Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 19 نوفمبر 2007 13:50 GMT
ملكة بريطانيا تحتفل بالعيد الماسي لزواجها

من الزفاف الملكي قبل 60 عاما

تحتفل الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا وزوجها الأمير فيليب دوق إدنبرة بالعيد الستين لزواجهما، في قداس يتلو فيه حفيدهما الأمير ويليام بعض التراتيل.

وستقام الصلوات لمباركة الزواج، وسيطلب روان ويليامز كبير أساقفة كانتربري من الزوجين "أن يجدد كل منهما العهود التي قطعها في قلبه للآخر".

وسيكون من بين الحضور البالغ عدده ألفا شخص أكثر من ثلاثين فردا من أفراد العائلة المالكة.

ومن بين الحضور خمسة من أفراد الجوقة الأصلية في قداس الزواج عام 1947، بالإضافة إلى عشرة من الأزواج احتفلوا بزواجهم في نفس اليوم.

والملكة إليزابيث الثانية هي أول ملكة بريطانية تحتفل بالعيد الماسي لزواجها.

وستتضمن عظة كبير أساقفة كانتربري القول أن كل زواج هو حدث عام لكن "بعض الأزواج تسلط عليهم الأضواء أكثر من غيرهم ".

ويضيف: "إننا قد نكون أكثر وعيا من غيرنا بالضغوط التي تنجم عن ذلك"، وسيطلب من الحضور الدعاء للملكة والأمير.

وسيتلو الأمير ويليام حفيد الملكة والأمير من إنجيل يوحنا، "لنحب بعضنا بعضا،لأن المحبة هي من الله".

الملكة والأمير فيليب
ستزور الملكة إليزابيث والأمير فيلب مالطا في إطار الاحتفال بعيد الزواج الستين

فيما ستقرأ الممثلة جودي دينش أبياتا من قصيدة العرس الماسي التي ألفها للمناسبة خصيصا شاعر العرش أندرو موشن.

وتتحدث القصيدة عن "حياة لا نعرفها، لأنها تسأل أن يظل كل يوم وكل فعل أمام أعيننا".

وسيشهد القداس حضور ممثلين من ديانات مختلفة بما فيها الإسلام واليهودية والبوذية والهندوسية وديانة السيخ.

وسترنم الجوقة الموسيقية بعض ترانيم حفل الزواج عام 1947.

والثلاثاء هو اليوم الفعلي للعيد الماسي لزواج الملكة والأمير، وسيسافر فيه الإثنان إلى مالطا حيث أقام الإثنان في الفترة بين عامي 1949 و1951، حين كان الأمير فيليب يخدم كضابط في البحرية الملكية.

وحضر أفراد العائلة المالكة الأحد حفل عشاء أقامه الأمير تشارلز ولي العهد على شرف والديه في مقره بكلارينس هاوس.

نوادر

وتزوجت الأميرة إليزابيث الدوق فيليب في العشرين من تشرين الثاني/نوفمبر عام 1947، "في لحظة ألق وسعادة" بعد الحرب العالمية الثانية، كما وصفها أحد أصدقاء الزوجين.

وتلقى الزوجان هدايا من جميع أنحاء العالم، كان من بينها جواد أصيل، و131 زوجا من جوارب النايلون ـ التي كانت نادرة في زمن التقشف والمخصصات ـ و500 علبة من فاكهة الأناناس.

غير أن بيتر هانت مراسل الشؤون الملكية في بي بي سي قال إن الهدية التي أرسلها مهاتما غاندي لم تلق استحسانا من قبل الملكة ماري جدة الأميرة العروس.

وأسرت الملكة لصديقة بأن قطعة الدانتيل المصنوعة يدويا "ليست رقيقة"، ظنا منها أن مفرش الصينية هو قطعة القماش التي كان الزعيم الهندي يغطي بها نصفه الأسفل.

MR-OL




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com