Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الأربعاء 18 مارس 2009 12:58 GMT
جهود مصرية لـ "تخفيف" موقف واشنطن من حماس



تغطية مفصلة:


مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


عمر سليمان
ربما يلتقي سليمان بوزيرة الخارجية هيلاري كلينتون

يزور رئيس المخابرات المصرية عمر سليمان واشنطن للتوصل إلى موقف أمريكي أكثر مرونة تجاه حركة حماس في محاولة لإنجاح محادثات الفصائل الفلسطينية حسب مسؤولين مصريين وفلسطينيين.

وأضاف المسؤولون في تصريحات لوكالة اسوشييتد برس أن مصر أشارت إلى إمكانية قبول الولايات المتحدة لتعهد من حماس "باحترام" الاتفاقيات الفلسطينية الحالية مع إسرائيل بدلاً من "الالتزام" بها.

وكانت المحادثات بين الفصائل الفلسطينية التي لعب سليمان دور الوسيط الرئيسي فيها قد تعثرت على خلفية موقف الولايات المتحدة والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي بعدم التعامل مع حماس ما لم تعترف بإسرائيل، حيث أكدت واشنطن إنها لن تتعامل مع حكومة تضم حماس ما لم تحقق هذا الشرط.

وقال مسؤول أمريكي لم يكشف عن هويته في تصريحات لوكالة الأنباء الفرنسية إن سليمان التقى الثلاثاء بالمبعوث الأمريكي إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل وربما يلتقي الأربعاء بوزيرة الخارجية هيلاري كلينتون.

يذكر أن قوى دولية تريد أن تقبل حركة حماس بالاتفاقيات الفلسطينية الموقعة مع إسرائيل كاتفاقية أوسلو التي اعترفت فيها منظمة التحرير الفلسطينية بحقها في الوجود ونبذت العنف.

لكن ذلك يتنافى مع ميثاق حماس الداعي إلى تدمير إسرائيل، على الرغم من أن الحركة عرضت هدنة طويلة الأمد إذا انسحبت إسرائيل إلى حدود 5 يونيو/ حزيران 1967.

ومن ناحية اخرى، فتحت مصر مجددا معبر رفح مع غزة لمدة يومين للسماح بعبور الطلبة والمرضى من وإلى القطاع.

وكانت المرة الأخيرة التي فتح فيها المعبر بين 22 و24 فبراير/ شباط الماضي.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com