Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الثلاثاء 03 أكتوبر 2006 11:24 GMT
طائفة الأميش: نبذ للتكنولوجيا وانعزال عن العالم

أولاد أميشييون في ولاية أوهايو
يعيش حوالي 200 ألف أميشي في أميركا الشمالية

يبدو العديد من أعضاء طائفة الأميش عند النظرة الأولى كأنهم أتوا من مشهد عائد إلى القرن التاسع عشر.

الأكبر والأكثر محافظة بين أعضاء هذه الطائفة الانعزالية المتدينة يركبون الخيل والعربات بدل السيارات، كما أن العديد منهم لا يملكون هواتف أو كهرباء في بيوتهم.

يرسلون أولادهم إلى مدارس خاصة مكونة من غرفة واحدة حتى سن الـ13.

يبتعدون عن التكنولوجيا ويبشرون بالانعزال عن العالم الحديث. لا ينضمون إلى الجيش ولا يقبلون أي عون من الحكومة.

وتختبر مجتمعات الأميش الكثير من المشاكل التي تواجهها مجتمعات أخرى، لكنها لا تخرجها إلى العلن.

اضطهاد في أوروبا

ويعيش حوالي 200 ألف منهم في أكثر من 20 ولاية أميركية وفي إقليم أونتاريو في كندا.

وتعيش الجماعة الأقدم منهم المكونة من بين 16 و18 ألفا في مقاطعة لانكستر، وهي منطقة زراعية نائية استوطنها الأميشيون الأول في العشرينات من القرن الثامن عشر، وقد لجأ الكثير منهم إلى هناك هربا من الاضطهاد الديني في أوروبا.

وتنقسم الطائفة إلى عشرات التجمعات يعيش كل منها باستقلالية تامة وفقا لقوانينها الخاصة غير المكتوبة، المعروفة بـ"أوردنانغ."

ويعتبر "التنظيم القديم" في لانكاستر الأكثر محافظة بين كل الجماعات الأميشية، ويطبق قوانين صارمة على الملابس والتصرفات واستخدام التكنولوجيا، ويؤمنون بأن ذلك يشجع على التواضع والانفصال عن العالم.

ويرتدي النساء بينهم الثياب المحتشمة والطويلة والمرايل ويقمن بقص الشعر ويربطنه خلف الرأس.

أما الرجال والصبيان فيرتدون البدلات الداكنة اللون والمعاطف والقبعات السوداء أو قبعات القش العريضة. ويطلقون اللحى بعد أن يتزوجوا.

سلام؟

لكنهم لا يرفضون التكنولوجيا بالمطلق، فبعض المزارعين يستخدمون التلفونات وبعض الجماعات المحلية تسمح باستخدام الكهرباء في بعض الظروف.

ولد أميشي في ولاية أوهايو
يرتدي الأولاد والرجال القبعات القشية

معظم الأميشيين يتحدثون ثلاث لغات: لغة قريبة من الألمانية تسمى "بنسلفانيا داتش" في منازلهم، ولغة قريبة أيضا من الألمانية تدعى "هاي جيرمان" في صلواتهم، والانكليزية في المدارس.

يشعر الأميشيون أحيانا بضغوط العالم المتقدم. ويقول معلقون إن قوانين عمل الأطفال، على سبيل المثال، تهدد طريقة عيشهم وتقاليدهم القديمة.

وفي حين يملك العديد منهم الأسلحة الشخصية التي يستخدمونها للصيد ولقتل الحيوانات البرية، تعيش مجتمعاتهم حتى الآن دون أي عنف ناتج عن استخدام السلاح.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com