Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الثلاثاء 16 ديسمبر 2003 17:04 GMT
الفجوة التكنولوجية
نتيجة التصويت
هل يمكن تضييق الفجوة التكنولوجية بين الدول الغنية والفقيرة؟
نعم
 42.24% 
لا
 57.76% 
6967 مجموع الاصوات
النتائج تعكس آراء المشاركين فقط



توقف نشر المشاركات في هذا الحوار. الموضوعات المتاحة للمناقشة حاليا موجودة في صفحة شارك برأيك. نشكركم على مشاركاتكم وتعليقاتكم واقتراحاتكم.


يلتقي زعماء دول ووزراء ومديرو شركات ضخمة وخبراء في مجالات التكنولوجيا، بمدينة جنيف السويسرية من العاشر إلى الثاني عشر من ديسمبر/ كانون الأول الجاري لبحث سبل الاستعانة بالتكنولوجيا لتطوير حياة الفقراء في العالم.

وتعد هذه المرة الأولى التي تعقد فيها منظمة الأمم المتحدة قمة لبحث الفجوة التكنولوجية بين الدول الصناعية المتقدمة والدول الفقيرة. وتنظر المنظمة الدولية لتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات على أنها أداة فعالة لتحفيز التنمية.

وقد أحدثت مخترعات مثل الهواتف المحمولة والكمبيوتر وشبكة الإنترنت تغييرات ضخمة في حياة ملايين البشر في الدول النامية.

فكيف يمكن تجاوز الفجوة التكنولوجية بين الدول الغنية والفقيرة؟ وهل يمكن أن بخرج مؤتمر الأمم المتحدة بنتائج ملموسة يمكن أن تساهم في الارتقاء بحياة الفقراء؟ أدل برأيك.

شارك في هذا الحوار على الموقع الآن.


مشاركاتكم


قبل أن نتكلم عن كيفية تجاوز هذه الفجوة يجب إظهار سعتها لمعرفة الكم والكيف الذي يجب على الأمة، لا أقول إجتيازه، بل تضييقه. فإذا علمت أن إنتاج العالم عام 2000 من صناعا ت التقنية والتكنولوجية يصل إلى نحو 1.2 تريليون دولار أي 1200 مليار دولار، إذا كان عدد سكان الدول العربية يمثل نحو %4 من عدد سكان العالم فإن نصيب المنطقة العربية من هذه الصناعات عام 2000 يجب أن يكون على الأقل 48 مليار دولار ولكن الحقيقة المرة أنة لا يتعدى نسبة ضئيلة جدا من هذا الرقم.

ذيب الدوسري - السعودية


أعتقد أن سبب الفجوة المعلوماتية هو أن المجتمع العربي لا زال مجتمعا ملتزم بالدين والغيبيات وهذا ما يبعده واقعيا عن التفكير الحر ويسمح بالأنظمة الاستبدادية والدكتاتورية أن تستخدم اسم الدين ضده وضد تفكيره الحر.أرى أن الفجوة سببها التخلف في مجال الرياضيات وان الدول المتقدمة في مجال الرياضيات البحتة هي متقدمة في مجال الهندسة والفلسفة وكل العلوم الأخرى.إن تطبيق النموذج العلماني وفصل الدين عن الدولة واستقدام الديمقراطية من الخارج من شانها أن تقلل من قيم البداوة المتخلفة وترفع مستوى التعليم.

أمير العراقي- بغداد


إن الفجوة التكنولوجية بين الغرب والشرق قد تكون في المعلوماتية بين الدول والعقول التي تدير الحكم في بلادنا وبلادهم، أما الفوارق بين الشعوب العربية مثلا والشعوب الأوروبية، فلا أرى أي تميز لديهم أو رقي في الفكر المعلوماتي. وبالرغم من التضييق على الفرد الشرق أوسطي في توصيل المعلومات- سواء كان من الغرب أو من دوائر الحكم في المنطقة- إلا إنني أرى التميز في التكنولوجيا، والدليل على ذلك ما نراه في منتدياتنا العربية.

إحسان- الكويت


كيف نطلب من دول فقيرة لا تملك قوت يوم مواطنيها أن تعمل على إدخال التكنولوجيا ومواكبتها؟ أظن أننا يجب أولا أن نشبع حاجة الطعام والشراب والملبس والزواج والسكن وخلافة من الحاجات الأولية التي لا يستطيع أي إنسان أن يحيا بدونها. فالدول المتقدمة قد أشبعت كافة حاجاتها الأساسية ولها أن تتقدم وتتطور وتستخدم التكنولوجيا؛ ولكن من الصعب أن تقوم الدول المتخلفة الفقيرة بهذا. فإذا أرادت الدول المتقدمة مساعدة الدول الفقيرة، فلها أن تمدها بالغذاء والدواء والملابس أولا.. ثم بعد ذلك نفكر في إدخال واستخدام التكنولوجيا.

أمنية إبراهيم الخياط -مصر


إن الفجوة بين الشمال والجنوب لن تمحى بمجرد قيام الأمم المتحدة بمؤتمر هنا و تجمع هناك لآن احد الأسباب المحورية لهذا التخلف هو الأنظمة الحاكمة لتك الدول، فنرى دول مثل باكستان أو هند أو كوريا الشمالية تصرف مليارات وتهدر طاقات اقتصادية هائلة في مجال تكنولوجيا النووية لكن تبخل أمام التزاماتها تجاه مواطنيها في تأمين مصادر تكنولوجيا الرقمية لا بل تعتبره من أشياء مضرة ومسيئة لتجربتها السياسية. لذا يجب أن تزال تلك الأنظمة من الحكم أولا و تزول خطر المجاعة و تختار شعبها نموذجا ديمقراطيا لإدارة شؤون بلدانهم؛ بعدها نستطيع التحاور بشأن اندماج تلك المجتمعات في نظم التكنولوجيا الرقمية.

هلكورد سليمانية -كردستان العراق


إن الفجوة التكنولوجية بين الدول الغنية والفقيرة شأنها شأن الفجوة في الديموقراطية والتعليم وغيرها. ولتضييق الفجوة لابد من توافر أمرين أولهما تغير الأنظمة المعمول بها في الدول الفقيرة وتحويلها لنظم ديموقراطية حقيقية ووضع خطط تنموية حقيقية لا تخدم مصالح الصفوة الحاكمة والرأسمالية والثاني أن تساهم الدول الغنية مساهمة فعالة وإيجابية. فإذا تحقق هذا فإننا نحتاج لسنوات كثيرة. أما إذا كانت النظم لن تتغير -والأسباب كثيرة ومعروفة- والدول الغنية لن تساعد إلا بالقدر الذي يخدم مصالحا -كأن تكون الدول الفقيرة مجرد أسواق استهلاك- فليس أمام الشعوب الفقيرة غير النظر لقطار التكنولوجيا وهو مسرع بينما هي تقف على رصيف المحطة تبكي.

اشرف بسيوني- الإسكندرية


اعتقد انه لا يمكن سد هذه الفجوة الكبيرة جدا بين الدول الصناعية الغنية الكبيرة والدول الفقيرة النامية لعدة اسباب اهمها ان الدول الغنية لاتريد بالواقع ان تتطور الدول الفقيرة وتكون منافسة لها لكي تبقى مستهلكة لماتنتجه وتصنعه من صناعات حديثة..والسبب الاخر ان الانظمة الديكتاتورية في هذه الدول الفقيرةلاتريد التقدم لبلدانها لا سباب الله اعلم بها..والعلاج اذن هو من الدول الغنية لكي تساعد هذه الدول الفقيرة على التطور ولكي تبعد عنها هذه الانظمة الديكتاتورية الظالمة.

عبدالعزيز احمد لندن


المشكلة الأساسية تعود إلى خوف الحكام في أكثر الدول النامية من الانفتاح على هذه التكنولوجيات الجديدة. فبزوغ الانترنيت وجملة المحطات التلفزيونية المحلية والفضائية فتحت أمام كافة الشعوب -وخاصة المستعبدة منها من قبل حكامها- امكانيات هائلة لا يمكن التكهن بتأثيرها على مدى بعض عقود من الزمن. المواطن في هذه الدول في حال وصوله الى هذه الوسائل سوف تتبدل نظرته إلى كثير من "بديهيات" سياسات بلاده الخرقاء بمقارنتها مع سياسات دول تحترم مواطنيها وتقدم لهم خدمات وشروط عمل وتتقيد بأخلاقيات تسيير الدولة دون نهبها وتخريبها عمدا أو جهلا. أما الاتصالات الفردية عن طريق الانترنيت، رغم محدوديتها، فهي تحدّ لسيطرة الدولة على ضمائر الناس وغسل أدمغتهم.

نائل مبيض- مونتريال


كل يوم تكتسب التكنولوجيا الغموض وسرعة التغير نحو كل ما هو سهل الاستعمال وصغير الحجم لذا فهي ليست عصية على أحد. يتم استعمالها والاستفادة بخدماتها دون سبر أسرار هذه التكنولوجيا وهذا يحدث لكل العوام في جميع أنحاء العالم ولنا في السابق تجربة التليفزيون الذي استعملناه لعدة عقود دون أن نقترب من ماهية الأشعة المهبطيه والمصعدية التي تحويه، أو السيارة دون أن نعرف ماهية قانون الاحتراق داخل الموتور.القضية هي أن الحكومات تخاف عن سلطتها التي قد تهدد بالمعلوماتية فتضع العراقيل أمام الشركات لتوسيع أعمالها مما يؤخر بضع سنوات الأخذ بما هو جديد ويفوت فرص الاستثمار.

خليفة عبد الله-تونس


نعلم أن الدول الفقيرة لن تستطيع سد هذه الفجوة طالما نعتناها بالفقيرة لأن الفقير لا يستطيع الاستثمار في البحث العلمي واستخراج نتائج بعد مضى سنين على العمل بها، علاوة على أن المناخ السياسي والتعليمي والثقافي لا يساعد على استخراج تلك العقليات التي يُعتمد عليها.

عمرو عناني- القاهرة


أولا : هذه القمة لم تعقد لتطوير حياة الفقراء، وإنما عقدت لزيادة تخمة الأغنياء . ثانيا: نحن نستطيع الحياة بدون انترنت أو هواتف نقالة، فلم ولن نتقدم في الدول الإسلامية إلا إذا رفع الغرب وصايته عنا وتركنا نعتمد على أنفسنا بحدود إمكانياتنا وطاقاتنا المتاحة. كما أرد على السيد إيهاب ونيس من واشنطن وأقول له أن سبب المشكلة ليس هو عرقلة الحكومات الإسلامية لثورة المعلومات، فالحكومات الإسلامية لا تراقب الإنترنت ولا الأطباق الفضائية.

أبو حمدي- الأردن


الوصول الى ما وصل إليه الغرب من التكنولوجيا ليس أمرا سهلا لأن التكنولوجيا تحتاج إلى استراتيجيات وخطط طويلة وقصيرة المدى بالإضافة إلى ميزانيات خاصة بالأبحاث العلمية والتكنولوجية وهذا غير متوفر في دول العالم الثالث لأنها لم تخلص من حروبها الداخلية ومشاحناتها السياسية. فالذين على سدة الحكم لا يهمهم غير المحافظة على كراسي الحكم عن طريق أجهزة استخباراتية قمعية تكون سيفا مسلولا على الذين يختلفون معهم في الرأى. أما فيما يتعلق بالمؤتمر، فان نتائجه لا تستطيع أن تساهم بشكل كبير في الارتقاء بحياة الفقراء لأن هؤلاء يحتاجون إلى الأمن والاستقرار وتنمية حياتهم العادية قبل التكنولوجية. أما تجاوز الفجوة فيكون بالاستفادة من تجارب الدول النامية وليس الركون والاستسلام إلى الوارد إلينا منهم من تكنولوجيا، بحيث نصبح مجرد سوق تروج فيها تلك التكنولوجيا.

محمد سعيد سالم - إرتري مقيم بالسودان


نحن نعاني من مشكلة وهي أنه ليس هناك فهم صحيح لمعنى المعلوماتية في أعلى مستويات صناعة القرار العربية. وحتى حين يستعين المسؤول العربي بمتخصص بالمعلوماتية لمساعدته، فإن مستوى هذا المتخصص يكون في معظم الأحيان بعيداً عن المستوى العالمي لكونه خريج جامعة متخلفة أو لم يتابع التطور. المشكلة الأخرى هي العادات البالية التي لا زالت تحكم معظم مجتمعاتنا العربية، والتي لا تتيح لجزء كبير من المجتمع التعامل مع تكنولوجيا المعلومات بحجة أو بأخرى. لذلك فالفجوة المعلوماتية تتسع ولا أمل في ردمها أو تقليصها إلا بتغيير جزء كبير من مفاهيمنا السائدة.

عماد الصباغ -عراقي مقيم بقطر


كيف يمكن أن ننجز المهام بنجاح وتفوق، والوصول إلى تحقيق التقارب مع تلك الإنجازات الحضارية أياً كانت تلك المجالات التي نخوض فيها من تكنولوجيا وما هو في باقي ميادين الحياة، بالعمل الجاد والدءوب والمتواصل، والتعاون والمساهمة والمشاركة المستمرة والدائمة في كل تلك المحافل الدولية والإقليمية.

هاشم إبراهيم فلالي - جدة السعودية


أولا يجب أن يتحلى المجتمع العربي بالفكر المعلوماتي وتشجيع البحث العلمي في هذا المجال ولاشك بأن كل هذا تشارك فيه الحكومات.

محمد محمود إسماعيل - القاهرة


أن الدول المتقدمة أو بالأحرى المالكة للتكنولوجيا لن تسمح لأي كان باللحاق بها حتى وإن اضطرها ذلك إلى شن حروب جديدة بدوافع هي ليست عاجزة عن اختلاقها.

مرتضى عمر عبد الرحمن - الخرطوم السودان


الفجوة ستزداد اتساعا و المؤتمر لن يسفر عن أي شيء.

أحمد - المغرب


نعم هناك فجوه كبيرة بين الدول الفقيرة والغنية ولكن إذا أردنا اللحاق بالعالم يجب على الحكام العرب أولا أن ينظروا إلى مصالح شعوبهم لا إلى مصالحهم الشخصية وان يعلم المسلم بان الإسلام يدعو إلى التقدم والتكنولوجيا ولا نضع كل شيء في خانة الحرام والحلال لأن الله لا يقبل بالتخلف.

محمد - بغداد


العالم يسير بسرعة الضوء ونحن لم نصحوا بعد من سباتنا وسلوك البهرجة والنفخة الكذابة
رسمي بالروين - اسكتلندا

ينبغي أن نسأل أنفسنا سؤالا مهما وهو ألم يكن العالم مليء بالعلوم والمعلومات ووسائل غير هذه الوسائل العلمية والتكنولوجية؟ منذ متى اخترع اديسون المصباح ولا يزال في بلادنا مناطق لم يدخلها ذاك المصباح إلى يومنا هذا. ما هي المعلومات المفيدة مثلا التي تقدمها قنواتنا الفضائية غير السيرة الذاتية لحياة الفنانين، وهدر ساعات طويلة أمام التلفزيون مما أدى إلى فشل التلاميذ في الدراسة وهبوط مستوى الإنتاج عند أصحاب الحرف. اشتهيت مرة أن تجرى دراسة استبيانية عن تأثير أي ظاهرة سلبا او ايجابا في عالمنا العربي والإسلامي.لا نعرف شيء عن التلوث في بلادنا، لا نعرف أي الأمراض انقرض وأيها موجود. ما مستقبل الطفولة؟ غامض. مستقبل الشباب في علم الغيب، مشكلة المياة إلى أين؟ كل هذا وغيره الكثير. العالم يسير بسرعة الضوء ونحن لم نصحوا بعد من سباتنا وسلوك البهرجة والنفخة الكذابة.

رسمي بالروين - اسكتلندا


وذلك بعرض منتجات الدول الفقير أمام الدول الغنية بالتساوي.

الشرقاوي محمد - وجدة المغرب


الفجوة الحقيقية هي الفجوة التي بين الذين يعلمون والذين لا يعلمون. الثقافة والوعي هما أدوات بناء الجسور لعبور الفجوة الرقمية بين الدول الصناعية والدول النامية,

محمود فتحي القاضي - الأقصر مصر


الدول الفقيرة محتاجة غذاء لأن البطن الفارغة ولا يستطيع العقل أن يفكر أولا، وثانيا يجب أن يتكاتف العالم الغربي لمحو الأمية في هذه البلدان.

باسم الحكيم - النجف العراق


بحسب النسيج والتركيب السياسي والاجتماعي والثقافي القائم حالياً يستحيل جسر الهوة المعلوماتية.

عبدالله أبو شرخ غزة


تسعى الدول الغربية وتحاول ان تجعلنا نحن العرب مستخدمين للتكنولوجيا فقط
احمد صلاح - القاهرة

الفجوة التكنولوخيةحقيقة واقعة ولها سببان اهتمام الدول العربية وان اتكلم عن مصر بامور اخرى غير العلم والعلماء ويكون البحث العلمى فى اخر الاهتمامات والموارد المخصصة للبحث العلمىوالتكنولوجى تدل على ذلك وطبعا البيروقراطية القاتلة لاى محاولة جادة والسبب الثانى يتعلق بالدول الغربية فهى تسعى وتحاول ان تجعلنا نحن العرب مستخدمين للتكنولوجيا فقط ولا تدخلنا فى اطار الصناعة والتطويرلان فىذلك خسائر اقتصادية لها بمعنى اننا لا نساعد انفسنا وبالطبع لن يساعدنا احد

احمد صلاح القاهرة


نقول ان هناك تقدما كبيرا في استخدام التليفونات المحمولة والانترت لكن هل سألنا انفسنا هل يتم استخدمنا في التليفون المحمول والانترنت بطريقه صحيحه نستطيع من خلالها ان نقول اننا نلحق بركب التكنولوجيا.

هند مصر


أعتقد ان الفجوة الواسعة بين الدول الغنية والفقيرة ليس لها حلول آنية وليس هذا تشاؤماً ولكن الواقع المعاش الان يبين ذلك.

سعد صباح الخيرالزيدابى سودانى مقيم بليبيا


كثيرا ما اتساءل :لماذا تبقى العقول الذكية والمبدعة من شرق آسيا على صلة باوطانها، وتتواصل مع مؤسساتها العلمية الوطنية وهي تعيش في غرب اوروبا وامريكا وكندا، بينما تنقطع الصلة بين عقول العرب المبدعة مع اوطانها اذا ماهاجرت وتفوقت بالغرب؟؟ لماذا عندما يزور حاكم عربي بلدا غربيا لايلتقي هناك بالمبدعين من ابناء شعبه؟؟ ياترى كم لدينا من اجابات مؤلمة على هذين التساؤلين؟؟

أيمن الدالاتي السعودية


لا يمكن ان يكون هناك تكنولوجيا و تطور فى بلدان بها حجر للافكار وتخلف وقمع للحريات وللابداع وفقر. فالمبدعون العرب يهاجرون للخارج ولنا فى احمد زويل مثل، فلم يبدع الا عندما توفرت له الامكانيات فى الخارج. أما نحن العرب فقد اصبحنا كسالى ننتظر التكنولوجيا من الخارج. و يجب الا نلوم الدول الغنيه فعيوبنا اكثر من ان تحصى.

صلاح-الكويت


لتسلط هو السبب فى هجرة أفضل العقول العربيه فى مختلف المجالات العلميه للغرب مما أوجد تلك الفجوه المصطنعة
صبري طرابية - مصر

هى فجوه مصطنعه اصطنعتها الحكومات العربيه العميله وقوى التسلط التى قامت باجهاض المشروع التنموى الوطنى فى مجال المعلوماتيه بالقضاء على شركات وطنيه كان لديها القدره على منافسة أكبر الشركات العالميه فى مجال الحاسبات. كما أن التسلط هو السبب فى هجرة أفضل العقول العربيه فى مختلف المجالات العلميه للغرب مما أوجد تلك الفجوه المصطنعه.

صبرى طرابيه-فاقوس، شرقيه مصر


ليس في العشرين سنة القادمة لأن هذا يحتاج لبنية تحتية وخبرات مدربة. ولن يتحقق هذا الا اذا بدانا اليوم واشك ان نبدا اي شئ في الوقت المناسب لاننا شعوب هزلية لا تاخذ شيئا على محمل الجد.

د. نبيل- القاهرة


أعتقد أن التنميه التكنولوجية ستظل حكراً على الدول المتقدمه ولن تصل الى الدول الفقيرة الا بعد سنوات طويله ، لان الدول المتقدمه تتعمد نقل التكنولوجيا ببطء الى الدول الفقيرة .

عبدالله موسى الكناني- مدينة الباحة ، السعودية.


نعم يمكن النهوض بالتطور العلمى من خلال التعاون الدولى و المشاركة الحرة النزيهة بين المؤسسات. و يمكن تحقيق ذلك عن طريق انشاء شبكة اتصال بين المؤسسات المعنية.

احمد- جازان


لا يمكننا ان نرمي بالمسؤولية علي الغرب لنتهرب من التزاماتنا
كمال عمان - الجزائر

الفجوة بيننا وبين الغرب كبيرة و لا يمكننا ان نرمي بالمسؤولية علي الغرب لنتهرب من التزاماتناو مسؤولياتنا كامة عربية واود ان اطرح عليكم بعض ما جاء به التقرير الذي اصدره هذا العام برنامج الامم المتحدة والصندوق العربي للانماء الاقتصادي والذي يقول ان نسبة مستعملي الانترنت في العالم العربي تصل الى 1.6 بالمئة من عدد السكان بينما تصل في الولايات المتحدة الى 79بالمئة ولكل 1000 نسمة في الوطن العربي 18 جهاز كمبيوتر بينما تصل النسبة في البلدان المصنعة لنفس العدد78 جهازا و تصدر كل يوم 53 صحيفة لكل 1000 نسمة في الوطن العربي مقابل 285 صحيفة في البلدان المصنعة .ويقدرالناتج المحلي الخام للدول العربية مجتمعة ب 550 مليار دولار وهو يقل عن دخل بلد واحد مثل اسبانيا الذي يعد ب 600 مليار دولار .وصادرات الدول العربية مجتمعة من المحيط الى الخليج خارج اطار المحروقات وعددسكانها284 مليون نسمة اقل من صادرات بلد مثل فنلندا وعدد سكانه 5 ملايين نسمة .ويترجم الوطن العربي كل سنةاقل مما يترجمه بلد مثل اليونان بخمس مرات وعددسكانه 11 مليون نسمة. هذا هو وضع الامة العربيةفي سنة 2003 مختزل في الارق! ام المرعبة الذي يدل على وضعنا الذي نجهله او نتجاهله.

كمال عمان الجزائر


قبل التفكير بالتقدم التكنلوجي يجب ان نفكر بالتقدم في علم الاجتماع والروابط الانسانية وحقوق الانسان التي نفتقر اليها في عالمنا النامي في مجال اضطهاد الانسان فمتى ما اصبح العقل حراً امكنه الابداع

عبدالرحمن الهاشمي العراق_الموصل


أعتقد أن تقليل الفجوة شئ صعب و ذلك بسبب إحتكار الدول المتقدمة لكافة أنواع التكنولوجيا.

أحمد خيرى القاهرة


أعتقد انننا نعيش في فجوة ذاتية فكل مجتمعاتنا العربية تعاني التأرجح بين طرفي الرحى من شدة التقدم إلى شدة التخلف، فالفجوة توجد بداخل مجتمعاتنا نفسها. على هذا الأساس يجب تقليص الفجوة الموجودة أصلاً في مجتمعاتنا والعمل على رفع مستوى الكفاءة التكنلوجية لكافة مستويات المجتمع وبالتالي تنغلق الفجوة بين مجتمعاتنا وبين المجتمعات الغربية في وقت قصير جداً. أي أن نبدأ بأنفسنا فكما هي المحلية الطريق إلى العالمية فالتنمية الداخلية لمجتمعانتا هي وسيلتنا للحاق بقطار التطور.

محمد أبومندور القاهرة


كيف يمكن ان ندخل التكنولوجيا للدول الفقيرة ونجعلهم يستخدمونها وهم حتى لا يملكون قوت يومهم. هناك هرم للحاجات الانسانية . واولى الحاجات الانسانية هي الاكل والشرب والمسكن والزواج .. فأذا كانت هذه الشعوب ليس لديها ما تقتات به، فكيف لها ان تستخدم التكنولوجيا؟؟

امنية ابراهيم الخياط جمهورية مصر العربية


أولائك يجتمعون للاستعانة بالتكنولوجيا لا لتطوير حياة الفقراء بل لزيادة إخضاعهم و استنفادهم. فهم لا يؤمنون بحرية المعرفة وهم يؤطرونها في مجموعات ضيقة كما لا ينشرون ما عندهم إلا بعد استنفاد صلاحيته العلمية و ظهور ما هو جديد. إن الدافع المادي للأغنياء ظاهر يبيعون المنتج و يتكتمون طريقة تطويره. يبذلون التكنولوجيا بلا حساب لبعض المجتمعات مثلا إسرائيل و الهند و يحجبونها بلا سبب عن البعض الأخر كالعرب و المسلمين. إن الدافع السياسي و العقائدي واضح. إن السماح و المساعدة على تطوير بعض التطبيقات لبعض الأنظمة السياسية كأنظمة قواعد البيانات مما يسهل القبضة الأمنية كحفظ الحدود و الاقتصادية كفرض القيود الضريبية و معرفة ما يمتلك الفرد و نشاطه التجاري و القدرة العجيبة على أتمتة إصدار الفواتير في حين يتم منع و ملاحقة بعض التقنيات لدواعي أمنية قومية و اقتصادية.

عادل الخطيب عمان - الأردن


اعتقد اننا يجب ان نفرق بين استخدام التكنولوحيا وتطبيقاتها وبين تصنيع التقنية ان جاز التعبير. الأول بامكاننا ملاحقته ومفيد لتنمية الفرد والمجتمع و التعرف على الأخرين. أما الثانى فلا أعتقد اننا نستطيع ملاحقته في الوقت الحالى حيث انه يحتاج الى موارد مالية كبيرة ومؤسسات ومعاهد متخصصة. وهذا غير متوافر لدبنا بالمستوى المطلوب. وإن كان التطور الذي تحققه الأمارات يعطينا بعض الأمل.

ابراهيم - القاهرة


لن تضيق الفجوة بين الدول الفقيرة والغنية لأن الدول الفقيرة تعانى من مشاكل تمنعها من مواصلةالتقدم التكنولوجى والدول الغنية تواصل التقدم بسرعة مذهلة.

خالد -القاهرة


حتى لا نكون من المتشائمين والذين يؤثرون لغة الاحباط فى مجتمعاتنا فاننى اقول انه يمكن تضيق الفجوة اذا خلصت النوايا من كافة المسؤولين فى الدول الغنية عامة والفقيرة خاصة وان تتاح الفرصة كاملة للعلماء المتخصصين فى الدول الفقيرة لاثبات جدارتهم فى هذا المضمار. وما يثلج الصدر وجود علماء يشار لهم بالبنان من دولنا الفقيرة على المستوى الدولى. ولاشك أن حرص قادة الدول العربية ودول العالم الثالث على حضور قمة جنيف يؤكد بزوغ حرص الدول الفقيرة على التواجد والاخذ بمتطلبات التكنولوجيا. وبصراحة اقول ان لم تصدق النوايا وما لم يتوقف احتكار التكنولوجيا فاننا سنظل دائما تابعين. ولكسر الاحتكار اقول يجب ان نتيح لعلمائنا الامكانيات ونتعاون كدول عالم ثالث فى مواجهة الدول المتقدمة

ابراهيم فليفل -القاهرة


كنت دائما اقول بان على الدول النامية انشاء معاهد و مدارس متخصصة في تدريس التطبيقات التقنية. ان مجرد نقل التكنولوجيا الى الدول النامية يساعدها على ان تكون نائمة فقط و لا يساعدها على النمو.

عمر الشيشاني الزرقاء-السخنه/ الاردن


يمكن سد هذه الفجوة عن طريق مساعدة الدول الغنية للدول النامية ولو بصورة جزئية حتى تستطيع الاخيرة مواكبة الركب الحضاري, وإن احتكرت الدول الغنية (اوروبا والولايات المتحدة وكندا) هذه التكنولوجيا فلا يمكن سد هذه الفجوة العملاقة. وإنني اظن إن هذه الدول ستحاول ان تعطي النذر القليل جداً من بحر تطورها(إن ارادت ان تعطي) لكي تبقى هي المسيطرة على مقدرات العالم النامي ولا تستطيع اي دولة او اي تكتل ان يواكبها اويسابقها.

فائز الجبوري- سويسرا


الدول المتقدمة لا تملك الموارد ولا الثروات. والحاجةأم الاختراع , فنحن نستطيع الاختراع متى احتجنا لشئ ولكننا نلجأ للغرب دوما. وهذا احد اسباب هذه الفجوة. عدم تقدير ثرواتنا او قلة الحرية او التعصب الديني أو الطائفي كل هذه الاسباب تعوق حركة العقل. فالى الان لايزال البعض يحرم الانترنت. فاذا كان تفكرينا هكذا كيف لنا ان ننجز او نخترع ؟

عبود حسين- روما


لا ادرى ان كان يمكن للمؤتمر ان يخرج بنتائج ملموسه ام لا. ولكن يمكن تجاوز تلك الفجوه ان ارادت الدول الغنيه ذلك. والسؤال هنا ما هى الوسائل والطرق التى يمكن للدول الغنيه ان تزود بها الدول الفقيره لتتجاوز بها تلك الفجوه؟ وهل هى على استعداد ان تفعل ذلك؟ من المعروف ان معظم الدول الفقيره تمتلك ثروه هائله من المصادر الطبيعيه وهي ثروات غير مستغله تماما، وتعجز تلك الدول على التعامل معها لاسباب عده، اما بسبب نقص التمويلات اللازمة او ندره البنيه التحتيه او نقص كبير فى التقنيه المعلوماتيه وعدم كفاءه الايدى العامله. هل الدول الغنيه مستعده لمساعده الدول الفقيره لبناء الطرق وتحسين سبل المواصلات والاتصالات وتدريب الايدى العامله وتحسين الانتاج وادخال التقنيه المعلوماتيه فى وسائل الانتاج؟ ان فعلت الدول الغنيه ذلك وبنيه مخلصه حقيقيه فانه يمكن للدول الفقيره ان تتجاوز تلك الفجوه ولكن الامر يحتاج الى الكثير من الجهد و المال والعمل المخلص الدؤوب .

جعفر الجزار الدمام السعوديه


لا اعرف لماذا تعيبون على الغرب فى انهم لا يريدون اعطائنا ما يملكون من التكنولوجيا . من اعطاها لهم؟ لقد صنعوها بعقولهم . فلنفعل مثلهم .

سامر - مصر


كيف يمكن سدالفجوةالتكنولوجية بين المجتمعات الغنية والفقيرة أوالناميةإذا كانت كثير من العقول العلمية تتعرض للأغراء للهجرة . باختصارالغرب الرأسمالي الأحتكاري يريدأن يكون هناك مصدر واحد ومستهلكين عدة.

عبدالله العتيبي- الرياض


نحن نعانى من فجوة تعليمية وليست فجوة معلوماتية. اننا فى الوطن العربى نعانى من تزايد متنامى من الامية وكذلك الحال في الامم الافريقية. لحل هذه العقدة وعلاجها علينا بالقضاء على الامية.

كمال صالح (سودانى) -ليبيا


اعتقد ان ما يسمى بالعالم الثالث او المتخلف هو فى الحقيقه صاحب كل الحضارات القديمه. وحتى الحضارات الحديثه تعتمد على العقول المهاجره اليها من تلك البلاد. فالامر اذن ان الدول المتقدمه تمنع علمها عن الدول الاخرى عمدا.

ايمان-الكويت


أعتقد أن سبب المشكلة يرجع لعرقلة الحكومات الإسلامية لثروة المعلومات. لا تزال العديد من الحكومات الإسلامية تراقب الإنترنت وأطباق الإستقبال الفضائية. إن لم نطلق البشر ليختاروا مصيرهم بكامل حريتهم ، فلن تجدي محاولات الدول هذه لتفادي الفجوة المعلوماتية.

ايهاب ونيس- واشنطن


لا أعتقد انه يمكن تجاوز الفجوة لأن الدول المتقدمة تكنولوجيا لا ترغب في أن تتطور الدول النامية لتبقى دول مستهلكة لما تنتج الدول المتقدمة ولا أعتقد أن يخرج المؤتمر بأي شيء جديد.

نوار ديب - سوريا


علينا فقط تغيير عقولنا قليلا
محمد البغدادي - بغداد

مشكلة العرب هي أننا نريد أن تقدم الأشياء لنا على طبق من ذهب وهذا لا يحصل في الغرب، فعندما يريدون شيئاً يذهبوا ويأخذوه سواء من العلوم والثقافة أيام ازدهارنا في الماضي إلى الثروات الطبيعية للشعوب الأخرى وهذا ليس عيباً في الحقيقة "أطلبوا العلم ولو كان في الصين". علينا أن نفعل هذا الشيء ذاته ونأخذ ونأخذ ونأخذ من التكنولوجيا ما نريد. ليس باستطاعة أحد أن يمنعك من شراء أي كتاب في العالم أو شراء أي كمبيوتر مع كل برامجه وكتبه التعليمية وها هنا نحن نتحاور عبر الانترنت وهناك الملايين من المواقع المليئة بالتكنولوجيا حول العالم علينا التعلم منها وليس انتظار من يقدمها لنا من الحكومات الغبية فهم بالكاد يستطيعون كتابة أسمائهم ولن نتأمل منهم خيراً. مرة ثانية يجب أن نأخذها نحن بأيدينا فهي موجودة والله وببلاش تقريبا. علينا فقط تغيير عقولنا قليلاً.

محمد البغدادي - بغداد العراق


يمكن تجاوز الفجوة بين العالم المتحضر وبين العالم المتخلف وذالك في تبدل الانظمة الدكتاتورية إلى انظمه ديمقراطية. لم نشاهد انظمة دكتاتورية تحتقر شعوبها في العالم المتحضر إنما نجد الظلم والاستبداد في الدول الفقيرة.

ابومحمد الشمري -دنمارك كوبنهاكن


اعتقد من الصعب السيطرة علي تلك الفجوة بسبب الغرب الغني الذي لا يهمه غير مصلحته ولا يأخذ بيد الفقراء من البلدان، إلى جانب التخلف وعدم الاستيعاب للموقف من جانب المتخلفين تكنولوجيا.

فادي ظريف - مصر


أولا : على الدول الغنية المتقدمة أن تسهل عملية نقل التكنولوجيا بالتخفيف من الشروط المفروضة عليها لا بل حث الدول الفقيرة على ذلك . وعلى الدول الفقيرة أن تزيد من قدرتها على توظيفها بتطوير مؤسسات قادرة على تأهيل الكفاءات المدربة. ثانيا : ضرورة التنسيق لذلك على المستوى الدولي مع تنحية دور الشركات متعددة الجنسية في ذلك، لأن سعيها لتحقيق الأربح القصوى سيزيد الأمور صعوبة .

ياسر - جرش الأردن


نعم هناك فجوة كبيرة وكبيرة جدا بين الشرق والغرب في التكنولوجية والإعلام المعلوماتي لكن عصر المعلوماتية يمتاز بسرعة التعلم والإتقان وهو مثل الإخطبوط ينتشر بسرعة، وبالتالي نستطيع اللحاق بهذا الأمر لو وفرتا لانفسنا الإرادة الفاعلة، ولا نترك الفرصة للغرب لغزونا في هذا المجال الحيوي.

أيمن الدالاتي - الكويت


الآراء المنشورة تعبر عن مواقف اصحابها ولا علاقة لبي بي سي بمحتواها.


-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة