Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الأحد 18 يونيو 2006 03:21 GMT
اليابان تحذر كوريا الشمالية





التجارب الصاروخية الشمالية تثير احتجاجات في الجنوب واليابان

حذر وزير الخارجية الياباني تارو آسو كوريا الشمالية من أن بلاده ستعتبر سقوط اي جزء من صاروخ تنوي بيونجيانج اطلاقه على الاراضي اليابانية بمثابة هجوم عليها.

وتأتي تعليقات آسو في وقت تقول التقارير فيه إن كوريا الشمالية قد تطلق صاروخا جديدا عابرا للقارات يوم الاحد او الاثنين.

وكان آسو قد قال في مقابلة اجرتها معه محطة فوجي التلفزيونية: "اذا سقط الصاروخ على اليابان، فإن ذلك سيعقد الأمور ايما تعقيد، وسوف يعتبر بمثابة هجوم على اليابان. نحن قلقون لأن احتمال سقوط اجزاء من الصاروخ الكوري على اراضينا ام ر وارد. يجب علينا ان نفكر دائما في أسوأ الاحتمالات.

وكانت وكالة كيديو للانباء قد نقلت عن مصادر دبلوماسية في نيويورك قولها إن اليابان والولايات المتحدة تنويان مناشدة مجلس الامن التابع للامم المتحدة اتخاذ اجراء فوري في حال مضي بيونجيانج قدما في اختبار صاروخها الجديد.

ورغم احجام وزير الخارجية الياباني عن التطرق الى ماهية الاجراءات التي تنوي طوكيو وواشنطن اتخاذها بحق كوريا الشمالية في حال اصرار الاخيرة على اختبار الصاروخ الجديد، فقد قال: "إن الرد سيكون شديدا نوعا ما."

وكانت صحيفة كورية جنوبية قد ذكرت ان السلطات في الشمال قد نقلت معدات تابعة لصاروخ بعيد المدى وعشرة صهاريج من الوقود السائل الى قاعدة للاطلاق.

من ناحيتها، دعت القيادة الكورية الشمالية شعبها الى رفع الاعلام الوطنية في الساعة الخامسة من صباح الاحد بتوقيت جرينتش فيما اعتبر اشارة الى نيتها المضي قدما في اختبار صاروخ عابر للقارات.

ويعتقد ان الصاروخ الذي سيتم اختباره هو تايبودونج-2 الذي يتراوح مداه بين 3500 و4300 كيلومترا.

وكانت كوريا الشمالية قد اطلقت صاروخا من طراز تايبودونج-1 عام 1998 مما رفع من حدة التوتر في منطقة شرق آسيا عندما حلق في الاجواء اليابانية قبل سقوطه في المحيط الهادئ.

وكانت بيونجيانج قد تعهدت عام 1999 بالامتناع عن اطلاق الصورايخ الباليستسة.

وتصر كوريا الشمالية على ان تجاربها الصاروخية انما تهدف الى اطلاق الاقمار الصناعية.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com