Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 21 يونيو 2004 00:53 GMT
العثور على جينات "الوفاء" لدى فئران الحقل
مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية



العثور على جين الإخلاص، أسعد الأسرة.

قالت دراسة نشرت في مجلة ناتشر العلمية إن العلماء نجحوا في جعل فأر الحقل مخلصا لزوجته مثل فأر البراري عن طريق التدخل الكيميائي في أحد الهرمونات التي توجد داخل دماغ الحيوان.

ويعتقد الباحثون إن هذا يمكن أن يقود إلى فهم أكبر للسلوك الاجتماعي لدى الانسان.

ويمكن أن تلعب الهرمونات دورا في بعض الاضرابات مثل الانعزالية والإنطواء حيث يفقتد من يعاني منها لأبسط مهارات السلوك الاجتماعي.

وتبلغ نسبة الثدييات التي تكتفي بزوج واحد فقط 5%. ومن بين هذه القلة فئران البراري.

حيث يكتفي الذكر بأنثى واحدة ويبقى معها لرعاية الصغار. أما ذكر فأر الحقل فيختلط بعدة إناث ولا يهتم بأمر صغاره.

وأكدت دراسات سابقة إن أحد الهرمونات ويطلق عليه فاسوبريسين، يشجع على تعدد الزوجات لدى فأر الحقل.

كما لاحظ العلماء إن فأر الحقل لديه مستقبلات أقل لهذا الهرمون في المخ.

وزرع العلماء المزيد من مستقبلات هذا الهرمون لدى فأر الحقل. وكانت النتيجة مذهلة، حيث تغير سلوك الفئران.

حيث أصبح اهتمام الذكر محصورا على أنثى واحدة حتى لو حاولت إناث أخرى اغواء الذكر.

ولكن كيف يكون لهرمون مثل هذا الأثر القوي؟

يعتقد العلماء إنه عندما تمارس فئران الحقول الجنس، فإنها تنتج هذا الهرمون. وعندما تلتقطه المستقبلات فإنها تؤدي لشعور الفئران بالسعادة، وترتبط لديهم مشاعر السعادة بهذه الأنثى مما يدفع الذكر إلى الارتباط بها.

وقال لاري يونج، أحد مؤلفي الدراسة من جامعة ايموري الامريكية: "نعتقد إن هذا الهرمون يجعل الذكر يهتم برفيقته".

وخلص العلماء إلى ان ذكور فئران الحقول متعددو العلاقات الجنسية لأنهم يفتقدون إلى مستقبلات فيروس الفاسوبريسين.

للإكتشاف الجديد تطبيقاته عند الإنسان.

ويقول بروفسور يونج: "يتم انتاج هذا الهرمون لدى ممارسة الجنس، وربما يكون الجنس مسؤولا عن استمرار العلاقة بين البشر".

وربما يكون على الزوجات الغيورات أن يعطين أزواجهن جرعة كبيرة من مستقبلات الهرمون، لكن العلماء يركزون على ما يمكن أن يقود هذا الكشف إليه.

حيث يبحث العلماء أثر الهرمونات على السلوك الاجتماعي.

ويقول بروفسور يونج إنهم يحاولون معرفة الأسباب وراء الانطواء.

ويضيف: "ربما يكون للفاسوبرسين دور في هذا. حيث كشفت دراستين حتى الآن عن وجود علاقة ما بين الهرمون والانطواء".

ويتفق بروفسور جوزيف بيفن خبير الأمراض العقلية في جامعة نورث كارولينا في إنه ربما يكشف فأر الحقل عن شيء مثير يتعلق بالإنطواء.

ويقول: "هذا مجرد مثال. وبالرغم من عدم وجود علاقة قوية بين الانطواء وهرمون الفاسوبريسين، إلا أن دراسات مثل هذه ربما تثير الاهتمام".




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة