Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الخميس 26 مايو 2005 09:57 GMT
صور صدام حسين
اقرأ أيضا
نبذة عن صدام حسين
14 12 03 |  الصفحة الرئيسية
"المحكمة الخاصة" لصدام حسين
01 07 04 |  الشرق الأوسط
أسماء رفاق صدام في المحاكمة
01 07 04 |  الشرق الأوسط


مواقع بي بي سي متصلة بالموضوع


أثارت الصور التي نشرتها صحيفة "ذي صن" البريطانية لصدام حسين بملابسه الداخلية ضجة وجدلاًَ، وأدانها كل من البيت الأبيض والجيش الأمريكي.

ويرى خبراء قانونيون أن نشر هذه الصور قد يمثل انتهاكاً لمعاهدة جنيف الخاصة بمعاملة أسرى الحرب.

لكن مسؤولي الصحيفة دافعوا عن قرار النشر وقالوا إن الصور وصلت إليهم من مصادر عسكرية أمريكية وانها قد تساعد على إضعاف حركة التمرد في العراق.

أدل برأيك حول صور صحيفة "ذي صن"، هل ترى أن قرار نشرها صائب أم تتفق مع الانتقادات الأمريكية؟

المشاركات في حدود 150 كلمة، مع ضرورة ذكر السم والبلد الذي تقيم فيه.


مشاركاتكم:


صدام يعيش في مسكن خمس نجوم مقارنة بما أذاقه لمساجينه. لكن المسكين يفطر القلب لأنه حرم من سيكاره الكوبي الخاص. حسبي الله ونعم الوكيل.

عبد الرحمن العلواني - حمص سوريا


إن نشر هذه الصور يعبر عن انحدار أخلاقي ويبين مدى الاستخفاف بكل القيم خاصة فيما يتعلق بالعرب ورموزهم.

أبو جهاد - القدس


هل حرمة الحياة الخاصة للرؤساء العرب مباحة للنشر لهذا الحد من الإهانة
شريف - الإسكندرية

ببساطه أقول لو كانت هذه الصورة لرئيس دولة مثل الولايات المتحدة أو روسيا أو فرنسا، ماذا سيكون رد الفعل الدولي في هذه الحالة؟ هل حرمة الحياة الخاصة للرؤساء العرب مباحة للنشر لهذا الحد من الإهانة، بغض النظر عن الشؤون السياسية لهؤلاء الرؤساء؟

شريف جليل نصيف - الإسكندرية


مهما كان لصدام حسين من أعمال التي لم ولن أدافع عنها، فهو يتحمل تبعات ما حصل ولكن ليس بهذا الشكل المهين. ما الذي يدفعهم إلى فعل هذا برئيس دولة سابق؟ وقبل كل شيء، صدام الآن أسير حرب عليهم تطبيق اتفاقية جنيف الخاصة بالأسرى وهذا أقل حق لديه كأسير.

أحمد أزيبي - جدة


يا سادة هذه العملية مدبرة جيدا ومقصودة ومتفق عليها مثل ما حدث بسجون العراق. فقد كان أيضا أمرا مخططا ومدروسا. ولو كان بعض العرب حتى الآن لا يفهمون ذلك، فليناموا إلى أن يأتي دورهم. فقد تم ذبح القطة ليلة الدخلة، أفيقوا يا عرب ويا مسلمون.

أبو مريم - طنطا مصر


فليكن عبرة لغيره وليعلموا أنه قد يأتي يوم ويكون المصير نفسه ينتظرهم
عربي - ليبيا

لماذا كل هذا التعاطف مع صدام؟ إذا تم عرض صوره وهو في منظر مهين وضعيف؟ ألم يقتل ويبطش بالأبرياء واحتل جيرانه وقتل إخوانه وفعل ما لم يفعله أحد في عصره؟ فليكن عبرة لغيره وليعلموا أنه قد يأتي يوم ويكون المصير نفسه ينتظرهم لظلمهم وطغيانهم ضد شعوبهم المقهورة. ولربما هذا عذاب الدنيا ولعذاب الآخرة أكبر لو كانوا يعلمون.

عربي - طرابلس ليبيا


إنه لفضل كبير من الشعب العراقي أن يدع صدام على قيد الحياة إلى هذه الساعة، لأن أمثاله لا يستحقون الحياة. هل راعى صدام حرمات شعبه عندما هجره وشرده وجعل الناس يتصدقون عليه من مالهم؟

محمد - ميسان العراق


فإذا لم تكن كل تلك جرائم بنظر بعض هؤلاء العرب، فلا قيمة للحوار معهم
علاء - العراق

هل أن منظر الشعب العراقي وهو يعذب في سجون الدكتاتور ومن ثم يقتل بأبشع الصور، أهون على العرب من هذه الصور؟ عجبا لهؤلاء! هل تطفئ هذه الصور نار المرأة العراقية التي اعدم صدام ابنها وزوجها بدون وجه حق؟ وهل يطفئ نار أمهات آلاف العراقيين الذين التهمتهم نار الحروب الثلاثة دون أي مبرر؟ وهل تشكل هذه الصور قيمة أمام المجازر البشعة في حلبجة وفي الجنوب؟ فإذا لم تكن كل تلك جرائم بنظر بعض هؤلاء العرب، فلا قيمة للحوار معهم.

علاء خطار - بغداد العراق


ليتني أصل إلى صدام الآن وأساله بم تشعر الآن؟

محمد يوسف - الخرطوم السودان


والله هذه الصور تمثل إهانة للأمة العربية والزعماء العرب، وصدام يمثل رمز النضال ضد إسرائيل.

عبد الرحيم عثمان أحمد - أم درمان


طبعا هذه هي النهاية التي يستحقها طاغية مثل صدام. لقد دمر العراق وقتل وهجّر أحسن العقول العراقية وأوصل البلد إلى ما آلت إليه هذه الأيام. هذه الصور هي أقل جزاء وعقوبة لإنسان مثل صدام. إني استغرب من الصحف العربية والعرب الذين ينتقدون هذه الصور ويقولون أنها تنافي حقوق الإنسان! أين كانوا هؤلاء العرب، وأين كانت حقوق الإنسان، وأين كانت ألسنتهم الطويلة عندما أباد صدام شعب بأكمله وهدم القرى؟

أحمد - العراق


هذا أقل ما يستحقه من غدر وطنه وشعبه
محمد - الكويت

عندما علق صدام وأزلامه نساء عراقيات شريفات من صدورهن وهتك أعراضهن، أين كانت أصوات الآسفين على حاله اليوم؟ صدام تعرى من كل القيم الأخلاقية وعرى شعب العراق العظيم من أبسط حقوقه المكتسبة وشرد ملايين منهم، بينما دول عربية عديدة تتقدم، يتردى حال أغنى البلدان العربية ثروة وشعبا. هذا أقل ما يستحقه من غدر بوطنه وشعبه.

محمد - الكويت


أرى أن الأسير له حقوق مهما كان طاغيا، وأهم هذه الحقوق الحفاظ على كرامته في ضعفه فهو ما زال بريئاً حتى يقول القضاء كلمته ولا ننسى أنه كان رئيس دولة معترف به من قبل معظم دول العالم ويتخذونه صديقاً في أحوال كثيرة.

حسام الدين محمود -نيوزيلندا


هذا انتهاكا لحقوق الإنسان التي تنادي بها أمريكا.

احمد محمد علي السيد - الإسكندرية


لا يهمنا ما ينشر وما يقال عن صور هذا الطاغية ولكن أن تأخذ العدالة طريقها الصحيح في محاسبة هذا المجرم هو ما يهمنا، وأهل العراق أدرى بجرائم الطاغية مثلما أهل مكة أدرى بشعابها.

مهند مجيد - العراق


قد يكون أمرا مقبولا أن نجد بعض العراقيين يؤيدون صدام حتى الآن لسبب ما، لكن من غير المعقول وأمر لا افهمه أن يتابكى بعض العرب على هذا الصنم وهم كانوا ولا زالوا بعيدين عن الساحة العراقية أيام حكمه. ليتذوقوا ظلمه وليعانوا ما عاناه العراقيون من تركة النظام البائد، فهم يضربون عرض الحائط بآراء ومعاناة العراقيين الذين عايشوا مرحلة النظام وما بعده. وبعض العرب يتمسكون بصورة بطل التحرير القومي الخيالية المرسومة في أذهانهم.

فائز - عراقي في الإمارات


لا صدام نزيه ولا هو أمام عادل، ولا الغرب يريد أن يقتص للعدالة من صدام
سهيل - السعودية

صدام طاغية، ونشر صوره على الملأ عقوبة له أيضا، لكن هل نشر الصحف الغربية لصور صدام أيضا عقوبة لصدام أو إهانة لكل ما هو عربي؟ فالعربي السجين الأسير لا تصان حقوقه بل تفضح على الملأ. فلا صدام نزيه ولا هو أمام عادل، ولا الغرب يريد أن يقتص للعدالة من صدام.

سهيل - السعودية


هذا هو مصير كل من تسولت له نفسه وظلم الناس بل واحتل بلدا عربيا وهى الكويت.

طارق أحمد - البحرين


يجب على من يوافق على نشر مثل هكذا صور أن يخجل من نفسه، لأن صدام يبقى زعيما عربيا. من من الزعماء العرب لم يرتكب أخطاء في حق شعبه؟ ويجب أن يتنبهوا إلى حكاية الثيران الثلاثة، فأميركا ستأكلهم الواحد تلو الآخر، ومن يوافق على غزو دولة عربية يكون قد وافق مسبقاً على غزو دولته.

نسرينا - صيدا لبنان


المضحك والمبكي على بعض العرب طبعا، أن الدولتين العربيتين الوحيدتين اللتين تحت الاحتلال مارس الشعب فيها حقه في الانتخاب الحر هما فلسطين والعراق فقط.

حيدر البخيتي - بغداد العراق


لو كان صدام حسين عادلا مع شعبه لما حصل له هذا. أنها العدالة الإلهية في الدنيا قبل الآخرة.

فارس - بغداد


يجب أن يفضح كل هاتك عرض ليكون عبرة للحكام وغيرهم.

علي أكبر - الصباحية الكويت


الرئيس صدام زعيم عربي حر وشريف. إنه يتربع في قلوب الملايين العربي، وإذا فقدناه، فسيظهر في العراق أفضل منه. لا بأس يا صدام، فإن الجماهير العربية من المحيط إلى الخليج معك وستحررك والله ناصرك.

عدلي دعاس - نابلس فلسطين


أليس من يحكم بعض العرب هو نوع نادر من البشرية؟
فؤاد - هولندا

"صدام اسمك هز أمريكا" كانوا البعثيين يلقون بهذا الهتاف أثناء مظاهراتهم، فأتت أمريكا بجيشها لترى هذا الإنسان الخارق الذي جعل في أمريكا هزات أرضيه كثيرة بسبب اسمه. قد يكون من كوكب آخر مثلا، فعندما مسكوه، شاهدنا ولأول مرة على الفضائيات الطبيب الأمريكي يهم بتفتيش فمه ويفحصه باستغراب. والآن وبعد فحوصات كثيرة تبين أنه إنسان عادي. فأظهروه لنا بملابسه الداخلية كي نعرف، لكن بقي العالم مستغربا. أليس من يحكم بعض العرب هو نوع نادر من البشرية؟ أي مخلوق خاص للحكم فقط! والحر تكفيه الإشارة.

فؤاد - هولندا


سواء كان بملابسه الداخلية أو مرتديا كل ثيابه، صدام حسين بحد ذاته مهانة لكل إنسان يؤمن بالإنسانية. لم يترك بيتا بالعراق إلا وأهدر حرمته، ولم يترك آمنا إلا وروعه. أتعجب من تلك الأبواق التي تدعي بأنه حامي الإنسانية وتطالب وتتحدث عن الإنسانية وحقوق الإنسان، الآلاف قتلوا والآلاف لفلفتهم الرمال وسط الظلام دون ذنب سوى أنهم ضد صدام. من لا يؤمن بحقوق الناس ليس له حقوق عند الناس، تلك هي القاعدة بأبسط صورها.

إبراهيم محمد - تورنتو كندا


لماذا نحزن على هذا الرجل القاتل؟
أحمد - مصر

أحب أن أوضح أن صدام حسين الذي حزن وثار له الناس بسبب نشر صور له وهو بملابسه الداخلية يستحق العقاب، فلماذا حزن الناس كل هذا الحزن؟ ويقولوا إن هذا انتهاك لحقوق الإنسان وكل يوم تنتهك حقوق المسلمين والعرب في فلسطين والعراق كأنه شيء عادي تعودنا عليه. وما نفعله هو أن نحزن قليلا وننسى، فلماذا نحزن على هذا الرجل القاتل؟ ومتى سنظل صامتين على الانتهاكات في فلسطين والعراق؟ ولماذا لا نفعل شيئا؟ ومتى سنستيقظ من غفلتنا ونتحد؟

أحمد خالد - مصر


حقيقة عندما كان صدام بملابسه الداخلية كان شامخا كالصقر. وهذه الصور هي دليل كامل على كره بوش الشخصي له.

بسام جمعة - سورية


الصورة الوحيدة التي سوف تشفي غليل العراقيين هي عندما يرون صدام يلفظ أنفاسه الأخيرة.

أحمد الحسيني - كربلاء


أتمنى أن تكون الصور صحيحة وأكثر من ذلك
أم حسين - الكويت

الجميع يدافع عن صدام ولكن لا يدافع أحد عن الشعب العراقي المظلوم. "ليش مكسور خاطركم عليه والشعب يعاني الاضطهاد والتنكيل للأكثر من 30 عاما؟ ليكن عبرة لكل طاغية، وأتمنى أن تكون الصور صحيحة وأكثر من ذلك، ليشعر بلحظة الحرمان والضياع والظلم.

أم حسين - الكويت


أصبحنا لا ندري من الظالم ومن المظلوم، من القاتل ومن القتيل. الكل يقتل بعضه البعض وحتى المسلمين ينهش بعضهم البعض.

امتثال - الخرطوم السودان


اعتقد أنه من التخلف ما حدث عند وضع كاميرات سرية لتصوير رئيس في حبسه لمجرد أنه رئيس مخلوع. أين الديموقراطية في هذا السلوك؟ أين احترام حقوق الإنسان واتفاقيات جينيف التي تنادي بها كل من أمريكا ودول الاتحاد الأوروبي وعلى رأسهم بريطانيا؟ أم أنها مجرد شماعة لدخول بلد ما أو الضغط على الحكومات؟ اعتقد أنها إن دلت على شيء، فإنها تدل على مدى تفاهة من قاموا بهذا العمل.

وائل فتحي - القاهرة


ألف شكر للرئيس بوش الذي خلصنا من زمن الطغاة
حيدر - العراق

أوافق على نشر هذه الصور ليرى الطغاة مصيرهم وليكن صدام عبرة لهم، وألف ألف شكر للرئيس بوش الذي خلصنا من زمن الطغاة.

حيدر عبد الله - العراق


لا يجوز هذا العمل شرعاً لكونه رئيس جمهورية.

محمود السني - شبرا مصر


هل العراق الآن أفضل حالا مما كان عليه تحت حكم صدام؟
عبد الحكيم - إيطاليا

نقول للشامتين في صدام أن الرجل قد تعرى من كل شيء، فهل يضره التعري من ملابسه؟ بالطبع لا. والسؤال الواجب طرحه هو: هل العراق الآن أفضل حالا مما كان عليه تحت حكم صدام؟ إن إظهار هذه الصور يمثل رسالة واضحة إلى كل من تسول له نفسه الوقوف في وجه أمريكا، كائنا من كان. صدام كان حاكما طاغية كما هي حال بعض الحكام العرب، لكنه يمتاز عنهم بالعزة وكبرياء الرجل العربي.

عبد الحكيم - إيطاليا


هذا هو السجن يا إخواني وليس فندق خمس نجوم
مصطفى - بغداد

مما لا شك فيه أن عرض أي صور من هذا القبيل لأي شخص أو إنسان سوف تكون مشينه وفاضحة، لكن هذه الصور هي لشخص كان يخرج شبه عاريا أمام شاشات التلفزيون وينشر صوره في كل المجلات وبأمره هو، فلماذا هذا التباكي عليه الآن؟ ثم هل تريدون من السجانين أن يجلبوا له حاشيته وخدمه وجلاوزته ليخدموه في زنزانته؟ هذا هو السجن يا إخواني وليس فندق خمس نجوم. واعتقد أن صدام يعيش فعلا بأحد الفنادق الفاخرة، إذا ما قورنت هذه الزنزانة بزنازاناته ومقابره الجماعية التي كان يصنعها لشعبه المظلوم.

مصطفى الحلي - بغداد


شئنا أم أبينا، فإن صدام حسين يمثل حقبه تمتد لأكثر من ثلاثين عاما كرئيس للعراق. هذه الصور تمس كل عراقي بل وكل عربي مسا مباشرا لكرامته وعروبته. إنها أحد أساليب الإذلال التي وللأسف أضحى الغرب وبكل بساطه يقذفنا بها ونحن على الجانب الحيادي منها.

أبو وليد - سوري في دبي


عيب كبير، أنه فارس الأمة تذكروا أنه في عام 1984 لم يكن في العراق أي أمي والآن إزداد عدد الأميون.

أسامة حجاز - عمان الأردن


نشر هذه الصور لا تجوز شرعا لأنها إظهار للعورة وكذلك بها شماتة والإسلام ينهى عن ذلك. والأفضل أن يحاكم صدام وينال جزاء ما أرتكب من جرائم بحق العراق جيران العراق.

محمد علي - الكويت


إن صدام يحب الصور ويحب نفسه وخرج إلى العالم بكافة الموديلات ما عدا هذا الموديل، وهذا موديل رائع جدا.

عمر - بغداد


رغم تحكم الدكتاتور في العراق أكثر من 30 سنة ورغم جميع الأعمال الإجرامية بحق الشعب العراقي، أي مواطن عراقي يرفض بشدة نشر الصور لأن صدام حسين هو مواطن عراقي وإظهارها بطريقة مهينة هو إهانة لجميع العراقيين العراق كان يشتكي من عدم الديمقراطية ونشر الصور، هل يتطابق مع معاهدة جنيف؟ الجواب كلا.

أبو سرمد - أربيل العراق


الحقيقة هي أن العرب أناس يفكرون بقلوبهم. صحيح صدام يداه ملطخة بدماء العراقيين، لكن لا تصلحوا الأخطاء بالأخطاء من فضلكم.

رمزي قاسم - تونس


أيا كان مصدر هذه الصور، أنا كلي ثقة من مصداقيتها لأنني حضرت شخصيا هذه المناظر، الأهم من هذا الجدل أن تعملوا لخدمة الإنسانية المهدورة في هذا الوطن الذي عانى الأمرين، فهو أما مسروق أو مجروح. وأيها العرب أو يا من تسمون أنفسكم عربا، هلا كففتم عن تغطية الأفعال الإجرامية لهذا المجرم الكبير؟ هلا ساعدتم الشعب العراقي الذي كثيرا ما مد يد المساعدة لكم؟

انغام احمد - الأعظمية بغداد


أراد أن يموت من أجل شعبه
سلمى - المغرب

كان على صدام أن ينسحب في بدء الأمر مقابل مليارات الدولارات لكن أراد أن يموت من أجل شعبه. ضحى بنجليه في سبيل نصرة هذا البلد لان أمريكا كانت ستدخل العراق آجلا ام عاجلا، لانها لا يهمها الرؤساء بقدر ما تهمها ثروة البلاد. اتحدوا ايها العرب فسياكلكم الطاغي بوش كما اكل الثور الابيض بلدا بعد بلد من سوريا الي المغرب، فصدام كرئيس دولة اراد ان يعيش المواطن العراقي الضعيف بسلام فسجن.

سلمى - المغرب


إلى سلمى من المغرب: لا تعطي نفسك الحق في تقييم ظروف لم تعيشها. أنت سمعت عن صدام الشيء الذي أراد هو رسمه لنفسه في أعين العرب. نحن في العراق من عانى من ظلم الطاغية وزمرته المجرمة. بالله عليك هل تتمنين أن يحكم المغرب شخص مثل صدام ؟ فان كانت أجابتك نعم فتلك مصيبة وان كانت لا فالمصيبة أعظم.فلا تبكي على من ظلم شعبه وقتله وأفقره وعذبه فالشعوب هي التي تعطي الشرعية للحكام وليس العكس والحمد لله الذي أرانا صدام وهو ذليل.

خالد شاكر - بغداد


إلى خالد شاكر: الأسد يبقى أسد سواء كان في القفص أو في الغابة.

ليث العبيدي - الأعظمية بغداد


إلى ليث العبيدي من الاعظمية في بغداد: هنيئا لكم بهذا الأسد، أسد على شعبه المظلوم وفأر خائف ومختبئ في حفرة أمام الأمريكان. أذله الله تعالى فوق إذلاله الحالي وخلص الله تعالى الشعب العراقي من قتلة النساء والأطفال. أليس هذا ما فعله ويفعله القتلة حين يستهدفوا مدرسة أو مسجد أو كنسية أو سوق شعبي؟ عاش العراق حر ديمقراطي والخزي والعار للقتلة الطائفيين التكفريين.

عصام البصري - البصرة العراق


ايهما أكثر إيلاما، رؤية الطاغية وهو يغسل ملابسه أم منظر أشلاء الأبرياء المتناثرة؟
محمد عمر الفكي - الخرطوم

الذين يتساءلون عن كرامة الأمة وكرامة زعمائها وإهانتهم، أين كانوا عندما كان العراقي يباد بالغازات السامة وبالتفخيخ والتفجير عن بعد؟ وهل صدام قاتل الملايين رمز لأمة العرب والمسلمين؟ أي رمز هذا؟ بالله ايهما أكثر إيلاما، رؤية الطاغية وهو يغسل ملابسه أم منظر أشلاء الأبرياء المتناثرة بفعل تفجيرات أنصار الطاغية والتكفيريين؟ كفى نفاقاً يا إعلام يا عربي؛ العشرات والمئات والألوف أهانهم صدام ولم تتحرك فيكم شعرة واحدة. ثم سؤال بسيط لو كان صدام أتى منتخباً مثل بلير أو حتى مثل يوتشكينو، هل كان من الممكن ان يصل الي هذا الحال؟ لقد انطبق على الرجل القول أن الله يمهل ولا يهمل وكما تدين تدان.

محمد عمر الفكي - الخرطوم بحري السودان


كلما فتحت بي بي سي نقاشا حول العراق وقف أغلب العرب ضدنا نحن العراقيين الذين عاشوا تحت ظلم صدام خمس وثلاثين عاما. وأنا أقول لهم إننا لا نشعر بالمهانة أبدا لنشر هذه الصور لأن صدام لا ينتمي إلينا ولا ينتمي للعراق مطلقا. فكيف ينتمي لبلد من قتل من شعبه مئات الآلاف وجعله خرابا وبدد ثرواته ثم تركه لقمة سائغة للمحتل؟ إن كان صدام ينتمي إليكم أيها العرب فهنيئا لكم. لقد قادكم صدام من ذل إلى ذل: فهو الذي قبل حذاء الشاه وأعطاه شط العرب وفقا لاتفاق الجزائر لكي ينقذه من مأزق حرب الأكراد. وهو الذي اعتذر للإيرانيين بعد أن حاربهم ثمان سنوات. وهو الذي قبل حذاء شوارتزكوف في خيمة صفوان لكي لا يدخل بغداد. وهو الذي هرب وترك بغداد ليحتلها الأمريكان بعد أن طبل وزمل. فهنيئا لكم قائد الذل والهوان.

ضياء حسين - أدمنتون كندا


أنها لمأساة أن أرى الرأي العام ينقسم على نفسه بين مدافع ومعارض وينسى مئات الآلاف من القتلى العراقيين
نمير التميمي - بغداد

كالعادة هي إحدى اللعب التي ترقص عليها السياسة الغربية لإشغال الرأي العام العالمي والعربي بالذات عن المهم. ايهما أعظم، صورة هذا الديكتاتور أم احتلال دولة العراق دون احترام لتاريخه الأعظم ومساهمة شعبه في بناء الحضارة الإنسانية؟ من يستحق الاحترام والتقدير من دوائر السياسة الغربية، هذا الوطن وشعبه أم هذا الديكتاتور صنيعة الدوائر السرية في الغرب؟ أنها المهزلة بعينها. الشعوب تصدق هذه اللعب، وتنسى صور عشرات القتلى من العراقيين على أرصفة الطرقات أشلائهم مبعثرة. أنها لمأساة أن أرى الرأي العام العالمي والعربي ينقسم على نفسه بين مدافع ومعارض وينسى مئات الآلاف من القتلى العراقيين منذ بدء لعبة احتلال العراق بتنصيب حزب البعث حاكما لأعظم موطن لحضارة الإنسان ونهاية باحتلاله ثم تقسيم شعبه إلى طوائف وملل وبالتالي تمرير الأعظم.

نمير التميمي - بغداد


على العرب أن يدركوا أن دفاعهم عن هذا الطاغية ولو بصورة غير مباشرة سيزيد الهوة بينهم وبين العراقيين ويبعدهم أكثر عن العراقيين والعراق. إن الفرق بين موقف العراقيين من ناحية وموقف العرب من ناحية أخرى هو اختلاف حول الهدف. حيث أن العرب حينما يتدخلون في هذا الموضوع عادة ما يكون هدفهم الإساءة لأمريكا مهما كان الثمن بغض النظر عن ما قد يحصل للعراقيين. هم يريدون استخدام العراق كوسيلة لتحقيق هذا الهدف. أما العراقيون، فهمهم الأول هو المصلحة الوطنية وما هو خير لهم بغض النظر عن إذا كان هذا الهدف يصب في مصلحة أمريكا أم لا.

عصام أحمد - بغداد العراق


مجلة صن هي مجلة فضائح أصلا ولا يعنيها من هو صدام أو أي رئيس آخر وللذين يذكرون أن إذلال صدام هو إذلال للعرب وللمسلمين هم مخدوعين فليس كل بلطجي يستولي على حكم وينكل بشعبه فهو رئيس أو زعيم بل هو قاتل مثل أي مجرم يستوي في ذلك كل جماعات الإرهاب الموجودة بالعراق حالياُ.

محمد الشافعي - مصري بالسعودية


أين كان خبراء القانون ولجنة الصليب الأحمر وغيرهم من المنظمات المنادية بحقوق الإنسان عندما كنا نذبح؟
عهود الفضلي - البصرة

أتفق مع قرار نشرها وأتساءل أين كان خبراء القانون ولجنة الصليب الأحمر وغيرهم من المنظمات المنادية بحقوق الإنسان عندما كنا نذبح وتنتهك أعراض نسائنا ويشرد شباب العراق؟ لماذا لم يستنكروا؟ صدام تاجر بكل شيء، والآن تظهر صوره أمام العالم خاصة الشعب العراقي المظلوم الذي مازال أعوان صدام يتاجرون به وينتهكون حرمته ويريقون دمه. هذه ضربة لكل من يسمي نفسه مقاومة على حسابنا وحساب دماء أبناء ونسائنا وأولادنا. كل يوم ترتكب في بلادي مجزرة والسبب الديكتاتور. الجريدة أرادت أن تزيد من مبيعاتها كما أرادت أن تسجل سبقا صحفيا، أيضا على حسابنا. اليوم صدام ذليل ومنهك وجبان، وليس له من نصير أو معين سوى هذه الثلة التي إن شاء الله ستنكسر شوكتها ويعود بلدي كما كان، ارض المحبة والسلام. أول ما يجب أن نبت فيه هو صدام؛ نحاكمه ونطبق حكم الإعدام عليه ونخلص الناس منه.

عهود الفضلي - البصرة


أليس صدام الذي في ظهر في الصورة هو نفس الشخص الذي قابله دونالد رامسفيلد عام 1982 في قصره؟

سعيد بن حساك - جنين فلسطين


إنه يستحق أكثر من هذا، إنه دكتاتور العصر.

جورج - أمريكا


تحمل أمريكا القسط الأوفر من المسؤولية
أبو معاد - المغرب

إن القرار خطأ فادح لأن نشر مثل هذه الصور يسيء إلى العالم العربي أكثر مما يسيء إلى صدام، كما تتحمل أمريكا القسط الأوفر من المسؤولية عن تسرب هذه الصور.

أبو معاد العياشي - القنيطرة المغرب


هذه الصور مخالفة للقوانين والأعراف واعتبرها إهانة للشعب العراقي وللإنسانية جمعاء، لكن السؤال المطروح هو من الذي قام بتسريب هذه الصور. بالتأكيد هناك تواطؤ بعض المسؤولين داخل السجن وأرى أن كل ما يحدث هو امتداد للإهانات التي ارتكبت في سجن أبو غريب.

عبد السميع أحمد جبريل - الجزائر


إلى متى يتم التشهير بنا؟
محمد - مصر

إلى متى يتم التشهير بنا؟ وإلى متى يتم الاستخفاف بعقولنا والاستهزاء بنا؟ إننا نرفض هذه الإجراءات السخيفة التي تهين الشعوب العربية والإسلامية. صحيح إننا نختلف مع صدام حسين، إلا أننا نرفض أي استخفاف به من جانب الأمريكان.

محمد علي بحيري - دمياط مصر


إن الذي يحصل في العراق إهانة إلى الشعب العراقي. هذا الرئيس قائدنا وكلنا كنا نمشي وراءه ومهما كان، فهذا عراقي أصيل لأنه قال لا لأمريكا. كان باستطاعته أن يتفق مع أمريكا والكل كان يعرف أن أمريكا لا تريد سوى النفط وألا نقول هذا مصير كل ظالم. إن هذا العمل مقصود من أمريكا وهو إهانة إلى الرؤساء العرب.

رائد العاني - بغداد


لما هذا الاهتمام بقضية وشخص لا يستحق كل هذا الاهتمام؟

يوسف - دبي


أرى أن الصور كانت بحوزتهم منذ زمن بعيد، ويبقى السؤال لماذا تم نشرها الآن؟

ياسر جاد الله - مصر


الصور بالنسبة له مجرد عرض للأمور في إطارها الصحيح
علي - بغداد

الآن أصبح صدام مسلما وإنسانا لا تجوز أن تنتهك كرامته، أما المواطن العراقي الذي ذاق أنواع الذل في عهد صدام فلا كرامة له. إن نشر هذه الصور هي إهانة لكل من أعتبر صدام رمزا. أما الذي يرى صدام بمستواه الحقيقي، فالصور بالنسبة له مجرد عرض للأمور في إطارها الصحيح.

علي العبيدي - بغداد


يعتبر عرض الصور بهذه الطريقة تجاوز على حقوق الإنسان والبشر وإهانة للعرب والمسلمين. فكروا بها ملياً!

ادوارد - أميركا


هذه نهاية كل ظالم ونشر الصورة صائب ليكون عبرة لكل الطغاة في العالم.

أبو زينب - واسط العراق


مهما حدث وما زال يحدث لصدام، فهو أقل ما يكون له من استحقاق المذلة والهوان الذي طالما أذاقه للشعب العراقي طوال الثلاثين عاماً حتى تغيرت نفسية الإنسان العراقي.

ساري الموسوي - العراق


صدام رمز الرجولة والشجاعة التي أصبحت تراث وصفتان منسيتان عند العرب.

عمار - كوالالمبور ماليزيا


أين كانت الأصوات المدافعة عندما فقدت شبابي ودراستي وعائلتي؟
عبد الحميد - البصرة

لماذا هذا البركان الهائج من الاعتراض على نشر الصور؟ أين كانت الأصوات المدافعة عندما فقدت شبابي ودراستي وعائلتي؟ أين كانت عندما قتل هدام مليون مسلم في حرب واحدة؟ أين كانت عندما ولدت ابنة أخي مشوهة وماتت؟ أين كانوا عندما دمر هدام بيوت العراق واهوار العراق؟ أين كانوا عندما منع الطيور حتى من الهجرة التي هي فطرة الله فيها؟ أين كانوا عندما كانت مدينة البصرة تشرب مياه المجاري الملوثة؟ إن لم تستحي فافعل ما شئت.

عبد الحميد - البصرة العراق


لطالما كان هذا الشخص عاريا من الأخلاق عاريا من الإحساس بما يرتكبه بحق شعبه من جرائم يندى لها جبين الإنسانية. لطالما كانت هذه هي الصورة التي يراه بها الشعب العراقي الذي عانى من طغيانه وظلمه لذا لا أظن أن رؤيته عاريا في هذه الصور هو أسوأ من الصورة البشعة التي يتذكره بها العراقيون.

زياد منير - بغداد العراق


أتعجب على مقارنة الأمور وخلطها بأفعال ارتكبها صدام ونظامه ضد جزء من الشعب الذي أخطاء بحق الوطن. فتصرفات صدام تعتبر عادية مقارنة بما يتعرض إليه البلد الآن من أعمال تتحمل الولايات المتحدة وبعض دول الجوار مسؤوليتها. ورغم هذا فأن نشر مثل هذه الصور هو لغرض تغطية أمور أبشع تحصل في أمكان أخرى وأنا اعتبر أن نشر مثل هذه الصور وغيرها هي امتدادا لجرائم الولايات المتحدة التي تحصل في سجن أبو غريب ومعتقل بوكا والتي مع الأسف تتقبلها الحكومة العراقية دون تحريك ساكن رغم إنها تشوه صورة المواطن العراقي.

عمر - بغداد العراق


رداً على عمر من بغداد: لم أتعجب من قولك أن جزء من الشعب أخطأ بحق الوطن وقام صدام ونظامه بمعاقبته، لأن الوطن في نظرك هو صدام وأيتامه، لكنني أتعجب من قولك أن الحكومة تتقبل تشويه صورة الموطن العراقي دون تحريك ساكن. السؤال هنا: هل قالت لك الحكومة ذلك، أم أنه إحساسك أو أنها أوهام تراودك؟

إبراهيم أبو أحمد - السعودية


أشكر صحيفة ذي صن البريطانية على نشر هذه الصور
أبو حسين العراقي - بيروت

لوحظ في هذه الأيام أن محبي النظام السابق يعتبرون نشر صورته إهانة للعرب وانتهاك لحقوق الإنسان. هؤلاء تناسوا وحشية هذا النظام تجاه شعبه وجيرانه من مقابر جماعية حروب وقتل وغدر. ألا يعتبر هذا كله انتهاكا لحقوق الإنسان؟ أشكر صحيفة ذي صن البريطانية على نشر هذه الصور.

أبو حسين العراقي - بيروت لبنان


نعم، أنا لست مع نشرها ولكن التوقيت الآن ممتاز، كي يعلم العالم أن أمريكا تقول ما لا تفعل وأن حقوق الإنسان لديها حبر على ورق.

أحمد محمد على العرومي - إب اليمن


كان على صدام أن ينسحب مقابل مليارات الدولارات لكنه أراد بشغف أن يميت شعبه مع نجليه، فصدام حسين هو الوجه الآخر لأمريكا، شئت أم أبيت.

ميثم الحربي - بغداد العراق


هذه نهاية كل من استهتر بالمبادئ والقيم السماوية، فماذا كان ينتظر من قتل أربعة ملايين ونصف إنسان في بلاد الرافدين خلال خمسة وعشرين سنة من حكمه البغيض؟ أرجو من الإخوة العرب أن يتركوا العراق لأهله، فهم وحدهم اعرف بما يصنعون.

عبد الغفار - البصرة العراق


هذه الصور لا تليق بمحاكمة رئيس عربي مهما حدث منه، فالإعدام أهون من الفضيحة والذل.

بهاء المغوري - الجيزة مصر


كان صدام ولا يزال رمزا للعروبة
أم عبد الله - بغداد

من المؤسف أن نجد عراقيون يفخرون بهذه الصور! كان صدام ولا يزال رمزا للعروبة ويكفيه فخرا بأنه نظيف يغسل ملابسه وصورة أخرى يصلي ويتضرع إلى الله.

أم عبد الله - بغداد العراق


وفقت صحيفة الصن بنشرها صور صدام حسين في زنزانته وهو مجرد من السلطة والملابس، والصور تحول صورة صدام حسين من زعيم لا يقهر إلى مجرد سجين لا حول له ولا قوة.

أحمد طالب الطائي - بغداد العراق


نشر صور صدام عبارة عن لعبة سياسية يهدف منها تأكيد نهاية صدام للمؤيدين له والمعارضين.

عيسى شناني - الكويت


ليكن هتافنا اليوم للشعب بدلا من هتافنا للرئيس
أحمد - عمان

أنا استغرب وأتعجب من الآراء الموجودة في هذه الصفحة. أتعجب خصوصا من آراء إخواني المصريين، لماذا هم مهتمون بصدام إلى هذا الحد؟ لماذا لا يلتفت كل عربي إلى بلده ليصلحه بدلا من أن يصرح كل عربي برأيه الغير قياسي بخصوص العراق؟ أنا عراقي وافخر بهذا وافخر اليوم بأنني أعيش في عراق بلا صدام. لا أحب هذا الرجل ولا اكرهه، ولكن من يدافع عنه أو يتهمه يجب أن يكون عراقي فقط. شبعنا هتافات لعبد الناصر وصدام وغيرهم، ليكن هتافنا اليوم للشعب بدلا من هتافنا للرئيس.

أحمد - عمان الأردن


صدام لم يكن عراقيا ولا يمت بأي صلة للعراق، لأنه لو كان عراقيا لما فعل ما فعل بشعبه من الشمال إلى الجنوب. بمعنى أدق، لقد كان إرهابيا واستلم السلطة.

أبو جوامير - العراق


أنا أرى أن هذه الصور هي نتاج أعماله الإجرامية.

محمد خولي - دمشق


من الغريب أن تعتبر صور صدام انتهاكا لحقوق الانسان في نظر بعض العرب ولا تعتبر المقابر الجماعية او العمليات الإرهابية التي يذهب ضحيتها مات الأبرياء ضد حقوق الانسان!

جمعه - عراقي في أستراليا


له محاكمته العادلة التي ستبت في مصيره
فاضل - السعودية

يحدث ان تتقاطع نشوة الأمريكان مع الشعوب العربية أحياناً وهذا من قبيل المصادفة ليس إلا. سواء كان صدام أو انا أوأنت في هذا الموقف فالأمر لدى الولايات المتحدة سيان. إذا فلنتوقف عن الشماته، فالرئيس المخلوع له محاكمته العادلة التي ستبت في مصيره، وإذلاله بهذه الصور هو إذلال لكل العرب والمسلمين حسب الرؤية الغربية. باختصار شديد: أسلوب التعامل مع الأسرى بهذه الطريقة يتنافى مع الأخلاق والمواثيق الدولية بغض النظر عن شخصية الأسير أو عرقيته، كا أنه يتنافى مع الإسلام والعروبة والقيم الفاضلة.

فاضل - السعودية


كان عليهم أن ينشروا صور المقابر الجماعية، صور حلبجة، صور إعدام في الشوارع لكل من خالف رأيه. صور تعذيب السجناء واغتصاب نسائهم أمام عيونهم وكيف كان يصورهم بالكاميرا وهو يضحك عليهم والسيجار في فمه. صحيح المثل الذي يقول يوم لك ويوم عليك.

سورايا -أمريكا


لا أعتقد ان الصور صحيحة.

حامد - السعودية


أوافق على نشر صور هذا القاتل، فهي طريقة جيدة ليرى هؤلاء الإرهابيون إلى أين سينتهي بهم الحال، وأنتظر أن أرى صور بن لادن، فقد سأم العالم من حروبهم وعقليتهم الغبية.

داني - ماليزيا


اقرأوا التاريخ جيدا
سامة هويدى - القاهرة

إلى الشامتين من أهل العراق في الصور المهينة والذليلة لصدام خاصة الشيعة أقول لكم اقرأوا التاريخ جيدا ووقوفكم مع الأمريكان فالأمريكان لن يترددوا أن يفعلوا نفس الشيء مع السيستاني نفسه لو تعارض وهاجم أمريكا وإسرائيل، ولا تنسوا ما فعلوا مع الزعيم المخلص الشاب مقتضى الصدر عندما هاجم أمريكا.

أسامة هويدى - القاهرة


إن الذين يقولون إن هذه الصور عادية وان صدام يستحق ما حصل فهو لا يحل أي ذرة من النخوة العربية، يا إخوان انه رجل مسلم رغم كل الأفعال الشنيعة التي عملها ولا يجب إهانة الرجل المسلم خصوصا من أناس على غير ديننا.

سامر خليف - الرمادي


أود أن أضع مقارنة بين نشر صور الرئيس السابق وبين نشر القنوات الفضائية للرئيس وهو يختار من بين أصدقائه من سيعدم في الحال. هناك فرق شاسع بين هاتين الصورتين.

جمال أعصاب - الرباط المغرب


نشر هذه الصور المهينة للرئيس صدام ما هي إلا محاولة أخرى رخيصة لإذلال العرب قادة وشعبا، فها هو الرئيس الذي كان في يوم من الأيام يصول ويجول، مهانا مستباحا في أدق خصوصياته. والله لا اعرف كيف وصل الغرب إلى هذا الانحطاط في الأخلاق وامتهان كرامة الإنسان؟ فهل فهذه هي الحرية التي ينادون بها؟ أعتقد أن الرسالة التي أراد طاغية أمريكا توصيلها لنا من قبل وصلت: فمن ليس معنا فهو علينا.

بسنت عاطف - مصر


للذين اعترضوا على نشر صور الطاغية، أسألهم أن يشاهدوا صور المقابر الجماعية في مختلف أنحاء العراق، وكذلك مشاهد تعذيب وإعدام الأسرى والسجناء على أيدي نظامه، ثم يقارنون بين الحالتين ليجدوا أن الطاغية الذي قام بآلاف الجرائم ضد الإنسانية يستحق أكثر من ذلك بكثير، وأن الذي أذل متعمدا ملايين الشرفاء من العراقيين قد آن له أن يشرب من كأس أمر بكثير، وهذه هي عدالة الله.

أبو حمودي - بغداد


لا أفهم ما وجه المقارنة بين وقت صدام والآن. نعرف جميعا أنه كان دكتاتورا وارتكب الكثير من الجرائم في حق العراقيين، والعرب، والعالم بأسره. ولكنني لا أعتقد أن هذا يعني أنه يجب أن نصبح مثله، إنه مجرم وينبغي أن يعامل كإنسان وليس أقل من هذا. أنا لا أدافع عن صدام، ولكنني أعتقد أن أي شخص يرى أن هذه الصور عادلة ونوع من العقاب، يكون مثل صدام إذ هم أيضا لا يعرفون ما معنى حقوق الإنسان.

عبد الله - الخرطوم


لا يجب أن يتعجب العراقيون من العرب غير العراقيين الذين يعتبرون صدام فارس الأمة وخادمها
علي البطيحي - بغداد العراق

صدام سار على درب صلاح الدين الأيوبي الذي أباد الشيعة الفاطميين ودرب الدولة الأموية التي حاربت الشيعة. ألم يقم صدام بإشباع رغبات العنصريين من العرب في قتل الأكراد؟ صدام خدم العرب وأرسل ملايين العراقيين إلى جبهات الحرب مع إيران وجلب ملايين المصريين العرب ليحلوا محل العراقيين في العراق، وكانت النتيجة مقتل العراقيين، وأكثرهم من الشيعة، في جبهات الحرب وفي نفس الوقت يحول المصريون عشرات المليارات من أموال العراق إلى مصر عن طريق العمالة المصرية العربية، فضلا عن تغيير التركيبة الطائفية والقومية لصالح العرب السنة في العراق. لقد أشبع رغبات العرب والسنة عندما رمى إسرائيل ببضعة صواريخ سكود وبعدها دفع العراقيون الذين يموتون في الحصار التعويضات لإسرائيل ومصر والدول العربية التي كانت تدعم صدام. لا يجب أن يتعجب العراقيون من العرب غير العراقيين الذين يعتبرون صدام فارس الأمة وخادمها إذا، فقد شغل موانئ الأردن وأغلق موانئ الجنوب العراقي الشيعية، وأعطى الأردن نفط العراق كمنح دون مقابل والعراقيون يموتون في الحصار.

علي البطيحي - بغداد العراق


صدام حسين في نعيم الآن بالنسبة إلى ما كان يعانيه المساجين في ظل حكمه المقبور.

عادل البياتي - كركوك العراق


إذا كان صدام طاغية فماذا نقول عن الأمريكان: هل ما يحدث في العراق هو الديمقراطية والحرية التي طالما تحدث بها بوش؟ إذا كانت هذه الديمقراطية فسحقا لها ومرحبا بقهر صدام الذي لم يحدث في أيامه نصف ما يحدث الآن.

ميدي - القاهرة


هل يجب علينا أن نرى صدام حسين في ثيابه الداخلية لكي ندرك بأنه كان طاغية؟
جورج طوق - لبناني في نيجيريا

أنا لست من مناصري صدام ولست عراقيا وعندما سجن وأبعد قلت "خير ما فعلوا"، ولكن عندما شاهدت هذه الصور انتابني شعور بالقرف والتضامن معه في نفس الوقت. إذا كانت الصحافة الغربية ترى أنها بنشرها كذا مشاهد ستهد عزم المقاومة والإرهاب في العراق فهذا غير دقيق وغير صحيح، فللعرب عاداتهم العريقة وشهامتهم الأصيلة وخصوصياتهم المتجذرة لرفض الذل مهما كانت دوافعه ومصادره، وهم من قالوا: العفو عند المقدرة. هل يجب علينا أن نرى صدام حسين في ثيابه الداخلية لكي ندرك بأنه كان طاغية وهو اليوم مسجون؟ فليحاكم حسب الأصول والأعراف الدولية والشرعية، وليصنعوا للعراقيين دولة السلام والأمن، وليخرج الأمريكي مشكورا. كفى أهل العراق دماء و شهداء.

جورج طوق - لبناني في نيجيريا


إن نشر صور صدام حسين بهذه الكيفية ليس إهانة لصدام في شخصه بل هي رسالة وإهانة لكل الشعب العربي ولكل الحكام العرب، فمهما فعل لا يجوز التنكيل به لهذه الدرجة، بل يحاكم وينال جزاءه وفقا للقانون.

حسام - طرابلس


إن الأمريكان بفعلهم هذا إنما يظهرون للعالم مدى الهمجية والبدائية في التعامل مع الآخرين، وكلنا يعرف ماذا فعلوا حينما أظهرت التلفزة العراقية صور الأسرى الأمريكان إبان الحرب وماذا قالوا وماذا قال العالم حينها، فما الذي اختلف الآن ومتى؟

طالب حسن - اليمن


إن نشر الصور بالملابس الداخلية لأي إنسان يعتبر شيئا مذلا فما بالك برئيس دولة سابق؟ إن صدام يستحق ما يجري له. من نشر هذه الصور هم المحتلون لأرض العراق وهدفهم ليس إلا إذلال الشخصية العربية ورسالة لباقي الرؤساء العرب لمعرفة مصير من لا ينفذ الأوامر.

مصطفى إبراهيم - سوريا


الـ"صن" صحيفة تابلويد ولا يشينها نشر صور صدام تلك، فهي تستمد شهرتها واستمراريتها من هكذا مواضيع، ولكن ظهور صدام في تلك الصور لا يجب أن يأخذ أبعادا حوارية بسبب أنه ليس بمنأى عن أي تناول تنشره الصن ومثيلاتها. يوجد شخصيات أهم وأعمق تأثيرا من صدام نشر لهم صور وفضائح في صحف التابلويد، وأعتبر أن صدام يمثل حاليا الرجل الذي مات وهو حي.

سالم أيوب - الكويت


نشر مثل هذه الصور مباح ولاسيما إذا عرفنا مضيفي صدام
ياسين جمال - مراكش المغرب

علينا أن ننظر إلى صور صدام من زاويتين على الأقل: الأولى أخلاقية والثانية سياسية. فمن باب الأخلاق والدين وحقوق الإنسان عدم نشر مثل هذه الصور لأنها تفضح العرض والشرف وتمس الإنسان في كرامته، أما من باب السياسية فالقانون الدولي الحديث لا يمزج بين الأخلاق والسياسة، وبالتالي فنشر مثل هذه الصور مباح ولاسيما إذا عرفنا مضيفي صدام، فهم يستغلون كل الفرص لتوجيه رسائل إلى الحكام العرب ليعتبروا من هذه الصور، وفي الأخير أود أن اطرح السؤال التالي: إنني موقن بأن كل الحكام العرب قد شاهدوا هذه الصور وغيرها من صور صدام، فما هو الحديث الذي دار بينهم سواء عبر الهاتف أو أثناء المؤتمرات أو المحادثات الثنائية؟ وما هي تعليقاتهم حول هذه الصور؟

ياسين جمال - مراكش المغرب


ألم يكن صدام سوط البيت الأبيض في البوابة الشرقية للوطن العربي، واليوم أسطورة العالم المزيف تنهار أمام العرب. مهما كانت الصور فما هي إلا بقعة سوداء في التاريخ الخاسر لنا كعراقيين وإهانة جديدة لمن لا يمثلنا ولكنه كان اسما عراقيا.

شيرين ناهي سباهي - عراقية في فيينا


بغض النظر عن شخص صدام حسين وعن ديكتاتوريته يجب أن لا ننسى بأنه كان رئيسا لدولة عربية كبرى. أعتقد أنه من المعيب بحق كل عربي نشر مثل تلك الصور، والهدف من هذا هو كشف الذل الذي وصل إليه صدام وخنوع العرب.

فراس باكير - سوريا


صور لا أخلاقية ولا تستحق النشر.

الزبير علي الزبير - الخرطوم السودان


أين حقوق الإنسان وجنيف؟ أين الديمقراطية الأمريكية؟
سليمان الناعبي - سلطنة عمان

أظن أنها بعكس ما يعتقده الأمريكان ستقوي من حدة المقاومة العراقية والشعبية، وحتى إن كان صدام طاغية فأين حقوق الإنسان واتفاقية جنيف؟ وأين الديمقراطية الأمريكية؟ وإذا قلنا عن صدام طاغية ودكتاتوري فماذا عن السيدين بوش وشارون وماذا عن الحكومة العراقية الجديدة الموالية للأمريكان؟

سليمان الناعبي - سلطنة عمان


سربت صورة صدام وهو شبه عار لتغطية أحداث أهم وللفت الانتباه عنها ألا وهي أخبار تفاقم حالات التفجير والإرهاب في العراق وفقدان الخدمات الخ.

موهند - بغداد العراق


هذا أقل شيء حصل عليه صدام وإنه يستحق المزيد، ليكون عبرة لغيرة من الطغاة العرب الآخرين، وليس في الأمر أي إهانة لأي عربي لأنه طاغية وليس شيخ دين!

محمد كرم - الإمارات


أظن أن صدام حسين إنسان مظلوم، ولا يجوز أن يعامل بهده الطريقة البشعة.

سليمان - الجلفة الجزائر


أي عار؟

مارينا - إيطاليا


يذرفون الدمع على حقوق صدام بهذه الغزارة، وتتوقف عيونهم عن البكاء عند رؤيتهم لصور جثث العراقيين وهم يقتلون على أيدي الجلادين والتكفيريين
غالب - العراق

الغريب أن كل الذين يذرفون الدمع على حقوق صدام بهذه الغزارة وعلى ظهور صوره البائسة هذه, تتوقف عيونهم عن البكاء عند رؤيتهم لصور جثث العراقيين وهم يقتلون على أيدي الجلادين والتكفيريين, وتجف تماما عند رؤية العجائز العراقيات وهن يحملن بقايا عظام أبنائهن التي أخرجت من مقابر جماعية، بل تراهم ينكرون حقيقة الموت الذي يرون مشاهده أمامهم، ولا يتذكرون إلا صداما وحقوقه! يا إلهي ما أشد لاإنسانية الإنسان!! على أية حال لا شماتة في أن نرى من كان يصور نفسه في كل ثانية وبأوضاع مختلفة تعبر عن معنى واحد هو أنه مصاب بجنون العظمة , أن نراه - نحن العراقيين الذين أرعبتنا كثرة صوره المليارية - وهو يغسل ملابسه. هكذا شكرا للجندي الأمريكي الذي صوره وشكرا لـ(صن) لنشرها الصور. إن الله أراد للكاميرا أن تنتقم لنفسها منه.

غالب - العراق


أن يصدر ذلك من جيش بلاي بوي عادي جدا، فمعروف عشق الجيش الأمريكي لتصوير المساجين. نسيتم صور أبو غريب؟ هذا الموضوع واجب دراسته في الجيش الأمريكي من منظور علمي. المهم هل ممكن أن تكون هناك صور أخري بدون ملابس وهل يمكن بيعها لمجلة بلاي بوي؟ ومن سيكون له العائد المادي والملكية الفكرية؟

محمد حافظ أحمد -الخبر السعودية


لمعيار الوحيد الذي كان من المفترض أن تراعيه هذه الصحيفة هو المعيار الأخلاقي
فهد الحويان - عمان

اعتقد بأن المعيار الوحيد الذي كان من المفترض أن تراعيه هذه الصحيفة هو المعيار الأخلاقي والأدبي الذي بالتأكيد كانت بعيده عنه كل البعد بغض النظر مدى تأييدنا أو اختلافنا مع صدام حسين، فأخلاقنا الإسلامية والعربية وحتى الإنسانية تأبى أن نذل الأسير، فإن كان مذنبا فلتكن محاكمته عادلة بدون أية إساءة لإنسانيتنا نحن جميعا.

فهد الحويان - عمان الأردن


مع اقتناعي بأن صدام حسين لم يكن الحاكم العادل فأنا اسأل: لو استحصلت هذه الصحيفة على صورة لبلير بنفس الوضعية فهل كانت ستنشرها؟ الجواب بالطبع لا فالإهانة لن تكون لبلير الشخص بل للأمة البريطانية، وخلاصة الموضوع بأن ما نشر في صحيفة الصن هو صورة عارية صحيح ولكن للأمة العربية.

سمير الأيوبي فلسطيني مقيم في بيروت


إنها إهانة للعرب وللعراقيين أن يظهر رئيس دولة بهذا الشكل. وأتساءل هل كان يمكن نشر هذه الصور في حكمه؟ ولكن هذا هو الغرب!

السيد خلف - المنصورة مصر


لست مع نشر الصور بموجب اتفاقية جنيف فهذا يتعارض مع مبادئ الديمقراطية وحماية حقوق الإنسان والتي تدعي الدول العظمى رعايتها.

أكرم الشرعبي - صنعاء اليمن


والله صدام ما يستحق نسمة الهواء، ولا يستحق يعيش دقيقة واحدة!

سيف أحمد - العراق


صدام قد قام بطبع صورة بوش الأب على أرضية مدخل فندق الرشيد في بغداد لمدة 15 عاما لتدوسها الأقدام
أبو سيف - الموصل

لقد بدأها صدام هو بذله لشعبه، ولو كان لا يريد هذه المذلة لقاوم عملية اعتقاله حتى الموت ولكان هذا أشرف له من هذه المذلة التي أتى بها لنفسه فكثير من الطغاة انتحروا أو قاوموا حتى الموت تفادياً لمثل هذا الإذلال. وهناك نقطة جديرة بالاهتمام وهي أن صدام قد قام بطبع صورة بوش الأب على أرضية مدخل فندق الرشيد في بغداد ولمدة 15 عاما لتدوسها الأقدام محاولة منه لإذلال بوش، والآن تدور الدوائر لتنقلب عليه.

أبو سيف - الموصل العراق


يستاهل ويستاهل أكثر دعه يرى ماذا كان يفعل بالعراقيين!

حيدر - العراق


إنه عمل رديء من المسؤول عنه، وأنا مع أي شخص يساعد صدام في العودة مرة أخرى ليرفع رأسنا.

ثروت عبد الله - طنطا مصر


إلى الأخ ثروت من مصر: من تعليقك على هذا الموضوع فهمت بأنك تتمتع بخيال واسع وخصب. حقيقة أنني صرت أتسائل هل من الممكن أن يكون هذا المشارك مصريا؟ الناس عندكم خرجت إلى الشارع لتقول للنظام كفاية والذي بدوره صار يتوسل بأمريكا سرا وعلنا لتنقذه من هذا المأزق، بينما أنت تحلم بعودة الطاغية عندنا!

صميم الجلبي - أوكلاند نيوزيلندا


صدام وأولاده هتكوا وكشفوا أستار قوم مؤمنين فأزلهم الله، فهذه بتلك.

عثمان عبدالله - امدرمان السودان


عرض صور صدام بملابسه الداخلية انتهاك صريح لاتفاقية جنيف ولاتفاقيات حقوق الإنسان وللشرعية الدولية ولميثاق الأمم المتحدة وللجامعة العربية ولمنظمة اليونيسيف ولجمعية الرفق بالحيوان وحماية البيئة، ولكن ما يحدث في العراق من تفجيرات وتناثر أشلاء ومقابر جماعية ومجازر وتصفية عرقية هو عين الصواب ويوافق كل الشرائع والاتفاقيات!!!

فاطر محمد فرحات - دمشق سوريا


إذا أردنا أن نكون أفضل منه إلا يجب علينا أن نتقيد بالقانون المحلي والدولي؟
راشد محمد علي القطان - البحرين

تسريب ونشر الصور لأسير حرب فيها مخالفة للمعاهدات الدولية. الأمر لا يتعلق بشخص طاغية أو غير ذلك من ما سمعنا من الصحيفة التي نشرت الصور. السؤال هو إذا أردنا أن نكون أفضل منه إلا يجب علينا أن نتقيد بالقانون المحلي والدولي؟

راشد محمد علي القطان - المحرق البحرين


عيب. باستطاعتك دومًا تصوير كل سجين في مختلف الأوضاع. لكن هذا أمر مقزز و معيب ويدل على انحطاط أخلاقي.

محمد سعيد الملاح -حلب سوريا


عجبا، الناس يتكلمون عن انتهاكات حقوق الإنسان ومعاهدة جنيف وفي الوقت نفسه يدافعون عن طاغية عاش على الحروب والدماء، انه لم يكن رئيسا منتخبا بل جاء بإنقلاب عسكري مشؤوم. لماذا لا يتكلم أصحاب الضمير عن الإرهابيين الذين يفجرون السيارات ويذبحون العراقيين تحت راية الإسلام والمقاومة؟

سالار حميد - كردستان العراق


صدام وأعوانه المجرمين التقطوا عشرات بل مئات الأفلام والصور التي تظهر تعذيب وقتل آلاف العراقيين الأبرياء ولم يتكلم أحد من العرب بل كانوا يصفقون له ويباركونه. وعندما خرجت هذه الصور له اعتبروها إهانة له.

أبو حسين - الإمارات


أنسيتم ماذا كان يفعل صدام بالإنسان من انتهاكات كان يتبجح بها أمام العالم؟
أبو مصطفى - كربلاءe

لا اعلم لماذا أقام العرب الدنيا ولم يقعدوها لمجرد إظهار صدام بملابس داخلية على أنها انتهاك لحقوق الإنسان! أنسيتم ماذا كان يفعل صدام بالإنسان من انتهاكات كان يتبجح بها أمام العالم؟ الم تروا غيض الفيض الذي ظهر من انتهاكات لحقوق الإنسان بعد السقوط المخزي؟ أنسيتم أم تناسيتم بأن الله جل وعلى يمهل ولا يهمل؟ أين كانت الضمائر العربية؟ هل كانت في استراحة أم أنها كانت ترى ما يعجبها وتصرف النظر عما لا يناسب اهتماماتها؟ اعتقد انه آن الأوان لخلع النظارات الشمسية عن الضمائر العربية!

أبو مصطفى - كربلاء العراق


أنا أرى أن نشر هذه الصور التي التقطت لصدام دون معرفته هي عملية متعمدة، الهدف منها إسقاط هيبة صدام في نظر العراقيين والعرب والمسلمين بصفة خاصة بالإضافة إلى المزيد من إذلال الشعوب العربية وإشعارها بالمهانة والضعف.

سمير رزق - مصر


عجب أن تحرك الملابس الداخلية لصدام مشاعر العرب والمنظمات العربية والقنوات الفضائية العربية، أما قتل الآلاف العراقيين بالتفجيرات الإرهابية والمقابر الجماعية واستعمال الأسلحة الكيماوية ضد المدنيين لم نسمع أي صوت عربي شريف ينشر ويندد.

شامل ككة - عراقي في الأردن


ليذق صدام أيسر ما يمكن أن يراه شخص مثله كان يفعل ما يفعل بالنساء فضلاً عن الرجال! والله بالمرصاد والشعب العراقي لا يحزن لذلك بل قد يكون الفرح هو الشعور الأغلب عليهم، لا بل وحتى الشماتة.

حسين غني - بغداد العراق


لماذا هي صورة مذلة؟ ألأنها صورته بسروال داخلي لا يعلق عليه نياشينه؟ مقارنة ببعض المعتقلات العربية، أو حتى في معتقلاته هو، فهو يعيش في جنة!

إبراهيم - الكويت


إن هذه الصحيفة تريد أن تكون كباقي الصحف التي تريد للعراق الخراب والحروب.

حسنين - بغداد العراق


نعم قد يكون صدام أجرم في حق الشعب العراقي ولكن بلغة الأرقام كم قتل من العراقيين في عهد صدام وكم قتل من العراقيين بعد صدام؟ ومن هو المجرم الحقيقي؟

جعفر - الخرطوم


لم يفعل منه صدام ولو واحد بالمائة
أحمد المشغطي - فلسطين

لا شك أن عرض صور صدام بالملابس الداخلية يفتقر إلى الأخلاق والإنسانية، وما تقوم به أمريكا وبريطانيا بشعبنا الشقيق بالعراق لم يفعل منه صدام واحد بالمائة ولو عاش ألف عام! ويكفي صدام فخرا أنه الرئيس العربي الوحيد الذي قال لأمريكا لا!

أحمد المشعطي - فلسطين


إلى احمد المشعطي: اسألك من الذي قال نعم عندما طلبت منه أمريكا ضرب إيران وإيران شعب مسلم؟ ومن الذي دعم جيش صدام في الحرب؟ أخي الكريم من الذي قتل السيد الصدر الأول والثاني وهما رجلا دين كبيران؟ ومن الذي قام بضرب حلبجة واجتياح جارتنا الكويت؟ من الذي اضطهد الشيعة وقتل منهم لمجرد أنهم شيعة؟ إلى إخواننا وأحبائنا العرب: إنكم إذا ذهبتم إلى العراق ستعرفون مدى جرائم صدام.

محمد فرقان محمد - بغداد


إن قرار نشر هذه الصور هو إهانة لكل الحكام الذين يتصورون أن الله غير قادر على إذلالهم في الدنيا قبل الآخرة بعد ما عذبوا وقتلوا شعوبهم.

علي الكعبي - بغداد العراق


كما هتكوا سترنا هتك الله سترهم والقادم أكبر لهم وأعظم. إنهم يستحقون أكثر من الاستهجان والاحتقار، علاوة على لعنة الله والتاريخ.

عامر التميمي - الإمارات


أطلب من الحكومة العراقية المنتخبة باسم كل ضحايا صدام من الشعب العراقي المظلوم، نصب تمثال لصدام في ساحة الفردوس شرط أن يكون نسخه من صورته الأخيرة، كرمز لتعرية كل ما مثله صدام من فكر شرير وقيم منحرفة.

صريح محمد - العراق


هذه الصورة تعبر عن المعاملة التي تعامل بها الولايات المتحدة أعداءها دون التزام باتفاقات، فقد استخدمت السلاح النووي، وكذلك الأسلحة الكيماوية ضد المدنيين في فيتنام وقتل الملايين منهم لا لسبب إلا لإرضاء نزعة القتل لدى الإدارات الأمريكية. والآن قتل أكثر من 150 ألف شخص بريء في العراق، فما الفارق بين أمريكا وصدام الذي غزا الكويت؟ ففي الحالتين يقوم بلد قوي بتدمير بلد أصغر تحت ذرائع غير معقولة.

أحمد العجيلي - أبو ظبي


لماذا كرامة صدام من كرامة العراقيين؟
جاف - برلين

لماذا كرامة صدام من كرامة العراقيين؟ لقد فقدنا الكرامة حينما كان صدام رئيسا لنا. أين كنتم في عام 1988 حينما وقعت مجزرة حلبجة؟ لماذا لما كان يسبح في نهر دجلة لابسا ملابس بحر لم يكن فقدا للكرامة؟ أي شرف أيتها الأمة العربية كان صدام؟!

جاف - برلين


أنا أحد العراقيين الذين قام صدام حسين باعتقال والدتي وأخواتي لمدة ثلاث سنوات في سجن الرشاد للنساء في بغداد، وأقول اليوم بعدما رأيت الصور (من شق جيب الناس شق جيبه) و(من دق باب الناس دقه بابه). الآن شفي غليلي قليلا والمستقبل يحمل في طياته الكثير وإن الغد لناظره لقريب.

عادل الجويبر - سيدني أستراليا


صدام حسين كان عاريا من كل شيء إلا العار، فلا غرابة أن نشاهده عاريا فقد اختار العري بمحض إرادته عندما عبر النهر وطبلت وهللت له كل الأبواق بهذا الإنجاز العظيم! وما أشبه اليوم بالبارحة وما هذه الضجة المفتعلة، ما هي إلا لتغطية عورات القائد الضرورة! هذه الأمة تندب حظها منذ الأزل وقد دافعت عن القتلة والمجرمين ولا زالت، وكأن الله كتب النفاق عليها، والتي كانت خير أمة أخرجت للناس. يا حسرة على أمة أوغلت في ضلالها وطغيانها وجحودها وشوهت تلك الصورة الجميلة التي عشنا أساطيرها بين ثنايا كتب التاريخ المشوه والمزور الذي كتبه الأفاقون والدجالون ووعاظ السلاطين.

محمد الخفاجي - البصرة


هذه الصور تكشف كذب وزيف العالم الحر وتعريه من قيم الإنسانية، وبالمناسبة فهي لن تنال من تاريخ هذا البطل القوي الذي رفض أن يبيع نفسه ووطنه في زمن تباع فيه الشعوب والأوطان بلا أثمان.

أبو عبد الرحمن تكننت - موريتانيا


زرع المقابر الجماعية في كل مكان وحول ثروة بلاد الرافدين إلى نقمة
علي حسن - السعودية

لكل طاغية نهاية! الحمد لله الذي أذل من أذاق شعبه المر وزرع المقابر الجماعية في كل مكان وحول ثروة بلاد الرافدين إلى نقمة وحول مدن العراق إلى أطلال، في الوقت الذي بحنكة قيادتنا الرشيدة في السعودية والخليج حولنا الصحراء إلى مدن حديثة والفلاحين والبدو إلى مجتمعات متحضرة، بينما شرد صدام أكثر من 5 ملايين من شعبه في جميع أنحاء العالم وهم أهل الكفاءات.

علي حسن - السعودية


التكفيريون مثل الزرقاوي وأتباعه وأعوانه يقتلون الأطفال والأبرياء من نساء ورجال وشيوخ في شوارع مدن بلاد الرافدين.

حامد العاني


هي الشماتة بعينها في شخص يستحقها.

أبو علاء - كوالالمبور


نشر مثل هذه الصور الفاضحة يمثل الوجه الحقيقي للعداء الغربي للإسلام والمسلمين، وامتهان كرامة المسلم، وإذا لم يكن كذلك فلماذا لم تنشر مثل هذه الصور لسلوبودان ميلوسيفيتش؟

طارق ميرغني -الخرطوم


تماماً كنهاية فرعون! أسطورة العرب وحامي بوابتهم الشرقية يظهر على الجرائد بدون سيف أو بندقية!

الزاير التاروتي - القطيف


صدام حسين طاغية لا يختلف في وصفه شخصان! يا أيها الدكتاتور البارع في القتل كنت تهين الإنسانية علنا، لقد جاء دورك الآن!

حيدر الكرار -السعودية


يستاهل!

بريك -بريطانيا


هذا الشخص أذل العراقيين أثناء حكمه وبعد زوال حكمه وسيستمر ذلك. سبحان الله أكيد في أحد داعي على العراقيين!

أبو أحمد - بغداد


صدام، لماذا قتلت و سفكت الدماء؟ ألم تكن تعلم بأن للظالم يوما؟ صدام، أنت لا تستحق حتى الشماتة لأن ما فيك يكفيك! والحق لا يعرف رئيس دولة، هكذا تعلمنا من الحياة. صدام، يا ترى هل الصابون الذي تستعمله سينظف العقول التي تؤمن بأنك مظلوم؟!

أمين الشامي - سوريا


نشر صورة صدام فيه إهانة لكل عربي. وحتى وإن كان صدام طاغية فنحن العرب قادرون على محاسبته، ولكن ذلك رسالة لكل عربي.

هاني رضوان - القاهرة مصر


إنها تدل على مدى الهمجية والخروج على الشرعية من قبل قوات الاحتلال
حاتم - عمان الأردن

إن نشر صور الرئيس الشرعي للعراق والتي نشرتها صحيفة الصن وبمقدار ما تشكل إهانة لكل مواطن عربي من المحيط للخليج فإنها تدل على حالة الرعب التي تعيشها قوات الاحتلال والإدارات السياسية في كل من أمريكا وبريطانيا، وتبين مدى الأخلاقيات التي تتمتع بها هذه القيادات ومدى التزامها بالمواثيق الدولية. هذه الصور إن دلت على شيء فإنها تدل على مدى الهمجية والخروج على الشرعية من قبل قوات الاحتلال، ونقول أخيرا إن الأيام ستدور.

حاتم - عمان الأردن


ارفض ظهور أي شخص بملابسه الداخلية سواء كان رئيسا سابقا أو أي احد بغض النظر عن تاريخه، فلا توجد شريعة تحاكم المجرم أو السارق أو المعتدي بإظهاره بملابسه الداخلية. و هذه الصور وغيرها لن تؤثر على المقاومة في شيء، وأقول لكل الإخوة نعم هناك مقاومة عراقية شريفه، فليس هناك بلد احتل لم تتولد فيه مقاومة، والعراق ليس اقل من هذه البلدان. أدعو أبناء ملتي ألا يتركوا شرف المقاومة لإخواننا السنة وألا يستسلموا للإعلام الغربي في تشويه المقاومة.

عبد الله الموسوي - بغداد


الآراء المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها ولا علاقة لبي بي سي بمحتواها.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة