Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الخميس 31 مايو 2007 16:58 GMT
البرادعي يهاجم دعاة ضرب ايران
مواقع بي بي سي متصلة بالموضوع

مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


روب برومبي
بي بي سي

محمد البرادعي
يقول البرادعي إنه لم يثبت ان ايران تطمح للحصول على الاسلحة النووية اصلا

في تحذير يعتبر واحدا من اشد التحذيرات التي اصدرها من مغبة استخدام القوة لثني ايران عن مواصلة برنامجها الخاص بتخصيب اليورانيوم، وصف محمد البرادعي مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية اولئك الذين يدعون الى مهاجمة ايران بـ "المجانين الجدد."

وقال البرادعي إن الذين يطالبون اليوم بضرب ايران لم يتعلموا من درس العراق.

جاءت تعليقات البرادعي في مقابلة اجرتها معه بي بي سي من المقرر ان تبثها اذاعتها الرابعة يوم الجمعة المقبل في الساعة السابعة مساء بتوقيت جرينتش.

يذكر ان هذه ليست المرة الاولى التي ينتقد فيها البرادعي فكرة ضرب ايران، ولكنها قد تكون الاشد في نبرتها من المرات السابقة.

ومازالت طهران ترفض الانصياع لمطالب مجلس الامن بالتخلي عن برنامجها الخاص بتخصيب اليورانيوم، وهو البرنامج الذي تخشى الولايات المتحدة ان يتيح لطهران تطوير اسلحة نووية.

وقال البرادعي إن فكرة وجود ايران مسلحة تسليحا نوويا تعتبر فكرة مرعبة، ولكن لم يتسن التأكد بعد مما اذا كانت طهران تطمح فعلا الى الحصول على السلاح النووي.

ولكنه اضاف انه من غير الممكن "قصف المعرفة" (اي لا يمكن القضاء على التكنولوجيا التي حصل عليها العلماء الايرانيون عن طريق ضرب البلاد عسكريا)، وانتقد بشدة اولئك الذين لا يزالون يدعون لضرب ايران بعد تجربة العراق.

وقال: "استيقظ كل صباح واسمع عن مئة عراقي برئ آخر يلقون حتفهم. إن مهمتي الوحيدة هي التأكد من اننا لن نخوض حربا جديدة وان لا يبلغ بنا الجنون الى مواصلة قتل احدنا للآخر. لا اريد ان اعطي حججا جديدة للمجانين الجدد الذين يطالبون اليوم بضرب ايران."

ولدى سؤاله عن الذين يقصدهم بعبارة "المجانين الجديد" قال مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية: "اصحاب الافكار المتطرفة الذين يؤمنون بالقوة كسبيل وحيد لفرض ارادتهم."

وقال البرادعي إنه لا يقصد الرئيس بوش، ولكن ملاحظاته لابد ان تؤخذ على انها غمز من قناة المحافظين الجدد في الادارة الامريكية الذين لا يزالون يطالبون بحل عسكري للازمة النووية الايرانية.

واضاف ان على ايران الاعتراف للوكالة الدولية بنشاطاتها النووية السرية في الماضي.

وكان البرادعي قد ذكر في آخر تقرير قدمه حول البرنامج النووي الايراني في الاسبوع الماضي ان طهران تواصل تخصيب اليورانيوم وان المعلومات المتوفرة عن برامجها النووية "في تدهور مستمر."

وكان البرادعي قد اغضب الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والمانيا بتأييده فكرة السماح لايران بتخصيب كميات محدودة من اليورانيوم طالما جرى ذلك تحت رقابة مشددة.

وقد اثارت تعليقاته تلك شكاوى فورية من الدول الاربع.

AA-OL




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com