Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الخميس 12 أبريل 2007 02:21 GMT
رجل اعمال من اصل لبناني يصبح ثاني اغنى رجل بالعالم
اقرأ أيضا

مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


كارلوس سليم
كارلوس سليم اضاف الى ثروته 23 مليار دولار في 14 شهرا

اصبح رجل الاعمال المكسيكي من اصل لبناني كارلوس سليم الحلو ثاني اغنى رجل في العالم بعد بيل جيتس مؤسس شركة ميكروسوفت.

واوضح موقع مجلة "فوربس" الامريكية، التي تشتهر بتقريرها السنوي عن اثرياء العالم، ان سليم الحلو استطاع ان يزيح عملاق قطاع العقارات الامريكي وارين بافيت من موقع ثاني اثرياء العالم، وهو الموقع الذي احتله بافيت لمدة سبع سنوات.

اما السبب في نجاح الحلو، الذي يبلغ من العمر 67 عاما، في القفز الى مقعد ثاني اغنياء كوكبنا، حسب تصنيف مجلة فوربس، فيرجع الى ارتفاع قيمة مجموعة الاسهم التي يمتلكها بحيث وصلت مع اقفال البورصات يوم الثلاثاء 11 ابريل/نيسان الى 53.1 مليار دولار بالمقارنة مع 52.4 مليار دولار يمتلكها الامريكي بافيت.

ولا زال جيتس على قمة الاثرياء، التي يحتلها منذ 13 عاما، بثروة تبلغ 56 مليار دولار.

ارتفاع اسهم قطاع الاتصالات

وتمكن الحلو في الشهرين الاخيرين فقط من اضافة 4 مليارات دولار الى ثروته بعد ان ارتفعت قيمة الاسهم التي يمتلكها في قطاع الاتصالات. وعلى سبيل المثال ارتفعت اسهم شركة "كارسو جلوبال تليكوم" بنسبة 15%، وشركة "اميركا موفيل" بنسبة 4%.

وساهم الاداء الجيد للاقتصاد المكسيكي في العام الاخير، وارتفاع متوسط اسعار الاوراق المالية في بورصة المكسيك بنسبة 50% في عام 2006 الى تحقيق الحلو لطفرة في ثروته.

وحسب تقديرات فوربس فان الحلو اضاف 23 مليار دولار الى ثروته في فترة الاربعة عشر شهرا الاخيرة.

جدل في المكسيك

وكانت اسرة الحلو وصلت الى المكسيك قادمة من لبنان في مطلع القرن العشرين، وامضى الحلو سنوات طويلة من العمل في المجال التجاري، الا ان صفقة شراء شركة الاتصالات الوطنية المكسيكية "تليميكس" هي التي رفعته الى مصاف اغنى الاثرياء. ويوجه النقد الى وضع شركة "تليميكس" للاتصالات التي يمتلكها الحلو، والتي تسيطر على 90% من سوق خطوط الهواتف الارضية في المكسيك، بانها في وضع تحتكر فيه قطاع الاتصالات في المكسيك. وحسب تقديرات مجلة فوربس فان دخل الحلو حاليا يمثل وحده 7% من اجمالي الدخل السنوي للمكسيك.

كما يثير ارتفاع ثروة الحلو جدلا شديدا في المكسيك نظرا لان متوسط دخل الفرد فيها يبلغ 6800 دولار سنويا، ويعيش نحو نصف السكان تحت خط الفقر.

وعندما وجه اليه سؤال في مؤتمر صحفي عن الارتفاع الكبير في ثروته في عام واحد قال الحلو ببساطة "سوق الاوراق المالية يرتفع احيانا ويهبط احيانا، وان ثروته يمكن بسرعة ان تتراجع كما ارتفعت".

كما يواجه الحلو الانتقادات التي توجه لضخامة ثروته مقارنة بالوضع العام في المكسيك بتوسيع انشطته الاجتماعية، اذ انه انشأ مؤسسة لتقديم خدمات اجتماعية وتعليمية ومولها بمبلغ 1.8 مليار دولار، ووعد بتقديم 10 مليارات دولار لخدمات الصحة والتعليم في المكسيك خلال الاربع سنوات القادمة.

لكن الحلو علق في مؤتمر صحفي على المؤسسة الخيرية التي اسسها بيل جيتس وتبرع لها بمبلغ ضخم، بان مشكلة الفقر لاتحل بالتبرعات".

واضاف الحلو "توسيع قطاع الاعمال يخدم المجتمع اكثر من القيام بدور بابا نويل".




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com