Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الثلاثاء 30 يونيو 2009 11:04 GMT
انقاذ طفل من ركاب الطائرة اليمنية

في مطار صنعاء
فتحت السلطات اليمنية مركزا للاستعلام عن الحادث في مطار صنعاء

انقذت فرق الاغاثة طفلا في الخامسة من العمر، وهو الناجي الوحيد لحد الآن بين 150 من ركاب الطائرة اليمنية التي تحطمت في المحيط الهندي قرب جزر القمر، كما عثرت على ثلاثة جثث لقتلى الحادث.

وقالت مسؤولة الطيران المدني في جزر القمر رشيدة عبد الله انه لم يعرف بعد سبب الحادث، وانه لم يعثر بعد على جهازي تسجيل بيانات الرحلة.

وكانت الطائرة التابعة للخطوط الجوية اليمنية، وهي من طراز ايرباص 310، قد انطلقت من العاصمة اليمنية صنعاء، لكن معظم ركابها كانوا قد بدأوا الرحلة من باريس أو مارسيليا. كما يعتقد ان الطائرة توقفت في جيبوتي.

ولم يتضح بعد سبب الحادث، لكن وزير النقل الفرنسي دومينيك بيسرو قال ان اعطابا اكتشفت فيها خلال عملية فحص تقني في فرنسا عام 2007.

وقال الوزير لقناة فرنسية ان الطائرة المذكورة "فحصتها سلطات النقل الفرنسية واكتشفت فيها عددا من الاعطاب. ومن يومها، لم تعد الطائرة الى فرنسا."

واضاف بيسرو: "لم تكن الشركة على لائحتنا السوداء، لكننا اخضعنا طائراتها لفحوصات اكثر دقة، وكان مسؤولوها ليستجوبوا امام لجنة تابعة للاتحاد الاوروبي."

لكن وزير النقل اليمني أكد ان الطائرة المنكوبة خضعت للفحص التقني تحت اشراف ايرباص في شهر مايو ايار الماضي.

وفي نفس السياق، اعلن مفوض النقل في الاتحاد الاوروبي انتونيو تاجاني ان خبراء نقل اوروبيين سينظرون فيما اذا كان ينبغي اضافة اليمنية الى اللائحة السوداء.

كما قال تاجاني ان الاتحاد سيقترح قريبا انشاء لائحة سوداء عالمية، تمنع طائرات الشركات التي لا تفي بمعايير السلامة من الطيران في اي مكان في العالم، وليس فقط في المجال الجوي الاوروبي.

وكانت الطائرة متجهة الى موروني عاصمة جزيرة القمر على ان تحط فيها في الساعة الثانية والنصف بعد منتصف الليل بالتوقيت المحلي (العاشرة والنصف مساء بتوقيت جرينتش).

وقالت فرانس برس ان من بين الركاب ثلاثة رضع و11 من افراد الطاقم، وان 66 منهم من ذوي الجنسية الفرنسية.

مطار صنعاء
انطلقت الطائرة من مطار صنعاء، لكن معظم ركابها أتوا من باريس ومارسيليا

وتقوم فرق البحث بتمشيط المنطقة بحثا عن المزيد من الناجين بمساعدة الجيش الفرنسي.

وقال مسؤولون لوكالة الانباء الفرنسية انه تم العثور على حطام الطائرة وبقعة زيتية كبيرة على بعد بضع كيلومترات من موروني.

وقال شاهد يسكن قرب مطار صنعاء لبي بي سي ان حوالي 100 شخص كانوا يحاولون دخول المطار للحصول على معلومات بشأن الركاب، لكنهم لم يفلحوا في ذلك.

يذكر ان هذا ثاني حادث جوي هذا الشهر يتعرض له عدد كبير من الفرنسيين. ففي الاول من هذا الشهر، تحطمت طائرة تابعة لشركة اير فرانس قادمة من ريو دي جانيرو الى باريس ما ادى الى مقتل ركابها الـ228.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com