Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الأحد 16 يوليو 2006 16:05 GMT
نصر الله: "المقاومة بألف خير وأبشر اسرائيل بالهزيمة"
تغطية موسعة للشأن اللبناني

الانتخابات النيابية 2009




أخبار عامة





الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله

أعلن الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله أن حزبه "بألف خير" وترسانته الصاروخية سليمة، مؤكدا أن اسرائيل "تجهل" إمكانيات حزبه.

وشدد على أن حزبه حاول تركيز القتال على الجانب العسكري الاسرائيلي، ولم يقصف المدن الاسرائيلية إلا بعد "صبر" طويل.

واتسمت لهجة نصر الله بالثقة من أن حزب الله "قادر على إلحاق الهزيمة باسرائيل".

وسرد نصر الله الذي بدا هادئا في شريط مصور على قناة المنار التابعة لحزبه المواجهة مع اسرائيل منذ بدايتها، وهنا أبرز ما قاله:

"حاولنا أن نتصرف بهدوء ودقة (بعد عملية أسر الجنديين). أطلقنا مواقف واضحة وتحذيرات واضحة."

"ركزنا قصفنا على المواقع العسكرية فقط في اليوم الأول ولم نتعرض للمستوطنات."

"جيش العدو العاجز أمام المجاهدين بدأ منذ اليوم الأول باستهداف البلدات والقرى والمنشآت المدنية."

"صبرنا وأكملنا القتال باتجاه الجنود والمواقع العسكرية."

"في المقابل كنا نرى أن الصهاينة يركزون حملاتهم على المدنيين والمنشآت المدنية."

"حاولوا التقدم ودمر المجاهدون دبابة من أهم الدبابات الاسرائيلية. تدخلت دبابة أخرى دمروها فتدخلت ثالثة أصابوها."

"تم استهداف المدن الرئيسية في لبنان قاموا بقتل الناس في البلدات."

"يبدو أن العدو فهم صبرنا في البداية بشكل خاطئ."

"انتظرنا وقدمنا انجازا آخر عندما ضربنا البارجة في إشارة واضحة أننا نعاقب الذين يقصفون منشآتنا."

"لكن قراءة الصهاينة الخاطئة لما يجري دفعتهم للاستمرار بالهجوم."

"لم يكن أمامنا المجال سوى أن نفي بوعد قد قطعناه على أنفسنا وقمنا بقصف مدينة حيفا ونحن نعرف أهميتها."

ولو استهدفنا المصانع البتروكيمائية لكانت كارثة على سكان حيفا لكننا تعمدنا تحييدها حرصا منا لكي لا يكون سلاحنا سلاح انتقام بل سلاح ردع وإعادة المجانين في حكومة أولمرت إلى التخلص من التجبر والغباء والحماقة التي يتميزون بها."

لكن هذا لا يعني أننا سنبقى في هذا الموقع دائما. سنلجأ إلى كل وسيلة تمكننا من الدفاع، طالما أن العدو يمارس عدوانه بلا حدود أو خطوط حمراء."

ومضى نصر الله ليؤكد "أننا ما زلنا بحمد الله بكامل قوتنا وعافيتنا."

كما شدد نصر الله على أن اسرائيل لا تعرف قدرات حزبه، فقال:

"من أهم نقاط قواتنا أن العدو يجهل قدراتنا، وهو يستند إلى معلومات خاطئة."

"على سبيل المثال في اليوم الأول استهدف سكان مدنيون وبيوت مدنية لا يوجد فيها أهداف عسكرية."

وخرج الاسرائيليون وقالوا إنهم دمروا الجزء الأكبر من قدرات الحزب الصاروخية."

"هذا كلام غير صحيح، وهم دمروا بيوت مدنيين خالية من أي ترسانة, والترسانة لا تزال موجودة وما أطلقنا منها هو القليل ولا زلنا على قدرة أطلاق أكثر بكثير."

وأضاف: "أنا أبشركم بالهزيمة إذا كنتم تبنون حساباتكم على هذا."

وتوجه إيضا إلى العرب والمسلمين، مشددا على أنه لا يطلب إليهم شيئا "لأننا بألف خير". لكنه قال في المقابل إنه "إذا قدّر لاسرائيل إلحاق الهزيمة بالمقاومة في لبنان أو فلسطين فإن العالم الإسلامي سيغرق في ذل أبدي وسوف يزداد علو الاسرائيليين وتدخلهم في شؤوننا."

واختتم بالحديث عن "فرصة تاريخية أمام العرب والمسلمين. "




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com