Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الجمعة 16 مايو 2008 00:33 GMT
الولايات المتحدة تدرج الدببة القطبية تحت "الأصناف المهددة"




شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

أدرجت الولايات المتحدة الدببة القطبية ضمن فئة "الأصناف المهددة"، بسبب ذوبان جليد المحيط المتجمد الشمالي بفعل التغير المناخي.

ويتنبأ علماء أمريكيون باختفاء ثلثي الدببة القطبية البالغ عددها 25 ألفا بحلول عام 2050.

ولكن الحكومة قالت ان هذه الخطوة لن تؤدي الى تغيير في سياستها المتعلقة بالتغير المناخي.

وقد عبر خبراء البيئة عن خيبة أملهم من قرار الحكومة عدم تغيير سياستها البيئية من أجل حماية البيئة .

وقال وزير الداخلية الأمريكي ديرك كيمبثورن إن الحكومة اتخذت القرار بناء على نصائح علماء، وأضاف:"بينما أنا ملزم قانونيا باعلان الدببة القطبية صنفا مهددا، إلا أن هذا لن يوقف ذوبان المحيط الشمالي ولن يوقف التغير المناخي".

وقال ان هذا يمكن الوصول اليه من خلال اتخاذ الدول ذات الاقتصاد المتطور خطوات في هذا الاتجاه.

وأضاف انه سيجري اتخاذ خطوات مهمة لمراقبة الدببة القطبية في ألاسكا ولتأمين تعاون أكبر مع الدول الأخرى.

انتصار محدود

وقد أصدر قاضي اتحادي أمرا للحكومة باتخاذ قرار حول الموضوع حتى 15 مايو/أيار.

ووصف نشطاء البيئة قرار الولايات المتحدة بأنه "انتصار محدود".

وقال أندرو ويتزر من مجلس الدفاع عن المصادر الطبيعية في بيان:"ان حماية الدب القطبي من خلال قانون الأصناف المهددة هو خطوة كبيرة الى الأمام، ولكن إدارة بوش اقترحت استغلال ثغرات في القانون للاستمرار في السياسة التي تؤدي الى التغير المناخي وتهدد بقاء الدببة".

وقال جون كوستياك من الإتحاد الوطني للحياة البرية:"إنكار الصلة بين مسببات الاحتباس الحراري وذوبان الجليد الذي يؤدي الى تهديد الدببة يعني الوقوف متفرجين على عملية انقراض هذا الصنف".

يذكر أن إدارة بوش باعت حقوق التنقيب عن النفط والغاز على ساحل ألاسكا وهذا يتضمن منطقة تعيش فيها الدببة.

ولم تعلن كندا التي يعيش فيها 15 ألف دب قطبي تعرض هذا الصنف للتهديد.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com