Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الأربعاء 24 مارس 2004 13:14 GMT
قادة العالم يشاركون في تأبين ضحايا تفجيرات مدريد
تفجيرات مدريد

ذوو ضحايا تفجيرات القطارات في مدريد إسبانيا تحيي ذكرى ضحايا الهجمات


Cayetano Abad, injured in the Madrid attacks, casts his vote تفجيرات مدريد والحرب ضد الإرهاب



الملك خوان كارلوس تصدر المشاركين في القداس

أقيم في مدريد قداس تأبيني اليوم لضحايا تفجيرات الحادي عشر من مارس/ آذار الذي حصد أرواح 190 شخصا واصاب 1200 أخرين.

وشارك الملك خوان كارلوس وباقي أفراد العائلة المالكة في القداس الذي أقيم بكاتدرائية "المودينا".

كما شارك في القداس عدد من قادة العالم منهم الرئيس الفرنسي جاك شيراك ورئيس الوزراء البريطاني توني بلير وولي العهد الأمير تشارلز والمستشار الألماني جيرهارد شرودر ووزير الخارجية الأمريكي كولين باول بالاضافة الى آلاف الأسبان.

وتعد هذه أول مرة يتم عقد قداس رسمي على أرواح أناس من غير أفراد العائلة المالكة منذ استعادة الملكية في اسبانيا بعد وفاة الجنرال فرانكو عام 1975.

وكانت بلدية مدريد قد اتخذت استعدادات اضافية بتجهيز الساحات والميادين المحيطة بالكاتدرائية الملحقة بالقصر الملكي لاستيعاب أي اعداد اضافية.

كما تم اعداد شاشات تلفزيونية عملاقة في الميادين المحيطة وفي حديقة القصر الملكي وميدان باب الشمس (بويرتا دل سول) أكبر ميادين مدريد لنقل مراسم التأبين على الهواء للآلاف المؤلفة التي حضرت.

عشرة قنابل استهدفت اربعة قطارات اسبانية
190 قتيلا

وكانت العاصمة الاسبانية مدريد قد شهدت صباح الحادي عشر من مارس الماضي عشرة تفجيرات في اربعة قطارات للركاب خلال ساعات الذروة الصباحية اسفرت عن مقتل 190 شخصا واصابة 1200 آخرين.

وقد قامت الحكومة الاسبانية بمراجعة عدد القتلى لتعلن ان من تأكد موتهم في هذه الهجمات هم 190 شخصا بالاضافة الى اصابة 1200 شخص آخرين.

وكان العدد المعلن سابقا هو 202 قتيل إلا انه لاتزال هناك بقايا من جثث لم يتم التعرف على اصحابها.

بلير وثاباتيرو"

وخلال زيارته لأسبانيا اجرى رئيس الوزراء البريطاني محادثات مع رئيس الوزراء المنتخب خوسيه لويس رودريجيز ثاباتيرو.

وقال متحدث باسم بلير إن المحادثات جرت في جو دافئ وودي.

وكان مراسل بي بي سي للشؤون السياسية قد قال ان بلير سيركز خلال محادثاته في مدريد مع رودريجيز ثاباتيرو على اوجه التشابه وليس الخلافات الجوهرية بين الرجلين.

وصف اجتماع بلير وثاباتيرو بأنه جرى في جو ودي دافئ

وومن بين أوجه الشبه هذه أن ثاباتيرو يبلغ عمره 43 عاما وهو نفس العمر الذي تولى فيه رئيس الوزراء البريطاني الحكم منذ سبعة اعوام، كما أن كليهما يضع على اولوية جدول اعماله التصدي للإرهاب رغم اختلاف موقفهما من حرب العراق التي يعارضها ثاباتيرو بينما يرى بلير أنها خطوة اساسية في الحرب ضد الارهاب.

ومن المنتظر ان يتوجه بلير بعد زيارته لأسبانيا الى البرتغال حيث سيجري هناك محادثات مع رئيس الوزرءا خوسيه مانويل دوراو باروسو الذي ايد بدوره الحرب ضد العراق.

كما سيشارك بلير بعد ذلك في قمة زعماء الاتحاد الأوروبي التي سيتصدرها قضيتا الحرب ضد الإرهاب والأوضاع في العراق.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة