Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الأحد 21 أكتوبر 2007 10:53 GMT
بدء فرز الأصوات في انتخابات سويسرا التي تصدرتها قضية الهجرة
مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


إيموجين فولكس
بي بي سي نيوز، برن سويسرا

ملصق انتخابي لحزب الشعب
الملصق الانتخابي المثير للجدل رفع شعار "من أجل مزيد من الأمن"

بدأت السلطات في سويسرا فرز أصوات الناخبين في الانتخابات العامة بعد إغلاق بعض مراكز الاقتراع أبوابها.

وكان الناخبون السويسريون قد توجهوا إلى صناديق الاقتراع اليوم الأحد لانتخاب ممثليهم في البرلمان وذلك وسط ادعاءات بأن الحملة الانتخابية شابتها دعوات عنصرية.

ويُتوقع أن يحصل حزب الشعب السويسري اليميني، الذي يشكل أكبر حزب في البرلمان السويسري، على أعلى حصة من أصوات الناخبين.

وكان الحزب قد أثار جدلا داخل سويسرا على خلفية بعض الملصقات التي استخدمها في حملته الانتخابية والتي تصور ثلاث نعاج بيض وهن يرفسن نعجة سوداء لطردها خارج البلد.

غير أن الحزب أكد أن الملصق الانتخابي لا يعدو كونه تصويرا لاقتراحاته القاضية بترحيل الأجانب الذين يرتكبون جرائم خارج سويسرا.

وخلفت الحملة الانتخابية تخوفات وتوجسات في أوساط المهاجرين.

وكانت القضية الوحيدة التي طغت على الحملة الانتخابية هي وضع الأجانب ومستقبل البلد.

ويُذكر أن 20% من سكان سويسرا هم أجانب، وبالتالي ينظر العديد إلى الملصق الانتخابي الذي رفعه حزب الشعب السويسري على أنه ينطوي على إشارات عنصرية واضحة.

ويبدو أن الحملة الانتخابية التي انخرط فيها حزب الشعب أتت ثمارها إذ تدل استطلاعات الرأي على أن الحزب يمتلك أوفر الحظوظ للفوز بأعلى نسبة من أصوات الناخبين.

ويُتوقع أن تقوم سياسة حزب الشعب في حال فوزه على ترحيل المجرمين الأجانب وحظر بناء مآذن المساجد.

لكن المعارضين يخشون من أن يقود فوز الحزب بالانتخابات العامة إلى تعميق الانقسامات داخل المجتمع السويسري والإضرار بسمعة سويسرا القائمة على أنه بلد التوافق والتسامح.

ويقوم النظام الانتخابي السويسري على مبدأ التمثيل النسبي الذي لا يسمح لأي حزب بالفوز بالأغلبية المطلقة.

RA-OL




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com