Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الإثنين 27 أبريل 2009 04:41 GMT
المكسيك تعلن وفاة 103 بسبب انفلونزا الخنازير
انفلونزا الخنازير





مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

اعلن وزير الصحة المكسيكي خوسيه انخيل كوردوفا الاحد ان 103 اصابات قاتلة مؤكدة او مرجحة بمرض انفلونزا الخنازير سجلت في المكسيك.

وقال كوردوفا ان عدد المرضى الذين يخضعون للمراقبة ارتفع ايضا الى 1614 شخصا مقابل 1324 في الحصيلة السابقة.

وكان الرئيس المكسيكي فيليبي كالديرون صرح ان 929 مريضا عادوا الى بيوتهم بعد معالجتهم بدواء مضاد للفيروس.

ومن جانبه صرح الدكتور كيجي فوكودا، رئيس منظمة الصحة العالمية بأن العالم مستعد كأفضل ما يكون لمواجهة مخاطر انتشار الفيروس الجديد لأنفلونزا الخنازير.

وأضاف أن الإجراءات التي اتخذت خلال سنوات لمواجهة فيروس أنفلونزا الطيور قد أدت إلى تحسين المخزون المتوفر من مضادات الفيروسات على النطاق العالمي. وقالت منظمة الصحة العالمية أن المرض قد يصبح وبائيا.

وأصبحت كندا الدولة الأحدث التي تؤكد ظهور حالات من الاصابة بالفيروس الجديد في البشر بعد أن أدى الفيروس إلى مقتل العشرات في المكسيك.

وكانت كندا قد أكدت الأحد وجود اصابتين جديدتين غير قاتلتين بفيروس انفلونزا الخنازير في مقاطعة كولومبيا البريطانية في الغرب ما يرفع الى ست عدد الاصابات في كندا.

وقال التلفزيون الكندي انه تم تأكيد الاصابتين الجديدتين من جانب مركز المراقبة والوقاية من الامراض في هذه المقاطعة الواقعة على ساحل المحيط الهادىء.

وكانت السلطات في مقاطعة نوفاسكوتيا الكندية على الساحل الشرقي قد اعلنت في وقت سابق انها رصدت اربع اصابات بفيروس انفلونزا الخنازير لدى طلاب شاركوا في رحلة مدرسية الى المكسيك.

وقال الطبيب روبرت سترانغ مدير السلطات الصحية المحلية ان الأعراض التي ظهرت عليهم "معتدلة".

دعوة إلى التحرك السريع

وفي المكسيك وجه الرئيس فيليبي كالديرون الأحد نداء لالتزام "الهدوء" واحترام الاجراءات الوقائية في مواجهة انتشار انفلونزا الخنازير.

وقال كالديرون مفتتحا جلسة للمجلس الوطني للصحة مخصصة لبحث انتشار الفيروس انه ينبغي "التحرك سريع مع الحفاظ على الهدوء والتعاون مع السلطات واستشارة الطبيب في الوقت المناسب والتزام كل التدابير الوقائية".

واكد وفاة عشرين شخصا مع احتمال ارتفاع هذا العدد الى 81.

وأوضح انه من اصل 1324 مصابا وضعوا قيد المراقبة فان 929 أي 67 في المائة تمكنوا من العودة الى منازلهم.

وتابع كالديرون ان المكسيك تملك ادوية متطورة, وستتزود "خلال 72 ساعة" عددا كافيا من مراكز التشخيص.

وكانت المكسيك قد أصدرت مرسوماً رئاسيا في وقت سابق يقضي بعزل المصابين بالفيروس المذكور، أو الذين تظهر عليهم أعراض الإصابة.

وأشار المرسوم إلى أنه بإمكان السلطات "الدخول إلى أي مكان أو منزل لمراقبة المرض وتفتيش المسافرين والأمتعة والبضائع التي يمكن أن ينتقل الفيروس عبرها".

قرض من البنك الدولي

في الوقت نفسه أعلن رئيس البنك الدولي روبرت زوليك ووزير المالية المكسيكي اغوستين كارستنس الأحد ان البنك قدم قرضا بقيمة 25 مليون دولار للمكسيك للتصدي لفيروس انفلونزا الخنازير.

وقال كارستنس خلال مؤتمر صحفي اثر اجتماع لجنة التنمية في صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ان "سوف نحصل على قرض فوري بقيمة 25 مليون دولار لشراء ادوية وتجهيزات طبية".

واضاف ان هذا القرض يهدف الى "الاهتمام بالحاجات الملحة في البلاد" خصوصا من اجل تحسين عملية التشخيص.

