Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الأربعاء 26 أبريل 2006 17:21 GMT
غضب ضد السماح للايرانيات بحضور مباريات الكرة
مواقع بي بي سي متصلة بالموضوع

مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


يؤمل ان تتحسن تصرفات الجمهور بحضور النساء والاسر

يعبر اليمين الديني في ايران عن معارضة متزايدة لقرار يخول للنساء مشاهدة مباريات كرة القدم، وذلك للمرة الاولى منذ ثورة 1979.

وقد احتج اربعة من المراجع الدينية وعدة نواب برلمانيين على القرار، قائلين ان "تفرج امرأة على اجساد الغرباء يخرق تعاليم الاسلام."

وكان الرئيس محمود احمدي نجاد قد اعلن القرار الاثنين، كما قال ان اجزاء من منصات المتفرجين ستخصص للنساء والأسر.

وقد رحبت منظمات الدفاع عن حقوق الانسان التي طالما احتجت على المنع بالقرار الجديد. كما لقي الترحيب في كل البلاد التي تتمتع فيها كرة القدم بشعبية كبيرة.

وقال رجال الدين انه من غير اللائق ان تنظر النساء الى اجسام الرجال والعكس بالعكس، حتى ولو لم تكن هناك نية وراء ذلك.

كلام مشين
الرئيس محمود احمدي نجاد من عشاق الكرة هو الآخر

وقال احد النواب انه ان كان هذا القرار من صنع الاصلاحيين لحصلت تفجيرات انتحارية في شوارع طهران.

وقالت صحيفة ذات توجه ديني ان "الاجواء التي تعم ملاعب الكرة تبعث على البكاء"، في اشارة الى الكلام المشين والتصرفات التي يقوم بها بعض المتفرجين.

وتضيف الصحيفة: "هذه التصرفات من قبل الذكور من المشجعين هي اهم سبب يجعلنا نعارض حضور النساء خلال المباريات."

يذكر انه يسمح للنساء في ايران بحضور مباريات كرة السلة والكرة الطائرة وغيرها من الرياضات.

وقال احمدي نجاد لدى اعلانه القرار في خطاب تلفزيوني انه طالب رئيس لجنة التربية البدنية بتوفير الظروف الملائمة لحظور النساء اثناء كبرى مباريات كرة القدم.

وأضاف انه يجب تخصيص احسن المنصات للنساء والاسر في الملاعب التي تحتضن اهم المباريات الوطنية والدولية.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة