Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الخميس 12 يوليو 2007 11:49 GMT
احتجاجات تركية في ألمانيا على خطة لدمج المهاجرين
قضية الهجرة






اقرأ أيضا


امرأتان مسلمتان وأطفال بحجاب في برلين، 13 أبريل/نيسان 2006
قالت وزيرة الاندماج إن المقاطعة "خطأ"

اندلعت حرب كلامية شديدة بين الحكومة الألمانية وزعماء بالجالية التركية التي تناهز 2.5 مليون نسمة الخميس قبل اجتماع مهم حول دمج المهاجرين.

وقد أثارت الخطة احتجاجات من المهاجرين الأتراك، حيث قاطعت أربعة تجمعات رئيسية تمثل أتراك ألمانيا الاجتماع الذي تستضيفه المستشارة الألمانية المحافظة أنغيلا ميركل.

واحتج متظاهرون خارج مكان انعقاد القمة في برلين، فيما هددت التجمعات التركية بالطعن في الخطة لدى المحكمة الدستورية للبلاد.

وكانت حكومة ميركل قد أقرت الأربعاء 150 إجراء تهدف لتحسين اندماج المهاجرين في المجتمع الألماني.

وأقر مجلسا البرلمان الألماني الخطة التي بدأتها ميركل على صعيد البلاد بأسرها في يوليو/تموز الماضي.

"درجة ثانية"

وينص التعديل الذي أقره البرلمان مؤخرا للقانون بعدم السماح باستقدام زوجات أو أزواج من الخارج لأجانب مقيمين من بعض الجنسيات، ومنها التركية، إلا إذا كانوا يلمون ببعض الألمانية ويمكنهم العمل.

ولا يشمل القانون المهاجرين من الاتحاد الأوروبي وبلدان أخرى مثل أستراليا وإسرائيل واليابان والولايات المتحدة.

نقاط من خطة الدمج التي يتم بحثها
عدم السماح باستقدام أزواج لأجانب من جنسيات، بينها التركية، من الخارج دون معرفة بالألمانية وإثبات القدرة على كسب الرزق
300 ساعة إضافية من دروس المواطنة وعقوبات على من يرفض المشاركة من القادمين للبلاد في دروس الألمانية والتاريخ والثقافة التي رعتها الحكومة
متابعة تقدم الصغار في تعلم الألمانية
التزام حكومي بإنفاق مليار دولار سنويا لدمج المهاجرين، خاصة الشباب، وتزويدهم بمهارات للعمل
خدمة خاصة لمساعدة النساء اللاتي يعانين من الزيجات القسرية والعنف المنزلي، وتشجيع صغار المهاجرين على الرياضة

وقال كينان كولات، الرئيس المساعد للجالية التركية بألمانيا "لا تؤخذ الجالية التركية مأخذ الجد، إننا نعامل مثل الأطفال الذين لا يفقهون شيئا في القانون".

وتقول منظمات تركية إن القانون سيحيل نحو مليوني ألماني من أصول تركية إلى "مواطنين من الدرجة الثانية".

غير أن وزيرة الاندماج بحكومة ميركل، ماريا بوهيمر، قالت إن مقاطعة المنظمات للاجتماع، الذي يشارك فيه 90 موفدا، خطأ "مبالغ فيه"، مشيرة لمشاركة منظمات تركية أخرى.

وتتكلف الخطة 750 مليون يورو سنويا، وستركز على تأهيل المهاجرين وخاصة الشباب بالمهارات المطلوبة للوظائف.

وتقدر الحكومة وجود 15 مليون نسمة في البلاد، من إجمالي 82 مليونا، من خلفيات مهاجرة، بينهم قرابة 2.6 مليون شخص من أصول تركية.

وبألمانيا ثاني أكبر تجمع إسلامي في أوروبا الغربية بعد فرنسا، فضلا عن أن الجالية التركية في ألمانيا هي أضخم تجمع تركي في العالم خارج تركيا، ويعمل الكثير من أبنائها في مهن متدنية الرواتب.

وسيبحث اجتماع الخميس 250 إجراءا آخر للاندماج تقترحها حكومات الولايات الألمانية فضلا عن تجمعات تمثل جهات العمل وجهات أخرى.

SF-F,A,R,W




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com