Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 30 أبريل 2007 10:38 GMT
هند: أتمنى أن أعود للعراق

ولدت هند في العراق لكن أسرتها غادرته عندما كانت في الثالثة دون أن تتشكل معالم ذاكرتها. عاشت معظم حياتها في شمال إنجلترا وهي الآن في ليدز حيث تدرس علم الكيمياء في جامعتها.

لكن ذاكرتها التقطت صورة من العراق ظلت تلازمها دون أن تدرك موقعها ومغزاها حتى زارت مسقط رأسها مرتين واحدة في 2001 (قبل الغزو) والثانية في 2003 (بعد الغزو).

الهم الذي تحمله هند هو تعريف الناس حولها في بريطانيا بالعراق الذي تحبه وتحب الكرم الذي يتحلى فيه الناس.


توقف نشر المشاركات في هذا الحوار. اقرأ أدناه تعليقاتكم التي وصلتنا. الموضوعات المتاحة حاليا للمناقشة موجودة في صفحة شارك برأيك.


اعجبني رأي الصديق الذي يقول ما الذي يمنعك فعلا من الرجوع فهي اسهل مما يكون إركبي طائرة الخطوط البريطانية او اى خطوط وارجعي الى بغداد . اعتقد لن تطيقي اكثر من المدة التى تستغرقينها من الفندق الى اى فندق خمس نجوم هذة اقصي مدة هذا فى حالة وصولك سليمة بدون اغتيال او خطف او ماشابة . لكي الله يا بغداد

علي الصفتي- لندن


إني أسال فقط شنو سبب رجوعك للعراق في ظل تدهور الأوضاع الحالية.

احمد عاصي - السليمانية- العراق


ممتازه

بلال محمد السيد- الشرقية مصر


اتمنى ان يصبح العراق امنآ ويسود فيه السلام وانشاء الله يعود كل العراقيين.

ديار - بغداد


اختى العزبزه لا تعودى الى العراق الا كزائره فالوطن ليس وطن الا بالامن والامان اخدمى وطنك العراق من مكانك فى بريطانيا وضحى صورتنا الحقيقيه للغرب أتمنى للعراق الشقيق الاستقرار وعودة الابناء لخدمته ورفعة رايته.

حسن توفيق ديرب نجم -مصر


اذا كنت قدرايت في زيارتك قبل السقوط صوره واحده لصدام فالان موجود الف صدام وصدام لان كل جماعه اوفئه تحاول فرض قانونها على الارض على حساب الاخر فالحياه للاقوى ابقى بعيدا وانتظري الى ان يرجع العراق عراقا.

علي الصالح - بغداد


هند اتمنى ان تعددي الى العراق ولكن اين ستعيشين في منطقة سنيه راح هجروجك لان انتي شيعيه واذا منطقة شيعيه يفعلون نفس الشىء لان انتي سنية وافهم من كلامك انتيه شيعيه والطريق كله مخاطر وقتل اتمنى ان تستقر الاموروتعودي الى العراق واتمنى ان تتصلي بأهلك في العراق.

طاهر - بغداد


فلسفة الحياة ان تعيش حرا كريما وتحمل مبادئك والثوابت التي تؤمن بها وحمل مشعلا من نور. هل يمكن ياترى ان يتاح لنا ذلك في بلادنا العربية او تسمح لنا الانظمة الحاكمة! وبما انه نحن غرباء في اوطاننا اذا لا يهم ان نعيش في اي بقعة من بقاع العالم مادمنا تتمسك بمبادءنا ونطبق قوانين السماء ونترك اثرا ومجدا في الحياة يحمل اسمنا واسم عراقنا الجريح.

عبد الرحمن - بغداد


اعجبني راي الصديق الذي يقول ما الذي يمنعك فعلا من الرجوع فهي اسهل مما يكون اركبي طائرة الخطوط البريطانية او اى خطوط وارجعي الى بغداد اعتقد لن تطيقي اكثر من المدة التى تستغرقيها من الفندق الى اى فندق خمس نجوم هذة اقصي مدة هذا فى حالة وصولك سليمة بدون اغتيال او خطف او ماشابة - لكي الله يا بغداد

علي الصفتي - لندن


اتمنى من هند ان تنقل صورة جميلة عن الشعب العراقي المحب للسلام والحرية والرافض للارهاب والتطرف واتمنى لها العودة للعراق عندما يتحسن الوضع اتمنى لها التفوق في مجال دراستها لترفع اسم العراق .

علي - بغداد


الاخت العزيزة هند نحن نعيش بالعراق ونتمنى ان نعود للعراق !!!! كما انتي ترغبين ولكن اي عراق ؟ نحن مثلك نحس بالغربة والشتات نريد العودة للعراق نعم والا كيف يمكن لعراقي الا يستطيع زيارة مدينة عراقية لانه سني او شيعي ؟ اذن نحن نعاني كما انتي تعانين والفرق هو ان لديك الامان ونحن محرومين منه . اسمعي نصيحتي وابقي في مكانك لان العراق ليس للعراقيين بل للإيرانيين والإرهابيين والأمريكان.

يوسف احمد - السليمانية العراق


اختي العزيزه هند، انت تتمنين العوده الى العراق وهذا حق كل انسان ان يعود الى وطنه الذي احتضنه لكن اذا كان هذا الوطن لا يرغب باهله وناسه الشرفاء والذين يرغبون بتقديم خدمه من اجل رفعت بلده؟ واود ان اقول شي لك واعتبريه نصيحه من اخ كبير لاخته الصغيره اذا رغبت بتقديم خدمه للعراق فافعلي من انجلترا فقط بدون العوده وسوف تشعرين بالسعاده واذا عدت سوف تشعرين بالندم لان اغلب العراقيين قد تغيروا ولم يعدوا كما كانوا قديما منذ 30عام فحافظي على نفسك من الضياع.

سعد الكوفي - بابل


وها هي معناة جديدة من معانات العراقيين التي لا يمكن ان تستوعبها مجلدات الادباء عند قصها. والمعاناة هنا من قبل ابن بلد يتوق الى رؤية بلدة الذي لا يعرف عنة الا كلام فمتى يعود كل ابن ضال الى دفىء والدتة الحنونة. فان كنا نحن العراقيين نحن الى عراقنا ونحن فية فالله وحدة المعين لمحنة المغترب والقسري خصوصا. متى ينقشع هذا الضباب وتعود الامور الى نصابها امن واستقرار وفرح وسعادة لمة اهل ,مناسبه سعيدة جامعة للاقارب والاحباب فقد طال الفراق وطال ضياع اهلك يا عراق فمتى تكون السعادة ومتى يعود الليل العرقي الجميل؟ امنياتي للكل ولهند بالعودة .

وليد بشير الاسدي - البصرة


اسمي صفاء السيلاوي واسكن في العراق وبالتحديد في محافظة النجف واتمنى ان تعود الاخت هند الى احضان بلدها الجريح العراق.

صفاء السيلاوي- النجف


عظيم جدا ان نرى الوفاء قادم من ارض انكلترا يطوي المسافات على شفاه تلك الفتاة التي كل ما فيها ينبئ بالصدق والوفاء وتختصر روح البشرية الحقة وتعلمنا دون ان تعلم وتكون درسا لكل ذي عقل وحصيف. لا يستطيع المرء ان يمر مر الكرام على ما قالته فلقد نطقت صدقا وعدلا وأثبتت ان الطيبه المغروسه في جنباتها انما هي طيبه العراقيين، وان وفاءها اتى من ذلك الخزين الذي اورثها والدها فيه وان كان الصائغ قد اهداها فرصة التعبير عن رايها في بيتها بعيدا عنه ويمثل لها كامل الطيبه فقد اهدت هذه الفتاة لكل مطلع شريف على وفاءها وما تنشره هنا كل الطيبه والرحمة بجميع اجزاءها. وانا اقول لها عبركم انني في خدمتها في العراق اينما حلت وفي خدمتها في خارج العراق ايضا وسارد طيبتها لنا بطيبه اكبر وعنواني موجود فانا في خدمة تلك الفتاة المراة العاقلة التي ميزت الحق والخير وحنت لبلدها وتربته فارجوا من الله ان يوفقها وان يعز والدها الذي اكن له اسمى ايات الحب والاعتزاز لما زرعه في هذه البنت.

مراد بشير - بغداد


نتمنى لكم العودة ولكل العراقيين.

سائد - استوكهولم


تميز الانسان العراقي بحنينه للوطن ولكن الظروف هي التي جبرت الفرد ترك بيته و وطنه فلا يوجد احلى من العراق وان شاء الله يعود العراق بقوه وانشاء الله كل فرد عراقي يرجع للوطن فكفانا تغربا والما من الذي يحدث فالعراق محتاج أولاده.

احمد العراقي - ديالى العراق


يا أخت هند الصبر جميل . بلادى وإن جارت على عزيزة وأهلى وإن ضنوا على كراما . من حقك العودة لوطنك لكن الصبر ياأخت هند.

محمود وهدان - المنوفية مصر


أعتقد أن جمال المرأة أعظم بكثير من أن يتقرر بجمال الوجه فقط برأيي أن الجمال هو جمال الخلق والفتاة اليمنية هي أكثر الفتيات خلق.

ناجي صنعاء/اليمن


العراق في هذا الوقت يحتاج إلى أولاده
بسام الجشعمي - بغداد

الاخت العزيزة هند اتمنى ان تحققين هذة الامنية الرائعه حقاً و هي العودة الى الديار الى بلد الرافدين العراق ولكن في هذا الوقت الحاضر العراق يحتاج الى اولاده لكي يتمكنوا من الوقوف الى جانبه و هو الاب الذي عشنا نحن و اجدادنا على ارضه الطاهرة و انصح ان تعودين عندما تجيدين لك الفرصه لمعالجه هذا الوطن الجريح كي نوقف النزيف بايدينا البيضاء ,و اخيرا اشكرك على هذا الشعور العالي بالمسؤولية تحاه العراق و تمنياتي لك بالتوفيق.

بسام الجشعمي - بغداد


أتمنى عودتك ياهند إلى العراق لان الوطن غالي جدا وانا حزين جدا على غربتك قولي حسبي الله ونعم الوكيل علي من كان السبب.

قيس دعنا - الخليل فلسطين


الى هند الحزينة اننا ابناء هذا الشرق الاوسط السقيم نتمنى ان نبدل نعيم و رفاهية أوطاننا بجحيم وذل الغربة ونتمنى ان يبقى في ذاكرتنا ما يشعرنا بالحنين الى الوطن بين الفينة والاخر علما انه لا يوجد شى ناسف عليه ونتذكره من بلادنا.

رامي - سوريا


من أجلك يا وطني يشتاق البعيد ويبكي لحبك كل قريب.

ناجي سامي - العراق


هل تريدي ان تقبري نفسك من الان وتعودي من صرح الحرية الى تردي الوضع الأمني في العراق.

علي - صنعاء


ما أعجبني في الصور هو الحزام الذي أضفى مسحة جمال إضافية.

ابو محمد مفيد - دبي


ان العراق هو اجمل بلد لولا تدخل دول الجوار في شؤونه.

علاء خلف - بغداد


هل انت مشتاقة للتخلف. ربنا أنقذك وأشكرى أسرتك إنها عرفت تخرج من جحيم الأنظمة العربية المتخلفة.

يوسف - طنطا


عدت من السويد للعراق
زهراء فلاح - بغداد العراق

يلومني العراقيون لاني عدت اليه .. انا فتاة عراقية عدت من السويد للعراق واستانفت دراستي وعملي في بغداد في احدى المحطات التلفزيونية في بغداد على الرغم من الصعوبات ذلك نتيجة لما عانيته من التمييز العنصري في بلاد الغرب فقد تكون زهراء باقر استطاعت ان تجمع بين ثقافتين بين العائلة الملتزمة الاسلامية والمجتمع البريطاني الا انني لم اوفق في الاستمرار بخلق حالة من التوازن بين ثوابتي والمجتمع الذي اعيش فيه والذي يتناقض مع هذه الثوابت بالضرورة احب العراق واعرف واثمن مامعنى ان اكون في بلدي رغم كل الملامات من ابناء بلدي لانني عدت اليه

زهراء فلاح - بغداد العراق


أتمنى رجوعك قريبا ونحن بأنتظارك لأعمار بغداد فقط عليك بنزع الخوف والتحلي بالشجاعة الازمة لفعل ذلك. فالعيش في بغداد يتطلب الايمان بقدرة الشخص على أضافة لمسة باتجاه تطور البلد

لؤي - بغداد


بالله عليك أجلي هذه الرغبة الى أن يتم تحرير بلدنا من قوى الشر التي عاثت فيه الفساد وسفك الدماء والعيش بالخرافات وهدم الحضارة وسراق خيراته,أو ترتدين ملابس طبع عليها انك صدريه او بدريه او حامضيه لانك لست قاعديه ودرعا واقيا من الشظايا والرصاص ومانعات الصوت وتنتظري ظهور صاحب العصر والزمان وان تعملي لاطمه ونائحة على خطبة معمم لايجيد العربيه,فاصبري حتى اليوم الموعود وهو قريب.

سرحان عبود - بغداد سابقا


العزيزة هند كلامك هذا سمعناه من الذين جاؤا الى العراق بعد السقوط وما شفنا منهم غير اللى حاصل الان! تركت بيتا ووطنا لاني لم اجد امانا لاولادي ولا وظيفة نقتات منها . ما لذي يمنعك من الرجوع؟ اركبي طائرة الخطوط البريطانية ولنر اين ستسكنين؟ فى حى العدل ام فى مدينة الحرية ام فى السيدية لو بالكرادة او ربما فى المنطقة الخضراء؟ اطلبي من الدول ان تمنح لجوء للعراقيين الهاربين من حمام الدم لكى يعيشوا حياة كريمة.

سندس الحريري - بغداد حاليا في سوريا


احب ان اعطي راي بشان الاجئين العراقيين ولما بقيه الدول العربيه المجاوره للعراق تعاملهم بشدة و لم تحاول ان تقدم لهم المساعده و اين دور المنظمات الانسانيه كي تساعد هكذا عوائل تحتاج الى مأوى و مسكن و غذاء نحن نرى المنظمات تقول ولا تنفذ شيئا و نسمع الكل تتكلم لكن اين هو الحل و الى متى سيظل العراقي مهملا طوال حياته و لللاسف الشديد دوما مثل هذا الاراء لا تعلن ولا تعالج و كل واحد مهتم بحاله و بنفسه و الان العراقي في المهجر ليس لديه سوى الله هم المعين الوحيد و نعمه بالله و الله هو المنتقم.

سندس م.ر - عمان


بصراحة كان المشاعر اكثر من رائعة وليست غريبة علي والكلام جميل جدا رغم ما يعتريه من الالم لكن انا أؤمن بانه على كل انسان ان يبحث عن سعادته وراحته المعنوية والمادية في العراق او في اي بلد وعمر مديد بالم لا يطاق ولك الخيار وشكرا لك يا هند العراقية.

ضياء الدين الحمداني - جنوب استراليا


انا اقول للاخت هند انت تعلمت على الغربة فلا ترجعي للعراق واخدمي بلدك من موقعك في الخارج لان الذين في الداخل لا يخدمون البلد.

المكصوصي- بغداد


اختي العزيزة ليس هناك اجمل واروع من الوطن ولكن الوضع الامني جعلنا كل واحد في بلد وانا واحد من الناس جعلني واجبرني الوضع الامني لمغادرة الوطن الى البحرين صحيح ان التكيف والتعايش في البلاد العربية اسهل بكثير خاصة ان الاهل جميعا معي ولكن تبقى الاشتياق للوطن ولبغداد الحبيبة قائمة في قلوبنا.

علي شيشاني - البحرين


تحياتى للاخت هند اتمنى لها ان تكمل دراستها وتعود للعراق لكى تشارك باعمار بلدها العراق وضمن اختصاصها مع امنياتى لها بالتوفيق والنجاح

زياد الهيتى- عراقي مقيم فى عمان


أصعب غربة تمر بالإنسان هي غربة الوطن
اسعد - العراق

رأيي بالنسبة إلى هند هو أنني متعاطف معها، لكن أحب أن أقول لها شيئا: إن أصعب غربة تمر بالإنسان هي غربة الوطن عندما تعيش فيه وتعامل كغريب نحن في الداخل عشنا تلك الغربة. كنصيحة أقدمها إلى هند اخدمي العراق من الخارج وانتظري الوقت المناسب لكي تعودي إلى العراق. فالعراق محتاج إلى جميع أبنائه.

اسعد - العراق


ليس هناك اجمل واعز واروع من الوطن،لكن وطننا جريح، وحينما يلتأم جرحه، عودي يا بنت الرافدين، كما سيعود كل ابناءه، عائدون يا وطني، ان كنت تشعرين بالغربة في انكلترا، فما بالنا نحن الأغراب في وطننا!!

دريد - بغداد


صدقوني اصبح اليأس هو الحل الوحيد لنا كعراقيين
حسن حسين حسن - احد ضحايا صدام هولندا

كل مايقال صحيح وكل مايكتب صحيح .معاناتنا كعراقيين في الخارج او في الداخل تحزن علينا حتى الارض والسماء ؟ كم نعاني من الويلات في غربتنا وكم يعانون اهل الداخل من الالم والقهر والقتل ؟ هل يوجد من يرحمنا للعودة وهل من يرحم من في الداخل بحياة افضل . صدقوني اصبح اليأس هو الحل الوحيد لنا كعراقيين لان البعثية والقومجية العرب قالوها العراق تراب او العوده للبعث ونحن كعراقيين وانا اولهم العراق بلد الجميع وليس ملك للبعثية او القومجية او العراقين المزيفين .

حسن حسين حسن - احد ضحايا صدام هولندا


هناك رأي يقول اينما تحل في مكان اوبلد يكون فيه رزقك وأمنك هو ذا يكون وطنك والحدود هي من صنع الساسه

محمد صالح جعفر


من عاف وطنه عاف حبه للوطن

علي - العراق


الأخت العزيزة هند لم يعد العراق خافيا على احد وهو كما ترين وتسمعين فأرجوك أن لا تعودي إليه الآن. عيشي بسلام في بريطانيا حتى يعود العراق إلى سابق عهده.

نافع السعيدي - الناصرية العراق


م تسمعي يوماً هدير الطائرات ولا صوت الانفجارات ولم تخافي يوماً ان لا يعود أباك
أبو غسان -البصره

العراق حضن كبير وصدر واسع لكل أبناءه وهو كذلك على مر الزمان لكل من أحتاج وطن ولكن العراق أيضاً يعتب على من حملوا أسمه وأكلوا خبزه وشربوا ماءه ثم جلسوا على التل يراقبونه ينزف وعزت عليهم أرواحهم أن ينقذوه أو ينتظرون موته بفارغ الصبر لكي يرثوه يا هند أنت لم تعاني معانات بنات العراق أنت لم تخاف يوماً من مجهول . لم تسمعي يوماً هدير الطائرات ولا صوت الانفجارات ولم تخافي يوماً ان لا يعود أباك.

أبو غسان -البصره


يا هند اتمنى لو انا كنت في بريطانية وتركت العراق فصدقيني لا اعود اليه ابدا الى ماتعودين الى الظلم والدمار او الى الخير الذي اصبح في جيوب الغير.

احمد عبد الصمد - البصرة العراق


الى هند، كل ماستطيع ان اقوله لك ان الحياة ليست فقط ثقة، الحياة حب. واذا لم نستطيع ان نزرع الحب في قلوب كل من يقتل لان في بغداد فانت وغيرك من الملايين من العراقين لن يعودوا الى العراق حاولي من خلال حياتك او من خلال عملك ان تزرعي الحب الى كل عراقي يحمل السلاح ضد اي عراقي. انا اسف اذا كنت اقول بان بغداد اصبحت مقبرة كبيرة ونحن من جعلها هكذا. تحياتي لك ولكل عراقي يحب بغداد.

ماجد - بغداد


الاخت العزيزة هند انت تتمنين الرجوع الى العراق وانا اتمنى الخروج من العراق وهو العزيز على قلبي ولكن الدمار اليومي الذي يحصل لنا لا يمكن ان يتصوره احد.

عبدالوهاب - بغداد


الغربة صعبة
رائد صبار - كربلاء

حب الأوطان من الأديان والشمس في بلادي احلى من سواها حتى الظلام. ارجو ان يحل السلام والامن والخير في العراق ليتسنى للجميع العيش في وطنهم الحبيب.الغربة صعبة!!!!

رائد صبار - كربلاء


عزيزتي هند السلام عليكم.... كلنا يحب العراق ويموت في هوى العراق ... قدمنا الى العراق ارواحنا واموالنا وشبابنا حتى اصبحنا في سن متقدم لعلنا نفضي بقية العمر بسلام وامان. ولكم باعوا العراق بثمن بخس وسلموه بكل بساطة وبكل فخر.... ولكن نموت ويحيا العراق مع كل تقديري لحبك للعراق.

عامر الحلي - بغداد


الله يرجع كل العراقيين لبلدهم وان شاء الله تزيل المحنة عن الجميع ويعود الأمان والخير للجميع وسلامي لكل اهلنا في الخارج.

احمد هادي كاظم - بغداد


مثل عراقي (اللي ايديه بالنار مو مثل اللي ايديه بالماي) كفاكم نفاقا فمن عاشر القوم 40 يوما صار منهم. من يرغب بالعوده للتخلف والجوع الا اذا اردتم استعراض العضلات والمواهب على القريب والغريب. ما من عراقي لا يحلم بما انتم فيه فلا تذرفوا دموع التماسيح.

خوشناو - اربيل


الكلام الذى تحدثت عنه هند جدا جميل ويضح صورة الشعب العراقى ببساطته وكرمة وطيبته للعالم وتمحو الصورة السيئة التي يتصورها الناس عنا نحن العراقيين.

جوادين - بغداد


ليسمع كل طامع في ارض الرافدين مهما بعدنا ومهما تغربنا لا ننسى العراق ولن ننساه ويبقى العراق فوق الجميع ونعود للعراق حتى وان طال البعاد ولم ولن نسمح للغريب ان يعبث بتاريخنا وعراقنا.

الكوثر - كوبنهاغن


جزيل الشكر لكم واتاحة الفرصة للعامة من شأنة أن يخفف المعاناة عن الكثير من أبناء الوطن العربي الصغير(الكبير)

ابراهيم الوهيبي - مسقط


لاحظت الذين علقوا على كلامها اكثرهم تركو الوطن وفرحين بالغربة ويضعون العراقيل امام الاخت هند ويرعبونها من المجئ الى العراق. كلام الاخت هند اجج النيران في قلبي عليها وانا اب لثمانية اطفال واعيش في العراق عيشة مقبولة اشكر الله عليها ولا يوجد ما يخوفني انا واطفالي في العراق علما اني اعيش في بغداد وامارس عملي بشكل يومي وطبيعي جدا وشكرا لكم وتحياتي الى الاخت هند.

ماجد حميد - بغداد


يا اخت هند: لا ينا سبك أن تعودي الي العراق لان العراق صار مذبح الإنسانية.

ضدر شيخ - النيبال


رغم البلدان العديدة التي عشنا فيها، مازال للعراق مكانة كبيرة في قلوبنا
عزيز - بريطانيا

أنا لم أر العراق إلا في زيارة عندما كنت طفلا في الرابعة. والدي غادر العراق عندما كان طفلا عمره 12. و الدتي ولدت خارج العراق و طبعا أنا أيضا. حيث ان العائلة قد غادرت هذا البلد في الستينيات و رغم البلدان العديدة التي عشنا فيها و الفترة الطويلة التي ابتعدنا فيها عن العراق و كل العوامل التي تبعدك عن هذا البلد انه ما زال له مكانة كبيرة في قلوبنا و نتمنى ان يستقر لنعود له و نبنيه بعيدا عن كل هذا الكره المنتشر اليوم في بلد الأديان و الحضارات.

عزيز - بريطانيا


هذا شعور جميل يا هند. اعتقد هذه المحبة التي تكنيها للعراق موطنك هو من تأثير والدك الذي رباك التربية الصحيحة فشكرا لشعورك وشكرا لوالدك.

عراقي


أولاً: أحيي فيك الأصالة والحنين الى الجذور. أدعوا الله أن يعود العراق كما كان زاهراً وأن تعودي وتساهمي في بناء بلدك. ثانياً: أحيي والدك ووالدتك اللذان زرعا فيك هذا الحنين وعلموك اللغة العربية رغم انك غادرت العراق وأنت طفلة. ثالثاً: أسمك جميل جداً (انوي أن اسمي ابنتي به) رغم أنه -وبسبب الطائفية- تسميته هذه الأيام في العراق أصبحت ضرباً من ضروب المخاطرة. .

الذيب أبو عرب - فلسطيني يعيش في السعودية


لقد بكيت والله على كل عراقي مغترب يحب الوطن والناس لأنه لا توجد ثمة طيبة مثل طيبة العراقيين الشرفاء تحياتي لكم.

كاظم حسين - العراق الناصرية


بارك الله بك وبأمثالك يا بنت العراق الأصيلة. من الجميل ان يرى المرء نفسه وسط ثقافتين. الاول ذو ثقافة أوروبية والآخر عراقي، رغم الاول ذو ثقافة أوروبية والآخر عراقي، رغم انها عاشت في بلد أوروبي. هل هذا سوف يؤدي الى ان تكون حياة هند ذات وجهين بحكم أنها تجمع بين ثقافتين مختلفتين؟ وأي من الثقافتين سوف تسود حياة هند في النهاية؟ أو سوف تعيش في تناقض دائما؟ ولهذا تحن دائما إلى أصلها وما رأته من أصالتها عندما ذهبت إلى العراق.

حسين عبد الباقي - بغداد العراق


أنا في داخل العراق لكن مثلك اشعر بأني غريب لأني لا استطيع ان اخرج من المنزل
علي - بغداد

والله ياهند عندك حق في شعورك هذا لكن صدقي الوضعية في العراق تبكي حقا، ان شاء الله يعم الخير من جديد. أنا مثلا طالب كلية، تريني دائما خائف من الأنفجار كيف نعيش هكذا؟ كيف فأحسن شي لك أن تبقي هناك، لكن تستطيعين أن تتواصلي مع العراقيين الموجودين عن طريق الإنترنيت حتى تعرفين حقيقة الوضع الموجود وان شاء الله يرجع الأمان. أنا في داخل العراق لكن مثلك اشعر بأني غريب لأني لا استطيع ان احرج من المنزل لألتقي بصدقائي صرت غريب أبقي في بريطانيا نصيحه أخويه.

علي - بغداد


أتمنى أن لا تعودى الى العراق لان العراق اصبح مسرحا لتصفية الحسابات بين أمريكا و أعدائها و نتيجة هذا الصراع يدفعه العراقيين مع الأسف.

هاورى ئازاد - اربيل العراق


العراق جميل ولكن غير موحد وغير مستقر.

أسامة - بغداد


قد أبكيت قلبي، سلامي لك يا هند وأتمنى لكي العودة إلى أرض الوطن لتنعمي به كما ينعم الباقون بأوطانهم.

محمد - كربلاء


سلامي إلى هند، بلدك بلد الحب والرومانسية والحنان الذي لا مثيل له في كل بلاد العالم، من حقك أن تفخري به ومن حقه أن يتباهى بأبنائه لأنهم منه واليه.

الليث العراقي ـ العراق


حافظي على العراق الأصيل بداخلك
على - بغداد

إلى هند، ابقي حيث أنت، والعراق حاليا هرج ومرج، فحافظي على العراق الأصيل بداخلك والسلام.

علي - بغداد


تحية احترام وتقدير لك ولكل عراقي مخلص في الداخل والخارج، وسيعود العراق يوما رغم كل شي.

وليد السعدي - العراق


مهما يكن وما حصل ومهما يحصل، فتراب وطني اطهر تربة في بقاع العالم لأني ولدت فيه وشربت من مائه، وليعلم كل مجرم أن يوم القصاص آت، وان كل جرائمه ستفضح وان الطائفية ستزال بهمة الشرفاء من كل الطوائف لان الكثير قد مضى وما تبقى إلا القليل.

ناهض الربيعي - بغداد


اعيش في العراق بداخلي
وسام جودة - عمان

تحياتي الى بنت الرافدين الاصيلة هند. مشاعرك هذه تنم عن معدنك العراقي الاصيل ألذي لا تؤثر فيه رطوبة وشتاء بريطانيا. رغم السنين الطويلة ورغم البعد عنi. انا شخصيا وحاليا خارج العراق لضروف قاسية وخارجة عن ارادتي ولكنني اعيش في العراق بداخلي لان العراقي الاصيل هو جذر يمشي خارج التربة ومتصل بالشجرة الام ولا نتغذى الا من الشجرة الام. اما الاشرار والتكفيريين والمجرمين ومن يساندهم من ازلام ومنتفعي النظام السابق فهم عبارة عن الحشائش الظارة والشوك الذي بحاول ان يؤثر على الشجرة الام. ولا يا بأسهم أنهم زائلون لان من يعتني بالشجرة الام يقتلع هؤلاء من ارض العراق الطاهرة والبريئة منهم لانكم لم تكونوا يوما فاعل خير للعراق بل جلبتم لنا الدمار والفقر والجوع والتشرد بشعاراتكم الكاذبة والباطلة والتكلم السخيف عن الاستعمار والامبريالية وانتم نفسكم جلبتم لنا الاستعمار وبدأتم انتم تطلبون اللجوء في دول الاستعمار يا منافقين. تحياتي لك والى أهلك

وسام جودة - عمان


احييك واحيي اهلك النجباء وعاش العراق موحدا ضد الخطاب القومي و الطائفي.

نصير الجوهر - بغداد


تحيه للعراقية هند ان ابتعدت عن بلدك فأعلمي ان بلدك لن ولم يبتعد عنك ؟ لان العراق في قلوبنا وفي الدماء التي تسري في عروقنا معنا اين ما كنا يغطينا بحنانه ويضمنا الى فيافي قلبه العطوف ، لا تقصري في رسم صورة لهذا البلد الجريح في عقول اصدقاءك واذكري لهم قصة اجمل وارق طير وقع في قفص الظلم والاذلال طير اسمه العراق.

ليث العراقي - ميسان العراق


أنصح هند ان تبقى في مكانها والا تتعرض للمخاطر التي يتعرض لها كل عراقي بالعراق

مشارك


حب الأوطان من الأديان والشمس في بلادي احلى من سواها حتى الظلام. ارجو ان يحل السلام والامن والخير في العراق ليتسنى للجميع العيش في وطنهم الحبيب.الغربة صعبة!!!!

رياض صبار - كربلاء العراق


تماسكى فمهما طال الزمن مصير العراق تعود للعرب جميعا باذن الله و تزوريها ان شاء الله

محمد- مصر


شباب العراق لديه اماني كبيرة بتحسن الاوضاع الامنية للبدء في بناء ذاته بعد الكبت الذي عانه ايام الحكم الدكتاتوري لكن هذه الاماني تصطدم بواقع اليم فالموت المجاني والخوف والخطف اصبحت مظاهر يومية تشاهد من قبل العراقيين انا كمهندس مدني اعمل بمجال المبيعات من ميزات عملي هي الدعاية للترويج على بضائع الشركة التي اعمل بها لكني لا اعطي رقم موبايلي لاي احد واذا استلمت مكالمة من رقم غريب لا اجيب فيا اخت هند ( الشعور بالخوف في الوطن غربة )

هاني العراقي- بغداد العراق


فقط الانسان الاصيل الذي يتمسك بأصله وجذوره، انت اصيلة وجذورك عراقية وسياتي اليوم الذي تزورين به العراق. بارك الله في والديك وفيك.

احمد عبد الجليل- بغداد العراق


كل شخص يحب بلده ويتمنى ان ان يعيش فيه مدى حياته و ان يراه باحسن الاحوال لكن بالنسبة لكي ارى انه من الافضل ان تتمي دراستك ثم فكري بالعودة اما انا فقد اعجبني شعورك تجاه بلدك واتمنى للعراق الحرية والسلام و لجميع البلدان العربية.

هجر - الرباط المغرب


عندما رايت وسمعت كلمات هند شعرت بأني افتخر بشعبي العراقي واقول يوما ما سنعود ونلتقي هناك في العراق.

حازم كريم - استراليا


المدن ربما تسقط لكن المهم ألا تسقط الإرادة والعزيمة
محمود غيضان - الجيزة

أنت أصيلة كبلدك ، كلنا نعتصر من الألم لكن العزاء أن الأوطان العريقة تتعرض للهزات لكنها لا تموت ، تماسكي ولتعلمي ان الأوطان والمدن ربما تسقط ،لكن المهم أن لا تسقط الإرادة والعزيمة حتى يقف الوطن ويعود عظيما قويا ، أنا واثق من عودتك إلى العراق لأن الظلم نهايته حتمية.

محمود غيضان - الجيزة مصر


الى هند تقول تريد العوده الى العراق أنا ارى انه ليس الوقت المناسب لاتخاذ قرار كهذا يجب عليك الانتظار الان والسبب الوضع الامني غير جيد وفيها خطوره عليكي.

علي صادق - بغداد العراق


العراق بلد علي والامه الاطهار لازال يعيش ويزهو بأبنائه ومن قال لك انه يحتضر؟

امير - بغداد العراق


.. ستشرق العراق يوماً بأعين أهلها .. وسنلتقي على ضفاف الرافدين لامحال .. إستعيني بالله

حمودي - السعودية


يبقى العراق وان جارت عليه الايام واليالي محب لابناء ولكل انسان يحب ويقدر معنى الانسانية لا تبالي بما يحدث الآن فما هي الا سحابة جراد تريد ان تحجب نور القباب الذهبية المنتشرة في عراق الأئمة والمذاهب عراق الشعراء والفلاسفة عراق الحضارات انشاء الله تتحسن الاوضاع وتعودين الى بلدك بعد ان تكملي دراستك كيما تساهمي مع ابناء وطنك في بناء العراق مادياً وثقافياً وانسانياً واتمنى لك التوفيق ولجميع العراقيين المغتربين وان لا تنسوا ابناء شعبكم الطيبين الذين يعملون بجد من اجل ايصال العراق الى بر الامان .

صباح نور - بغداد


هذه السنوات العجاف ماهي الا فترة قصيرة في عمر الزمن

يا هندُ هذه السنوات العجاف ما هي إلا فترة صغيرة في عمر الزمن.العراق والعراقيون كانوا ولا زالوا مساهمين بشكل ايجابي وبناء في عموم الحضارة الإنسانية دينياً ودنيوياً، طعم العراق طعم فريد وانساني.ويتعين على العراقيين ان يبقوا في أذهانهم الصورة الايجابية الحقيقية والتي هي اكبر بكثير من تلك السلبية - أينما حلوا فان العراق يستأهل. الدعاء بالتوفيق لهند وللجميع.

يوسف مجيد علي - دبي - الإمارات العربية المتحدة


(بارك الله بك وبأمثالك يا بنت العراق الأصيلة) من الجميل أن يرى المرء نفسه وسط ثقافتين الأولى ثقافة أوروبية والآخرى عراقية، هل هذا سوف يؤدي إلى أن تكون حياة هند ذات وجهين بحكم تجمع ثقافتين مختلفتين؟ وأي من الثقافتين سوف تسود حياة هند في النهاية؟ أو سوف تعيش في تناقض دائما؟ولهذا تحن دائما إلى أصلها وما رأته من اصالة عندما ذهبت إلى العراق.

حسين عبد الباقي - بغداد


أنا لم أر العراق إلا في زيارة عندما كنت طفلا في الرابعة. والدي غادر العراق عندما كان طفلا عمره 12. والدتي ولدت خارج العراق و طبعا أنا أيضا. حيث إن العائلة قد غادرت هذا البلد في الستينيات ورغم البلدان العديدة التي عشنا فيها و الفترة الطويلة التي ابتعدنا فيها عن العراق و كل العوامل التي تبعدك عن هذا البلد إلا انه ما زالت له مكانة كبيرة في قلوبنا و نتمنى أن يستقر لنعود له و نبنيه بعيدا عن كل هذا الكره المنتشر اليوم في بلد الأديان و الحضارات.

عزيز - بريطانيا


الأخت العزيزة، هنالك أهزوجة في جنوب العراق ((يردس حيل الما شايفها والشايفها يشد عمامة)) أتمنى أن تفهمي مغزاها.

أبو فاطمة - عراقي في سوريا


لاحظت إن الذين علقوا على كلام الأخت هند أكثرهم تركوا الوطن وفرحين بالغربة ويضعون العراقيل أمام الأخت هند ويرعبونها من المجيء إلى العراق والأعمار بيد الله لو كان لديهم إيمان بالله العلي القدير. والله كلام الأخت هند أجج النيران في قلبي عليها وأنا أب لثمانية أطفال وأعيش في العراق عيشة مقبولة اشكر الله عليها ولا يوجد ما يخوفني أنا وأطفالي في العراق علما إنني أعيش في بغداد وأمارس عملي بشكل يومي وطبيعي جدا. وسأكون ان شاء الله في خدمتها أختا عزيزة إذا جاءت إلى العراق وألبي كل ما تحتاجه من العراق في أي مجال.

مجيد حميد- بغداد


لقد بكيت والله على كل عراقي مغترب يحب الوطن والناس لان لا توجد طيبه مثل العراقيين الشرفاء.

كاظم حسين - الناصريه


أتمني ألا تعودي أختي العزيزة هند في الوقت الحالي إلى للعراق .فالعراق ساحة حرب لن تنتهي إلا بعد سنوات طويلة ابقي كما انت في بريطانيا وانهي دراستك..عيشي بمأمن، ربما بعد ذلك تستطيعي خدمة العراق من هناك ومساعدة العراقيين وانت بعيد أفضل،لا تعودي للعراق أعتبريني أخوك الأكبر واسمعي نصيحتي..واهلا بك وبأسرتك في مصر أنزلي أنت والأهل وسنكون أهلك ووطنك الثاني بأذن الله.

السيد عبدالبديع التهامي - مصر


هذا شعور جميل ياهند اعتقد هذه المحبة التي تكنيها للعراق موطنك هو من تأثير والدك الذي رباك التربية الصحيحة. فشكرا لشعورك وشكرا لوالدك


احيي فيك الاصالة والحنين الى الجذور

أولاً: أحيي فيك الأصالة والحنين إلى الجذور. ادعوا الله أن يعود العراق كما كان زاهراً وأن تعودي وتساهمي في بناء بلدك. ثانياً: أحيي والدك ووالدتك اللذين زرعوا فيك هذا الحنين وعلموك اللغة العربية رغم انك غادرت العراق وأنت طفلة. ثالثاً: أسمك جميل جداً (انوي أن اسمي ابنتي به) رغم أنه -وبسبب الطائفية- تسميته هذه الأيام في العراق أصبحت ضرباً من ضروب المخاطرة.

الذيب أبو عرب - فلسطيني يعيش في السعودية


ليسمع كل طامع في ارض الرافدين مهما بعدنا ومهما تغربنا لا ننسى العراق ولن ننساه ويبقى العراق فوق الجميع ونعود للعراق حتى وان طال البعاد ولم ولن نسمح للغريب أن يعبث بتاريخنا وعراقنا العزيز. حماك الله يا عراق

الكوثر - كوبنهاكن


الكلام الذي تحدثت عنه هند جدا جميل ويوضح صورة الشعب العراقي ببساطته وكرمة وطيبته للعالم وتمحو الصورة السيئة التي يتصورها الناس عنا نحن العراقيين.

جوادين - بغداد


من يحب شيئا يضحي من اجله ولا يتركه في ساعة المحنة

نحن ندعي بأننا نحب العراق والبعثيون المجرمون يدعون بأنهم هم أيضا يحبون العراق، ولكنننا في الواقع كاذبون لان من يحب شيئا يضحي من اجله ولا يتركه في ساعة المحنة ولا أظن بان العراق سوف يفرح بعودتنا إليه بعد زوال المحنة لأننا كنا نتفرج عليه حينما نهشته الكلاب ولم نحاول أن نخلصه منها فلم هذا التباكي وهذا النفاق يا عراقيين يا مغتربين.

مازن - استراليا


حقيقة الأمر لا اعرف من أين ابدأ، تعجز الكلمات عن إدراك مشاعري ، نزلت دموعي على خدي وانا أرى قطعة البلور وصوتها الذي اخترق صدري يحن إلى موطنه، أنا أقول لك نحن الذين نحن إليك ولا تنسينا يا طاهرة .

حيدر محمد اللامي العراق - بغداد- الكاظمية


الله يرجع كل العراقيين لبلدهم وان شاء الله تزال المحنة عن الجميع ويعود الأمان والخير للجميع وسلامي لكل اهلنا في الخارج .

احمد هادي كاظم - بغداد


حب الأوطان من الأديان، والشمس اجمل في بلادي من سواها وحتى الظلام . أرجو ان يحل السلام والأمن والخير في العراق ليتسنى للجميع العيش في وطنهم الحبيب. إن الغربة صعبة.

رائد الصابر - كربلاء


يبقى العراق وان جارت عليه الأيام والليالي محبا لأبنائه ولكل إنسان يحب ويقدر معنى الإنسانية. لا تبالي بما يحدث الآن فما هي إلا سحابة جراد تريد أن تحجب نور القباب الذهبية المنتشرة في عراق الأئمة والمذاهب عراق الشعراء والفلاسفة عراق الحضارات. إن شاء الله تتحسن الأوضاع وتعودين إلى بلدك بعد أن تكملي دراستك لكي تساهمي مع أبناء وطنك في بناء العراق مادياً وثقافياً وإنسانيا وأتمنى لك التوفيق ولجميع العراقيين المغتربين ان لا تنسوا أبناء شعبكم الطيبين الذين يعملون بجد من اجل إيصال العراق إلى بر الأمان

صباح نور- بغداد


عزيزتي هند، سيشرق العراق يوماً بأعين أهله، وسنلتقي على ضفاف الرافدين لا محال، استعيني بالله

حمودي السعودية


تماسكي فمهما طال الزمن سيعود العراق عربيا بإذن الله و تزورينه إن شاء الله

محمد - مصر


العراق هو الجنة ان وجدنا فيه ما نجده هنا (في بلدان اغترابنا)

قصه هند بسيطة لكن عندما سمعتها وجدت عيوني ممتلئة بالدموع من دون أن ادري، وخاصة عندما ذكرت قصه صائغ الذهب.عملت في سدني في عده وظائف اغلبها على احتكاك مباشر بالناس وأحيانا كنت أتعامل بطريقه العراق والتي فيها يفضل الناس ومساعده الناس على المادة وكنت اصدم واصدم برد الفعل الناس، فالذي يحصل يعتبرونه شي غريب ومخيف، في نفس الوقت فان تفعل شي من هذا القبيل فلابد أن هناك مقابل وهذا ما يجعل الحياة جافه في هذه البلدان بالرغم من توفر كل شي فيها. ترجعني الذاكرة لأخي الأصغر عندما كان يذهب فجرا الى العمل كان يسير مسافة في عكس اتجاه عمله لأنه يعرف أن هناك امرأه مسكينة تقصد الناس في حاجه وهو يذهب لمساعدتها وإعطائها شيئا كل صباح. الناس هناك تحس ببعضها البعض وسعادة بالنسبة لهم أن يساعدوا احد ما رغم بساطه الحياة التي يعيشونها وما علينا أن نفعل إن أردنا الوفاء للبلد الذي زرع بنا هذا الشعور الرائع بإنسانيتنا هو أن ننقل الجيد مما وجدناه هنا الى العراق فهو الجنة إن وجد فيه ما نجده هنا (في بلدان اغترابنا).

علي الموسوي - سدني - استراليا


لقد شعرت بفخر كبير، عندما شاهدت واستمعت إلى تلك الكلمات ، وأريد أن أقول إننا جميعا سنلتقي هناك .

حازم كريم - استراليا


إلى هند تقول تريد العودة إلى العراق، أنا أرى انه ليس الوقت المناسب لاتخاذ قرار كهذا يجب عليك الانتظار الآن والسبب الوضع الأمني غير جيد وفيها خطورة عليكي.

علي صادق - بغداد


انا شاب عراقي أعيش في لندن منذ 6 سنوات وقبلها عشت طوال حياتي في بلدي الحبيب العراق وبصراحة شديدة لم اشعر بمعنى الحرية والكرامة والاستقرار والنجاح كما اشعر به الآن في بلدي الثاني بريطانيا. للأسف لقد كانت بلادي قاسية علي بسبب قادتها (الوحوش المفترسة)الذين أذاقونا الذل والهوان ثم من بعدهم جاء المحتلون الذين أجهزوا على البلد الجريح وذبحوه. والحقيقة ورغم حبي الكبير لبلدي فلن أعود إليه سوى للزيارة فمن المستحيل علي أن أتأقلم مع طبيعة الحياة هناك خاصة بعد تعودي للحياة الهادئة المريحة الممتعة هنا في لندن. ولكن تبقى بلادي وان جارت علي عزيزة وأهلي وان ضنوا علي كرام.

علاء العراقي- لندن


يجب على الأمة العربية والشعب العربي أن يتحد ويتكاتف ليبقى سلاحه متيناً قادراً على مواجهة عدوه بدون تردد ولا خوف.

أمة الله - عمان


سلامي لكل عراقي، أنا لست عراقي ولكننا نحس بمعاناة العراقيين لأننا كلنا بشر.

خير الدين غاليب - أفغانستان


شعرت في حديثها بنوع من التناقض، فهي شعرت بالراحة لعدم وجود صورة صدام ولكنها لم تتطرق لصور المعممين التي خلفت صورة صدام، وكأننا بدأنا من جديد.

عمار أحمد - بغداد


لا فرق بين الفلوجة أو بغداد أو البصرة أو كوردستان
جمعه إسماعيل - اربيل

إلى الأخت هند، أنا مواطن عراقي ولدت في الفلوجه ودرست الهندسة المدنية في البصرة، والآن أساهم في اعمار بلدي في كوردستان ولا أحس أن هناك فرق بين الفلوجه أو بغداد الحبيبة أو البصرة أو كوردستان، وكلي أمل أن تعود المياه في عراقنا إلى مجاريها، فلا تعتقدي أن هناك شي أثمن من الوطن، كلنا نريد أن نرى الدنيا ولكن لا نرضى بدون العراق بديلا.

جمعه إسماعيل - اربيل


حييت ثغرك عن بعد فحييني يا دجلة الخير يا ام البساتين بالامس شاهدت على bbc صور عن العراق قبل الغزو وبعده من ضمن الصور كانت وزارة التخطيط المبنى الجميل وشارع ابو نواس الله الله الله كم كانت صور جميلة بكيت واليوم عندما سمعت كلماتك الجميلة يا هند تذكرت بغداد الجميلة لو بكينا عليها دموعنا دم مراح نوفي بلدنا الحبيب. ابني ايضا مثلك خرجنا من العراق وعمره ثلاث سنوات الان عندما يتكلم معي عراقي لا افهم عليه بعض الكلمات. انت تتذكرين شئ من العراق ابني لا يتذكر اي شئ ابدا اي شئ عن العراق.الله يوفقك يا حبيبتي هند.

لبنى - سيدني


أنقذوا العراق من الفتنة الطائفية.

عمر بشير علي - السودان


انا عشت 6 سنوات طفولة جميلة ببغداد و اتمنى زيارة مدرستى و شارعى القديم بشارع فلسطين فكيف الحال بمن ولد هناك

عاصم بسطويسى- القاهرة مصر


الحقيقة طريقة نقل الموضوع واستشهاد الاخت العزيزة ببعض المواقف جعل عيني تدمع نسال الله يهون على جميع العراقيين الذين بالعراق والمغتربين واحب ان اقول ان الجميع مظلومين سواء الذين هاجروا او الذين ينتظرون لان بلدنا جميل وحلو والمصيبة انه ضاق ذرعا بينا نسال الله يسهل على جميع العراقييين اينما كانوا...شكرا للـ بي بي سي.

زيد المحنة - بغداد العراق


العراق بخيرما دام عندنا دجلة والفرات يجريان
صادق الجزائري

الى الاخت هند انا اخوك، عشت وساموت في العراق، لقد استمعت مسرورا لامنيتك المشروعة وانا الان ابكي لاجلك من كل قلبي وانا اتعاطف معك وليتني كنت معك في بريطانيا. العراق بخيرما دام عندنا دجلة والفرات يجريان، انا عراقي وانت خير ممثل للبنت العراقية اصبري وسيكون العراق بك اجمل اما الاحساس بالغربة فانه شعور داخلى مختلف المعنى من شخص لاخر انا الان اعيش اقسى انواع الغربة في وطني الذي لم اغادر حدوده ابدا لاي مكان ومع اهلي وعائلتي.

صادق الجزائري


الاخت العزيزة هند لطالما نسمع من المغتربين عن رغبتهم الجامحة في العودة الى اوطانهم ولا سيما العراقيين ولكنهم لا يفعلون وكأن ما يقولونه هو مجرد لحظات عاطفية بسبب ضغط معين تزول بزوال المؤثر. وانا على يقين بان جميع مغتربينا لن يعودوا الى ارض الوطن حتى لو اصبح العراق قطعة من الجنة. قد يظن البعض ان هذا نوع من التحامل على المغتربين ولكن صدقوني لا اقصد اية اساءة من وراء ذلك ولكنها الحقبقة التي قد تكون جارحة بعض الشيء.

نجلاء ابراهيم جبوري - بغداد العراق


انا اتمنى ان اغادر العراق و لا اراه مجددا..لا اعرف كيف يتمنى المرء أن يعيش في الجحيم!! انا عمري 27 سنة ولم ار في العراق سوى الدمار والحروب... لدي امال وطموحات كثيرة كنت استطيع تنفيذها لو انني عشت مكان هند...أن هذا البلد و مع الاسف اصبح من المستحيل لانسان طموح او عادي ان يعيش فيه لقد اصبح مكاناللسارقين و القتلة فكيف تستطيع العيش فيهه؟؟؟

أحمد محمد العيساوي- بغداد


موقف نبيل من الاخت هند لانها تعبر عن شعورها بعراقيتها وحزنها على بلدها و انا سافرت كثيرا ولكن يبقى وطني و بلدي هو العراق برغم من جراحه .

امير حسن رشيد - بغداد


اتمنى ان يكون العراق بلد امن

أحمد الصديق أحمد - السودان


السلام عليكم طبعاكل الكلام الذي قالته هند صحيح وهذا واقع العراقيين وهذا يدل على انها عراقية اصيلة تحب الوطن لكن هناك شئ احب ان اقوله: قل لن يصيبنا الا ماكتبه الله لنا. فاذاا حسستي انك محتاجة للعودة ارجعي الى الوطن والله الحافظ لا البشر فاتمنى ان تكوني مؤمنة بالله وحظا سعيدا.

حسام الدين - بغداد العراق


اني عايش في الهند واتمنى ارجع اشوف امي ابي اخوتي بس الاوضاع قاسية جدا والله يساعدهم ويحفضهم وكلام هند يعبر عن مشاعر حقيقية ولكن طريق العودة الى العراق طويل و الان احس اني متعود على العيش في الهند ومرت اكول مع نفسي اذا رجعت الى العراق اشعر في الغربة

احمد رحمة - الهند


الي هند في برطانيا راقبي وضع العراق الي ان يهدا ثم عودي الي العراق الفرع لا ينسي الاصل...

سمير سامي - الناصرية العراق


هذا بلد الجميع ياهند.

زيد- تكريت العراق


الكلمات مؤثرة جدا فقد ابكتني وصورت لي العراق كالجوهرة على كف عفريت والله خير حافظ وهو ارحم الراحمين

عماد العوادي- بابل العراق


يجب الا نترك العراق للإسلاميين يسرقوه
علي محمد العراقي- الولايات المتحدة

كلام مؤثر جدا، لكن هذا حال العراقيين المتغربين. لكن انا تمنى من نفسي ومن جميع العراقيين المغتربين ان يظهروا صورة جيدة عن العراقيين وان يعلموا من اجل مساعدة العراق حتى لو اكتسبوا جنسية بلد اخر او اصبحوا مواطني دولة اخرى، عليهم ان يحترموا تلك الدولة ويقدروها لمساعدتهم وان ينقلوا الثقافة الجيدة لبلد متطور يعيشون فيه الى العراق. يجب الا نترك العراق للإسلاميين يسرقوه.

علي محمد العراقي- الولايات المتحدة


عزيزتي هند كلنا لنا الرغبة أن نعود لبلدنا الجميلة العراق يوما، لكن هل سنكون أمنين هناك؟ فكري كم ستضعين حياتك في خطر هناك،؟ وهل يستحق الأمر كل هذه المجازفة؟ على كل حال اتمنى لك حضا سعيدا.

ياسمين - سدني استراليا


بلدك العراق كما تصورتيه يا اخت هند فانه جميل بطبيعته مضياف بأهله لا تهتمي كثيرا لما تتناقله وسائل الإعلام عن استحالة العيش في العراق فها نحن(27)مليون إنسان كنا ولا زلنا نعيش في العراق واعتقد أن الإخوة اللذن تركوا العراق ولا يشجعونك على العودة إليه فلربما لهم أسبابهم الخاصه او ان صلتهم بهذا الوطن ضعيفه. أؤكد لك بان الحياة في العراق ليس بهذا السوء الذي يصفونه والدليل ان ملايين العراقيين خرجوا من جميع انحاء العراق لزيارة الامام الحسين في ذكرى اربعينيته مشيا على الأقدام وعادوا الى اهليهم. واخيرا اقول لك على الرحب والسعه عودي الى بلدك المعطاء ولكن بعد انهاء دراستك لكي تساهمي في اعادة بنائه ولك من الله التوفيق.

مالك الشويلي -بغداد العراق


ان شعور هند هو شعور رائع يدل على انسانة صادقة واقول لها انشاء الله تتحسن الظروف وترجعين الى بلدك وكلنا معك..

داود سلمان - بغداد العراق


العراق طيب يا هند ويظل بقلوبنا واشكد ما تغربنا الدنيا نظل نشعر بحنان لبلدنا .. امنيتي بالحياة ارجع اموت وسط بلدي واهلي.

مصطفى العراقي - السويد


كلنا يحلم بالعودة وكلهم يحلمون بالرحيل.
كاظم الجبوري - السويد

سيدتي العزيزة تحياتي لك ولكل اهل العراق الطيبين اينما وجدوا في متاهات الغربه ام في متاهات العراق التي لا تنتهي ... كلنا يحلم بالعودة وكلهم يحلمون بالرحيل.. وأقصد بالأولى نحن الذين ادمت قلوبنا وأدمعت عيننا سنوات الضياع واقصد بالثانية اهلنا في العراق الذين ادمتهم سياط الطغاة حينا واساطيل الغزاة حينا اخر فلك سيدتي ولنا جميعا وللعراق كلما فاجأنا في حلم غامض غريب ولجراحنا المتقنة التخدير سلام سلام ما بقي النهار والظلام....

كاظم الجبوري - السويد


وفقك الله الكل يشتاق الى بلده والله يجعل العراق مستقره وترجعين الى بلدك مافي اغلى من البلد.

أمير - السعودية


والله اتمنى ان اعود للعراق ولكن ما بيد حيله حسبي الله ونعم الوكيل.

محمد - الشارقه الأمارات


نتمنى لك التوفيق في حياتك ،وأقول لك يا أختي العزيزة تفكري في مستقبلك أفضل لك من أن تفكري العراق الجريح الآن.

وجدي السبتي - الكويت


أنا لم أر العراق ألا في زيارة عندما كنت طفلا في الرابعة. والدي غادر العراق عندما كان طفلا عمره 12. و الدتي ولدت خارج العراق و طبعا أنا أيضا. حيث ان العائلة قد غادرت هذا البلد في الستينيات و رغم البلدان العديدة التي عشنا فيها و الفترة الطويلة التي ابتعدنا فيها عن العراق و كل العوامل التي تبعدك عن هذا البلد انه ما زال له مكانة كبيرة في قلوبنا و نتمنى ان يستقر لنعود له و نبنيه بعيدا عن كل هذا الكره المنتشر اليوم في بلد الأديان والحضارات.

عزيز - بريطانيا


السلام على جميع العراقين المتغربين اتمنى للاخت هند ان لا تنسى العراق واهل العراق وان تاتي لزيارة العراق فقط لا للعوده واسمعي اخبار العراق والحر تكفي الاشاره

احمدالتميمي- الكوت العراق


الى الاخت هند كلماتك اعجبتني كثيرا اشعر انك تعبرين عن ما في خاطري،جميعنا يتمنى الرجوع لوطننا الحبيب العراق فبلادي وان جارت عليه عزيزة حب العراق يجري بدمنا ونتاسف ونتالم لما يحدث وبنفس الوقت لا نستطيع الرجوع في ظل الظروف الامنيه السيئه لكن وان طال الوقت سوف نرجع، اتمنى لك كل التوفيق لما تريدين.

وفاء العراقي- دبي


الوطن الحقيقى الذى لديه حكام يراعون الله فى شعوبهم والكلام واضح

رضا- الكويت


اعتقد وجودك في بلاد المهجر افضل
كاظم الموسوي- البصرة

الى بنت العراق الجريح الاخت هند..... عزيزتي اتمنى لك التوفيق والنجاح في حياتك العلمية والعملية وان يحفظك لوالديك .. بالنسبة الى موضوع رجوعك الى العراق وترك بلاد المهجر فاعتقد ان الموضوع لا حاجة للنقاش وانت تشاهدين ماذا يجري على الساحة العراقية هذا الوقت خاصة سفك للدماء وهتك للاعراض وظهرت اسود كشفت عن انيابها الان فاعتقد وجودك في بلاد المهجر افضل وافضل لك بكثير من الرجوع الى العراق الجريح مادام هناك عصابات وزمر كل يريد مصلحته الخاصة وهذا بالتاكيد على حساب الشعب العراقي الجريح

كاظم الموسوي- البصرة - العراق


والله والله والله لو خيروني بين العراق وجنه الخلد اختار العراق والله الطوابير التي يتكلم عنها اخ علي العلوي اهون كثيرا من العيش في الغربه وبين الناس تحاول ان تسرقك بكل وسيله (يا يوم اشوف اعتابك وارجع حزين لبابك يا عراق الطيبين)اه اه اه

علي النجفي - سوريا


ألى الأخت الكريمة هند أتمنى من الله تعالى أن يوفقك و عائلتك لكل خير. أنا تركت العراق قبل فترة لأسباب كثيرة و لكن نبقى نردد البيت الشعري الذي يقول بلادي و أن جارت عليًً عزيزة و قومي أن شحوا علي كرام.

وائل البصري (مغترب)- البصرة


ان تحب المكان شي وان تعيش فيه شي اخر ...هل ستتحمل الاخت العزيزة طابور البانزين ...او طابور الغاز ...او الرواتب المتدنية ...وانعدام الخدمات ...اذا استثنينا الوضع الامني وازيز الرصاص وموسيقى الانفجارات ...هند مرحبا بك كزائرة للعراق اما العيش فهو حلم جميل لا تفكري فيه بعد الاستيقاظ من النوم.

علي العلوي - بغداد


ألى الأخت الكريمة هند أتمنى من الله تعالى أن يوفقك و عائلتك لكل خير. أنا تركت العراق قبل فترة لأسباب كثيرة و لكن نبقى نردد البيت الشعري ألذي يقول بلادي و أن جارت عليًً عزيزة و قومي أن شحوا علي كرام.

وائل البصري - البصرة مغترب حاليا


اذا كانت هند تحب العراق فلماذا لا تعود
كاظم التميمي - العراق

كثيراً ما نسمع الذم للأمة الأوربية وبلدانها على لسان العرب فلماذا تلجأ الأعداد الكبيرة من العوائل العربية الى بلدان اوربية والغرب هاربين من طبيعة بلدانهم اللاانسانية حتى بعضهم يذم اوربا وهو لايزال هناك فلماذا لا يلجأون الى بلدان عربية. واذا كانت هند تحب العراق فلماذا لا تعود وتستقر فيه خصوصاً انها تسميه قبل الغزو وبعد الغزو فأن بريطانيا نفسها مشاركة بالغزو فلماذا لايعود ابو هند وام هند طالما ان البلدان العربية لا يذمونها العرب اللاجئين الى اوربا؟

كاظم التميمي - العراق


كلنا مثلك يا هند نتمنى ان نرجع للعراق فاذا كان حنينك الى الوطن هكذا وانت غادرته وعمرك ثلاث سنوات فما بال الذي غادره وعمره ثلاث وثلاثين.

أحمد - الإمارات


اسمي سنان أتمنى أن اسكن في بريطانيا بقية حياتي. أتمنى أهاجر من العراق.

سنان كامل مناحي - البصرة


اعتقد أن العراقيين في الخارج عليهم عبئ كبير في رسم الصورة الحقيقية لأهل العراق الأصلاء وليس كما يعتقد الكثير هناك فنحن لا نحب الخراب ولا الدمار وأشهد بالله أن كل من أتى الى العراق ممن اعرفهم من العرب بقى متعجبا على ضيافه اهل العراق وكرمهم.

مهند -بغداد


كلمات مؤثرة جدا ، ولهجة عراقية ممزوجة بلهجة إنجليزية جعلتني أسجل هذه الكلمات على شريط كاسيت كي أحتفظ بها وأظل أكرر سماعها . لقد شدتني كثيرا تلك العبارة التي ذكرت فيها هند وقوفها بمقام الإمام علي - كرّم الله وجهه- في النجف الأشرف . وفي الختام أدعو الله أن يوفقها لكل ما فيه خير لها ولبلدها وأمتها.

ماجد عمرو - الخليل فلسطين


اخبري الجميع اننا مازلنا بخير رغم اشباح الموت والتدمير
سعد الوائلي - بغداد

اليك يا هند ابواب وطنك وطننا العراق مفتوحة مشرقة تنتظر عودة ابناءها كالام الرؤوف التي تجمع اطفالها تحتضنهم بعد زوبعة وضجيج الدبابات وعجلات الموت المفخخة .. اننا ياهند هنا مازلنا نزرع الورد بانتظاركم ونرتفع بابصارنا الى قمم النخيل نوصية بالعراق بعد رحيلنا .. اخبري الجميع اننا مازلنا بخير رغم اشباح الموت والتدمير وان وطننا باق يعانق السحاب وان صغارنا تغني تبتسم للحب والسلام لن نغادر حتى نموت ولن نساوم على حريتنا حتى لو نقطع.

سعد الوائلي - بغداد


الاخ سعد الوائلي من بغداد: قرأت تعليقك، الحقيقة لم استطيع السيطرة على دموعي يا اخي لانني شعرت ان كلماتك صادرة من روح وطنية لايمكن ان تتنصل من عمق علاقتها بالوطن على الرغم من الظروف المعقدة التي يمر بها العراق الجريح. شكرا لك فأنت انسان رائع. اما الاخت هند فاقول لها انني عشت الغربة ومأساتها فلم اجد اطيب واجمل من العراق فعدت الى بلدي. لايمكن للوضع البائس الذي نعيشه الان ان يستمر فهذه ضريبة التغيير يجب ان نتحملها وبعدها يرجع العراق لاهله الطيبين وسوف تعودين للعيش بين اهلك واحبائك .

عبد الحسين الربيعي - العراق


يا هند الغربة مرة والاهم منها ان يغترب الإنسان وطنه أعيش في النمسا ولكن العراق في جدائل ابنتي ورنة هاتفي وفيافي روحي هناك حيث الصبا ورائحة الخصيب تقبل شيب امي وتسرق من الامس ذكريات لازالت تقطن فينا وترحل لها كل ساعة الصلوات فكيف لا نحبها من رحم الارض اتينا ليرى العالم ان العراقي شمخ لا تهزع له جذور وان الشمس ببغداد لن تغيب نعم نحبها سنعود لاننا نريد العودة ولكن لنهبها علم الاوطان هي مباهج الروح ولنقول لهم الزهور تبثق من بين الصخور.

شيرين ناهي سباهي - النمسا


يا أخت هند واللة اذا تبقين في بريطانيا احسن لك لأنه العراق كان جحيما قبل و بعد2003

آزاد - أربيل العراق


عزيزتي هند.. كل التوفيق في دراستك وادعوك لعدم العودة للعراق لان البلد اصبح مجرد ذكريات في عقولنا. انا غادرت العراق قبل عامين تقريبا واشعر بغربة شديدة ولكني افضل ان احتفظ بحياتي على ان اخسرها بسبب مجرم او ارهابي لا يخاف الله. لن تتمكني يا عزيزتي من بناء طابوقة واحدة في العراق بدون التعرض لعشر رصاصات.

هدى البغدادي -أمريكا


نعم نتمنى العودة للعراق يا هند .... إن شاء الله يأتي اليوم الذي تبنين به بلدك بشهادتك وعلمك.

همام -بريطانيا


ان شاء الله ستعود للعراق ضحكته
فائز الكاتب - بغداد

انا احب ان اقول لهند ان علاقتنا بالوطن هي علاقة روحية وحب الوطن ياتي عن طريق الأب والأم من الأجنة ووطنك ياهند من اجمل الأوطان لكن ظروفه صعبة وصارت اصعب ولكن ان شاء الله ستعود للعراق ضحكته وتعودين انتي وكل من يحب هذا البلد لان العراق اولى بكم من غيره وبناءه يحتاج الكثير.

فائز الكاتب - بغداد


حاليا العراق مكان غير مناسب لسيدة مثلك . انا بمثل عمرك ولكني اكتب اليك والمسدس بجانبي خوفا من اي شي وكل شئ.

نبيل العراقي - بغداد العراق


الرجوع الى العراق ليس الان لانه العراقيين انفسهم لا يعرفون ماذا يريدون سمعوا بالديمقراطية ولكن لا يعرفون معناها في ايام صدام انجزنا كثير من المشاريع بالعمل الشعبي فما الفرق الان لإنشاء بلد تهدم واصبح حطام الفرق بان الانسان العراق ليس نفسه فقد تهدم الانسان نفسه من الداخل لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم والعراق لن يصلح الا باصلاح الانسان العراقي.

ايسر محمد حسين - عراقي


الآراء المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها ولا علاقة لبي بي سي بمحتواها.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com