شبكة بي بي سي أونلاين كيف تتصل بنا | مشاكل تصفح الموقع
القسم العربي في هيئة الإذاعة البريطانية
موضوع <
الأخبار العالمية  
أقوال الصحف  

من راديو لندن  
الصفحة المسموعة  
الموجات والمواعيد  

مواد لها صلة بالموضوع  
سواح إسرائيليون في اليمن 

رفض استئناف محاكمة مسلمين بريطانيين في اليمن 



مواقع خارجية متصلة بالموضوع  
السفارة اليمنية في واشنطن- بالانجليزية 

قواعد الاشتباك: موقع للفيلم - بالانجليزية 

مجلس النواب اليمني-بالعربية 


 لا تتحمل البي بي سي مسؤولية عن محتوى المواقع الموجودة خارجها

00/04/26 تم تحديث الموقع في الساعة06:22 بتوقيت جرينتش
هوليوود أغضبت اليمن



العاصمة اليمنية صنعاء حيث تدور أحداث الفيلم

ضمت السفيرة الأمريكية لدى اليمن صوتها إلى الأصوات المنتقدة لفيلم سينمائي أمريكي، اعتبرته اليمن عنصريا ومعاديا للعرب

وقالت السفيرة باربرا بودين إن فيلم" قواعد الاشتباك" الذي يعرض في دور العرض الأمريكية في الوقت الراهن غبي ومهين

وجاءت تعليقات السفيرة الأمريكية في مؤتمر صحفي عقدته في العاصمة اليمنية صنعاء ردا على حملة الانتقادات المتزايدة للفيلم من جانب اليمن والجالية المسلمة في الولايات المتحدة





صمويل جاكسون العقيد الأمريكي بطل الفيلم

ويحكي الفيلم الذي يقوم ببطولته صمويل جاكسون وتومي لي جونز، قصة متظاهرين يحتجون أمام مقر السفارة الأمريكية في اليمن، الأمر الذي يؤدي إلى إرسال طائرات هليكوبتر وجنود البحرية الأمريكية إلى الموقع الذي ترددت فيه أصوات إطلاق النيران

ويتمكن العقيد تيري شيلدرز، الذي يقوم بدوره صمويل جاكسون، من إخراج السفير وزوجته وابنهما الصغير من مقر السفارة، لكنه يكتشف لدى عودته أن ثلاثة من جنوده قد قتلوا على أيدي المتظاهرين

ويأمر العقيد شيلدرز- تمضي قصة الفيلم- رجاله بإطلاق النار على المتظاهرين، فيسقط 38 منهم قتلى بين رجل وامرأة وطفل

لكن العقيد يقدم للمحاكمة بتهمة انتهاك القواعد المتعلقة بقواعد الاشتباك وقتل مدنيين عزل

اليمن ليس مقصودا

وتقول السفيرة باربرا بدوين، إنها تعتقد أن الفيلم لا يستهدف اليمن بالتحديد وأن الأشخاص الذين أنتجوا الفيلم لا يعرفون أين تقع اليمن بالتحديد وأن الأمر لا يعدو أنهم التقطوا الاسم

وأشارت السفيرة التي تقيم في اليمن منذ عام سبعة وتسعين إلى أن فيلما كهذا دفع كثيرا من الأمريكيين إلى محاولة البحث لمعرفة المزيد عن اليمن وأهله

واعترفت السفيرة الأمريكية بأن الفيلم مسيء للغاية، وأنه أهان الشعب اليمني كما أساء للسفير الأمريكي الذي صور فيه على أنه أبله، ولم يقدم القوات المسلحة الأمريكية في صورة لائقة

غضب يمني

من جانبها قالت شركة باراماونت التي أنتجت الفيلم إنه قصة خيالية تعكس نتائج التطرف في شتى صوره. وذكرت الشركة في بيان أصدرته الأسبوع الماضي، أن الفيلم لا ينال من أي حكومة أو ثقافة أو شعب

ولم يهدئ بيان بارامونت من ثائرة اليمن، فقد دعا مسؤول في الخارجية اليمنية جامعة الدول العربية إلى مقاطعة الفيلم والشركة المنتجة له

كما أن قواعد الاشتباك الذي لم يعرض في أي بلد عربي حتى الآن أثار غضب الجالية العربية والمسلمة في الولايات المتحدة


اتصل بنا على عنواننا الإلكتروني
arabic@bbc.co.uk

  عودة إلى صفحة الأخبار | أعلى الصفحة  

© BBC
BBC World Service
Bush House, Strand, London WC2B 4PH, UK.
أخبار ومعلومات في أكثر من أربعين لغة