقول: "لماذا لا ترينا وجهك؟ الرئيس اوريبي يكذب بطريقة معيبة وبشعة ومريعة واعتقد ان كولومبيا تستحق رئيسا افضل".

في المقابل، رد اوريبي على كلام تشافيز بعنف واتهمه بالسعي لتسليم الحكم في بوغوتا الى الثوار الماركسيين وبتشجيع انتشار الحكومات اليسارية في امريكا اللاتينية.

وقال اوريبي مخاطبا تشافيز: "ان كلماتك ومواقفك توحي بأن السلام في كولومبيا لا يهمك واكثر من ذلك فأنت توحي بأنك تريد ان تحكم كولومبيا حكومة ارهابية ترأسها فارك".

ان كلماتك ومواقفك توحي بأن السلام في كولومبيا لا يهمك واكثر من ذلك فأنت توحي بأنك تريد ان تحكم كولومبيا حكومة ارهابية ترأسها فارك
الفارو اوريبي

يذكر انها ليست المرة الاولى التي يقطع بها تشافيز العلاقات مع كولومبيا اذ كان قد قام بذلك عام 2005 بعد ان قامت كولومبيا باختطاف احد متمردي فارك كان يزور فنزويلا، واعترفت حينها بوغوتا "باستخدام قوة من المرتزقة لاختطاف المتمرد".

ولكن القطيعة الحالية تأتي بعد ان كانت دعمت الحكومة الكولومبية الجهود التي يقوم بها الرئيس تشافيز في محاولة لاطلاق سراح اكثر من خمسين سجينا مهما تحتفظ بهم فارك.

وتطالب فارك الحكومة الكولومبية باطلاق سراح زهاء 500 من مقاتليها لقاء اطلاقها سراح الاسرى الذين تحتفظ بهم منذ سنوات في معسكراتها في الادغال.

وتشمل قائمة اسرى فارك مواطنا فرنسيا ومرشحة الرئاسة السابقة (انجريد بيتانكور) وثلاثة امريكيين.

BK-A,R




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com