Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الجمعة 10 ديسمبر 2004 10:20 GMT
الإفراج عن عزام عزام





اقرأ أيضا
مصر تطلق سراح عزام عزام
06 12 04 |  الشرق الأوسط


-

أفرجت مصر عن الاسرائيلي عزام عزام الذي كان يقضي عقوبة سجن 15 عاما بتهمة التجسس لصالح إسرائيل.

وأطلق سراح عزام عزام في إطار صفقة مع مصر أفرجت إسرائيل بموجبها عن ستة طلبة مصريين كانت قد اعتقلتهم في أغسطس آب الماضي للاشتباه في تآمرهم لاختطاف جنود إسرائيليين.

وقد وصف مكتب شارون الإفراج عن عزام بأنه "لفتة شخصية" من الرئيس المصري حسني مبارك قوبلت بموافقة اسرائيل بالإفراج عن المتسللين.

وقالت وكالة أنباء الشرق الاوسط المصرية إن الإفراج عن عزام بعد سبع سنوات تم لأسباب صحية.

وقال شارون للصحفيين انه شكر لمبارك في مكالمة هاتفية ناقشا خلالها تحسين العلاقات بين مصر وإسرائيل.

أدل برأيك حول الإفراج عن عزام عزام وتداعياته على العلاقات المصرية الإسرائيلية وذلك على ضوء تصريحات رئيس الوزراء الاسرائيلي.

شارك برأيك في حدود 150 كلمة، مع ضرورة ذكر اسم البلد الذي تعيش فيه.


مشاركاتكم


صفعة مؤلمة لنا جميعا خاصة بعد قتل إسرائيل لجنودنا الثلاثة
عبير حسين-مصر

لطالما شعرنا بالفخر حينما كانت تمارس الضغوط علي مصر كي يتم الافراج عن هذا الجاسوس ويكون الرد بالرفض. لكن الموقف الذي اتخذته الحكومة المصرية هو بالفعل صفعة مؤلمة لنا جميعا خاصة بعد قتل إسرائيل لجنودنا الثلاثة على الحدود. لكن لو كان هذا الإفراج تم في ظروف مختلفة مقابل المصريين الستة، لكان ذلك جيدا .ً

عبير حسين-مصر


أعتقد أن القبض على المصريين الستة والإفراج عنهم مقابل عزام ما هو إلا تمثيلية تمت وفق اتفاق مسبق بين مصر وإسرائيل لإيجاد مسوغ واضح أمام الشعب الغلبان للإفراج عن شخص كان يهدد أمن مصر القومي.

عبدالرحمن- الإسماعيلية-مصر


لو دققنا النظر في الظروف الحالية التي تمر بها مصر سنجد أن البلاد تسقط في الهاوية من جميع الاتجاهات سواء اقتصاديا، سياسيا أو اجتماعيا. وذلك نابع من سوء الإدارة وتفشي الفساد وعدم ثقة الشعب المصري في الحكومة. فعندما تسقط في الهاوية تتعلق بأي طوق نجاة يلقى إليك. وقد أحسنت إسرائيل اختيار الوقت المناسب لتحقيق مغانمها في ظل التدهور التي تعيش فيه مصر التي لا بديل أمامها غير ذلك لإنقاذ ما يمكن إنقاذه. وللأسف هذا أصابنا في الصميم لأنه جرح للكرامة وعزة النفس التي أعدمتها الإدارة المصرية مع سبق الاصرار والترصد.

أحمد عبد الوهاب -مصر


أتمنى لو أني مت قبل ان أشهد عصر الذل والهوان عند كل العرب وليس مصر فقط، ولكن صبرا جميلا و بالله المستعان.

أكرم أبو صالح- أمريكا


إن الإفراج عن عزام عزام خطوة هادفة لانه بادل ستة طلاب بشخص انتهت خطورته.

محمود سالم احمد- أسوان


إذا كان عزام فى مقابل الطلبة، فماذا اخذنا مقابل شهداء الحدود؟ و"سلم لي" على قضية تعذيب وقتل الأسرى المصريين فى 67.

ايهاب طاهر عبد السلام- الإسكندرية


أرى أن المصريين يعرفون استغلال الأشياء في وقتها المناسب. فبعد سبع سنوات من اعتقاله لم يعد عزام ذو فائدة. فهو لن يعود جاسوسا مرة أخرى ولكن الطلبة الستة يمكن أن يعود علينا واحد منهم الفائدة في المستقبل.

عمرو لطفي - القاهرة


أتصور لو أن لنا جاسوسا لدى إسرائيل ما سلمته لنا أبدا. وأتساءل لماذا لم تطلب مصر من إسرائيل إطلاق سراح المعتقلين المصريين لديها أو المطالبة بتعويضات عن قتل الأسرى المصريين في الماضي.

شريف -الزقازيق-مصر


أعتقد أن هذا تم بنية مسبقة للحكومة المصرية حتى لو لم تقم إسرائيل باعتقال المصريين الستة.

محمد مجدى محمود - القاهرة


إطلاق سراح الجاسوس عزام هو صفعة مدوية للمصريين، وأعتبرها صفقة فشل النظام.

احمد عوض - مصري في السعودية


لابد أن هناك صفقه خفيه وراء ذلك الأمر وربما تكون متعلقة بتخفيف الضغط الأمريكي على مصر فى مجال الإصلاح السياسي.

حسن عبد العزيز- القاهرة


أستدل من هذه الحادثة المؤسفة أن العصا الأمريكية نجحت في تدجين أكبر نظام عربي وتطويعه للإرادة الإسرائيلية.وللأسف قد نرى تباعا تطويع معظم أنظمتنا العربية للرؤى الصهيونية وبنشاط مصري سيكون لافتا بهذا الإتجاه. ولعلي أستطيع القول متألما إن أنظمتنا ستختار الطريق الإسرائيلي وستبتعد أكثر عن شعوبها في سبيل كرسي الحكم.

أيمن الدالاتي


أعتقد أنها صفقة تمت تحت ضغوط خارجية ولتحسين العلاقات بين مصر وإسرائيل.

أبو خليل - مصر


تم إطلاق سراحه خوفا على مستقبل الطلاب الستة، فلا داعي لتضخيم الأمر
ندى صلاح الدين - الإسكندرية

لست مع الأقوال السائدة بأن مصر تحاول أن تتودد إلى إسرائيل كما يقال! هناك عشرات المرات التي كان أولى أن تقوم مصر فيها بالإفراج عن عزام عزام، ولكن تم إطلاق سراحه خوفا على مستقبل الطلاب الستة، فلا داعي لتضخيم الأمر.

ندى صلاح الدين - الإسكندرية


الإفراج عنه خطأ كبير، وهو أمر يؤكد سيطرة إسرائيل على الوطن العربي سواء بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، ودون وجود من يحاسب إسرائيل على أخطائها مثل مقتل الجنود المصريين الثلاثة.

باسل فاخوري - عمان الأردن


تقديم عزام للإسرائيليين على هذا النحو صفقة خاسرة! ماذا قدمت إسرائيل مقابل جنودنا المصريين الثلاثة؟ الموضوع موضوع خاص بالمبادئ والكرامة.

حامد حسن - الرياض


أرى أن (الصفقة) التي تمت بين مصر وإسرائيل لا تمثل سوى بداية أمام طريق طويل لتحقيق ود حقيقي بين البلدين، فهناك حساسية بالغة تحتاج لمجهودات كثيرة للتخلص منها.

جون صفوت عدلي - القاهرة


لم يتم ذلك حبا في إسرائيل بل لاسترداد إخواننا الستة.

إسلام السيد البيومى السيد - مصر


على ماذا يتجسس في دولة من دول العالم الثالث مثل مصر؟ فلو كان هذا الجاسوس من رعايا دولة من دول العالم الثالث لنسي في السجن وبدون محاكمة.

سليمان إبراهيم - السعودية


أرى أن الحاكم هو الذي يرى المصلحة في مثل هذه العملية، كما أن الصفقة التي تمت بإطلاق سراح السجناء المصريين ناجحة، إذ ليس هناك من أسرار استراتيجية يمكن أن تخفيها مصر بالذات عن إسرائيل.

عادل - السعودية


لا داعي لإطلاق الاتهامات بدون وجه حق
الشريف عبد الله الإدريسي - عمان الأردن

مصر أدرى بمصالحها الإقليمية والدولية، ولا داعي لإطلاق الاتهامات بدون وجه حق. إن تحرير شاب واحد لا ستة شبان مصريين مقابل هذا الجاسوس يعتبر مكسبا.

الشريف عبد الله الإدريسي - عمان الأردن


لو كانت دواعي الأمن متوفرة على نقاط التفتيش المصرية ما استطاعت إسرائيل أن تعتقل هؤلاء الشباب. التحركات السياسية الماضية كانت لإبرام هذا الاتفاق والله يرحمك يا حكومة ويرحمك يا عروبة.

محمود العطافي - المنصورة مصر


للأسف أضاعت مصر حقها، وكأن إسرائيل تمتلك عصى سحرية لتنفيذ مطالبها.

محمد حسام سرحان - مصر


كعادة بعض الحكام العرب دأبوا على "اللفتات الشخصية اللطيفة" كما وصفها مكتب شارون، وذلك دون أدنى مراعاة لحقوق الشعوب أو آرائهم، الم يكن هذا العزام متهم بقضية تمس كرامة المصريين جميعا، ومن حقنا أن يكون لنا رأي فيها؟ أم أن غالبية الشعوب العربية أصبحت بدون رأي؟

ناصح - مصر


هذا الإفراج بمثابة هدية مجانية للصهاينة لقتلهم 3 جنود مصريين مؤخرا، ولم يتمكن المسئولون المصريون من إخفاء فرحتهم حتى يهدأ حزن الشارع المصري والعربي على الشهداء الثلاثة.

زايد المزياني - السعودية


لو كانت إسرائيل تحتجز جاسوسا مصريا، فهل كانت ستطلقه بهذه السهولة، أو بالأحرى هل كانت ستطلقه أبدا؟

حافظ - بريطانيا


أرى أن الإفراج عن هذا الجاسوس هو دليل آخر على خضوع مصر لإسرائيل، والبقية تأتي.

أحمد أنور أحمد - القاهرة مصر


يجب الاعتراف أن إسرائيل نجحت بل وحققت نصرا بالإفراج عن عزام، لأنها شكلت ضغطا كبيرا منذ سجنه ودون كلل، وما حكاية الطلبة الستة إلا لعبة بطلتها إسرائيل.

مازن شمسان - عدن اليمن


منذ عهد السادات رحمه الله لم تتمكن إسرائيل أن تنتزع من مصر شيئا بل إن مصر حصلت على كل شيء. لا بد أن للقيادة المصرية رؤيا في هذا الشأن. وأنا أحيي القيادة المصرية على ما فعلت احتراما لشعبها بغض النظر عن أي شيء.

باسل أبو فادي - الأردن


الإفراج عن عزام يوضح مدى الهوان الذي وصلت إليه مصر من التغاضي عن مقتل ثلاثة من جنود مصر ومقايضة هذا الجاسوس بهؤلاء الطلاب الستة.

محمد عبد المنعم القاضي - القاهرة مصر


بالطبع العلاقات المصرية الإسرائيلية جيدة والإفراج عن عزام عزام هو عين الصواب، فماذا ننتفع بسجنه؟

جون البرت -لندن


التنازلات المصرية واضحة، أعتقد أن الإفراج عن عزام ليس إلا نصرا سياسيا لإسرائيل، وإن استمرار احتجازه هو مجرد رمز للضغط.

مروان ذمرين - طوكيو اليابان


لماذا لم تفاوض على إطلاق سراح الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية؟
غسان محمد - قطر

إلى كل المدافعين عن موقف الحكومة المصرية: هذه ليست صفقة بل صفعة من قبل الحكومة المصرية للعالم العربي أولا والقضية الفلسطينية ثانيا. فالحكومة المصرية تعقد صفقة مخزية مع إسرائيل بإطلاق سراح هذا الجاسوس مقابل ستة طلاب عجز المدعي العام الإسرائيلي عن إدانتهم. ألم تستطع الحكومة المصرية أن تحذو حذو حزب الله؟ لماذا لم تفاوض على إطلاق سراح الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، أو حتى إطلاق سراح المصريين في السجون الإسرائيلية منذ عشرات السنوات؟ إن دماء المصريين الثلاثة الذين قتلوا بقذيفة دبابة إسرائيلية على الحدود لم تجف بعد.

غسان محمد - قطر


باعتقادي، إن إطلاق سراح عزام عزام يعتبر كارثة على العرب.

زافي - مصر


اعتقد أن الأمر اكبر من مجرد إطلاق عزام مقابل الطلاب الستة، توجد صفقه اكبر من ذلك بكثير وستتضح الأمور مع مرور الأيام.

ايمن - مصر


أنا اعتقد أن لا بأس بفك اسر هذا الجاسوس والشبان المعتقلين في إسرائيل، إذا كان فيه مصلحة حقيقية للمواطن المصري.

احمد - السودان


تعودنا جميعاً من حكومتنا بأن تعطي الكثير لإسرائيل دون أدنى مقابل، وذلك منذ نشأة دولة إسرائيل حتى الآن، ونرى دائماً أن سياسة دولة إسرائيل لا تأبه لأي طلب مصري حتى وإن كان لا يكلفها شيئا، وهذا بسبب ضعفنا المزري وقوة دولة إسرائيل العسكرية، السؤال إلى متى سنبقى هكذا؟

وليد شعبان - مصر


من الآن حتى موعد الاستفتاء سوف تبدي مصر بعض المرونة
محمد عبد الفتاح - مصر

الإفراج عن عزام هو احد إرهاصات الاستفتاء على الرئاسة التي بدأت في التداعي. من الآن حتى موعد الاستفتاء سوف تبدي مصر بعض المرونة، كما أن الولايات المتحدة سوف تتوقف عن إثارة موضوع الديموقراطية وضرورة وجود أكثر من مرشح أو إجراء انتخابات رئاسية بدلا من نظام الاستفتاء الذي عفا عليه الزمن.

محمد عبد الفتاح - مصر


أعتقد أن القرار كان صفقة ممتازة وخطوة رائعة تقوم بها مصر.

محمد البغدادي - العراق


إسرائيلي واحد يساوي ستة مصريين أو أكثر! مبروك لك يا عزام على بلادك التي تقدرك كمواطن وكإنسان.

يوسف مطهر - أسيوط مصر


لا أعتقد أن مصر بحاجة لتحسين العلاقات مع إسرائيل بل على العكس إسرائيل هي اكبر مستفيد من تحسين العلاقات مع مصر وخاصة لقرب تنفيذ إسرائيل الانسحاب الكامل من غزة واحتياجها لجهود مصر.

احمد مصيلحي - القاهرة


لقد كنت ميت شارون وحكومة شارون أحيوني
خالد الدوسري - قطر

صفقة ناجحة ومدروسة من قبل إسرائيل، وهذا دليل واضح يبين مدى أهمية الفرد الإسرائيلي لدى إسرائيل، ويكفي ما قاله عزام عند خروجه مخاطبا جمع المحتفلين بخروجه: لقد كنت ميت شارون وحكومة شارون أحيوني من جديد. حقا لقد أحيتك الحكومة يا عزام من جديد!

خالد الدوسري - قطر


أوافق على الصفقة لأن عودة الطلاب لا تقدر بثمن.

محمد - الشارقية


مصر دولة محترمة وليس لأحد الحق في مسائلتها فيما تفعله حفاظا على مصالحها العليا، وليس في هذا عيب.

احمد لطفي - الأسكندرية


موت عرفات والإفراج عن عزام وتوقيع الإتفاقية امع إسرائيل، هناك رابط بين هذه الأحداث، الرابط هو أن مصر تريد تطبيع العلاقات مع إسرائيل، وكانت البداية هي موت عرفات ثم الإفراج عن عزام ثم توقيع الاتفاقية.

رافت اسحق - القاهرة مصر


كان من الممكن إجراء تلك الصفقة بأي شخص أخر لا عزام لكي لا نحقق نصر معنوي زائف لإسرائيل.

غباشي - بورسعيد


اعتقد عودة المصريين الستة لبلادهم يلزم تضحية من هذا القبيل وخصوصا مع دولة مثل إسرائيل.

زكريا محمود الشيدي - الإسكندرية


يعد ذلك قمة في انعدام الهوية والمسؤولية، لو كان الأمر عند حزب الله لاختلف الموقف تماما وضربة أخرى في ظهر المقاومة، إذ أن ذلك تناقض واضح بين نهج المقاومة في التفاوض ونهج المنهزم المستسلم.

إبراهيم العبيدي - فلسطين


هذا مكسب لإسرائيل!

عماد إبراهيم - مصر


البعض لم يع بعد أن العالم كله أصبح كتابا مفتوحا
احمد لطفي - القاهرة

لا افهم هذه الضجة في الإفراج عن عزام عزام، ولا أدري ما هو حجم المعلومات ونوعيتها حتى يصنف كجاسوس ضليع في الجاسوسية، البعض لم يع بعد أن العالم كله أصبح كتابا مفتوحا، وأن أي معلومات اقتصادية أو اجتماعية أو سياسية يسهل الحصول عليها، بل إن هناك مراكز معلنة تعمل في هذا الإطار وبمباركة الدولة وتقوم بإعداد تقاريرها للجهات كثيرة خارجية.

احمد لطفي - القاهرة


اعتقد أن ما حدث من تبادل بين عزام والطلبة المصريين ما هو إلا تمثيلية حتى يكون إطلاق سراح عزام لا خلاف عليه بين الأوساط المصرية.

عماد - الإسكندرية


أعتقد أن صفقة الإفراج عن عزام يشوبها بعض الغموض فليس من السهل الإفراج عنه، ولا بد أن يكون هناك اتفاق أكبر وأعمق من الإفراج عن الشباب الستة، فإذا كان ما حدث هو الواقع الحقيقي فهذا يدل على تشجيع للجواسيس.

أحمد أبو جهاد - الإسكندرية


كنت أتمنى أن يظل في السجن حتى انتهاء مدته، ولكني اعتبرها فضيحة بدون أدنى مساءلة.

محمد عطا - مصر


الإفراج عن عزام عزام خطوة صحيحة تماما تنم عن تغيير في الدبلوماسية المصرية تأخر كثيرا، بسبب الوهم السائد بأن الأمن القومي المصري مرتبط بالأمن الفلسطيني والعربي.

كريم - القاهرة


وجود قنوات اتصال بين مصر وإسرائيل ربما يكون أفضل للقضية الفلسطينية
فتحي عبد العاطي - مصر

أعتقد أن الحكومة المصرية واجهت ضغوطا كبيرة للإفراج عن هذا الجاسوس، وجاءت قصة الطلبة الستة ذريعة للإفراج عنه. مع ذلك فإن وجود قنوات اتصال بين مصر وإسرائيل ربما يكون أفضل للقضية الفلسطينية.

فتحي عبد العاطي - مصر


أرى أن الإفراج عن الجاسوس الاسرائيلي عزام عزام يشوبه بعض الغموض والتعتيم من جانب مصر وإسرائيل، حيث إن الحكومة والقيادة المصرية ليست بهذه السذاجة، ولكن الإفراج عنه بدون مقابل أمر غير متوقع من الحكومة المصرية.

ليلى - مصر


ليس صحيحا أنها بادرة شخصية من مبارك أو أن الإفراج لأسباب صحية، كلها أسباب تذكر لحفظ ماء وجه الإسرائيليين وهذا لا يهمنا كثيرا، لأن كافة المسجونين في مصر يعرض موقفهم عند قضاء نصف المدة وعادة يطلب الإفراج عمن يكون حسن السير والسلوك منهم.

ماجد عفيفي - القاهرة


إن ما فعلته مصر هو الصحيح. ربما هذا يساعد بعض حكامنا العاجزين على نهج سياسة صحيحة مع الدولة العبرية، مما سيجعل الحكومة الإسرائيلية تعيد التفكير في طريقة تعاملها مع عرب 1948، مع خالص الشكر للرئيس مبارك.

محمد - بغداد العراق


سواء أكانت صفقة كما يعتقد البعض وأنا منهم أو كانت غير ذلك كما تدعي الحكومة المصرية، فهي في الحقيقة مكسب كبير لإنقاذ أبناء مصر الطلبة المحتجزين في إسرائيل، والذين كان لا يتوقع خروجهم منها.

صلاح منصور - القاهرة


هي صفقة ناجحة بالفعل، ولكن لشارون وعزام، أما نحن فلنشرب من البحر!

أبو المعالي فائق أحمد - مصر


مصر وأجهزتها ليست بالسذاجة ولا التفريط الذي يصوره البعض
أشرف جابر - القاهرة

كل التقدير للعبارات العاطفية هنا وهناك، الرافضة والمعترضة على تسليم مصر للجاسوس المهم عزام عزام، وتقديري أن مصر وأجهزتها ليست بالسذاجة ولا التفريط الذي يصوره البعض (ربما بسبب نقص المعلومات)، وأعتقد أن الرؤية المصرية الرسمية لهذا الأمر جاءت على سبيل مواكبة مرحلة جديدة من الصراع العربي الصهيوني، على طريقة (نقطة ومن أول السطر)! يتم خلالها تجريب واستخدام أدوات جديدة ربما أكثر نعومة ولكنها أكثر قوة في الوقت ذاته، إذ لا مفر من أن ندرك كعرب المتغيرات الإقليمية والدولية التي تجري من حولنا، بينما توقفنا نحن عند حدود الشتائم والتخوين.

أشرف جابر - القاهرة


الصفقة السياسية التي تمت بين إسرائيل ومصر في المرحلة الحالية التي لم تتضح معالمها بالنسبة للفلسطينيين القابعين تحت عدوان عسكري قاس، تعتبر صفقة تعبر عن ابتعاد مصر قليلا عن الفلسطينيين لتحقيق مصالحها بعدما رأت مصر - وفق رأيي - أنها تعطلت كثيرا بسبب الانتفاضة المتواصلة حاليا. لكن هذه الصفقة التي تجاوزت فيها مصر الفلسطينيين تضر بآمال الفلسطينيين الكبيرة التي كانت معلقة على موقف عربي رسمي بحده الأدنى لمناصرتهم سياسيا، وإذا بأم السياسة العربية تسبق الجميع دون أن تنتظر صاحب القضية لينهي مشكلته بشرف وكرامة.

علي البطة - خان يونس فلسطين


أدعوكم لاستطلاع آراء أهالي وأقارب المصريين الستة المفرج عنهم
هاني لطفي - مصر

هناك آراء واجتهادات وإشاعات المؤمنين بنظرية المؤامرة والصفقة والخيانة والتنازلات، ولكنني أدعوكم ليس إلى استطلاع آرائنا نحن المتفرجين، وإنما أدعوكم لاستطلاع آراء أهالي وأقارب المصريين الستة المفرج عنهم، اسألوا رأي الأم، الأب، الأخ، الأخت الخ.

هاني لطفي - مصر


هذا مكسب لإسرائيل لأنها أخذت ما تريد دون أن تقدم المقابل الكافي.

محمد - القاهرة


أرى أن الصفقة من أساسها خدعة.

محي الدين - ادلب


إن الإفراج عن عزام عزام جاء من رغبة مصر في إرجاع العلاقات المصرية الإسرائيلية بعد تداعيات سوء العلاقة المصرية الإسرائيلية الأمريكية، وهذا ليس من مصلحة مصر خاصة المصلحة الاقتصادية.

محمد صالح - البحرين


انها ليست مقايضة للسجناء و لكن حلقة من سلسلة من عملية سياسية تبدو اكبر من حجمها.

ماجد فانوس - دبي الإمارات


في الحقيقة لا ندري من نصدق حول حقيقة الإفراج عن عزام عزام! البعض يقول لأسباب صحية! ما ارحمنا نحن العرب، والآلاف من الأسرى العرب في سجون إسرائيل في حالة صحية مزرية!

أسعد عمر السالم - السعودية


من الواضح أن هذا قد تم بعد دراسة من جانب الجهات المعنية في مصر، يجب علينا أن لا نشكك في ما يتخذه قادتنا من تصرفات، خاصة أنه يفترض أن قادتا احرص منا على أمن الوطن.

محمد أحمد - الخرطوم السودان


ما هو إلا محاوله من الإدارة المصرية للتودد إلى إسرائيل
فادي - عمان الأردن

لنتوقف عن الحديث عن أي قومية عربية أو عن الصراع العربي الإسرائيلي، أو حتى عن الصراع الفلسطيني الإسرائيلي ومقدار الخسارة أو الربح الذي تحقق لمصر منه. ولننظر إلى الموضوع كقضية رأي عام مصرية بحتة وعليه لعلي شخصياً أتساءل: هل هو الحرص الشديد للإدارة المصرية على مصير مواطنيها هو ما دفعها لمقايضة إسرائيل بجاسوس من حجم عزام عزام مقابل ستة طلاب؟ إن كان ذلك كذلك فأي حرصٍ هذا الذي أولته الإدارة المصرية للجنود الشهداء الذين كانوا ضحية قذيفة دبابة إسرائيلية؟ إن ما حصل برأيي و في هذا الوقت بالذات ما هو إلا محاوله من الإدارة المصرية للتودد إلى إسرائيل بعد انقشاع "الغمامة السوداء" التي كانت متمثله بياسر عرفات.

فادي - عمان الأردن


إن الإفراج جاء نتيجة ضغوط إسرائيلية و أمريكية سياسية واقتصادية للإفراج عن عزام، وانتهزت الحكومة المصرية هذه الحجة الواهية للظهور بمظهر المدافع عن أبناء الوطن.

عمرو أحمد كمال - الإسكندرية مصر


أنا أعتقد أن الإفراج عن عزام عمل خطأ مهما كانت المبررات لذلك.

عماد جمال - المنصورة مصر


إنه أمر طبيعي جدا، انا تفرج الحكومة المصرية عنه. لقد تم الإفراج عنه ليس من اجل الطلبة وإنما من أجل إرضاء وكسب صداقة شارون.

محمود عبد الهادي - دبي


سبحان الله، لا أعرف إلى أين يسير بنا حكامنا؟ آخر مسلسل المهازل هو الإفراج عن عزام الذي تمسكنا مرارا بعدم إطلاق سراحه.

هاني المنسي - القاهرة


أتعجب من بعض الأقلام والأصوات التي تعالت بحجة أنها صفقة خاسرة، وإن هؤلاء الستة مجرد طلبة. مع أن نفس تلك الأقلام والأصوات هللت لهؤلاء الطلبة ونسبت إليهم البطولة. لماذا تستكثرون على مصر عودة أبنائها وتفضلون عليها عودة آخرين ليسوا بمصريين؟ مصر أولا وقبل أي اعتبار آخر، وعار على مصر أن تستخدم عزام في الإفراج عن أي شخص غير مصري!

وائل عباس - القاهرة مصر


إن صفقة تبادل عزام بالستة الطلبة المصريين هي شيء جيد، إذا كانت تتضمن أكثر من هذا مثل إقناع إسرائيل بتوقيع سلام مع سوريا والفلسطينيين، ويؤيد إحساسي هذا الاجتماع الذي تم بين الأسد وأبو مازن من ناحية وبين الرئيس مبارك.

سلامة عبد العزيز العبد - مصري بالخبر السعودية


كان من الأفضل عدم الإفراج عنه حتى يكون رادعا لمن يحاول الاعتداء على الأمن القومي المصري. أما بالنسبة للمصريين الستة فأعتقد أنه كان سيفرج عنهم امتصاصا للغضب المصري بعد مقتل الجنود المصريين الثلاثة.

طارق - القاهرة


إنني أود التنبيه إلى أن حزب الله بادل قتلى إسرائيليين بمئات العرب واللبنانيين، ألا تستطيع دولة أن تعمل أكثر من حزب؟ والله لو كانت في العراق أو عملها حزب الله لأقام بعض العرب الدنيا!

عباس كامل - الديوانية العراق


أنا اعتقد أن الإفراج عن عزام مهم في هذا الوقت تحديدا لعدة أسباب أهمها سوء حالته الصحية ومكوثه في المستشفى لفترات طويلة، خاصة أنه مريض بالقلب وسبب آخر يسمح لمصر بممارسة ضغوط على شارون وإسرائيل للموافقة على شروطها قبل الانسحاب من غزة، وكما يقول المثل المصرى "شيلني وأشيلك"، وليس هناك ثوابت في السياسة المهارة هي إظهار الأوراق الرابحة في الوقت المناسب، واعتقد أنه هذا الوقت وللفت نظر بعض الإخوة فإن مصر تعمل دائما من اجل العرب بجانب مصالحها.

احمد سالمان - الشرقية مصر


هذا شيء متوقع لما يحدث على الساحة الآن من خضوع عربي إسلامي غير طبيعي
مورا - مصر

بمنتهى الصراحة هذا شيء متوقع لما يحدث على الساحة الآن من خضوع عربي إسلامي غير طبيعي للسياسة الصهيونية. لو أننا كنا على قوة وصلابة ومتمسكين بدين الله لما استطاعوا أن يخطفوا طلبة ويساوموا مصر للإفراج عن هذا الجاسوس.

مورا - مصر


ليس هناك وجه للمقارنة بين الطلبة الأبرياء المعتقلين من دون سبب إلا أنهم كانوا تائهين يوم تجاوزهم الحدود المحتلة، وبين من هو متجسس على أمن دولة مسلمة مع سبق الإصراروالترصد! وإني لأعجب كثيرا من التخبط المصري المشوب بالخجل من أعذارهم الواهية، فيوما نسمع بانتهاء المهلة ويوما حسن السلوك وأخيرا أسباب صحية!

عراس - أزاد


لو كان للإنسان المصري ثمن لدي قيادته ما مر ما فعلته القوات الإسرائيلية في سيناء مرور الكرام، وما كانت انتهت باعتذار إسرائيلي أجوف ووعود بإجراء التحقيقات اللازمة. إنه ليحزنني حرص إسرائيل الشديد على استعادة جاسوسها من مصر، بينما تغض القيادة المصرية البصر عن أسراها لدى إسرائيل منذ حرب 73.

احمد عبد الحليم - القاهرة مصر


لا مانع من ممارسة مصر لحقوقها بدون تدخل من أحد. هذا الموضوع لا يحتاج إلى كل هذه الضجة بعد اتفاقيات السلام.

محمد عبد الفتاح فايد - القاهرة مصر


سيكون هذا الإفراج بداية جيدة لتحريك عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية
أحمد عبد الرحمن - الإسكندرية

أرى أنه تصرف سليم استفادت منه مصر جيدا، فقد أفرجت عن جاسوس أنهى نصف مدة سجنه وانتهت خطورته وأهمية ما كان لديه من معلومات، استبدل ذلك بستة طلاب مصريين وبعض المحتجزين الجنائيين المصريين وسيكون هذا الإفراج بداية جيدة لتحريك عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية.

أحمد عبد الرحمن - الإسكندرية


الإفراج عن عزام عزام سلاح ذو حدين وهو خطوة على طريق فتح للحوار، ويجب الحرص الكامل مع إسرائيل. أنا اتفق مع تطبيع العلاقات الإسرائيلية المصرية والعربية، ولكن ينبغي الحذر من الإسرائيليين.

سيد جلال - القاهرة


الإفراج عن عزام هو الخطوة الصحيحة لتحسين العلاقات المصرية الإسرائيلية، والإحساس بفوائد السلام مع إسرائيل. لماذا تدفع مصر دائما ثمن الصراع الفلسطيني الإسرائيلي؟ لماذا نضحي بمستقبل 75 مليون مصري من اجل أوهام القومية العربية؟ أين كان العرب عندما كان الشعب المصري يعاني من أجل شراء الدجاج أو البيض من طوابير المجمعات التعاونية من 1970 حتى 1978 قبل التوقيع على معاهدة السلام مع إسرائيل؟

مصطفى درويش - نيوزيلاند


نفس الصحف ونفس الكتاب الذين هللوا للرفض السابق هم الذين هللوا وصفقوا للصفقة الحالية
احمد عبد العزيز - مصر

منذ فترة ليست ببعيدة كانت التصريحات الرسمية تقول إن الإدارة المصرية ترفض بشدة مخالفة أحكام القضاء، وكنا نسمع تهليلاً وتطبيلاًً من الصحف القومية لتلك التصريحات الجريئة حسب وجهة نظرهم، وبعد فترة وجيزة تم القبول بالإفراج عن عزام عزام، وأيضاً نفس الصحف ونفس الكتاب الذين هللوا للرفض السابق هم الذين هللوا وصفقوا للصفقة الحالية، مع أن الحكومة المصرية كانت من الممكن أن تكون مثل حزب الله الذي أعاد جثة مقابل العديد من الأسرى الموجودين منذ حرب 73 فما بالنا بجاسوس حي! رأيي الصفقة أثبتت قصر نفس المفاوض المصري.

احمد عبد العزيز - مصر


ما حدث صفقة خاسرة بمعنى الكلمة ولكن ما سوف يحدث مستقبلا في تحسين العلاقات بين مصر وإسرائيل يجعل مصر الخاسرة.

وائل جاد - الدقهلية مصر


مثل هذه الصفقات تعقد بين الدول، وقد كان حزب الله من اكبر الذين عقدوا صفقات مماثلة مع إسرائيل، ومع الاعتبارات التي أوضحتها الحكومة المصرية فلا أرى مانعا من إتمام مثل هذه الصفقات.

حسام الصياد - جدة


من انجح الأمور التي قامت بها الحكومة المصرية في الوقت الحالي
محمد عثمان - الإسكندرية

إنها من انجح الأمور التي قامت بها الحكومة المصرية في الوقت الحالي، حيث أثبتت ولأول مرة منذ وقت طويل أن الإنسان في مصر له ثمن حقيقي.

محمد عثمان - الإسكندرية


إسرائيل هي الفائز الوحيد في هذه الصفقة، وهي السبب في خطف الستة المصريين لتصل إلى النتيجة الحالية، وهي مبادلة عزام بالطلبة الأبرياء المصريين.

أحمد عاطف - القاهرة


الإفراج عن الجاسوس المصري ما هو إلا برهان على ضعف الموقف المصري إزاء القضايا القومية العربية.

سمير البحر - بغداد العراق


من يعتقد أن إسرائيل سوف تحسن علاقتها مع مصر بمجرد استلام عزام فهو واهم، المفترض أن لا تفرج عن عزام من هذا المنطلق.

خالد سليمان - بورسلي الكويت


اعتقد أن إطلاق عزام بعد انقضاء هذه المدة أمر صواب، وخصوصا أنه تم مقابل الإفراج عن الطلبة المحتجزين لدى إسرائيل.

السيد إبراهيم السيد - أبو ظبي


تمثيلية! قولوا لي: متى اهتم بعض الحكام بمواطنيهم؟

أبو حسن صفوة


إنها وصمة عار على جبين القيادة المصرية، وأكبر دليل على ذلك: استقبال عزام على أنه بطل قومي من قبل الشعب الإسرائيلي وعلى رأسهم شارون.

احمد حميدي - لايبزيج ـ ألمانيا


بالفعل صفقة ناجحة وحتى إن رفض الإعلام المصري هذا المسمى
علاء عبد العزيز - القاهرة

بصراحة اعتبرها صفقة ناجحة (هي بالفعل صفقة وحتى إن رفض الإعلام المصري هذا المسمى)، وإن كانت لا تعبر بالضرورة على أي تقدم أو تفاهم أو مزيد من التقارب في العلاقات المصرية - الإسرائيلية وتنميتها، وإن كنت أتمنى أن تؤثر على مزيد من الايجابيات للملف الفلسطيني الإسرائيلي ودور مصر فيه.

علاء عبد العزيز - القاهرة مصر


ارفض بشدة ذلك الإفراج، وكنت أتمنى أن يبقى هذا الجاسوس حتى يكمل مدة العقوبة كاملة.

محمد محمود عبد اللطيف جاد - الغربية مصر


اعتقد أن هذه الخطوة تصب في مصلحة مصر، فعزام قد سجن نصف المدة المحكومة ولم يعد يشكل أي خطر على مصر، وبمقابل ذلك تم إنقاذ مستقبل ستة طلبة مصريين.

عمار - اللاذقية سوريا


إطلاق سراح عزام عزام بعد أن أمضى أكثر من نصف مدة سجنه هي صفقة ناجحة لمصر، وأثبت الرئيس مبارك أنه فعلا الرجل الحكيم. لقد استبدل أغلى شباب مصر برجل قضى أكثر من نصف عقوبته. أثبت حسني مبارك أن أبناءه الشباب نصب عينيه، وأنهم أغلى شيء في مصر.

وائل محروس محمد فرج شربين - المنصورة مصر


إنها صفقة رخيصة وضعت رأس المصريين في التراب وجعلت الكرامة المصرية مستباحة مثل الدم المصري المهدور في سيناء.

احمد مهدي - القاهرة


أثبتت إسرائيل إنها لن تنسى مواطنيها وإنها تدافع عنهم بقوة وهي تستحق الاحترام على ذلك. أما العلاقات الإسرائيلية المصرية فهي في صعود وهبوط حسب الوضع بالأراضي الفلسطينية، ولكن بشكل عام العلاقات تبقى محكومة باتفاقيات السلام ولن يحدث شيء كبير فمصر لديها مشاكلها الداخلية السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تجعلها ضعيفة جدا لاتخاذ أي موقف ضد إسرائيل. ستبقى مصر تحتفظ بعلاقات طبيعية مع إسرائيل، ليس حبا في إسرائيل ولكن لأن أي بديل آخر هو الانتحار بالنسبة للمصريين .أما إسرائيل فإن الوضع بالشرق الوسط يميل إلى صالحها بقوة.

محمد الخفاجي - بابل العراق


إطلاق سراح فرد واحد لا يساوي الإفراج عن أغلى شباب مصر. إذا كانت هذه الصفقة تقلق أيا من الاخوة العرب فليعلموا أن مصر هي بيت كل العرب وحياة أبنائها اغلى من أي شيء ماعدا التراب العربي.

زكريا الشحات - القاهرة


خالفت الحكومة المصرية التصريحات الرئاسية التي نفت وجود هذه الصفقة المشئومة
محمد علي أبو شادي - القاهرة

الجميع كان يتوقع أن تفرج إسرائيل عن الطلاب المصريين اعتذارا واقعيا عن قتلها لثلاثة جنود علي الحدود ولكننا فوجئنا بالحكومة المصرية وهي تحبو وراء شارون، فأطلقت سراح فرد محكوم عليه قضائيا بالمؤبد مقابل طلاب كانت ستثبت براءتهم بسهولة في قضية ضعيفة التلفيق. وخالفت الحكومة المصرية التصريحات الرئاسية التي نفت وجود هذه الصفقة المشئومة.

محمد علي أبو شادي - القاهرة مصر


القضية ليست في الإفراج عن عزام أو غيره ولكنها تدخل في إطار واحد وهو إلى أين وصلت معالجة الحكومة المصرية لطبيعة الصراع العربي الصهيوني. أن تتعامل معنا الحكومة بهذا الكم من الازدراء وتقول بأنها قايضت 6 من الشباب الوطنيين مقابل عزام شيء مقزز جدا بل هو الاحتقار بعينه، وقد نجحت إسرائيل في إن تضيف جديدا لانزعاجنا من الحكومة التي تعاملت معنا بمنطق الازدراء، ولكن ماذا نفعل؟

ابراهيم الدسوقي - القاهرة


الإفراج عن عزام عزام وبهذه الطريقة الساذجة لا يغدو كونه إكمالا لمسلسل التنازلات المخزية التي أصبحنا نوصم بها.

ابو علاء -عمان الأردن


إذا أفرج عن جاسوس إسرائيلي فلا بأس، وإنها عين الحرية والإنسانية ونتمنى تعليق علماء الأزهر عليه!! لكن التعامل مع الأمريكي والتنازل له في أمور لها خير للناس فهو استسلام من قبل الحكومة العراقية وهي حكومة غير شرعية ينبغي إسقاطها ومحلل قتل العراقيين بفتواكم. عشنا وشفنا!

عدنان الهاشمي - استوكهلم السويد


فقط أريد أن أضيف على كلام عدنان الهاشمي: إن أهل مكة أدرى بشعابها، والحكومة المصرية هي الجهة المسؤولة أولا وأخيرا عن شعبها. يرجى ألا يتشدق بعضنا باسم العروبة أو الإسلام وينصب نفسه محاسبا للحكومة المصرية على إجراءاتها الهادفة للدفاع عن أبنائها.

رزكار طه - كركوك العراق


ياليت حكومتنا تستمع إلى آراء معظم الشعب في هذه القضية
فادية لطفي - القاهرة

ما زالت حكوماتنا تعاملنا وكأننا في سنة أولى حضانة ولا تدري أننا كبرنا وأصبحنا نفهم الكثير مما تريد أن تخفيه عنا. فهنا في مصر قالوا لنا إن عزام عزام كان مفرجا عنه في شهر أغسطس، وتأجل حتى تفرج إسرائيل عن الطلبة المصريين المحتجزين في سجونها، وفي إسرائيل قالوا العكس والأرجح أن هذه هي الحقيقة للأسف. ياليت حكومتنا تستمع إلى آراء معظم الشعب في هذه القضية وتسمع تساؤلاتنا عما تم في التحقيق في مقتل الجنود الثلاثة الذين قتلوا بالأسلحة الإسرائيلية وكل ما قالوه نأسف لن نكرر هذا مرة أخرى.

فادية لطفي - القاهرة مصر


لآ أعترض إذا كان ذلك مقابل فك أسر مصري أو عربي ولكن اعتقد انه كان من الممكن أن نستفيد من هذه الصفقة بأكثر من ذلك لا سيما أن الطلبة كانوا أبرياء وتهمة التسلل لا تقارن بتهمة التجسس ووجود عدد من الأسرى المصريين منذ عام 1973!!

نائل بسيوني- الإسكندرية


اعتقد ان ما فعله الرئيس مبارك عمل صحيح فقد أصبح عزام ورقة سياسية محروقة استطاع الرئيس استغلالها جيدا في الوقت المناسب. وحياة ستة من أبناء مصر بلا شك هي اغلى بكثير.

مصطفى نصار - طنطا مصر


إطلاق سراح عزام عزام قمة الخزي والعار يضاف إلى المسيرة التي تعيشها مصر في عصرها الحالي.

سعيد - حلب


الآراء المنشورة تعبر عن مواقف اصحابها ولا علاقة لبي بي سي بمحتواها.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com