وبالاضافة الى ذلك سيقدم البنك الدولي قرضا طويل الأمد للمكسيك بقيمة 118 مليون دولار لتحسين البنى التحتية الصحية.

ومن ناحيته اوضح زوليك ان احدى مساهمات البنك في هذه الازمة هي "تأمين الاتصال بين المكسيك ودول اخرى تعاني من نفس المشكلة".

حالة الطواريء

زوجان يرتديان قناعين واقيين في المكسيك
زوجان يرتديان قناعين واقيين في المكسيك

وفي الولايات المتحدة أعلنت حالة الطوارىء بسبب انتشار انفلونزا الخنازير بعد تأكيد عشرين اصابة غير قاتلة في انحاء البلاد وتوقع ظهور مزيد من الاصابات في الأيام المقبلة.

ولفت الطبيب ريتشارد بيسر الذي يدير المراكز الأمريكية للمراقبة والوقاية من الأمراض خلال مؤتمر صحفي في البيت الابيض الى اصابة ثمانية اشخاص بالفيروس في نيويورك وسبعة اشخاص في كاليفورنيا، واثنين في تكساس واثنين في كنساس، وشخص واحد في أوهايو.

وقال "نتوقع رصد مزيد من الاصابات بانفلونزا الخنازير".

"رد فعل فاعل"

من جهته، أعلن جون برينان مستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي أن الرئيس باراك أوباما يراقب عن كثب انتشار فيروس انفلونزا الخنازير وقد أمر بـ"رد فاعل وقوي ومنسق".

وأوضحت وزيرة الأمن الداخلي الأمريكية جانيت نابوليتانو في المؤتمر الصحفي نفسه ان هذا القرار يتيح استنفار موظفين ورصد أموال لتركيز الجهد على الوقاية من المرض. وأكدت انه سيتم رصد الأشخاص الذين يصلون الى الحدود من بلدان اخرى انتشر فيها الفيروس.

وتابعت نابوليتانو ان "المسافرين المصابين بأعراض سيتم عزلهم في المكان الذي هم فيه تنفيذا للقواعد المطبقة"، مشددة على ضرورة "غسل الايدي".

وفي نيويورك قال مسؤول الخدمات الصحية توماس فرايدن ان المراكز الأمريكية للمراقبة والوقاية من الأمراض أكدت اصابة ثمانية طلاب في المدينة بانفلونزا الخنازير.

وفي نيوزيلندا، فرضت السلطات المحلية الأحد حجرا صحيا على مجموعة من طلبة المدارس مع المشرفين عليهم بعد أن كانت أعراض تشبه مرض إنفلونزا الخنازير قد ظهرت عليهم إثر عودتهم من رحلة إلى المكسيك.

كما رصدت اسبانيا ثلاث حالات جديدة يشتبه في اصابة اصحابها بانفلونزا الخنازير.

واعلنت المسؤولة الصحية في حكومة كاتالونيا المحلية الاحد انه تم رصد ثلاث اصابات جديدة محتملة بانفلونزا الخنازير في هذه المقاطعة (شمال شرق)، مما يرفع عدد الاصابات المحتملة في اسبانيا الى ست.

وقالت مارجريت تشان، مدير عام منظمة الصحة العالمية، أن إنفلونزا الخنازير تنطوي على سلالة من فيروس "H1N1" الذي يمكن أن يتحول إلى وباء متفشٍ.

لكنها قالت إنه من المبكر التنبؤ بما إذا كانت إنفلونزا الخنازير ستنتشر في كافة أنحاء العالم أم لا.

معلومات "غير كافية"

وأردفت قائلة إن المعلومات المتوافرة عن مرض إنفلونزا الخنازير لا تزال غير كافية، كما أن طبيعة المرض لا تزال تتضح يوماً بعد يوم.

ودعت المنظمة دول العالم إلى توخي الحيطة والحذر من تفشي فيروسات مشابهة وأضافت أن المرض الذي ينتقل من شخص إلى آخر أصبح يشكل "وضعا خطيرا" يجب مراقبته جيدا.

وقالت إنها أعدَّت مسبقا "إجراءات احتواء سريعة" ستلجأ إلى تطبيقها في حال الحاجة إليها.

وقال مراسل بي بي سي في جنيف إن المنظمة الدولية لم ترفع بعد حالة التأهب إلى درجة "الوباء العالمي" من "المستوى العادي" الراهن، وذلك على الرغم من أن احتمال انتشار الوباء يسبب "مخاوف جمَّة وخطيرة".

ويعني إعلان المنظمة أنه يتعين على دول العالم كافة تصعيد إجراءات الرقابة والإبلاغ عن حالات انتشار المرض وخصوصا في أوساط الشباب البالغين.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com