Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الجمعة 30 يونيو 2006 13:59 GMT
آراء نسائية في الانتخابات الكويتية
شارك برأيك
الاسم:
المدينة والبلد:
رقم الهاتف (إذا أردت المشاركة إذاعيا):
عنوانك الإلكتروني:
رأيك:

قد نضطر لاختصار مساهماتكم، ونعتذر عن عدم تمكننا من نشر كل ما يصلنا من آراء.
تعليقاتكم يمكن ان تنشر في اي من وسائل الاعلام التابعة للبي بي سي في مختلف انحاء العالم.



لم تحصل المرأة على أي مقعد من المقاعد البرلمانية الخمسين في الكويت برغم تقدم 28 سيدة لخوض الانتخابات وبرغم وجود 57 في المئة ممن يحق لهم التصويت بين النساء .. ولكن تبقى الانتخابات في فصلها الجديد مختلفة عما جرت العادة. فللمرأة الكويتية، هذه المرة، دور كناخبة ومرشحة بعد اكتسابها الحق الانتخابي. فالنساء يمارسن حقا حرمن منه طيلة عمر التجربة الديمقراطية في الكويت.

هنا آراء أربعة نساء كويتيات في الانتخابات وحقهن بالمشاركة فيها. كما نرحب بآرائكم أيضا:


أم محمد - محاضرة في مجال التنمية البشرية - 41 عاما

لست سعيدة بذهاب النساء إلي صناديق الاقتراع مرشحات أو ناخبات، فذلك يضع مسؤوليات جديدة على عاتقهن.

فالرجال قد أبلوا بلاء حسنا في ذلك المجال، ولم يكن ينقصنا نحن النساء أي شيء عندما كان هؤلاء الرجال يمثلوننا في البرلمان.

كامرأة وكمواطنة كويتية أنا لا ينقصني شئ، فأنا أملك عملا جيدا يعطيني أجرا مناسبا وعندي عائلة محترمة، وهذا كل الذي أريده وأطمح إليه في هذه الحياة.

لا أشجع فكرة النساء البرلمانيات أو فكرة المشاركة النسوية في البرلمان لأن هذا لن يغير شيئا على الصعيد السياسي في البلاد.

اعتقد أن هدف النساء المرشحات فقط أن يثبتن شجاعتهن وأنهن سوف يتحدين الواقع الحالي. ولذلك أفضل ألا أشارك في هذه الانتخابات، لكني شاركت فيها لمجرد المشاركة فقط.

دانة السالم - سيدة أعمال - 25 عاما

أشعر بسعادة بالغة من قيامي بالتصويت لأول مرة، فأكثر الحملات الانتخابية ركزت على المرأة وكل مرشح كان يطمح بعدد أكبر من الأصوات يحاول أن يكسب صوت المرأة.

تمنيت ألا يؤثر رأي الرجال في البيت في اختيار النساء لمن يمثلهن. فكان يجب إلا يكون قرارهن مبنيا على تأثير شخصا ما.

لكن المشكلة تتمثل في أن كثيرا من النساء ليست لديهن دراية بكيفية الإدلاء بأصواتهن في المقام الأول، حيث أن الرجال حصلوا في السابق على فرص الانتخاب.

فالكثير لا يعرف بأن وضع إشارتي "نعم" و "لا" على نفس الورقة الانتخابية التي تحمل أسماء المرشحين يجعلها لاغيه.

بالرغم من ذلك، المعركة الانتخابية تتمحور في المقام الأول حول محاربة الفساد، وليس من المهم من سيمثلني ويمثل مبادئي بقدر أهميتها بالقضاء على الفساد.

المضحك في الموضوع بأن المرشحين الذين كانوا أكثر اعتراضا من غيرهم على مشاركة المرأة صاروا أكثر الناس حرصا على كسب الأصوات النسوية في البلاد الأن!

يسرى - موظفة - 27 عاما

لم أصوت لصالح أية سيدة مرشحة في الانتخابات للمرة الأولي في تاريخ البلاد، بل قررت تأييد مرشح رجل أثق في قدرته على تمثيل القضايا التي تهمني في البرلمان خير تمثيل.

هذا لا يعني بأن النساء غير جديرات بالترشيح أو الانتخاب، بل لأني بنظري بحاجة أن يقطعن شوطا لكي يعتدن على المشاركة السياسية ومناقشة وتحقيق الأهداف والقضايا المناطة بهن.

ففي الكويت نساء قديرات، منهن من هي محامية أو طبيبة أو مهندسة أو غيرهن من المتعلمات الكويتيات اللاتي يطمحن للمشاركة الفعلية في هذه الانتخابات.

لكن هؤلاء النساء بحاجة إلى فرصة التنافس السياسي والحنكة السياسية، والتي لن تأتي إلى بمرور الزمن.

أتمنى من البرلمان الجديد أن يركز على مشكلات النساء، مثل مشكلة النساء المتزوجات من الذين لا يملكون الجنسية الكويتية أو ما نسميهم هنا " البدون".

لم أصوت لصالح أية سيدة مرشحة في الانتخابات
يسرى - موظفة

فهؤلاء النساء يعانين أشد المعاناة من حيث غياب حقهن في الوظيفة أو توثيق الزواج أو عند ولادة أبنائهن وحتى عند الوفاة فهن وعائلاتهن ليس لديهم الحق في الكويت أن يحصلن على شهادة وفاة.

أنا متفائلة جدا بمستقبل الكويت ونساء الكويت وسيكون هذا البرلمان الجديد مع المشاركة النسوية الجديدة فاتحة خير علي الكويت التي سبقت دول الخليج الأخرى في إعطاء هذا الحق للمرأة.

نادية الشراح - ناشطة سياسية - في الأربعينات من العمر

هذه هي أولى الخطوات في حركة الإصلاح في الكويت.

فمن واقع خبرتي التي تصل إلى عشر سنوات كعضو في منظمة مدنية تشجع الحكومة على السماح للنساء المشاركة في الانتخابات، استطيع أن أقول أن حدوث ذلك بالفعل سيدعم الديمقراطية هنا.

كما أنني رئيسة لجنة المرأة التي تتبع أحد المرشحين البرلمانيين في منطقتي التي تقع في مدينة الكويت والذي يطالب بتخفيض عدد الدوائر الانتخابية.

فعندما تزيد الحكومة عدد الدوائر، يصبح من السهل على الحكومة أن تضع المرشحين المفضلين لديها في تلك الدوائر.

هذه هي المسألة الأهم بالنسبة لي.

بعض السيدات قمن بالتصويت وفق ما تريد عائلتهن، لكن يصوت البعض الآخر وفق ضمائرهن وهو ما يعد اتجاه أكثر ليبرالية.

انني أقول للنساء الصغيرات، لا تعصوا الأم أو الأب، فهما جزء من الأسرة التي يجب احترامها، ولكن لا يعرف أحد لأي طرف تصوتن.

أعتقد أن النساء المرشحن في هذه الانتخابات لهن أجندة وتوجه مختلف عن الرجال في هذه الانتخابات.

ففي الحملات الانتخابية، تستمع كل مرشحه لمطالب النساء وتسعى لخدمة مصالحهن، فذلك يدفع المجتمع إلى تقبل النساء في كل مجال ويعد المجتمع لتغيير قادم.

لا أريد لنساء الكويت أن يشعرن بالإحباط
نادية الشراح - ناشطة سياسية

إنه من المهم وجود نائبات في البرلمان. لا أريد لنساء الكويت أن يشعرن بالإحباط لأننا لم نستطع الوصول إلى البرلمان.

يجب أن نحتفل، نستمتع ونشجع النساء على المشاركة في الساحة السياسية.


نرحب بتعليقاتكم في هذا الحوار الجديد


مبروك للأخت الكويتية هذا المكسب الذي تحقق بعد إصرارها على انتزاع حق مشروع لها أن التجارب قد أضافت إلى المرأة الكويتية الخبرة خصوصا عندما غزى صدام المجرم دولتهم لتتحول المرأة الكويتية إلى سفيرة لوطنها وهي أهلا للقيادة والقرار ومبروك مرة أخرى للكويت بأبنائها.

فريد حيدر - العراق


يجب مراعاة حقيقة أنها المشاركة الأولى
زياد مكي أحمد - الجيزة

أعتقد أن رفض ترشح المرأة لمجرد كونها امرأة تفكير خاطئ، الهدف الأساسي هو اختيار مرشح مخلص قادر على خدمة الجماهير وإذا توافر ذلك في إحدى المرشحات فالمانع من انتخابها.هزيمة المرأة الكويتية في الانتخابات لا يعني كما يريد أن يوحي البعض بأنه دليل قاطع على عدم صلاحيتها للعمل السياسي يجب مراعاة حقيقة أنها المشاركة الأولى. بالتأكيد ستتغير تلك النتيجة في المرات القادمة مع المزيد من التنظيم والتركيز في الأداء.

زياد مكي أحمد - الجيزة


يسرني أن تعرف المرأة مكانتها ودورها العظيم في الحياة العامة إلا يكفيها فخرا أنها أم لأكبر سياسي ناجح؟

عوض حمدان - دمشق سوريا


هل لو نجحت المرأة في الكويت يحل ذلك كل مشكلات الكويت؟ وحتى لو حصلت المرأة على المقعد هل ستتقدم بقرارات إلى البرلمان يعود خيرها على الأمة ؟

محمد أبو عمر - دمشق سوريا


ليس في الكويت فقط يفوز الإسلاميين لقد فازوا في دول عدة وهذا يرجع إلى الوضع الذي نعيشه فالإسلام مستهدف من قبل الغرب والشرق والناس عرفته مصيرها وأن التمسك بالدين والإسلاميين خلاص من ذلك الذل الذي نعيشه.

ابو معاذ - قطر


حتى لا يقولون عنا غير ديمقراطيين رضينا في مشاركة المرأة في الانتخابات ونسبة النجاح للسيدات معروف لأنه كل سيدة ترفض أن تنجح سيدة أخرى بسبب الغيرة.

احمد المطيري - الكويت


لم تفز أي امرأة في الانتخابات مع العلم أن عدد الناخبات أكثر من عدد الناخبين في دوائر الكويت ال25 دائرة .. مما يدل على عدم ثقة النساء الناخبات بمثيلاتهن من المرشحات.

مشعل الكويت - الكويت


انتصار للكويتيين وشجاعة من الحكومة.

رياض فاخر - العراق


أعتقد أن مسألة مشاركة المرأة الكويتية في الانتخابات التشريعة لن تأتي بجديد على واقع الأمة المتخلف.

محمد حسن - السودان


ما السبب غياب دور المرأة في السياسة أصلا؟ هل هذا من الدين أم من العرف العرب؟

بوبة علي - مصر


لا ننكر دور المرأة كمربية وكأم فالمرأة ربيت أعظم الرجال والنساء فلماذا اليوم تريد أن تتراجع وتتخلف فالمرأة جوهرة مصونة والترشيح ليس حبا في الحياة السياسة ولكن تقليدا منها للأخرين، والمرأة لها تركيب يختلف عن الرجل.

محمد خليل - مصر


يبدو ان المراة الكويتية قد خطت حطوة كبرى على درب تعميق المسار الديموقراطي في الكويت

كريم - المغرب


رأيت بالفضائيات ما شجعني على التفاؤل وقرأت منكى ما أكد لي انك بمحيط يسرق الأمل ولكن استسلامك ويأسك غير مبرر وان كان التوجه حكومي فأين التحضير على الأقل لزيادة تحفزك؟

رفعـت الوردانى - مصر


أولا احيي دولة الكويت على هذا العرس الديمقراطي ولكن مع احترامي لنساء الكويت ابعدوا عن هذا العرس انتن ذو حس مرهف!!!

هاني - مصر


بينما تمكنت نساء العالم من الوصول إلى الحكم والقيادة الحزبية والسياسية منذ عقود جاء الفرج للمرأة الكويتية وسمح لها بالترشح والانتخاب أنا اعتقد أن الكويت تجاوزت كونها في العالم الثالث الكويت إن صح التعبير في عالم رابع.

محمد حمارشه - جنين


إلى محمد من جنين باعتقادي إن التطور ليس له علاقة بدخول المرأة المعترك السياسي لأن من الثابت أن في أيام الرسول (ص) والخلفاء الراشدين لم تكن المرأة جزء من النظام السياسي للدولة وأتحداك أن تقول عن هذا العصر عصر تخلف! على الأقل من الناحية السياسية تمكن المسلمين من تغيير خريطة القوى السياسية بالمنطقة وأصبحوا هم الأقوى! وليس كما الآن وعندكم بالتحديد حيث يدخل الإسرائيليون ويسرقون الوزراء وانتم تنظرون!

وليد - الكويت


لاقينا ترحيبا كبيرا من فئة الرجال ولكن كانت الطامة الكبرى في التعامل مع النساء!
أم عبد الله - الكويت

أنا أمرأة كويتية وقد منعت نفسي من التصويت ليس لأي سبب ولكن لأنني لا اعرف أين يقع المكان الذي سأصوت فيه وقد كان بالنسبة لي بعيدا قد يكون سبب تافه لدى البعض ولكن هذا الذي حصل لي. في الأمس قد تواجدت في المقرات الانتخابية من الصباح وتحت حرارة الشمس الحارقة وكنت أريد ملئ بعض الاستبيانات الكفيلة بان تعطيني نتائج أولية لنشرها ولكن ما حصل كالآتي: إننا لاقينا ترحيبا كبيرا من فئة الرجال ولكن كانت الطامة الكبرى في التعامل مع النساء في تلك الدائرة، حيث إننا كنا نلاحق كل واحدة ونصل إلى حد الترجي لكي تجيب على سؤالين فقط وقد كن يتحججن في أعذار تافهة إحداهن قالت سوف يطلقني زوجي إذا ما أفصحت لمن انتخبت. ومع العلم إن الاستبانة لا تحمل اسم أو أي شيء يدل على هوية المشارك كانت من أعذار البعض إنهن يردن أن يذهبن لكي يقومن بالطبخ! وهذه تعذرت بأنها تعبن من طول الانتظار ولكن ما اتضح لي بانهن كما يقومن بأداء واجب مقرر لهن بان يصوتن ولكن قل منهن من كان لديها مفهوما واعيا عن الانتخابات.

أم عبد الله - الكويت


أنا لا أؤيد أن تترشح المرأة كعضو بالبرلمان.

سامي - الكويت


لا أقول سوى قول أمير الشعراء "الأم مدرسة إذا أعدتها أعدت شعباً طيب الأعراق" معنى هذا أنه لابد للمرأة أن تشارك في الحوار في جميع القضايا سواء سياسية أو اجتماعية أو ثقافية إلخ.....! حيث أن المراة تمثل نصف عصب المجتمع فلا بد أن تكون قادرة على حمل الرسالة خاصة في ظل التغيرات العالمية الراهنة.

خليل الصانع جنوب - سيناء


ما السبب غياب دور المرأة في السياسة أصلا؟ هل هذا من الدين أم من العرف العرب؟

علي - مصر


خطوة جيدة نحو الحرية، لكن لا زال أمام العالم العربي الكثير. يحتاج الإنسان العربي أن يؤمن بفصل السلطات القضائية والتنفيذية والتشريعية، وبحكم القانون.

جلال سوري - في اميريكا


أين المرأة وشراسة الواقع السياسي؟
عيون - الكويت

أنا فتاة كويتيه وأفتخر باني امثل شريحة كبيرة من المجتمع الكويتي .. ألا وهو المرأة لكني لست من المؤيدين لترشيح المرأة لمجلس الأمة واعتقد أن مسألة جعلها ترشح أحداً من الرجال هو موضوع يستحق التوقف لوقت طويل فالمرأة رغم كثير من الحرية التي لديها إلا أنها ما زالت تعاني من قصور في اتخاذ القرار القويم وكل ما أراه هنا أن بعض الجهات اتخذت موضوع حقوق المرأة كذريعة للإعلان بأنها ليست متخلفة. يا سادة التخلف ليس بالترشيح والانتخاب وإنما هو بوجود عقليات تدير الوطن إلى الحق ولا اعتقد أن المرأة تحمل العقل الواعي عن المتمرسين في السياسة فالمرأة تحمل النعومة في كل ما يخصها فأين هي وشراسة الواقع السياسي؟ ..ثم كيف أن نقول إن المرأة ستفعل ما عجز عنه الرجال؟ فلو كان ذلك لفضلها الله عزيز الجلال سبحانه بإدارة الأمر للمؤمنين. ..يا سادة .. مع احترامي لكثير من بنات جنسي إلا أنني لا أرى أن المرأة ستقدم شيئا ذا قيمة في المجلس.

عيون - الكويت


اختلاط النساء بالرجال في كل مكان ودخولهن البرلمانات لن يزيدنا إلا تخلفا ورجعية والدليل الواقعي العقلاني أن دولا عربية كثيرة سبقتنا بإباحة الاختلاط ودخول النساء في البرلمانات ومع ذلك هي في تخلف فظيع في جميع المجالات وانظروا لمصر وتونس والمغرب وغيرها ولن يفلح قوم ولو أمرهم امرأة.

عبدالله المسلم - السعودية


أفضل انتخابات في منطقة الشرق الأوسط لولا شراء الاصوات والقبلية!! اعتقد أن الشعوب العربية تفهم معنى الديمقراطية بالخطاف الموقف الذي تبناه أمير الكويت في إعطاء المرأة حق التصويت والترشيح عظيم ولكن التطبيق الفعلي له غير صحيح والخطأ من المواطن وليس من الدولة.

ايمن عاشور - الكويت


الرجال في الكويت وفي غير الكويت من العالم العربي الكبير بمساحته والصغير بافعالهم ولم يستطيعوا فعل شيء لمواطنين من أبناء جلدتهم تقوم الدبابات الإسرائيلية بدهسم تحت جنازيرها اعتقد أن النساء في الكويت تستطيع منع الأمر!!

ماهر - سوريا


أعتقد انه قد آن الأوان لرجال هذه الأمة كي يتقاعدوا فقد تعبنا
أبو خالد - عمان

لا يسعني إلا تأييد هذه الخطوة وبشدة علها تفتح الطريق أمام باقي نساء الأمة ليستلمن مواقع قيادية أكثر أهمية من عضو برلمان! فلماذا لا تكون الإمارة أو الرئاسة أو المملكة مثلا من نصيب امرأة؟ فقد ثبتت عدم فعالية الرجال لهذه المناصب! الم تكن الزباء ملكة تدمر تملك من الرجولة أكثر من الكثير منا! اعتقد انه قد آن الأوان لرجال هذه الأمة كي يتقاعدوا فقد تعبنا...فلنفسح المجال لمن هو أرجل منا....والسلام.

أبو خالد - عمان الأردن


مرر القرار كان بواسطة الرشوة و الابتزاز، و قد صرح أعضاء من مجلس الأمة بذلك على البي بي سي ، و صرح بذلك الشيخ مشعل الجراح و الذي قال: تمرير القرار بالمجلس كلفنا سبعة ملايين دينار. لقد قالها على قناة الرأي و سبب تصريحه بلبلة لأنها بكل وضوح تكشف الأمر. لماذا أرادت الحكومة تمرير القرار رغما عن الشعب؟ ليس لأنها إصلاحية، وإنما بسبب الضغط الأمريكي عليها، وقد صرح الشيخ صباح بذلك لرؤساء تحرير الصحف قبل موعد التصويت على الأمر في المجلس، وذلك يدل على أن القرار تم اتخاذه في البيت الأبيض وليس في البرلمان الكويتي! من سخرية القدر أن النساء يصوتن وكثير من الرجال لا يحق لهم التصويت، وأعني بذلك رجال الشرطة والجيش والحرس الوطني. لو كانت الحكومة تريد الإصلاح لما حلت المجلس حينما طالب بقصر الدوائر الانتخابية على خمس دوائر. الحكومة تريد مجلسا يمثلها لا يمثل الشعب! و ما تغافلها عن شراء الأصوات إلا دليل على ذلك.

أبو خالد - الكويت


تتباين أراء نساء الكويت ورجالها حول جدوى مشاركة المرأة في الانتخابات البرلمانية ولكن أي الرأيين يجانب الصواب و أيها هو عين الصواب، في رأيي لربما تكون المرأة خيرا من الرجل فقد أخذ الرجل العربي فرصته وفشل فشلا ذريعا عليه أن يعطي للمرأة فرصة و لو كانت ضئيلة فلربما تصلح ما أفسده الرجال!!

تشي إرنستو - موسكو روسيا


دخول المرأة المعترك السياسي أو عدمه لن يغير من موازين القوى كثيرا بل سيزيد من تقدم الإسلاميين على الصعيد الشعبي لان بيئة المرأة في الكويت محافظة وبالتالي سينعكس ذلك بالإيجاب على هذا التيار الذي أراد أن ينأى بالمرأة عن الخوض في مثل هذه القضايا لتتفرغ لرعاية أبنائها والاهتمام بشؤون الأسرة ومع أنني كنت من المعارضين لهذه الأفكار ولكنني لم أجد من سبيل سوى الرضوخ لرأي الأغلبية المؤيدة. لذلك في البرلمان المنتخب من الشعب ولخير تمثيل للمرأة في المجالس النيابية أن يكون لها حصة بحسب نسبتها من جملة المقترعين في المجتمع وذالك من خلال أتباع لطريقتين الأولى أن تصوت المرأة للمرأة فقط وكذالك العكس هو الصحيح بالنسبة للرجال أو أن يكون لكل منهما صوتين الأول يضعه للمرأة والثاني لرجل وبذالك تحصل المناصفة في التمثيل ومثل هكذا قوانين تحل مشكلة التمثيل الأمثل لكلا الجنسين في العالم أجمع الذي يعاني من شحة وجود المرأة في مراكز القرار والفاعلية.

مؤمن كويفاتيه - سوري في اليمن


أنها خطوة تأخرت كثيرا
ابراهيم الخالدي - السعودية

حينما سمعت بالخبر تذكرت بتلك السعادة التي غمرتني وانا أتجه لتسجيل نفسي كناخب في أنتخابات بلدية في بلدي السعودية..لقد كانت لحظات تاريخية وانا أشارك في اختيار المجلس البلدي.....وأعتقد أن النساء الكويتيات كذلك شعرن بنفس الفرحة حينما تشعر انك تكتب التأريخ.....في تصوري أنها خطوة تأخرت كثيرا ولكن دعنا من الماضي ولننظر الى الأمام.

ابراهيم الخالدي - السعودية


بينما تمكنت نساء العالم من الوصول إلى الحكم والقيادة الحزبية والسياسية منذ عقود جاء الفرج للمرأة الكويتية وسمح لها بالترشح والانتخاب أنا اعتقد أن الكويت تجاوزت كونها في العالم الثالث الكويت ان صح التعبير في عالم رابع والله يوفقكم

محمد حمارشة - جنين


الآراء المنشورة تعبر عن مواقف اصحابها ولا علاقة لبي بي سي بمحتواها.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة