Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الثلاثاء 28 مارس 2006 10:30 GMT
مشاركاتكم: الزواج التقليدي - عقبات وخيارات








استمع لندوة مستقبلك، من يقرره؟ من القاهرة

اضغط هنا إذا أردت الاستماع بمشغل:

اضغط هنا إذا أردت الاستماع بمشغل:


توقف نشر المشاركات في هذا الحوار.نشكركم على اهتمامكم ومشاركاتكم. الموضوعات المتاحة للمناقشة حاليا موجودة في صفحة شارك برأيك.


"الزواج التقليدي: عقبات وخيارات" هو موضوع حلقة خاصة من برنامج نقطة حوار قدمتها بي بي سي العربية من القاهرة وذلك في إطار سلسلة من الندوات تعقد في خمس مدن عربية تحت عنوان: مستقبلك، من يقرره؟

مشاركاتكم وتعليقاتكم، بالإضافة إلى آراء وتعليقات جمهور الحاضرين طرحت للنقاش في هذه الحلقة الخاصة مع الدكتور عبد الباسط عبد المعطي من جامعة عين شمس والدكتور علي محمد مكاوي رئيس قسم الاجتماع بكلية الآداب جامعة القاهرة والكاتبة الصحفية فريدة النقاش وذلك من مركز ساقية الصاوي الثقافي بالعاصمة المصرية.

فما هي برأيك أهم التحديات التي تواجه الزواج التقليدي في مصر وفي المنطقة العربية؟ وما هو رأيك في انعكاسات التغيرات التي تشهدها المنطقة والضغوط الاقتصادية والاجتماعية على الزواج التقليدي؟

نرحب بتعليقاتكم وتجاربكم. المشاركات في حدود 150 كلمة مع ضرورة ذكر الاسم والبلد الذي تعيش فيه.


مشاركاتكم


الزواج ليس هو النظام الفاشل بل النظام الاجتماعي هو النظام الفاشل والأشخاص أيضا لهم يد في هذا الفشل فلو ساهم كل طرف حسب إمكانياته لما كان الفشل هو النتيجة المحتومة للزواج

نعيمة - مصر


المشكلة والعقبة الأساسية فى موضوع الزواج هي مشكلة مادية بحتة، فمن من الشباب هذه الايام يمتلك مقومات الزواج من حيت المسكن والوظيفة والإمكانيات المادية التي تضمن له الاستقرار وتكوين أسرة صالحة تسطيع أن تندمج مع المجتمع وليس أن تكون عبءا.

محمود محمد مصطفى- القاهرة


الزواج التقليدي لا مفر منه خصوصا في مجتمعاتنا المحافظة فقد أصبح جزءا من عادتنا وطرقنا في الزواج...

ايمان خالد- عمان الأردن


أنا شاب من اسوان35 سنة تركت بلدى أسوان منذ ست سنوات للبحث عن فرصة عمل واعمل في الإسكندرية ولم أوفر تكاليف الزواج وابحث عن اى فرصة زواج تقلدية حتى أعيش مثل كل البشر واستقر. قولوا لي ماذا أفعل؟ ضاعت فينا كل عزيمة الشباب من طموح وذهبت كل احلامى

رجب محمد - اسوان


إذا كنا نتحدث عن مشكلة الزواج في مصر فمشكلة الشباب المصريين خاصة دونا عن المنطقة العربية هي الأحوال المادية السيئة لمصر،أما ما يسمونه بالزواج التقليدي، أولا ليس هناك أنواع للزواج أي ليس هناك سوى نوع واحد و هو الزواج الشرعي كما هو معروف بشروط موضحة، أما ماعدا ذلك فهو خداع و هو زنا فالزواج العرفي ما هو إلا زنا، لذلك انصح جميع الشباب الابتعاد عن هذا الزنا المقنع و أن يصبروا حتي يقضي الله أمره

أحمد عبدالعزيز- القاهرة


إن الزواج الحقيقي الذي يدوم هو الذي يبنى على صراحة شديدة واتفاق بين الطرفين على الأسس الضرورية التي تناسبهما في ظل التزام دقيق بحدود واشتراطات الشرع واعتقد أن الأسر ينبغي لها أن تساهم في إنجاح تلك العلاقة بالإرشاد والنصح والمساعدة المادية متى كان ذلك متاحا حتى لو بغض الطرف عن بعض المطالب الغير ضرورية او المبالغ فيها وذلك تيسيرا على أبنائهم. وأظن أن الزواج لكي ينجح لا بد أن يتثقف الزوجين بثقافة التضحية والحلول الوسط والتنازل الغير مهين بمحبه وبموده يستحقونها .

محمد كمال - الدوحة


تأخر سن الزواج في مصر يرجع إلى كثرة التكلفة في النواحي المادية للزواج وعدم احترام الطرفين للآخر وكثرة الخلافات بعد الزواج تؤدي الي تمزيق هذا الرباط المقدس مما أدي إلي كثرة التكلف في الأعراف والقوانين التي استحدثت في هذا العصر والتي تحجب وتعرقل فكرة الزواج . فأن نظرنا إلي الأجيال الماضية فنجد ان كثير من أجداد يتزوجوا أكثر من مرة فجدي مثلا تزوج من ثلاثة وكان عمره 16 عامز اما انا فعمري 34 عاما ولم اتقدم لو مرة للزواج وأحيانا لا أفكر فيه لأنه أمر بعيد المنال.

وائل - أسوان


في الحقيقة إن مفهوم الزواج العرفي لا يرقى إلى مستوى الزواج التقليدي ليس من ناحية شرعيه فقط بل من عده نواحي منها عدم حفظ حق المرأة والأطفال كما انه بل هو طريقه العلاقه الغير شرعيه متمثله بعدم وجود ولي شرعي للمرأة . ولكن لا ألوم المضطر لأني لا أستطيع الوصول إلى النواحي النفسية للطرفين والعلاقة الناشئة بينهما.

رعد عبدالله - الخبر


طريقة الزواج ليست مشكلة، أنا أفضل الزواج التقليدي، لكن المشكلة هي العادات الحالية والتكاليف الزائدة في الزواج، التي لا طاقة للشاب بها، سواء أكانت طلبات مباشرة من أهل الفتاة، أو متطلبات (زوائد) فرضها المجتمع علينا، أضف إلى ذلك غلاء المهور، غلاء المساكن، وعدم وجود عمل، أو حتى رواتب متدنية للعامل، على الشباب أن يتخلوا عن التعقيدات وهذا بحد ذاته تحدي كبير، وسيسهل الأمر على من بعدهم، على أولياء الأمور أن لا يعرقلوا مشروع الزواج بإصرارهم على هذه الزيادات، على المجمتع أن يتخلى عن المباهاة اللاداعي لها.

عزوز الحسني - مكة


اول عقبات الزواج بمصر الشقة. وكلنا يعلم مدى ارتفاع أسعار الشقق في مصر وارتفاع الإيجار بالنسبة لدخل الفرد ثانيا مغالاة الأفراد فى المهور والشبكة وارتفاع معدل البطالة وتدنى مستوى الأجور بمصر كل هذه العقبات يجب حلها لان تأخير سن الزواج له عواقب وخيمة جدا والله المعين على ما باتت عليه الدنيا والناس.

خالد جبالي - القاهرة


الحل بيد الدولة أو بين قوسين الحكومة لأنها هي المسؤولة عن توفير مساكن ووظائف وان لم تفعل ذلك ستكون في البلد فتنة وخراب عظيمان. ولا أظن أن التقاليد التي كانت مستمرة من آلاف السنين أصبحت اليوم عائقا ضد الزواج!! لماذا فقط في عصر الحكومات العربية الحالية تفاقمت هذه المشكلة ؟؟ بل بالعكس مع التطور التكنولوجي والصناعي والزراعي يفترض أن تتزايد فرص الوظائف والعيش الكريم. الراعي مسؤول عن رعيته وهو الوحيد القادر على الاجابة على ما وصلت إليه سياسته في إيصال الشباب إلى هذا الوضع البائس.

سمية ابراهيم - الرياض


الزواج التقليدي هو الطريق الصحيح للحب من مفهومي له، فمن واقع تجاربي الشخصية وجدت أن الحب الحقيقي لا يولد في الظلام الدامس بل يحتاج إلى نور قوي لإخراجه للحياة، وليس هناك ما هو أقوى من شرع الله و سنة نبييه. أما بالنسبة للزواج العرفي أو زواج المتعة يحدث الأمر في الخفاء بخوف وحظر شديدين. أما بالنسبة للحديث عن المادة فمن المعلوم أن الزواج يحتاج إلى مصاريف كثيرة وعلى الأهل تقديم العون قدر المستطاع.

هشام الانور - مصر


قبل الاجابه مــاهو الزواج التقليدي من وجه نظر معدي البرنامج، ليس بالضرورة أن يتزوج الشخص إنسانه لا يعرفها. من الممكن أن يعجب أو يحب إنسانه كزميله عمل أو دراسة لكن لا داعي لتكوين علاقة ومفاتحه الفتاة بمشاعره ولتكن الخطبة هي مفاتحه بالحب وإظهار الجدية أليس هذا زواج منفتح بحدود أخلاقية ؟ لا للزواج التقليدي الشرقي ولا للتقليد الزواجي الغربي.

رامي خالد - اليمن


بصراحة بخصوص التحديات والعقبات والمعوقات أمام الزواج التقليدي في مصر وباعتباري مواطنه مصريه فانا أري انه الزواج التقليدي نفسه وطريقة (جمع الراسين في الحلال) ذاتها والتي تحرم الفتاه بالذات من حرية وفرصه الاختيار، فالفتاة إلي حد ما في مثل هذه الزيجات تكون كالسلعة التي تنتظر إن تعجب الخطيب أما إذا نالت الرضا فعندها تستطيع هي أن تتكيف مع العريس اياه. بالاضافه الي ما شبه المنع او حتي التحريم لتعدد الزوجات (علي الاقل هنا في مصر ) فبعض النساء يفضلن الرذيلة لأزواجهن علي الزوجة الثانيه التي قد تشارك الزوجة الأولي (التي غالبا ما تكون قد شاركت زوجها رحله طويله من الكفاح ) في الثروة حيث ان من يتزوج هم موسرو الحال فقط... في ظل الزواج التقليدي بظروفه الراهنه قد يكون تعدد الزوجات حلا منصفا إلي حد ما للمرأه وحقوقها..

فتاه الاحلام القاهره -مصر


فالاول بنشكر البي بي سي على اهتمامهم بمشاكل الشباب فمصر وفالوطن العربى اما وعن التحديات فالتحديات كثيرة ولكن اكبرها عدم فهم الاباء واقصد(ابو البنت) لظروف الشباب فى هذا العصر لم يفهوم بعد ان الزمان تغير وانه ماكان سهل المنال في ايامهم هو اصعبها فايامنا وتوضع شروط للشباب تعجيويه لا اعرف لماذا فهل هؤلاء الاباء بطلباتهم هذة يريدون فعلا لبناتهم الزواج ام هذة مماطله منهم من اجل عدم اتمام الزواج انا لا اعرف توضع قائمه مهوله جدا للشاب فيها طلبات غريبه جدا لا يقدر عليها ولا يطيقها مما يتسسب كما قلت فى عدم اتمامن الزواج حتى وان كان (الواد والبت بيحبوا بعض)

ابراهيم المنصورة_مصر


الزواج التقليدي هو الطريق الصحيح للحب من مفهومي له، فمن واقع تجاربي الشخصية وجدت أن الحب الحقيقي لا يولد في الظلام الدامس بل يحتاج إلى نور قوي لإخراجه للحياة، وليس هناك ما هو أقوى من شرع الله و سنة نبييه، أما بالنسبة للزواج العرفي أو زواج المتعة فلا أستطيع تمييزهما عن الزنا، فالكل يحدث في الخفاء بخوف وحظر شديدين، أما بالنسبة للحديث عن المادة فمن المعلوم أن الزواج يحتاج إلى مصاريف كثيرة وعلى الأهل تقديم العون قدر المستطاع.

أبو مؤمن - دمياط مصر


معظم الآباء لا يفكرون في كيفية مساعدة الابن لبناء نفسه
محمد سعيد حبيب - جدة

الواقع أنه إذا كان تأسيس الوالدين صحيحا للأسرة فإن كل شيء سيكون مرتبا ووفق قواعد وليس هناك عيب أن يساعد الأب ابنه على الزواج لما فيه من خير واستقرار للابن، حيث إن مشاركة الابن وطرح الأفكار ومساعدته ولو جزئيا على تحقيقها شيء يساعد على تنميه الابن لمهارات تحمل المسؤولية، والواقع أن معظم الآباء لا يفكرون في كيفية مساعدة الابن لبناء نفسه بعيدا عن التقليد الذي يقول إن الابن يجب أن يعتمد على نفسه في الزواج.

محمد سعيد حبيب - جدة


"أنا نفسي اهج من البلد دي أحسن الواحد من كتر ما هو شاف رغم أن لسه مشفتش حاجه لسه اتخنق من معاملات رجال الأمن ومعاملات الناس اللي ربنا كرمهم وبقوا رجال أعمال. خلاص وصلنا لآخر الخط اللي معاه يدوس على اللي ما ممعهوش، الفقير بيسرق علشان جعان وبيتحاسب وبيتسجن علشان ملهوش ظهر، واللى معاه وربنا كرمه طماع عاوز تاني بيسرق بس مش بيتحاسب ليه بقا؟ عارفين ليه، علشان ليه ظهر طبعا، يعرف الضابط فلان... إنما احنا الحمد لله ما لناش غير ربنا هو اللي بيسمعنا، البطاله بقت ماليه البلد، الشباب خلاص من كتر خنقته نص الشباب بقا بيبيع مخدرات، والنص التانى هو اللى بيشرب، ليه بقا علشان خلاص صوتهم اتنبح من كتر ما هما بيقولو رأيهم".... انا مش بكلم على مشكله تخصني وحدي، انا بتكلم عن شباب مصر....

محمود فرحات - الاسكندرية


الزواج اكبر عقبة أمام الشباب وخصوصا الشباب العاطل الذي لا يجد عملا، فلو توفرت فرص العمل والعيش الكريم فلا تكون هناك أي مشكلة، والحاجة الثانية هي طلبات العروس من شبكة ومهر وهذا أساسا ليس من الشابات بل من ذويهم وعاداتهم، فلازم البنت تسمع كلام أمها أو تخالف كلام أهلها و"تروح تتجوز عرفي"... يجب وضع الحلول المناسبة لهذه المشاكل، وأخيرا اشكركم على اهتمامك بهذا الموضوع. أنا عمري 37 سنة ولست متزوجا لهذه الأسباب.

ناصر الجبالي - سوهاج اخميم


بالنسبة للشعب المصري فالزواج أصبح شيئا صعبا. من يريد الزواج يجب أن تتوفر له المادة وإذا تكلمنا عن المادة فسوف يستحيل الزواج على أي شاب مصري من الطبقة المتوسطة.

أحمد حمدي - القاهرة مصر


الزواج استقرار ولكن ينبغي الاختيار السليم، وأتمنى لكل الشباب زواجا ناجحا.

عصام عبد الرحيم علي بدوي - مصر


معضلة اجتماعية مطلوب من جميع المتخصصين إيجاد حل واقعي مقبول لها
مدحت إيهاب - جدة

قال احد الأستاذة المشاركين في الحوار إننا نتحدث عن ظاهرة بيولوجية، وأنا أوافقه الرأي وأضيف بأن الشباب في الوطن العربي بصفه عامة يتعرض لغزو فكري تحت شعار الحرية، ولا يجد أمامه بديلا عن عادات مجتمعنا وبما يتناسب مع متطلبات مفهوم الحرية الغربي، وعليه يجب أن نقر بأننا أمام معضلة اجتماعية مطلوب من جميع المتخصصين إيجاد حل واقعي مقبول لها من الأسرة والمجتمع العربي..

مدحت إيهاب - جدة


الزواج لا مفر منه ولكن القناعة أساس النجاح في الحياة الزوجية.

الحاج علي سيد جاد - مصر


ليس مهما الزواج تقليدي أو الزواج عن حب، المهم التفاهم الذي يوصلنا إلى الحب ويسمح للحياة بأن تستمر بعد الزواج في ظل المشاكل المادية.

فاتن - الإسكندرية


تواجهنا مشاكل المال والسكن ولكني مرتبط عاطفيا.

محمود حمدي - القاهرة


يجب أن تعرف الفتيات الآن أن الشاب المصري في الوقت الحاضر لا يفكر في الزواج ولا في تكوين أسرة، بل يفكر كيف يبني مستقبله ويحلم بالمال الكثير، أما الزواج في رأيي فهو مسئولية لا أرى لها أي دافع، وإن كان بسبب الشهوة فهناك طرق أخرى لإشباعها من غير زواج. للأسف هذا ما وصلنا إليه!

مصطفى - الفيوم


رغم ما يقال عن الزواج التقليدي إلا انه يبقى الحل الصحيح وخاصة للمجتمع العربي عامة والخليجي خاصة، والزواج غير التقليدي نهايته الفشل والحب يأتي بعد الزواج وليس قبل الزواج (اسأل مجربا ولا تسأل طبيبا) مثل خليجي واقعي.

رمضان العنزي - السعودية


لا أؤيد الزواج التقليدي لأنه يؤدي في المستقبل إلى تفكك الأسرة، لأن الزوج والزوجة يكونان بعيدين عن فهم الآخر، وهذا ما حصل معي أنا شخصيا وذلك من خلال أبي وأمي.

رائد - عمان الأردن


الزواج العرفي والعلاقات الحرة ليست بالنسبة الهينة في مجتمعاتنا
نيفين عبيد - القاهرة

في تقديري إن الزواج التقليدي لم يعد يتناسب مع روح العصر والتي تغلب في تقديري اغلب الشباب فقراء وأغنياء وإمكانيات المواءمة ما بين التقليد وطاقات تكييف الشباب مع واقعه منتشرة، فالزواج العرفي والعلاقات الحرة ليست بالنسبة الهينة في مجتمعاتنا، الأمر الذي من شأنه أن يدفع المجتمعات المدعية بالتدين السلفي دفعا قويا نحو التغيير والتكييف، فإرادة الإنسان للحياة أقوى كثيرا من ادعاءات العفة الشكلية، وليس غريبا أن نجد نوعا من الاجتهاد الفقهي لتقبل أشكال العلاقات الجديدة بين الجنسين، وهو ما له دلالة نسبيا بأن قطار السلف من الممكن أن يستشعر خطورة الخيارات الجديدة للشباب ويجتهد إجتهادات تدعم بقاءه وتسعى لتمرير رؤى تعمل على سيادة حالة من التقبل والتناغم ما بين الأشكال الجديدة لزواج الشباب ومكانة الدين والتقاليد، وهو في تقديري شيء إيجابي وداعم للحداثة، وإن كان ليس الوحيد وإن كان أيضا جزء من أسباب التغيير الاجتماعي هو فساد الإدارة والسياسة والإفقار العمدي لأجيال غفيرة من الشباب.

نيفين عبيد - القاهرة


الزواج التقليدي عقبة أمام الشباب، فيجب أن تكون التسهيلات بالنسبة للشباب من جهة البلد، ومن جهة أخرى الأهل. والأهل العامل الأساسي في هذه المشكلة.

حسام - الإسكندرية مصر


ليكن الزواج على أي طريقة كالذي يسمونه التقليدي مثلا أو الزواج القائم على التعارف، فليست هذه هي المشكلة وأنا أرى أن الاثنين واحد، ففي الأولى قد يثق الطرفان في شخص يعرف طباعهما بأن يختارهما لبعض فهو أمر لم يتم إلا باختيارهما، والطريقة الثانية قد اعتمد كلا الطرفين على نفسه وأختارا بعضهما، ولكن قد تحدث مشاكل كثيرة ويفشل الزواج، وهنا يرجح أصحاب كل طريقة الطريقة الأخرى ويدعي صحتها وأنه قد أخطأ بعدم استخدامها، وهذا في حد ذاته خطأ، فالمشكلة أن الطرفين قد فشلا في إقامة حوار بينهما، ولو أنهما قاما لما فشل زواجهما، فالحوار القائم على الاحترام والحب لا يمكن أن يفشل أبدا. قد يكون الحوار مع الأعداء فيجعلهم أصدقاء، فما بالنا بأن يكون الحوار بين زوجين؟ لذلك فإذا فشل زواج فهو فشل للزوجين وليس فشلا في الطريقة التي تزوجا بها.

علي محمد عباس - القاهرة


هناك إحصائيات عربية تقول إن 70 % من الزواج بعد قصة حب تفشل
حنان - عمان الأردن

قد يعتقد البعض أن الزواج عن حب هو الحل للحياة السعيدة ولكن ما خفي كان أعظم، فكل حبيب يظهر أفضل ما لديه من صفات أمام حبيبه ولكن حينما يتم الارتباط تظهر الحقائق وتكون الفأس قد وقعت في الرأس، وتبدأ الخلافات وتتفاقم وذلك بسبب خداع كل منهما للآخر قبل الزواج، فكانا يريان بعضهما بأحسن الصور حتى قد تصل إلى الكمال وعند الزواج يكون الوضع مختلفا كلياً، وهناك إحصائيات عربية تقول إن 70 % من الزواج بعد قصة حب تفشل، فبرأيي أنا الشخصي أن الزواج التقليدي أفضل فكل شخص يظهر على حقيقته ويتقبلها الشخص الآخر ويحاول كل منهما التعايش مع صفات الآخر وتقبلها وتبدأ حياتهما بطريقة سليمة وكل شخص له رأيه الخاص.

حنان - عمان الأردن


إن الزواج التقليدي ليس زواجا، الزواج على سنة الله في المحكمة.

غادة - الأردن


المشكلة الرئيسية في الزواج هي المغالاة في طلبات الأهل، فأصبح الحلال صعبا والحرام سهلا مثل الزنى والزواج العرفي. المشكلة في هذه الطلبات هي طغيان المادة في هذا العصر على الدين والعقل.

محمد ناجي الزيني - القاهرة


والله بالتأكـيد ليس هناك أي إنسان لا يبتغي الزواج ولو كان بأي طريقة ومهما كانت العادات، فكل مدينة أو كل بلد أو قبيلة مثلا إلا ولها عاداتها وتقاليدها ولا توجد أي مشكلة في الزواج التقليدي....

عزوز الشمري - السعودية


باختصار أثبتت التجارب أن الزواج التقليدي هو الذي يعيش.

محمد العرباوى - مصر


الحياة الآن أصبحت غالية. فهل باستطاعتي أن أعرف متى سأتزوج؟ حينما أدخر مبلغ العرس سيكون عمري خمسين سنة، فهل من وسيلة تخرجني من هذه الظروف؟ أريد حلا لهذه المشكلة.

ابراهيم محمد بدير ابو العنين - الاسكندرية


الزواج التقليدي هو الحصن للزوجات ولا مانع من الاختيار لكلا الطرفين، ولكن ما يعجز الشباب هو غلاء المهور وهذه المشكلة هي العائق لجميع الشباب.

أسامة - القاهرة


الحقيقة أني أضم صوتي لمن يقول إن الزواج التقليدي مهما فيه من سلبيات إلا انه هو الأفضل اليوم من ناحية الاستقرار الأسري، وإن أساس نجاح أي علاقة هو التنازل والتضحية.

محمد بشر عزام - قويسنا مصر


أنا وعائلتي لا نؤمن بالزواج التقليدي أو الزواج عن حب
جنان جلال - المنامة

كما تقول لي والدتي دوما أن أساس نجاح أي علاقة هو التنازل والتضحية. لا يهم إذا كان الزواج مبنيا على قصة حب أو كان تقليديا. إذا كان الطرفان فعلا يرغبان في إنجاح علاقتهما فعليهما التضحية من اجل ذلك. وأنا وعائلتي لا نؤمن بالزواج التقليدي أو الزواج عن حب، بل أن يكون الطرفان مناسبين لبعضهما ومنسجمين ويجب أن يعرفا بعضهما قبل الزواج، أما الحب فهو نتيجة للاحترام والتقدير المتبادلين و كذلك العشرة، و من ثم يتطور الحب إلى عشق. لذلك أفضل العشق في نهاية الطريق لا في أوله.

جنان جلال - المنامة


أريد أن اسأل المسئولين عن هذه البطالة التي تتزايد يوم عن الآخر وكل مصلحه حكومية تستغني عن العاملين بالعقود المؤقتة: ماذا يفعل الشباب وكيف يتزوج؟ فعندما تجدوا حلول لهذه المشاكل بالنسبة لعمل الشاب بعد ذلك أسأل كيف يتزوج الشاب أو الفتاة؟ وهذا اكبر تحدى من الدولة لهم .عفوا أريد الإجابة من المسؤولين وشكرا من فتاة تريد الاستقرار ولم تجده في هذه الحياة الصعبة.

سماء مبروك محمد- القاهرة


مشكلتي نفقات الزواج أريد أن أتزوج لكن لا اقدر.

محمد - السعودية


التحدي الأكبر الذي يواجهه الزواج التقليدي هي التكافؤ المادي بين الطرفين حيث يريد الأهل أن يضمنوا حياه كريمة لابنتهم من خلال المستوي المادي المقبول أو الجيد للعريس لذلك فإن أغلبية الشباب الذين أقدموا علي هذه الخطوة معظمهم من المتيسرين أو أهلهم أغنياء لذلك أقول انه من الصعب للشباب الغير متيسر ماديا ان يقدموا علي هذه الخطوة

مي صقر - مصر


الزواج التقليدي هو الأفضل بشرط رؤية العرسان بعضهم واقتناع كل منهما بالآخر أما عن التكاليف فأرى بان كل اثنين حسب إمكانياتهم يستطيعون تقييم الأمر وان لا يجعلوا العوائق المادية أمامهما فلو تعاملوا مع الأمر بالمنطق فلن تكون هناك مشكله وارى المشكلة عندما يبحث الفقير عن بنت غنية أو العكس فهنا تكون المشاكل.

حسين - نجران


هل تصدقون أصبح حلما أن أتزوج كما أريد؟ اعمل وادرس والحاصل صفران كبيران؟؟؟؟؟

محمد عباس - السودان


كل مشكلة كبيرة لو تجزأ سوف تكون مجموعة مشاكل صغيرة يمكن حلها
ايمن فتحى - مصر

ابدأ فى مشروع الزواج ولو بالفكرة و سوف تصل. كم من مشاريع الزواج نجحت و كان البداية صفرا. دع المشاكل جانبا و كن جريئا بالخطوة و حل مشاكل الزواج واحدة واحدة اولا. ركز لحل هذه المشكلة وبعد ذلك الأخرى وهكذا يكون حل ليس مشروع الزواج و لان كل المشاكل كل مشكلة كبيرة لو تجزأ سوف تكون مجموعة مشاكل صغيرة يمكن حلها.

ايمن فتحى - مصر


الحقيقة من خلال إطلاعي على مكتبه الإخوة الأعزاء أضم صوتي لمن يقول أن الزواج التقليدي مهما فيه من سلبيات إلا انه هو الأفضل اليوم من ناحية الاستقرار الأسري لان الزوج أو الزوجة بعد الارتباط يمكنه التكيف مع الآخر بما يخص علاقتهم الزوجية وكيف تنمو بذور الحب والعاطفة في صدورهم وتذليل الصعاب التي قد تعصف بهذه العلاقة

احمد الحربي- السعودية


لا يوجد شباب جادين بالإقدام على خطوة الزواج والاستقرار لأسباب كثيرة أهمها المادة .. ولكن هنالك الكثير من الفتيات يتقبلن فكرة مساعدة الزوج في أعباء الزواج وتحمل المسؤولية معه، ولكن مع ذلك الشاب تحلو له الحياة بدون تحمل المسؤولية.

تالا - الأردن


إحدى مساوئ الزواج التقليدي خصوصا في المجتمعات الخليجية، هي أن الخطبة بيد الشاب وأهله، كما توجد نظرية"أخطب لبنتك قبل أن تخطب لأبنك" التي يستحيل تطبيقها... فيتحتم على الفتاة إن وجدت نفسها جاهزة للزواج من كافة النواحي فقط الانتظار حتى يتقدم لها شخص ما-هذا و إن تقدم-!

