شبكة بي بي سي أونلاين كيف تتصل بنا | مشاكل تصفح الموقع
القسم العربي في هيئة الإذاعة البريطانية
موضوع <
الأخبار العالمية  
أقوال الصحف  

من راديو لندن  
الصفحة المسموعة  
الموجات والمواعيد  


مواقع خارجية متصلة بالموضوع  
بنك البويضات - بالإنجليزية 

التوالد البشري - بالإنجليزية 

الجمعية البريطانية للخصوبة - بالإنجليزية 


 لا تتحمل البي بي سي مسؤولية عن محتوى المواقع الموجودة خارجها

00/04/27 تم تحديث الموقع في الساعة12:34 بتوقيت جرينتش
تقنية جديدة متطورة لمعالجة عقم النساء



علاج العقم الجديد قد يحل مشكلة آلاف الناس

سيكون بإمكان الأمهات اللاتي يحتجن إلى بويضة تهبها امرأة أخرى ولادة طفل يحمل صفاتهن الوراثية

هذا ما ستتيحه التقنية الجديدة التي تتلخص بزرع المادة الوراثية للأم حاملة الجنين بالبويضة التي ستزرع في رحمها

وبذلك سيحمل الجنين صفات والديه الوراثية لأن البويضة تخصب خارج الرحم بحيمن من سائل الأب المنوي

غير ان التقنية المقترحة ستكون ذات نفع للنسوة اللاتي يحتجن إلى بويضة من امرأة أخرى بسبب وجود خلل في مادة السايتوبلازم في بويضاتهن

والسايتوبلازم هو المادة المحيطة بنواة الخلية التي تحمل معظم الجينات، إذ لا يوجد خارج النواة سوى عدد محدود من الجينات. ويعني وجود خلل في السايتوبلازم ضعفا في إمكانية نمو البويضة الملقحة إلى جنين حي

ومن بين النساء اللاتي يراجعن عيادات الإخصاب الخارجي هناك 10 بالمئة ممن يعانين من خلل في سايتوبلازم البويضة

وتتلخص التقنية الجدية التي توصل إليها علماء من فرنسا وإيطاليا وإسبانبا بإخراج نواة البويضة باستخدام مادة كيميائية عضوية

دمج النواة

وبواسطة عملية متناهية الدقة تُدمج تلك النواة بمادة السايتوبلازم المستخلصة من البويضة التي تهبها امرأة أخرى

يجري ذلك نظريا في وقت تلقيح البويضة بعملية التخصيب الخارجي المعتادة





توفر العلاج يحتاج لبعض الوقت

وبالرغم من أن الخطوات المشار إليها أنجزت في المختبر بنجاح، لم تجر أي محاولة لإنماء جنين معد للزرع داخل الرحم باستخدام التقنية الجديدة

ويعني ذلك أنه لا تزال هناك شكوك بإمكان أن تقود العملية إلى الحمل وولادة طفل طبيعي

لكن متحدثا باسم فريق البحث يقول إن هذه هي المرة الأولى التي تستخدم بها التقنية التي أدهشت الفريق بنجاحها

ويضيف إن الباحثين يجرون الآن اختبارات للتقنية الجديدة في المختبر لكن الأمر قد يحتاج بعض الوقت لتكون جاهزة للعلاج

وقال متحدث باسم إدارة الإخصاب والأجنة البشرية البريطانية إن أي عيادة تعتزم استخدام هذه التقنية ستحتاج إلى رخصة تمنح بعد التأكد من سلامة أسلوب العلاج الجديد

وقد أعربت الجمعيات الخاصة بالإخصاب البشري عن ترحيبها بالإعلان عن الطريقة العلاجية الجديدة

وقال متحدث باسم تلك الجماعات إن التقنية الجديدة خطوة مهمة قد تساعد على تحقيق أمنية آلاف الأزواج بولادة طفل


اتصل بنا على عنواننا الإلكتروني
arabic@bbc.co.uk

  عودة إلى صفحة الأخبار | أعلى الصفحة  

© BBC
BBC World Service
Bush House, Strand, London WC2B 4PH, UK.
أخبار ومعلومات في أكثر من أربعين لغة