Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 16 أكتوبر 2006 00:35 GMT
امريكا تدعو الصين لتطبيق القرار 1718 بشكل كامل





اقرأ أيضا
التجارب النووية الباطنية
09 10 06 |  أخبار العالم

مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


جون بولتون وبان كي مون
بولتون قال ان للصين مسؤولية كبيرة في تطبيق القرار

دعت الولايات المتحدة الصين لتطبيق قرار مجلس الامن بشأن كوريا الشمالية بشكل كامل. وكانت بكين قد اعربت عن تحفظات من احد بنود القرار.

وقال المندوب الامريكي لدى الامم جون بولتون ان على الصين الالتزام بالقرار 1718 الذي اقر بالاجماع يوم السبت.

وكان مندوب الصين وانج جوانجيا قد ابدى تحفظ بلاده بشأن سماح القرار للمجتمع الدولي بتفتيش كل الحمولات الواردة على كوريا الشمالية، قائلا انه ينبغي تفادي "كل عملي استفزازي من شأنه زيادة التوتر".

كما حذرت روسيا من ان مثل هذه العقوبات لا يجب ان تستمر بشكل دائم.

وقد تم التوصل الى القرار الذي يحظر أيضا على كوريا الشمالية استيراد اية سلع كمالية بعد مفاوضات مطولة.

"مسؤولية كبيرة"

وقال جون بولتون في حوار مع قناة امريكية ان الصين صوتت لصالح القرار وعليها تطبيقه. "كان هذا التصويت بالنسبة لها امتحانا مهينا، لكن لديها مسؤولية كبيرة هنا".

واضاف ان "التفتيشات المخطط لها ستتم في الموانئ والمعابر البرية، والامم المتحدة لم تقترح حصارا بحريا على كوريا الشمالية."

مندوب الصين في مجلس الامن
الصين ايدت فرض العقوبات لكن لديها تحفظات عليها

وقالت وزيرة الخارجية الامريكية كوندوليزا رايس انها متأكدة من أن الصين "ستكون أهلا لمسؤولياتها بشأن تطبيق القرار."

وأضافت: "أنا أتفهم ان يكون البعض قلقا من كيفية تطبيقه دون خلق التوتر في المنطقة، ونحن مستعدون للتفاوض بشأن ذلك."

ومن المقرر ان تزور رايس المنطقة هذا الاسبوع لعقد محادثات مع جيران كوريا الشمالية."

"قرار قاس"

وقد اتفقت سيول وموسكو على محاولة إحياء المحادثات الدولية المتعلقة بنزع الأسلحة النووية مع كوريا الشمالية حسبما صرح المبعوث الروسي الأحد.

وكان مجلس الامن اقر السبت بالاجماع القرار رقم 1718 الذي يفرض عقوبات مالية على كوريا الشمالية، وحظرا على تصدير المواد التي تدخل في انتاج الاسلحة، غير انه لم يتضمن التهديد باستخدام القوة العسكرية.

وغادر مندوب كوريا الشمالية قاعة مجلس الامن احتجاجا على صدور القرار.

وقد اتهم مندوب كوريا الشمالية في الأمم المتحدة مجلس الأمن بالتصرف مثل قاطع طريق عندما تبنى ما وصفه بأنه "قرار قسري" مع تجاهل ما أسماه "الخطر النووي الذي تمثله كوريا الجنوبية بالوكالة عن الولايات المتحدة".

وأضاف أن أي ضغوط جديدة على بيونغ يانغ ستعد بمثابة إعلان حرب.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي الذي خلال زيارة لبكين الجمعة إن كوريا الشمالية لا ترفض العودة إلى المحادثات السداسية إلا أنها ستحدد خطوتها القادمة بعد دراسة قرار مجلس الأمن.

وقال الأمين العام الجديد للأمم المتحدة بان كي مون وهو كوري جنوبي إنه مستعد لزيارة كوريا الشمالية لمناقشة موضوع ملفها النووي.

وتبحث الدول المجاورة لكوريا الشمالية حاليا وسائل تنفيذ العقوبات الدولية.

وقد فرضت طوكيو بالفعل بعض العقوبات على بيونغ يانغ، من بينها منع الواردات منها، ومنع سفنها من دخول المياه اليابانية.

وقال رئيس وزراء اليابان شينزو آبي ان العالم ارسل رسالة قوية الى كوريا الشمالية مفادها ان امتلاكها اسلحة نووية لن يتم التسامح معه واضاف ان طوكيو تبحث فرض عقوبات اضافية عليها.

"رسالة واضحة"

غير ان هيئات المساعدة الدولية حذرت من ان العقوبات المشددة قد تضر بمواطني كوريا الشمالية خاصة مع اقتراب فصل الشتاء.

ومن جانبه رحب الرئيس الامريكي جورج بوش بالقرار وقال انه "رسالة واضحة" من العالم إلى الرئيس الكوري الشمالي كيم جونج ايل بشأن "نواياه النووية المعلنة."

وقال بوش ان اجماع مجلس الامن على تبني القرار "يظهر اننا متحدون في جعل شبه الجزيرة الكورية خالية من الاسلحة النووية."




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com