عبير الدوحة-قطر


الزواج في مصر له طبيعه اخري غير كل البلدان فنحنُ في مصر لا يستطيع الشاب المصري أن يكون لديه الإمكانيات المادية اللازمة للزواج في خلال 3 اعوام ومن هنا يبدأ الزوج العرفي وتقع الفتاه والشاب في ورطه عندما يعرفون بأنهم سوف يصبحون آباء. أرى أن هذا ليس خطأ الأبناء بل خطأ في الأسرة لأنهم يرفضون\ز

ضياء وجيه - مصر


انصح بوجود منظمة تتبنى وجود التعليمات والإرشادات للزواج
محمد - جدة

الزواج أصبح عنوانا بلا هدف نظرا لتقمص شخصيات غير واقعية والبحث عن المظهر أصبح أحد مقومات الزواج، ولذلك أصبحت نقاط الخداع فيها كثيرة وغير متفقة، وتؤدي بعد ذلك إلى عدم التفاهم والفشل والطلاق بنسب كبيرة ونظرا لوجود فوارق اجتماعية بين المستويات ساعدت في تقلص نظرة العائلة إلى الجوهر والسعي وراء المظاهر والأموال، وانصح بوجود منظمة تتبنى وجود التعليمات والإرشادات للزواج بشكل واضح وصريح ولابد من وجود حلقات نقاش بين أطراف الشباب للوصول إلى تحقيق الهدف وللأسف هذه الظاهرة اجتاحت العالم بأجمعه فأصبح المال والمظهر والجنس هما أسباب السعي والانحلال والتفرقة بين جموع الشباب والعزف عن الاستقرار والهدوء.

محمد - جدة


اعتقد ن السبب الرئيسي لهذه المشاكل هو سوء فهم الناس للحاجات الرئيسية والكماليات وربط المعتقدات بالعادات واهتمام الناس بالشكليات، واعتقد أن حل هذه المشكلات متوقف على توعية الناس بضرورة إعلان التجرد والتسهيل في عمليات الزواج قبل أن تقع مصيبة العار المكره للرجال والنساء بسبب ظهور الفتن سواء على التلفاز أو بسبب الاختلاط في العمل وعدم قدرة كلا الجنسين على إشباع الفطرة والرغبة الجنسية بالطرق السليمة والدخول إلى الطرق الشاذة عن الواقع.

سائد شحرور - الأردن


الزواج علاقة سامية يجب أن تبنى على المودة والرحمة، كيفما كانت الطريقة التي تمت فيها الزواج سواءً عن طريق الأهل أو عن قناعة الزوجين أنفسهم، ولكن لابد من أن يكون الزواج شرعياً وأن تتم برضا ولي الزوجة.

أنوسة - السعودية


أنا أفضل التمسك بالشرع في الدين والجواز العرفي من ألاعيب الشيطان وارجوا من المسلمين أن يفيقوا....

سيد مصطفى - المنصورة


ليس المهم أن تحبك الزوجة! ولكن المهم أن تجعلها تحبك
احمد حسني - القاهرة

هناك مثل يجب أن يكون قاعدة في العلاقة الزوجية "ليس المهم أن تحبك الزوجة! ولكن المهم أن تجعلها تحبك" فلو وعي كل شاب هذا المثل لعلم انه ليس شرط لتكون الحياة الزوجية سعيدة أن يكون هناك قصة حب قبل الزواج، لأن الحب الحقيقي هو بذل الجهد للمحب فسواء كان هناك حب قبل الزواج أو لم يكن فلابد من البذل حتى يأتي الحب الحقيقي، لذا أنا مع الزواج التقليدي ولكن هناك مشكلة في الزواج التقليدي انه يكون عبارة عن بيع وشراء فلو معك أكثر (تنال) البيعة وهذا يرجع بسبب انه لا يوجد أي شيء مسبق أتنازل لأجله أما لو كان هناك قصة حب فمن الممكن أن تتنازل الفتاة عن بعض الأمور كثمن الشبكة أو موقع الشقة ...الخ.

احمد حسني - القاهرة


الزواج التقليدي له محاسن وله مشاكل من محاسن الزواج التقليدي هو إتباع الطريقة السائدة في البلد العربي الذي يعيش فيه الشخص بغض النظر عن هذا البلد. ومن مساوئه أن الرجل يتحمل تبعات الزواج التقليدي الذي قد تكون امة أو أخته إساءة الاختيار ومنها يأتي التشتت في تحديد هذي المسألة.

أبو احمد - الدوحة


أرى أن العقبات كثيرة وكم افرح بشدة حين اسمع عن أي اثنين سيعقد قرانهما. أما أهم أسباب عدم الإقدام على الزواج 1 - البطالة 2 - النظرة المتوارثة عن أن قيمة المهر والشبكة أهم شيء 3 - ندرة وجود البنت التي تعرف ما يجب عليها بعد الزواج 4 -ضياع كثير من القيم التي تدعو للزواج حتى بأقل القليل 5 - غلاء المعيشة الذي لا يطاق.

مايا - لبنان


للأسف من خلال قراءتي لكل الآراء اكتشفت أن كل شخص يقول رأيه في الموضوع من خلال تجاربه الشخصية. لكن المفروض الرأي يكون اعم يعني نتناول الموضوع بحيادية أكثر كي نجد حلا جذريا.

دعاء السيد - طنطا مصر


ترجع كثير من حالات الطلاق في بلدنا للأسف إلى طريقة الزواج التقليدية
حنان عبد الله - صنعاء

نحن باليمن أكثر من 90% - للأسف - من حالات الزواج يتم بطريقة تقليدية. وأنا أرى أنها تتوافق مع التعاليم الشريعة حيث يتم خطبة الفتاة دون أن يكون لها حق في رؤية خاطبها ولو حتى بنظرة شرعية تتيح لها التعرف عليه، وهذا لم يمانع فيه الإسلام. كذلك بالنسبة للشاب ليس من حقه اختيار الزوجة المناسبة له الا عن طريق أمه أو أخته أو احد أقربائه، ولا يسمح له أبدا برؤية خطيبته مهما كانت الظروف. وترجع كثير من حالات الطلاق في بلدنا للأسف إلى طريقة الزواج التقليدية تحت مسمى العادات والتقاليد الذي لا يقوم على مبدأ التكافؤ وعدم تفهم الزوجين لبعضهم البعض. وأنا كم أتمنى أن تطبق تعاليمنا الإسلامية كما يجب، لأن الإسلام دين الوسطية وليس دينا متشددا.

حنان عبد الله - صنعاء اليمن


الحمد لله تعالى أنا متزوج زواجا تقليديا، والحمد لله تعالى حياتي سعيدة للغاية وبما تعنيه الكلمة من معنى. وأنصح الشباب والشابات بالبعد عن الزواج المبني على الحب والعشق الخرافي. فكثير من الزيجات المبنية على الحب بل الزواج فشلت وانهارت. وفي النهاية لا يبقى إلا الصحيح.

عيسى - القطيف السعودية


بالنسبة للزواج التقليدي عادة ً تصاحبه بعض السلبيات، ولكن في أحيانا أخرى يكون ناجحا ولا شك في ذلك. ولكن سواء أكان الزواج تقليديا أو حديثا، مصحوباً بقصة حب أم لم يكن كذلك، فإن نجاح الزواج أولاً وأخيراً يكون باتباع كتاب الله تعالى وسنة نبيه المصطفى عليه السلام، أما إذا ما تتبع الفرد قصص الحب الوهمية والغربية فلا شك أنه لن ينجح زواجه وهذا هو الحاصل في وقتنا الحاضر، بل هذا هو الواقع الذي قد وقع فيه أكثر الشباب والشابات.

الصباح - الإمارات


لكي يمر الشاب منا بمرحلة الزواج عليه أن يوفر المسكن والمبلغ الهائل للشبكة
حسام المفتى - مصر

أنا في رأيي أنه الزواج التقليدي هناك بعض الأشياء منه سلبية ومنها ايجابية أيضا. ولكننا نجد في مصر العديد والعديد من المشكلات أولها المادية، فالشاب عندما يبدأ حياته فلا أظن انه يكون بمقدره على الزواج فعليه أولا أن يوفر المسكن ويليه الشبكة اللازمة بشكل غير معقول وبالأخص في مصر. فهل يعبر الرجل عن مدي حبه للمرأة بمقدار الشبكة؟ أنا اعتقد أنها المشكلة الكبرى (الشبكة)....وفي نظري لكي يمر الشاب منا بمرحلة الزواج عليه أن يوفر المسكن والمبلغ الهائل للشبكة وان لا يقل دخله عن 1000 جنيه مصري شهريا، ولا اعتبر أن في ذلك أي شيئا غير منطقي فهل هناك أي شاب يستطيع أن (يفتح بيتا) بدخل اقل من ذلك؟ مع العلم بان هناك مولودا جديدا وهو ناتج طبيعي للزواج (محتاج لمصاريف هائلة يليها مصاريف دراسته!).

حسام المفتى - مصر


وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا. الحل يكمن من جهتي كإنسان عربي فى أن أتزوج من غير العربية لأنها شخص منطقى وتملك قرارها.

محمد علي - الخرطوم


رغم أن المال أساسي فى أغلب الأمور وأغلب الزيجات _ وهو عنصر لا يمكن إغفاله أبدا_ إلا أن اختلاف المستوى الثقافي والاجتماعي مؤثر جدا. وكثيرا ما يكون هناك تفوات شديد حتى بين المؤهلات المتساوية نفسها. التكافؤ النفسي والاجتماعي والثقافي عائق كبير، خاصة إن كان ملموسا من جانب الفتاة نفسها.

رحاب البدوى - مصر


هناك عقبات عديدة يضعها الآباء أمام الأبناء من كلا الجنسين، حيث أن العادات والتقاليد والزواج العائلي هم اكبر الأسباب لفشل الارتباط بين أي عاشقين يربطنهما الحب. يجب أن تلغي كل هذه العقبات وبجب أن يكون لكل إنسان حرية اختيار شريك حياته، وهناك أمور أخرى كثيرة تمثل عقبات أمام الشباب ومن أهمها العائق المادي الذي يمكن الشباب من الزواج ويجعل الفتاه لا تستطيع انتظار حبيبها أكثر حيث يكون ضغط الأهل عليها!!!!

محمد قرضايا - غزة فلسطين


الكل يجمع تقريباً فى النهاية على أن المشكلة تكمن فى آباء البنات
مصطفى غريب - مصر

قرأت الكثير من المشاركات وتختلف الآراء باختلاف البلدان، ولكن الكل يجمع تقريباً فى النهاية على أن المشكلة تكمن فى آباء البنات فهم يغالون فى المهور والمتطلبات بما يعجز عن تحقيقه أي شاب فى مقتبل سن الزواج. والحقيقة أن ذلك يرجع إلى أن بداية الزواج (وكذلك مرحلة ما قبل الزواج) تقوم على أساس من الأعراف والعادات التى عششت فى مجتمعاتنا العربية بعيداً عن العقد والميثاق الذى وضعه الإسلام للزواج (فقد تزوج أحد الصحابة ومهر زوجته على تحفيظها سورة من القرآن). فقد يسر الإسلام أمر الزواج لأنه بناء الأسرة ورباط المجتمع فتغيير العادات والأعراف التى تحكم مفاهيم الأسر عن الزواج.نحن نحتاج للرجوع للصورة الإسلامية فهى خير دليل ومرشد حتى تنفرج أزمة الزواج فى مجتمعاتنا العربية، وهذه مسئولية تقع على عاتق الحكومات والمؤسسات المدنية ورجال الدين والأفراد.

مصطفى غريب - مصر


أساس نجاح الزواج عبر العصور هو الاستقرار المادى والعاطفى من توافر كافة الحقوق البسيطة لأي إنسان، فكيف فى ظل هذة الحياة التى تضخ بالعنف المادى يتوافر هذا الاستقرار؟

هشام فكرى - القاهرة مصر


الزواج التقليدي برأيى هو اعتداء على حرية اختيار شريك الحياة. لقد خضعت لهذه التجربة، وكانت بالنهاية الانفصال، فالزواج التقليدي في هذا الزمن يتوافق مع الناس الذين لايزالون يعيشون الزمن الماضي.

عصام الفياض - بغداد العراق


المشكلة الأساسية هي انه لا توجد فرص عمل للشباب لمن هم دون الثانية والعشرين
احمد شوقي - كفر الشيخ

الزواج أصبح كله عقبات تقريبا. فالمشكلة الأساسية هي انه لا توجد فرص عمل للشباب لمن هم دون الثانية والعشرين ولا يجد تلك الفرصة الا بمبلغ زهيد جدا، هذا إن لم يكن له مساعدة شديدة من أهله. وللعلم فان غالبية حالات الزواج في مصر بنسبة تصل إلى 90% هي بمساعدة من الأهل وليس من على عاتق الشاب ذاته. أنا مثلا لا أجد فرصة عمل مناسبة، كما أن أهلي - بالرغم من قدرتهم بعض الشيء على المساعدة - يرفضون فكرة مساعدتي تماما نظرا لأننا قضينا 18 عاما في بلد عربي آخر يرفض هذه الفكرة ومن ثم طبقوها علي هنا.

احمد شوقي - كفر الشيخ مصر


قد أصبح الزواج للأغنى.

مصطفى أنور - القاهرة


مما لا شك فيه أن ضعف الإمكانيات المادية هو اكبر عائق يواجه الزواج سواء كان تقليديا أم غير ذلك. و لا أظن انه لو تهاون الآباء في المهور وغير ذلك من تكاليف الزواج سيؤدي هذا إلى انفراج الأزمة. المشكلة كبيرة جدا ولها أبعاد اجتماعيه خطيرة. يجب أن نعمل على رفع مستوى معيشة المواطنين أولا.... وسيؤدي هذا إلي انفراج ليس فى أزمة الزواج فقط بل الكثير والكثير من المشاكل التي تهدد مجتمعاتنا.

احمد عادل بركة - طنطا مصر


أنا أرى أن المشكلة مشكلة تربية، فالإنسان يجب أن يربى على الاختيار وعلى الاعتماد على النفس حتى يكون مسئولا عن اختياراته ولا يلوم غير نفسه في النهاية.

ايمن طلعت - القاهرة


إن الزواج التقليدي هو الحصن لجميع الزوجات ولا مانع من اختيار الرجل للزوجة التى يريدها.... ولكن ما يعوق الشباب هو غلاء المهور وهذه مشكلة بحد ذاتها تسبب عائقا لجميع الشباب،، وأما بالنسبة للبطالة فلا يقف الشباب أمام هذة الظاهرة ويقولون إنها ظاهره المجتمع ولا نجد وظائف، فهناك ألف طريقة لكسب الرزق وليس مهما أن تكون في وظيفة مرموقة. المهم أن يكون عملا شريفا وإن كانت بدايتك. ومن قال إنها ترجع لاقتصاد الدولة. فأنت يا أخي الكريم جزء من الدولة فساهم في رفع اقتصادها.

لمياء - السعودية


اعتقد ن السبب الرئيسي لهذه المشاكل هو سوء فهم الناس للحاجات الرئيسية والكماليات وربط المعتقدات بالعادات واهتمام الناس بالشكليات، واعتقد أن حل هذه المشكلات متوقف على توعية الناس بضرورة إعلان التجرد والتسهيل في عمليات الزواج قبل أن تقع مصيبة العار المكره للرجال والنساء بسبب ظهور الفتن سواء على التلفاز أو بسبب الاختلاط في العمل وعدم قدرة كلا الجنسين على إشباع الفطرة والرغبة الجنسية بالطرق السليمة والدخول إلى الطرق الشاذة عن الواقع.

احمد عقاب - عمان


اغلب المشاركات هاجمت الأم والأب ووكأنهما السبب فى العزوف عن الزواج. ولكن نحن السبب فى ذلك.... السؤال هو أين دورنا وكيف نعالج هذا الخطر؟ يجب أن نقدم لأنفسنا الحلول بمعرفة معنى الزواج وترك التقاليد التى لا تشبع ولا تغنى من جوع، ويجب أن نقنع الأب والأم بذلك. المطلوب من كل الشباب الواقعية وعدم المظاهر.

محمد إبراهيم - السودان


يجب أن يتم نقاش كل شيء قبل الزواج بأدق التفاصيل لمعرفة كل طرف للأخر
زين العابدين ختمي - الرياض

الزواج نعمة من الله لتواصل التكاثر والذرية الصالحة وإكمال نصف الدين بالجانب التقليدي أو الحديث يجب أن يسود لإنقاذ شباب الدول العربية وإنقاذ أولئك العوانس قبل فوات القطار. ولكن الأسس والمعايير يجب أن تكون واضحةً بين الطرفين خاصة قبل الزواج لأن المحبين يتحدثون فى كل شيء عن الحب والجانب الرومانسي حيث يصور الزوج نفسه بأنه عنتر الزمان والمرأة بأنها عبلة التي سوف تعشق الحياة. ولكن بعد الزواج سرعان ما نجد الاختلافات وإظهار كل واحد على حقيقته وهذا ما يسبب الخيانة الزوجية حتى إذا هنالك استمرارية في الزواج، لذا يجب أن يتم نقاش كل شيء قبل الزواج بأدق التفاصيل لمعرفة كل طرف للأخر.

زين العابدين ختمي - الرياض السعودية


الزواج التقليدي لا مفر منه خصوصا في مجتمعاتنا المحافظة فقد أصبح جزءا من عادتنا وطرقنا في الزواج.

إيمان خالد الأردن - عمان


أنا شاب من أسوان (جنوب مصر) عمري 35 سنة. تركت بلدي أسوان منذ ست سنوات للبحث عن فرصة عمل جيدة وأعمل فى الأسكندرية (شمال مصر) ولم أوفر تكاليف الزواج وابحث عن أى فرصة زواج تقليدية حتى أعيش مثل كل البشر واستقر. لكن يظهر أن بلدى ترفضنى حتى استقر مثل كل البشر.... ولم يتبقى أمامي سوى البحث عن من تتزوجنى وتقوم بكل تكاليف الزواج، وليس من المهم السن ولا تقارب الأفكار. قولى لى ما رأيكم فى شاب لا يجد أى فرصة سوى قوت يومه. إذن كيف أحقق أبسط شىء وهوا الزواج والاستقرار. هل لديكم حل؟

رجب محمد - أسوان


الشباب مظلوم والبنات اكثر، وآباء البنات هم اكبر سبب لمشكلة الزواج في مصر، الكل يبحث عن المادة وكلما تحسن وضعك الماضي كلما زادت عليك الطلبات، مما يجعلك تشعر بأنه نوع من الانتقام. أقول لآباء البنات لا تلوموا غير أنفسكم عند معرفتكم بزواج بناتكم عرفيا، أنا لا أطالب بان ترموا ببناتكم إلى من لا يصونهن لكن اطلب عدم المبالغة في طلباتكم إذا وجدت الشخص الذي تشعر بوجود الرجولة والصدق فيه.

ماجد محمود - القاهرة


العقبات: هي الماديات بالدرجة الأولى من مهر وتكاليف أخرى مثل المنزل والأثاث ومصاريف ما بعد الزواج من مأكل ومشرب وعلاج الخ.. وأنا تجاوزت الخامسة والثلاثين ولم أتزوج بعد والأسباب هي المادة، حيث إن دخلي لا يكاد يكفيني لوحدي فكيف إذا تزوجت؟

صالح - الرياض السعودية


الزواج شيء جميل واستقرار لكن الشيء الذي يتعب هو أن الواحد منا لا يجد الإنسان الذي يرتاح إليه، وإن لاقاه فإنه سيحاول الزواج مرة أخرى.

احمد اسماعيل احمد - الزقازيق


الموضوع هو كيف اختار شريك حياتي المناسب، هذا هو السؤال
منار - الأردن

الزواج هو علاقة حب وليس عقدا بين رجل وامرأة كعقد شراء بيت أو سيارة أو أي شيء نريد امتلاكه، الزواج هو علاقة حب مقدسة قصدها الله أن تكون بين رجل وامرأة.هو رباط مقدس يتحد فيه جسدان ليصبحا جسدا واحدا، قائم على الالتزام والعفة والطهارة. الموضوع ليس مجرد زواج تقليدي أو لا لكن الموضوع هو كيف اختار شريك حياتي المناسب، هذا هو السؤال. كيف أستطيع التمييز لأعيش حياة هانئة لا يهددها الطلاق أو التفكك الأسري في أي حال من الأحوال؟ هل زوجي أو شريك حياتي يقبلني كما أنا بعيوبي بمرضي بصحتي بجمالي بغناي وفقري، أم أنه سيستغني عني بمجرد انه وجد فتاة أجمل مني؟ وإن تغير شكلي بعد الزواج كما يتغير شكل كل امرأة فهل يحبني ويقدرني؟ إذن فالموضوع هو كيفية الاختيار وليس زواجا تقليديا أو علاقة حب. فما رأيكم؟

منار - الأردن


الزواج التقليدي المبني على أصول دينية هو الطريق الأسلم لبناء عائلة ناجحة تستطيع تكوين أفرادها على العلم والمنطق والأخلاق، وبذلك نكون نبني مجتمعا قائما على أسس صحيحة ونتجنب الكثير من معاملات الطلاق.

حمد الفرحان - الرياض السعودية


بالنسبة للسعودية الزواج هو انتحار من ناحية المهر والهدايا والعرس: اقل تكلفة هي حوالي 130 ألفا. هذا اقل شيء والله يوفق الجميع!

عبد العزيز - السعودية


طيب دلوقتي لو واحد بيحب واحدة والفتاة بتحبه قوي، وهو خالي شغل ومش لاقي وظيفة وهو حاصل على دبلوم تجارة، يعمل ايه؟

محمود القليوبية - قليوب البلد


آباء هذه الأيام هم سبب المشكلة، فهم يطلبون الكثير من الشباب....

محمد المصري - القاهرة


الزواج منظمة تبني المجتمع، إن خيراً فخير وإن شراً فشر، التحديات التي تواجه الزواج التقليدي في الدول العربية كثيرة، زواج الأقارب، الإمكانيات المادية، القناعات الشخصية المغلوطة التي ما فتئت تعصف بطبيعة مجتمعاتنا، الموضوع برمته يعتمد على الزوج والزوجة ومدى تفهمهما لبعضهما البعض، الحياة جميلة وخصوصاً بالمرأة الصالحة التي هي خير زاد: كما قال حبيبنا رسول الله محمد "الدنيا متاع وخير متاع المرأة الصالحة".

محمد العبد المحسن - السعودية


الزواج نظام اجتماعي فاشل
عادل - القاهرة

الزواج نظام اجتماعي فاشل والدليل كل المشاكل الزوجية التي نراها وكمية الانفصالات الكبيرة، أتمنى أن نجد طريقة اجتماعية أخرى بديل الزواج يمكن تنجح.

عادل - القاهرة


إن اشد التحديات التي تواجه الزواج التقليدي في مصر هو الإعلام وما يبث به في عقول الشباب والفتيات وجعل الفتاة لا بد من ممارسة الحب والعشق والهوى وإيجاد فارس الأحلام بنفس مواصفات أبطال الأفلام. وأيضا ولعلها الأهم الحياة المادية التي تمر بها 90 في المئة من حالة الفقر الذي معه يحاول حتى العيش بمتطلبات الحياة الضرورية، وأيضا غلاء المهور فما بالك بغلاء الذهب وفى ريف مصر متوسط الشبكة 100 جرام أي 10 آلاف جنيه مهر فما بالك بباقي الجهاز؟ أما المستقبل فهو بيد الله أولا وأخيرا ولا يقرره إلا الله عز وجل ولكن من يتحكم فيه فهو شرع الإنسان ودينه ومعتقده مهما كان فلذا المستقبل يقرره الإنسان حسب معتقده.

مصطفى - المنيا


أهم شيء في الموضوع والعلاقة أنها تنتهي بزواج سواء بحب قبل الزواج أم زواج تقليدي أو غيره ولكن أنا عندي قناعة شخصية بان الزواج هو مثل الصفقة الناجحة لابد من كل طرف أن يرى الشيء الذي يعجبه في الطرف الثاني (أي عرض وطلب). مثلا إن يتزوج رجل وسيم من امرأة اقل جمالا أو يتزوج رجل غير وسيم من امرأة جميلة أو رجل غني يتزوج من امرأة غير غنية أو امرأة غنية تتزوج رجل غير غني وهكذا فصدقوني الزواج سوف يكون ناجح بنسبة كبيرة أما ما يقوله البعض بأنه يجب أن يكون الرجل والمرأة متوافقون اجتماعيا وفكريا وماديا وما إلى هذا الكلام الذي اعتقد بأنه غير واقعي بتاتا ولنا في ذلك أدلة كثير من رجال وسيمون وسيدات جميلات تزوجوا ولكن زواجهم انتهى بالفشل وكذلك رجال غير وسيمون وسيدات اقل جمالا وذلك لأنه باختصار يجب كل طرف أن يرى في نصفه الآخر الأشياء التي تنقصه ليكملها فإذن هو عرض وطلب.

خالد العبد الله - جدة


في مصر المشكلة المادية هي المشكلة الأولى لأن ما يكلف العريس من الطبقة فوق الشعبية أو المتوسطة هي: شقة تمليك وسعرها باهظ ويكون لدية سيارة وعليه تأثيث هذه الشقة وعليه تجهيز المطبخ وعليه الثريات وعليه كافة الأجهزة الكهربائية ثم عليه المهر وهو مبلغ محترم أيضا والشبكة وغالبا ما تكون خاتم الماس ثم أخيرا عليه تكاليف حفل العرس وأجرة المأذون وعليه شهر العسل أسبوع في أي منتجع وأخيرا عليه فستان الفرح....

أمجد هيكل - القاهرة


في اعتقادي أن المشكلة تكمن في عدم الإعداد الصحيح للأبناء في المجتمعات العربية بحيث يستطيع الفرد في الاعتماد على نفسه في اتخاذ قراراته دون مؤثرات داخل الأسرة والمجتمع. وبالتالي مسالة الارتباط بشخص آخر لا يمكن التنبؤ بها كليا لأنه لابد من تحديد الأهداف الرئيسية للزوجين في بداية الارتباط لإنجاح ذلك الزواج وإلا سوف تكون الخلافات كبيرة والهوة واسعة ويؤدي ذلك أما للطلاق أو البرود العائلي والبعد عن هدف الزواج الحقيقي وهو المودة والرحمة وخدمة المجتمع خدمة صحيحة.

حليم - مصر


البنات هن السبب في العنوسة. قصتي غريبة. أحببت بنت 3 سنين اتفقنا على كل شيء وكنت صريح معها لأبعد حد، عرفتها بمرتبي والتزاماتي الأسرية ووضعي الاجتماعي وكل شيء كان بيننا جميل وكنا في قمة الانسجام العاطفي. قبلت بهذا الوضع وأن نبنى بيتنا وقررنا ذلك وتقدمت لها عند أهلها وتمت الموافقة بعد ذلك اكتشفت نفسي أتعامل مع شخص جديد كأني قد عرفته للتو. الاتفاق انهار وبدأت الطلبات الغريبة والعجيبة التي تتناقض مع وضعي الذي عرفتها به لتقريب وجهات النظر. فشلت وفضلت الانفصال. بعد ذلك جاءت تتأسف على ذلك بأن تنازلت عن كل طلباتها التي كانت نتيجة لكلام صاحباتها وأخواتها بحجة أنها سريعة التأثر بالآخرين .وهذا منطق متناقض الآن أنا ابحث عن أخرى بعد حب 3 سنين.

حمدي - الخرطوم


أنا شابة أعيش في السويد التقيت بشاب أجنبي لكني لم استطع الزواج منه رغم انه ربما يكون أحسن من العربي لأني فكرت كيف أواجه أهلي والمجتمع العربي في المهجر بينما أكثر الشباب العرب يتزوجون أجنبيات ليس فقط للحصول على إقامة، بل الموديل الجديد هو أن الأجنبية تعرف قانون بلده أحسن. بدأنا ننقل نظرتنا للقشور معنا، لا المهر ولا شروط الأهل بل قصر نظر إلى من هم من جلدتنا وهذا هو داء لا ولن يفارقن. مع العلم أني شابه وعندي جنسية وعندي عمل ثابت لكني أفضل عدم الزواج على أن يقيمني قصير بصر لكوني عربية مثله لكن فرقي الوحيد أني ملتزمة بعروبتي.

دينا - ستوكهولم


هذا الموضوع أصبح يؤرق الكثير من المجتمعات الإسلامية والعربية على وجه الخصوص، ألا وهو كيفية اختيار شريكة الحياة وهل يكون على أسس مبنية كالحب وغيره أم يكون بشكل تقليدي كما هو متعارف عليه في الأعراف التقليدية؟ من وجهة نظر شخصية اعتقد أن الزواج المبني على الحب الزائف والمركب تكون نهايته سلبية، وتسجل كتجربة فاشلة، وذلك لأنه بني على قاعدة هشة وارض موحلة لا تصلح لإقامة علاقة مؤسسة اجتماعية.. أثارني في الردود رد للأخت دينا المغتربة في ارض المهجر، والتي تنظر إلى العرب بنظرة دونية وأنهم أصبحوا يلهثون وراء الفتاة الغربية وذلك لما يتحقق لهم من الحصول على الإقامة السعيدة والجنسية والدخل المادي الجيد، وأنها هي تبحث عن رجل غربي للزواج منه لأنه يعرف قيمتها ويجعل للعلاقة الزوجية اعتبارات عدة، وأمور كثر جاءت بها في سياق حديثها، ولكن أقول لها: نحن نعتز ببنات المسلمين المتلزمين بتعاليم الدين الحنيف والأعراف التقليدية وهن بناتنا وأمهاتنا وزوجاتنا.

مسلم الدوسري - الرياض


لأسر التي تشكلت بالزواج التقليدي أراها أسعد من تلك المبنية على الحب
إيمان - عمان

من ملاحظتي للكثير من الأسر التي تشكلت بالزواج التقليدي أراها أسعد من تلك المبنية على الحب أو على الأقل في البيئة المجاورة لي. تقول كثير من صديقاتي إن المشكلة تكمن في أن الأم تبهر ابنها وأهل العروس حتى يتفاجأ عند القدوم لرؤيتها بمستواها المعيشي أو الجمالي. وأرى أن هناك نوع من الفراغ بين الأب والبنت لدرجة وإن ظهر ديمقراطيا يصدر أحكامه هو لا ما تعتقد به هي. ومشكلته أن سلوك الأسرة بكامل أفرادها القريب والبعيد يدخل في تحديد (أخلاق الفتاة) حتى لو لم تكن تعرفهم أو مختلفين اختلاف مابين السماء والأرض.

إيمان - عمان


يوجد تشتتت في نظرتنا الاجتماعية للزواج بمعنى أننا نلزم أنفسنا بقواعد معينة عند الزواج بدون وعى بمغزاها الاجتماعي وتتمثل هذه القواعد في رأي الإسلام في مسألة الزواج. مثلا نتحدث عن سماح الإسلام للرجل للزوج من 4 نساء كأنة سبة دون فهم مغزى هذا الأمر الاجتماعي في رأي الإسلام من جهة الأخرى وأيضا نستغل فرض الإسلام للمهور لكي تكون وجه اجتماعية للعائلة نريد إعادة تصور لهذه القواعد مرة أخرى وبمصداقية.

ايمن شفيق حسن - الإسكندرية


الزواج التقليدي رجع ثانية نظرا لزيادة نسبة العنوسة وهو احد أسباب زيادة الطلاق نظرا للاضطرار للزواج لمجرد الزواج.

شيرين - مصر


هناك معضلة بين الإمكانيات المتاحة وتكاليف الزواج من جهة وبين العقائد والتقاليد من جهة أخرى والقوانين العتيقة تسبب المشاكل والآلام - علاج هذه المشاكل في القوانين العتيقة التي تقف حائلا أمام كثير من الحلول التي قد تمنع الرذيلة والمشاكل والمحاكم.

مجدي - الكويت


الزواج هو سنة الحياة ولكن العقبات التي تواجه كثيرة أهمها إيجاد المسكن المناسب وغلاء المهور وإيجاد العمل المناسب الذي يساعد على استقرار الزواج.

محمد علي - أم درمان


إنني أرى أن الزواج التقليدي رغم شعور الكثيرين بكونه رجعي إلا انه يعد الأنسب في ظل الظروف الاجتماعية والاقتصادية القائمة في المجتمع العربي. حيث لا يستطيع الشاب أن يتزوج من الفتاة التي يختارها بنفسه نظرا للغلاء في متطلبات أهلها مما لا يتناسب بدوره مع ظروف الشاب، ولهذا غالبا ما تكون نسبة نجاح إتمام الزواج التقليدي الذي تحكمه وتتحكم فيه أسرتي الزوجين حتى وان كان قائما على عدم تراضي أو اقتناع بين الزوجين أعلى بكثير من نسبة نجاح الزواج الغير تقليدي والذي يعتمد بدرجة كبيرة على وجود التآلف الفكري والعاطفي بين الزوجين.

محمد مجدي - القاهرة


ليس كل زواج تقليدي ناجح رأي هو أن الزواج التقليدي قد يكون فيه إجبار للفتاة على الزواج طبعا نحن لا نريد الزواج الغربي الذي يقول الرجل فيه للبنت هل تتزوجينني؟ إذا وافقت تزوجت وإذا لم توافق لم تتزوج؟ الزواج ناجح بنسبة 90بالمئة في رأي الخاص وأتمنى السعادة لكل الأزواج.

عبد الله احمد الأنصاري - الإمارات العربية المتحدة


الظروف المعيشية الصعبة التي نمر بها نحن معشر الشباب بالإضافة إلى التعنت الرهيب من جانب أهل العروسة أدى إلى استحالة الزواج لفئة كبيرة من الشباب البائس.

احمد صلاح الدين محمود - مصر القليوبية


إذا أقدم الإنسان على أهم وأربح مشروع بالحياة فلا بد من حسن الاختيار لبوتقة صناعة حياته ومستقبل المجتمع، ولا داع للتسرع حال عدم ضمان ما يكفل النجاح للمشروع من كافة الأوجه، حيث لا يعتبر من المباح التدخل بالإخلال بحياة تلك الفتاه المتواجدة في رعاية أهلها ما لم تكونا قادرين كلاكما على تقديم الأفضل لكليكما والمجتمع.

عادل الكفوري - الإسكندرية


أرى بحسب المواقف التي رأيتها سابقاً أن الزواج التقليدي يصلح لبعض الأشخاص فيما لا يصلح للبعض الآخر، و ذلك لاختلافهم من نواح عديدة مهمة بالنسبة للزواج: 1.الدين 2.النظر إلى الشخصية وليس الشكل 3.الخبرة في الحياة وعوامل أخرى.

محمد السخن - الأردن


إن من أسباب الزواج العرفي البطالة وغلوا بعض الأهالي في طلباتهم في الزواج إلى حد العجز عن عمل أي شيء وهذا يؤدي إلى أن اثنين محبين لبعضهم يلجئون إلى هذا الزواج العرفي في السر. إن هذا الزواج لا مانع منه إذا توافرت فيه كل الشروط المشروعة. إن اكبر التحديات التي تواجهنا كشباب هو المال فذا توافر المال أصبح كل شيء سهل.

عمرو إبراهيم - مصر المنيا


في رأيي أن معظم العلاقات العاطفية أثناء فتره التعليم الجامعي فاشلة إلى حد كبير، بسب عدم النضج العاطفي وقلة الخبرة والتسرع في اتخاذ القرار. كل ذلك يؤدي إلى الوقوع في مشاكل عديدة مما يؤثر سلبا على اختيار شريك الحياة في ما بعد. وفى نقطة أخرى أرى أن البنت في مصر تختلف عن البنت في الدول الأوروبية. مثلا هنا عندما يقرر الشاب الزواج يجد نفسه ضحية لملايين المطالب المستحيلة التلبية بعض الأحيان يبالغ بها الأهل وفى بعض الأحيان تبالغ بها المرأة، أما في الدول الأوروبية فالبنت والولد كلاهما يعملان سويا لرفاه الأسرة التي يبنياها سويا.

فادي فؤاد توفيق - القاهرة


الزواج جميل جدا وسعادة وهناء واستقرار وانصح كل الشباب أن يتزوجوا سريعا ويتغلبوا على كل العقبات.

مصطفي محمد عبد اللطيف هلال - القاهرة


أرى أن العقبات كثيرة وكم افرح بشدة حين اسمع عن أي اثنين سيعقد قرانهم. أما أهم أسباب عدم الإقدام علي الزواج 1-البطالة 2-النظرة المتوارثة عن أن قيمة المهر والشبكة أهم شيء 3-ندرة وجود البنت التي تعرف ما يجب عليها بعد الزواج 4-ضياع كثير من القيم التي تدعو للزواج حتى بأقل القليل 5-غلاء المعيشة الذي لا يطاق.

احمد - الزقازيق


يبقى الحل الوحيد الذي يجنبنا الوصول إلى هذه النتيجة، ألا وهو الحل الشرعي
فيصل بن حمد - السعودية

إن من الخطورة بمكان أن تكون هناك علاقة بين الزوجين قبل الزواج، إذ أن هذا الإجراء لا يمكن الطرفين من التعرف على بعضهما بشكل صحيح، حيث من البديهي أن يظهر كل من الطرفين شخصيته بشكل مثالي في هذه المرحلة: الزوج شهم كريم أنيق عاطفي مهذب... الزوجة عاطفية أنيقة لطيفة مهذبة... وبعد الزواج يظهر كل منهما شخصيته الحقيقية والعفوية، وعندها نسمع العبارات التالية: إنت مش وائل إللي عرفته وحبيته.. إنتي مش مرفت إللي عرفتها وحبتها.. وهنا يبقى الحل الوحيد الذي يجنبنا الوصول إلى هذه النتيجة، ألا وهو الحل الشرعي: أن يتم التعرف على شخصية الطرفين عن طريق أقاربهما وأصدقائهما الذين يشاهدونهما دائماً في أوضاعهما الطبيعية والعفوية، ومن ثم بالإمكان أن ينظر كل منهما إلى الآخر لأن المظهر والشكل الخارجي مهم جداً في هذه المسألة، أما فيما يخص التواصل وتعرف الطرفين على بعضهما فيكون بعد عقد القران الذي من الممكن أن يسبق الدخلة وحفل الزواج بفترة....

فيصل بن حمد - الرياض السعودية


اعتقد بأن الظروف المادية هي ما يقرر مستقبل الكثير من الشباب وخصوصا في الدول العربية، وذلك من خلال ترك معظم هؤلاء الشباب مقاعد الدراسة واتجاههم إلى العمل في سن مبكرة نتيجة للفقر.

حمادة بهجت - القاهرة مصر


أنا سمعت آراء الشباب في الإذاعة إلا أن معظمها خائبة لا تستند إلى شيء من الصواب، حيث استندوا لأسباب وحجج واهية. أنا تزوجت زميلة جامعية بعد تخرجي من الجامعة زواجا شرعيا، وأسست بيتي بدون مساعدة الأهل، اعتمدت على نفسي وأنا الحمد لله بتوفيق من الله وضعي جيد.. فالرجاء ألا نعلق الفشل على حجج واهية.

محمود - مصري في الدوحة قطر


رأيي أن الزواج التقليدي له مميزات، وأيضا الزواج بطريقة مسبقة له مميزات وعيوب.

ياسمين - مصر


الزواج التقليدي لا يستمر طويلا.

حيدر احمد - بعقوبة العراق


الزواج نصف الدين.. وأتحدث لكم عن تجربتي فأنا الآن ما زلت ابحث عن فتاة تتقي الله بي، لقد زرت ما يزيد عن 15 بيتا لسماعنا بوجود فتاة في سن الزواج ولكن وأقولها بمرارة عند دخولي البيت تبدأ الطلبات وكأنني قادم لهم وعندي مزرعة مشجرة بشجر ثماره ورقة المئة دولار، وعليه فكل طلباتهم مجابة. في إحدى الزيارات قال لي والد الفتاة بأن ارتفاع أسعار الذهب عالميا انعكس على طلباته وعلى قيمة المبالغ الواجب علي دفعها، ولهؤلاء أقول أين انتم من قول رسولنا الكريم صلى الله علية وسلم ( من أتاكم وترضون دينه فزوجوه فإن لم تفعلوا تكن فتنة بالأرض) وإلى قوله صلى الله علية وسلم (أقلهن مهورا أكثرهن بركة)؟

معتصم - الاردن


المشكلة ليست الزواج التقليدي أو الزواج عن حب! المشكلة أن الناس لا تحب أن تعيش الواقع وتتأقلم معه، لو أن العائلات سهلت شروط الزواج وتركت البنت تعيش مع زوجها على حسب وضعه وترضاه فلن تبقى عوانس في البلاد العربية.

طلال - الكويت


ما كان يرضي الرجل والمرأة سابقا لا يرضيهما الآن لإنشاء عقد الزواج بينهما
الفى ادوار لطفى - القاهرة

أعتقد أن أهم التحديات التي تواجه الزواج التقليدي الآن هي التغيرات التي طرأت على المعايير والمفاهيم الاجتماعية وتأثير الضغوط الاقتصادية عليها، ومن أهم هذه المؤثرات الثورة المعلوماتية فإذا ما لاحظنا معيار الرضا وما آل إليه فنجد أن مقاييسه الآن قد تغيرت، فما كان يرضي الرجل والمرأة سابقا لا يرضيهما الآن لإنشاء عقد الزواج بينهما، ومعيار البساطة قد اختفى تماما في ظل الحقوق الجديدة للمرأة، وليس من اللائق أن نغفل مدى تأثير الضغوط المادية ومتطلبات الحياة العصرية وما توفره من فرص أكثر بكثير من الماضي لإشباع الاحتياجات الجنسية دون زواج، وما لا توفره من فرص مادية وأيضا المعايير الإنسانية قد تغيرت نتيجة الضغوط المادية والاقتصادية وأصبحت مقاييسها مادية بحتة تقريبا نتيجة التفكك الأسري وعدم وجود الرومانسية والحب والحنان بالقدر الذي يشبع الطفل...

الفى ادوار لطفى - القاهرة


لدينا في البلد عقبة كبرى أمام الزواج قد لا توجد في أي مكان آخر، وحالت دون إتمام زواج الكثير من الناس وهي ما يطلق عليه "العلبة" وهي عدد من آلاف الجنيهات يدفعها العريس إضافة إلى مصاريف أخرى.

ياسين محمد - سوهاج


لم ولن تكون السعادة الزوجية بعيدة عن التفاهم الذي هو مطلوب تحققه في الزوجين قبل الإقبال على هذه الخطوة المهمة، وتدخل الأسرة في الاختيار يلغي حدوث هذا التفاهم.

عزيزة جبيلو - أغادير المغرب


أحب كيفما تشاء وتزوج من تختارها والدتك.

محمد ابوطالب - مقيم في السعوديه


الحالة الاقتصادية الراهنة وحاجة أهل الزوجين إلى المال هي من تعقد أمور الزواج التقليدي. أما مستقبلي تقرره حاجة أهلي إلى لقمة العيش لذلك أقع تحت ضغوط كثيرة.

محمد خير خالد- السودان


الحل في رأيي تطويع التقدم التكنولوجي لخدمة الشباب بصورة عملية
هشام عبد المعطى - مصر

لا بد من حل جذري لهذه الظاهرة الحديثة والتي يعود السبب الأساسي فيها للفهم الخاطئ والتطبيق السطحي لمعطيات التطور التكنولوجي التي تسبق الاستيعاب العقلي لكثير من محدودي الثقافة في كل الدنيا. الحل في رأيي تطويع التقدم التكنولوجي لخدمة الشباب بصورة عملية مثال على ذلك مساندة الجهات المعنية حكومية أو أهلية لكل شابين مقبلين على الزواج يؤمن لهم السكن البسيط والعمل المثمر الواعد.

هشام عبد المعطى - الزقازيق مصر


أنا أرى أن الزواج إذا كان تقليديا فهو أيضا لابد أن يبنى على الحب، بمعنى أني لن أتزوج هذا الشخص إلا إذا حدث قبول وتوافق في الرأي بيننا، فأنا اجلس معه وافهم تفكيره وأحاول أن أتخيل حياتي معه. وللعلم لقد تمت خطبتي بشكل تقليدي جدا وأنا الآن أعيش أجمل قصة حب في العالم وأتمنى أن تسير الأمور على ما يرام.

سلاف الجوهري - مصر


العقبات التي يقف أمام الزواج هي في الأساس الماديات مثل ارتفاع تكاليف الزواج والبطالة وانخفاض أجور الشباب العاملين وعدم القدرة على إيجاد المسكن المناسب.

احمد عبد العظيم - الزقازيق مصر


من المؤسف جدا أني أري أن مستقبلي ومستقبل كل الشباب العربي مجهول لأن الوضع الذي نعيشه في عالمنا العربي لا يساعدنا بان نقرر مستقبلنا نحن بأيدينا بل هناك من يجبرك على ذلك.أما الزواج التقليدي أو حسب ما أراه شبه الزواج فانه نتاج لما آل إليه مجتمعنا العربي.

محمد احمد - السودان


نحتاج وبكل صراحة ووضوح إلى ثورة اجتماعية على الموروث العرفي القمعي المفقد لإمكانية الزواج في سن الشباب،ولا أقول العامل الديني لان الدين قد سهل الزواج بدرجة قد تثير ضحك محبي التعقيد والمبالغة والتفاخر.

محمد عسكر - مصر/الجيزه


ليكن هدفنا توفير شقق وحل مشكلة البطالة لتقليل معدل سن الزواج
خليل - مصر

اعتقد انه لا يمكن فرض نوع معين من الزواج على المجتمع ككل لأن لكل حالة ظروفها فكثير من العائلات التي تصر على الزواج التقليدي يحدث فيها زواج عادى يختار كل فرد شريك حياته ولا تستطيع الأسرة تغيير واعتقد إن فشل الزواج لا يرجع إلى كونه تقليديا أو عاديا، فكثير من كلا النوعين فشل وأيضا كثير منهم نجح. ولكن دعونا نركز في الناحية الاقتصادية، حيث أن تأخير سن الزواج كارثة على المجتمع كما أن زيادة معدل فشل الزواج بسبب المادة، ليكن هدفنا توفير شقق وحل مشكلة البطالة لتقليل معدل سن الزواج وهذا هو الأهم.

خليل - مصر


الآراء المنشورة تعبر عن مواقف اصحابها ولا علاقة لبي بي سي بمحتواها.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة