Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الثلاثاء 04 يناير 2005 13:19 GMT
وكالات الاغاثة: الدول المتضررة بحاجة للمال



اقرأ أيضا
إعادة فتح مطار رئيسي أمام الإغاثة
04 01 05 |  الصفحة الرئيسية


مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


ستيفن دولينج
بي بي سي نيوز

مروحية أمريكية توصل المساعدات لكودي تيونوم بأتشيه في إندونيسيا
سيلزم إعادة بناء المناطق المنكوبة في الأعوام المقبلة

قالت وكالات الاغاثة ان ضحايا موجات المد التي ضربت جنوب اسيا في حاجة الى الاموال وليس الغذاء والكساء والادوية.

وتلقت الوكالات سيلا من العروض للمساعدة من متطوعين يريدون العمل على اعادة بناء المجتمعات التي دمرت.

وتعين رفض معظم هذه العروض رغم ان مؤسسة اوكسفام قالت انها في حاجة الى عشرة الاف شخص للمساعدة في العمل في متاجرها الخيرية.

وتستعد شركة بريتيش تليكوم البريطانية للاتصالات لارسال سبعة من مهندسي الاتصالات للمساعدة في اعادة الخدمات التليفونية في جزيرة سومطرة باندونيسيا.

مع وصول قيمة التبرعات التي تعهد البريطانيون بدفعها الى 60 مليون جنيه استرليني قال عدد من المؤسسات الخيرية ووكالات الاغاثة والجماعات الدينية ان هناك اشخاص يتبرعون ايضا بكميات كبيرة من الغذاء والكساء والاغطية التي لن تصل على الارجح الى المناطق التي ضربتها موجات المد.

وقالت هذه المنظمات ان ارسال هذه التبرعات الى دول يمكن شراء هذه الاشياء منها باسعار رخيصة سيكون امرا مكلفا جدا وسيستغرق وقتا طويلا.

عمال إنقاذ
يبذل عمال طبيون جهودا كبيرة في المناطق المتضررة

وارسلت المنظمات رسالة مماثلة الى الاشخاص الذين عرضوا التبرع بوقتهم للمساعدة الفعلية في دول مثل اندونيسيا وسريلانكا والهند.

فمنظمة اطباء بلا حدود، وهي المنظمة الدولية التي ترسل الاطباء والادوية الى المناطق التي تقع بها الكوارث، ستكون من بين المنظمات التي لن ترسل اشخاصا يحاولون القيام بهذه المهمة للمرة الاولى.

وقال متحدث لموقع بي بي سي نيوز "لا نستطيع ان نقبل اي عرض. ارسلنا اشخاصا من المقيدين في سجلاتنا. لن نرسل احدا من خارج هذه السجلات. لن يكون ذلك في مصلحة اي من الطرفين."

وقالت كلير لويس المتحدثة باسم مؤسسة اوكسفام الخيرية ان الاتصالات من اشخاص يعملون في مجالات البناء والمنشآت الصحية ومهن اخرى يعرضون خدماتهم وصلت الى المئات.

لكنها اضافت ان الاموال تأتي على رأس قائمة الاولويات في الوقت الحالي وذلك لشراء اغذية ومواد لازمة لانقاذ الارواح.

وترسل اوكسفام الاشخاص الذين يستطيعون توفير امدادات المياه والصرف في محاولة لمنع المزيد من حالات الوفيات بسبب المياه الملوثة او الامراض المعدية.

خيم إيواء
تم إقامة مناطق إيواء مؤقت عقب الكارثة

وقالت المتحدثة ان موقف اوكسفام يعتمد على محاولة توظيف السكان المحليين.

واضافت قولها "هناك الكثير من الفنيين في مجال الصرف الصحي والكهرباء في تايلاند وسريلانكا ونرغب في دفع اموال للعاملين المحليين للمساعدة في ضخ المزيد من الاموال مرة اخرى في الاقتصاد هناك".

وقالت لويس ان الاشخاص الذين يريدون المساعدة في اعادة بناء المناطق التي دمرت يجب عليهم الاتصال بمؤسسة الخدمات التطوعية في الخارج التي تعمل في هذه المشروعات منذ 50 عاما تقريبا.

وتحث مؤسسة اوكسفام الناس غير القادرين على التبرع بالاموال لصندوق لجنة الطواريء الخاصة بالكوارث على التطوع والتبرع بوقتهم للمساعدة في العمل في 900 متجر تابع للمؤسسة في جميع انحاء بريطانيا تقبل التبرعات المالية.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة