Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 23 فبراير 2004 01:19 GMT
هرمون يقي من هشاشة العظام
مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


عظم مكسور
مرض الهشاشة يضعف العظام

اكتشف فريق من العلماء هرمونا قادرا على حماية العظام من الضعف والهشاشة.

ويأمل العلماء في أن يؤدي كشفهم الجديد إلى التوصل إلى طرق جديدة لعلاج هشاشة العظام.

ويفرز الهرمون الذي يحمل اسم "أميلين" نفس الخلايا التي توجد في البنكرياس وتفرز الإنسولين والتي إذا أصيبت بأي خلل يصاب صاحبها فورا بداء السكري.

ونشرت نتائج البحث الجديد الذي أعده فريق من الباحثين من كلية طب بايلور بدورية "سيل بيولوجي" (علم أحياء الخلايا).

ويذكر أن هشاشة العظام مرجعها وجود نقص في كثافة المعادن بالعظام الأمر الذي يجعلها أضعف وأكثر عرضة للكسر.

وتعد النساء اللاتي وصلن لسن اليأس هن الأكثر عرضة للإصابة بالمرض، كما يصيب المرض أيضا بعض مرضى السكري.

وتوصل الباحثون إلى أن الفئران التي تقل لديها نسبة إفراز هرمون "أميلين" تصبح عظامها أقل تماسكا من الفئران الذين يفرز جسمها الهرمون بصورة طبيعية.

ويعمل الهرمون على تقليل عدد الخلايا المخصصة لتكسير العظام القديمة ليحل محلها عظام جديدة خاصة وأن العظام لا تبقى قوية إلا إذا حدثت عملية الإحلال والتجديد هذه من آن لآخر. ويحدث في عملية الإحلال والتجديد هذه أن العظام القديمة تتكسر ليحل مكانها خلايا عظمية جديدة.

لكن التوازن الذي يحكم عملية تكسر العظام القديمة ونمو عظام جديدة مكانها قد يختل إذا لم يتم التحكم بدقة في عدد الخلايا المخصصة لتكسير العظام القديمة والمعروفة باسم "أوستيوكلاستس".

هجوم الجهاز المناعي

ويصاب الشخص بالنوع الأول من داء السكري أو هشاشة العظام عندما يهاجم النظام المناعي الخلايا البنكرياسية التي تفرز الإنسولين وهرمون أميلين.

وأفاد جيرارد كراسنتي، رئيس فريق البحث إنه في حالة توصل العلماء إلى بديل لهرمون أميلين فإنهم قد يوفرون طريقة لمنع الإصابة بهشاشة العظام التي تصيب مرضى السكر والعديد من صور هشاشة العظام الأخرى.

وأوضح المتحدث باسم الجمعية الوطنية البريطانية لمرض هشاشة العظام أن العديد من الطرق العلاجية ابتكارها للقضاء على المرض. وأشار إلى أن الجمعية تعقد الأمل على الكشف الجديد.

لكنه أضاف: "مازال أمام نتائج هذه الأبحاث طريق طويل للوصول إلى علاج مناسب يقضي على مرض هشاشة العظام لدى الإنسان."

ووصفت إلينور كيندي، مديرة الأبحاث بمركز مرض السكري البريطاني، نتائج البحث الأخير بأنها "مثيرة للاهتمام".

وقالت كيندي: "لقد جرت التجارب على الفئران، لذا فإنه يتعين الحصول على دليل قاطع بأن المصابين بالنوع الأول من داء السكري يعانون من تراجع في صلابة عظامهم بسبب نقص في هرمون أميلين."




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة