Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الأربعاء 18 أبريل 2007 12:32 GMT
تشكيل لجنة تحقيق في هجوم جامعة فرجينيا
اقرأ أيضا
إطلاق نار في مدرسة أمريكية
03 01 07 |  أخبار العالم
جنازات ضحايا الأميش
05 10 06 |  أخبار العالم

مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


منفذ المذبحة

توقع الرئيس الامريكي جورج بوش تجدد النقاش حول فرض رقابة على السلاح في الولايات المتحدة في اعقاب هجوم جامعة فرجينيا.

وصرح بوش بانه سيكون هناك نقاش واسع حول هذا الامر لكنه اضاف ان علينا الانتظار حتى جلاء كل الحقائق المتعلقة الهجوم.

كما طلب رئيس الاغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ هاري ريد عدم الاستعجال في فرض الرقابة على السلاح.

وقد اوعز تيم كاين حاكم ولاية فرجينيا بتشكيل لجنة تحقيق مستقلة مهمتها التحقيق في المعلومات التي كانت متوفرة عن المهاجم وفيما اذا كانت السلطات قادرة على عمل المزيد لتلافي وقوع الهجوم.

جاءت هذه الخطوة بعد تزايد الانتقادات لطريقة تعامل السلطات مع الهجوم الدموي على جامعة فيرجينيا لعلوم التكنولوجيا وأدى إلى مقتل 32 شخصا.

كما جاءت تصريحات كاين وسط اتهامات وجهها الناجون من الهجوم إلى السلطات الجامعية بأنها لم تتخذ اجراءات كافية لحماية الطلاب خلال الهجوم الذي وقع يوم الاثنين.

وقالت الشرطة إن الطالب تشو سيونغ-هيوي وهو من كوريا الجنوبية، قتل 32 شخصا قبل ان ينتحر.

وقالت الشرطة إنه عثر في غرفته على رسالة تحتوي على تفاصيل مرعبة وإيصال بشراء سلاح ناري وسكاكين في غرفته بالسكن الجامعي للطلاب.

ومساء الثلاثاء شارك الرئيس الأمريكي جورج بوش في حفل أقامه طلاب الجامعة تأبينا لضحايا المذبحة.

وألقى بوش كلمة قال فيها إن ما حدث "هو يوم حزن للأمة بأسرها".

وكان بوش قد استقبل انباء المذبحة بقوله "إن الولايات المتحدة أصيبت بالصدمة والحزن جراء الحادث". وتابع قائلا "إن المدارس لابد وأن تكون أماكن آمنة للتعليم فاذا انتهك هذا الأمان فان ذلك سينعكس على كل الفصول وعلى المجتمع ككل".

جورج بوش خلال مشاركته في حفل التأبين
بوش: يوم حزين للأمة بأسرها
23 عاما

وكان قد عثر على جثة تشو البالغ من العمر 23 عاما وقد أطلق النار على نفسه في إحدى القاعات بعد أن أطلق النار على الطلاب.

وقالت الشرطة انه كان طالبا في السنة الأخيرة في قسم اللغة الانجليزية، وإنه يقيم في سكن الطلبة في الجامعة.

ولا تتوافر تفاصيل كثيرة عن القاتل إلا أن مسؤولين في الجامعة قالوا انه كان "انطوائيا" وإنهم كانوا يواجهون صعوبات في الحصول على معلومات عنه.

وقد انتقل تشو الى الولايات المتحدة عندما كان عمره 8 سنوات مع والديه الذين يعيشان قريبا من العاصمة واشنطن وظل محتفظا بجنسيته الكورية ولم يحصل على الجنسية الامريكية.

وأكد بيان الشرطة أن تشو كان يقيم في الولايات المتحدة بشكل شرعي ولكنهم قالوا إن ليس لديهم معلومات في الوقت الحالي عن دوافعه لارتكاب هذا الفعل.

في هذه الأثناء، أصدر مكتب رئيس كوريا الجنوبية رو موه هيون بيانا اعرب فيه عن صدمته وابلغ فيه تعازيه لأسر الضحايا وللشعب الأمريكي.

منفذ المذبحة

انتقادات

وكان الناجون من الحادث قد اتهموا السلطات قائلين إنها انتظرت طويلا قبل تحذير الناس من وجود مسلح طليق.

كما اشتكى بعض الطلبة واوليائهم من عدم مبادرة الجامعة الى تحذير الطلاب خلال الفترة الفاصلة بين حادثي اطلاق النار بخلاف رسالة الكترونية بعث بها العاملون في الجامعة.

واستغرب الطلاب عدم اغلاق مبنى مبيت الطلبة بينما رد المسؤولون في الجامعة بانهم لم يتوقعوا حدوث اطلاق النار للمرة الثانية.

لكن رئيس الجامعة رد بانه لم يكن هناك سبب للاعتقاد بامكانية وقوع هجوم ثان ولا يمكن اتخاذ قرارات "الا بناء على معلومات فورية ولا يمكن ان يستغرق اتخاذ مثل قرار كهذا ساعات".

رجال الشرطة والاسعاف في موقع الحادث
الحادث هو الأخطر الذي تتعرض له منشأة تعليمية أمريكية

ويعد هذا الهجوم الأخطر الذي تتعرض له منشأة تعليمية أمريكية كما انه المذبحة الأكبر من نوعها في تاريخ الولايات المتحدة المعاصر.

صدمة وحزن

وفي لندن، قال متحدث باسم قصر باكنجهام إن ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية شعرت "بالصدمة والحزن" بعد الحادث الذي تواصل متابعته. ومن المقرر أن تزور إليزابيث الثانية ولاية فرجينيا الشهر المقبل في رحلة ملكية إلى الولايات المتحدة.

كان أحد أصدقائي في إحدى حجرات الدرس حيث وقع إطلاق النار وكان المشهد الذي وصفه مشهدا فوضويا تماما. كان الأمر أشبه بمشهد من فيلم سينمائي، كمشهد تشاهده ولا تظن يوما أنك ستكون متوجدا فيه أنت أو أي شخص آخر تعرفه
براندون - طالب

وقد لجأ شهود العيان الذين تقطعت بهم السبل داخل أبنية الجامعة إلى الإنترنت للحصول على المعلومات عما يحدث وبعث الكثيرون منهم رسائل بريد إلكتروني لموقع بي بي سي بالإنجليزية.

وكتب أحد الأشخاص ويدعى براندون في رسالة بريد إلكتروني "المشهد هنا لا يصدق، إنني اشاهد التلفزيون وأنظر على صفحات الإنترنت ولا أكاد أصدق أن كل هذا يحدث هنا في الحرم الجامعي ولا يكاد العقل يستوعب ذلك، خاصة وأنت طالب بالحرم الجامعي".

واضاف براندون قائلا "كان أحد أصدقائي في إحدى قاعات الدرس حيث وقع إطلاق النار وكان المشهد الذي وصفه مشهدا فوضويا تماما. كان الأمر أشبه بمشهد من فيلم سينمائي، كمشهد تشاهده ولا تظن يوما أنك ستكون متوجدا فيه أنت أو أي شخص آخر تعرفه".




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com