Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 16 أبريل 2007 12:27 GMT
جدل حول انتخابات الرئاسة في تركيا

أردوغان
أردوغان يتعرض لضغوط هائلة لعدم ترثيح نفسه

بدأ البرلمان التركي عملية انتخاب رئيس جديد للبلاد يوم الاثنين وسط جدال كبير يعصف في البلاد.

فقد نزل ما يزيد عن 300 ألف شخص إلى شوارع العاصمة أنقرة خلال عطلة نهاية الأسبوع للضغط على رئيس الوزراء رجا الطيب أردوغان لعدم ترشيح نفسه، إذ يتهمه معارضوه بأنه يتبع سياسة إسلامية، وهو ما ينفيه.

ويعرف عن الجمهورية التركية التي ولدت عام 1923 التزامها الصارم بمبدأ فصل الدين عن الدولة.

وبات الآن أردوغان تحت ضغوط هائلة لعدم ترشيح نفسه، إذ أن التظاهرة كانت الأضخم في أنقرة منذ عدة أعوام.

وقدرت الشرطة عدد المتظاهرين بالـ370 ألفا، وقد هتفوا: "تركيا علمانية وستبقى كذلك!ّ

وفي الأسبوع الماضي قال قائد الجيش التركي إن على الرئيس الجديد أن يكون وفيا مئة بالمئة للنظام العلماني، ما اعتبر تحذيرا مبطنا لأردوغان، حسبما تقول مراسلتنا في أنقرة سارة راينزفورد.

وفي حال انتخب أردوغان ستصبح زوجته أول سيدة أولى في البلاد ترتدي الحجاب، وهو رمز مثير للجدل في تركيا.

ومع أن أردوغان أكد أن لا نية له باتباع سياسات إسلامية، لا يزال العديدون في البلاد لا يثقون به.

تظاهرة علمانية في تركيا
عبر عدد كبير من الأتراك عن تمسكهم الصارم بالعلمانية

ويملك الرئيس حق النقض على كل التشريعات كما يعين عددا من المسؤولين الكبار بالسلطة.

وإذا وصل أردوغان إلى المنصب، فستضاف إلى الأكثرية النيابية التي يملكها حزبه صلاحيات الرئاسة، ما سيتيح له فرصة تغيير تركيا.

وتقول مراسلتنا إن أردوغان هو السياسي الأكثر شعبية في تركيا وقد حاز على كامل الدعم من حزبه للترشح للرئاسة. غير أن العديدين يحذرون من أن ذلك قد يؤدي إلى مزيد من التوتر في البلاد، وقد حثه البعض على ترشيح شخصية تسووية بدلا منه.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com