Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الجمعة 16 مارس 2007 17:30 GMT
تصاعد المواجهات بين الشرطة والمتظاهرين في باكستان
مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


قوات الأمن الباكستانية
اشتبكات قوات الأمن الباكستانية مع المتظاهرين

لا تزال الاشتباكات مستمرة في باكستان بين قوات الشرطة والمتظاهرين الذين يواصلون احتجاجهم على محاكمة قاض هناك أمام المحكمة العليا الباكستانية.

وقد استخدمت الشرطة في العاصمة الباكستانية اسلام اباد الغازات المسيلة للدموع لتفريق مئات المتظاهرين الذين تجمعوا امام مبنى المحكمة وذلك بعد ان كانت قد اعتقلت العديد من الأشخاص على رأسهم زعيم الجماعة الإسلامية وقياديون بالمعارضة.

وقامت الشرطة أيضا بتحطيم أجهزة في إحدى محطات التليفزيون الخاصة التي بثت تغطية للمظاهرة.

وقد استخدمت الشرطة العصي لتحطيم الزجاج والأثاث وأجهزة البث التليفزيوني.

وفيما بعد اعتذر الرئيس برفيز مشرف إلى المحطة التليفزيونية، وقال إن مثل هذا العمل الذي حدث من جانب رجال الشرطة كان يجب ألا يقع. واضاف في مقابلة مع المحطة أن الذين قاموا بهذا العمل سيتم التعرف عليهم وإنزال العقاب بهم.

وكانت جموع المتظاهرين التي ضمت ناشطين ومحامين قد خرجت احتجاجا على محاكمة القاضي حيث تحدوا الحظر الأمني الذي فرض حول المحكمة.

وسبق هذا قيام السلطات الباكستانية باعتقال العديد من الناشطين السياسيين قبل بدء المحاكمة.

وكان الرئيس الباكستاني برويز مشرف قد منع الاسبوع الماضي كبير القضاة افتخار محمد شودري من مزاولة عمله بسبب ما أطلق عليه "سوء التصرف".

شودري يصل الى المحكمة بالامس
عرف عن شودري انتقاداته لممارسات الحكومة

ولكن القاضي الذي عرف بقراراته الصارمة ضد بعض تصرفات الحكومة وبخاصة في مجال حقوق الانسان نفى التهم التي وجهت اليه.

ويقول المحامون الذين تحركوا احتجاجا على اقالة شودري ان ما يجري هو تعرض لاستقلالية القضاء.

وكان المحامون قد بدأول بتنفيذ اضراب منذ ان اتخذ الرئيس التدابير ضد القاضي.

وانضم الى تحرك المحامين عدة احزاب سياسية تندد بتصرف السلطة الاجرائية.

وكان شودري قد رفض يوم الاربعاء ان يذهب بسيارة حكومية الى مبنى المحكمة العليا التي تنظر بالاتهامات الموجهة اليه، وفضل الذهاب الى هناك سيرا على الاقدام.

وحضر شودري الى المحكمة مع محامي الدفاع عنه، ورفعت الجلسة بعد حين الى يوم الجمعة.

ويقول مراسل بي بي سي في اسلام اباد ان القاضي الذي ينظر بقضية شودري يتمتع بسمعة جيدة ويعتقد الكثيرون انه عادة ما يأخذ قراراته بطريقة مستقلة.

وكان شودري قد عارض قرارات الحكومة في مجالات عدة، بدءا من ملف الفساد الى ملف المعتقلين عند اجهزة الامن والذين يقبعوا بالسجون دون وحاكمة.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com