Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الأربعاء 28 ديسمبر 2005 12:37 GMT
"فيتامين دي" يخفض مخاطر الاصابة بالسرطان
مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


اسماك
الاسماك الغنية بالزيت تعتبر مصدر مهم لــ "فيتامين دي"

يقول علماء ان استخدام جرعات كبيرة من "فيتامين دي" يمكن ان تخفض الى النصف مخاطر التعرض للاصابة بالسرطان.

وقام باحثون بمراجعة 63 دراسة قديمة وخلصوا الى ان "فيتامين دي" يمكن ان يخفض مخاطر تطور سرطان الثدي والمبايض والقولون وانواع اخرى من السرطان.

وقد اجريت هذه الدراسات ونشرت ما بين اعوام 1966 و2004 ، وهي تشمل 30 دراسة بحثية حول سرطان القولون و13 حول سرطان الثدي، و26 حول سرطان البروستاتا و7 حول سرطان المبايض.

وقال الباحثون على الاثر ان التحليلات تشير الى انه في انواع معينة من السرطان فانه لا يمكن تجاهل دور "فيتامين دي".

اسهل الطرق وافضلها في الحصول على الكمية المناسبة من "فيتامين دي" هي الاطعمة واشعة الشمس
بروفيسور سيدريك جارلاند

الا ان الباحثين يقولون ان هناك حاجة لاجراء المزيد من الابحاث للتوصل الى رأي قاطع.

وقد تم نشر الدراسة في مجلة الجمعية الامريكية للصحة العامة.

ترحيب حذر

ورحبت الجمعيات الخيرية بحذر بالدراسة التي اجرتها جامعة كاليفورينا، الا انها نبهت الى ان الافراط في استخدام "فيتامين دي" يمكن ان يلحق اضرارا بالكلى والكبد.

وينتج الشكل الطبيعي من "فيتامين دي" من الجلد عقب التعرض لاشعة الشمس ويطلق عليه "دي -3"، ويمكن الحصول على الفيتامين ايضا من بعض الاطعمة مثل الاسماك الغنية بالزيت واللحوم.

ورصدت الدراسة التي اجريت في جامعة كاليفورينا بسان دييغو العلاقة بين تناول"فيتامين دي" وانخفاض معدلات الاصابة بالسرطان.

وفي هذا السياق اشارت الدراسة الى تزايد معدلات الاصابة بالسرطان بين الافارقة والكاريبيين مقابل انخفاضها لدى البيض ، ربما بسبب ان البشرة السوداء لا تنتج كمية كافية من"فيتامين دي".

ويقول العلماء ان تناول 25 ميلجرام من "فيتامين دي" يوميا يمكن ان يقلل خطر الاصابة بسرطان القولون بنسبة 50 بالمئة وخطرة الاصابة بسرطان الثدى والمبايض بنسبة 30 بالمئة.

الا ان العلماء اقروا بأن تناول كميات اكبر من "فيتامين دي" هو امر يجب التعامل معه بحذر.

يقول العلماء ان تناول خمسين ميلجرام من "فيتامين دي"قد يؤدي الى ان الجسم قد يمتص كمية كبيرة من الكالسيون وهو امر قد يتسبب في الاضرار بالكبد والكلى.

ويرى البروفيسور سيدريك جارلاند الذي ترأس فريق البحث انه تبين ان هناك حاجة لايلاء "فيتامين دي" عناية اكبر.

ويعتبر جارلاند انه في حال عدم وجود اشعة شمس كافية، فانه يمكن الحصول على على الفيتامين من مصادر اخرى، غير انه اشار ايضا الى ان التعرض للشمس له محاذير اخرى.

ويضيف على ذوي البشرة الداكنة التعرض بشكل اكبر لاشعة الشمس من اجل الحصول على كمية كافية من "فيتامين دي.

لا ادلة

بيد ان البروفيسور كولين كووبر من معهد ابحاث السرطان فيقول ان هناك حاجة لاجراء المزيد من الابحاث للحصول على ادلة مؤكدة بشأن فوائد "فيتامين دي".

ويقول كووبر ان الدراسة اخفقت في تقديم أي آلية بشان الكمية المطلوبة من فيتامين دي التي تقي من السرطان.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة