Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الثلاثاء 23 نوفمبر 2004 18:38 GMT
ارتفاع عدد المصابات بالايدز
اقرأ أيضا


مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


اسرة افريقية
النساء أكثر عرضة للاصابة بالعدوى

أظهرت احصاءات منظمة الصحة العالمية أن عدد المصابين بمرض الايدز في العالم بلغ 37.2 مليون نسمة نصفهم من النساء.

وأظهرت احصاءات منظمة الأمم المتحدة لمكافحة الايدز أن أكبر زيادة حدثت في أعداد المصابات بمرض الايدز في العالم كانت في مناطق شرق ووسط آسيا وأوروبا الشرقية حيث فاقت أعداد النساء المصابات بالايدز أعداد الرجال المصابين.

وبالاضافة إلى قابلية النساء البيولوجية للاصابة بالمرض أكثر من الرجال، تجبر النساء على ممارسة الرذيلة إما بالقوة أو لأسباب اقتصادية

كما رصدت المنظمة ارتفاع عدد الحاملين لمرض الايدز في العالم إلى أعلى مستوى له على الاطلاق.

ويقدر عدد حاملي المرض بأكثر من 39.4 مليون شخص حول العالم بزيادة عن ال36.6 مليون نسمة الذين كانوا يحملون المرض في عام 2002 حيث ساهم ارتفاع نسبة ممارسة الجنس غير الآمن وادمان المخدرات في هذه الزيادة.

وخلال العامين الماضيين أيضا ارتفعت نسبة النساء اللاتي يحملن الفيروس في كل أقاليم العالم.

ارتفاع عالمي

وتكون النساء حاليا أكثر من نصف الناضجين المصابين بالمرض في سن بين 15 و 49 في العالم كله والذين يبلغ عددهم 37.2 مليون نسمة، في مناطق جنوب الصحراء الغربية يبلغ عدد النساء الماصابات بالإيدز أكثر من 60 بالمئة.

بينما ارتفع خلال العامين الماضيين فقط عدد النساء المصابات في شرق آسيا إلى 56 بالمئة من المصابين بالمرض، أما في أوروبا الشرقية ووسط آسيا فقد ارتفع الرقم إلى 48 بالمئة.

ويقول صندوق الأمم المتحدة لمكافحة الايدز إن هناك عدد من الأسباب وراء هذا الارتفاع الكبير.

فالنساء أكثر عرضة بيولوجيا من الرجال للاصابة بعدوى الايدز حيث أن انتقال العدوى من الرجل للمرأة أسهل من حدوث العكس، كما أن ملايين الفتيات في كل أنحاء العالم لا يتاح لهن الحصول على النصائح الطبية اللازمة لحماية أنفسهن من الاصابة بالمرض.

كما تنتشر في القارة الآسيوية وفي جزر الكاريبي وفي جنوب الصحراء عادة ممارسة الرذيلة للحصول على السلع والخدمات الأساسية.

ويقول نك باتريدج، رئيس مجلس إدارة صندوق تيرانس هيجينز: "ينبغي أن تستمر الأبحاث للوصول إلى وسائل جديدة لمنع انتقال المرض مما سيساهم بالاضافة إلى التعليم وحملات التوعية في إيقاف الاصابة بالايدزفي العالم النامي.

وقالت إدارة التنمية الدوليه إنها تعمل على عكس حركة انتشار الوباء في العالم النامي خاصة الفتيات حيث أنها ستنفق أكثر من 1.5 مليون جنيه استرليني على منع وعلاج والعناية بمرضى الايدز واجراء الأبحاث على مدى الثلاثة القادمة.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة