Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الخميس 15 يونيو 2006 02:55 GMT
الزهار يعود وبحوزته 20 مليون دولار



تغطية مفصلة:


اقرأ أيضا


قوات الأمن تعاين الأضرار التي تسبب بها المتظاهرون  في توتر سابق
كانت عناصر من الفصائل قد هاجمت مبنى البرلملن بالحجارة في وقت سابق

عاد وزير الخارجية الفلسطيني محمود الزهار من رحلة الى الخارج وبحوزته حقيبة تحوي عشرين مليون دولار نقدا.

وقال مسؤول فلسطيني ان الزهار كان قد صرح بمحتوى حقيبته مسبقا وقال انه سيسلم المبلغ للخزينة الفلسطينية.

اقتحام المجلس التشريعي

وكان مئات الموظفين المدنيين الفلسطينيين قد اقتحموا مقر المجلس التشريعي الفلسطيني في رام الله أثناء انعقاد احدى جلساته ورددوا شعارات مطالبين بصرف رواتبهم المتأخرة.

وقالوا إنهم يريدون من أعضاء المجلس التشريعي أن يجعلوا قضية دفع وتأمين الرواتب أولويتهم.

واضطر رئيس المجلس التشريعي عزيز الدويك الى رفع الجلسة وقت الاقتحام وتوجه الى المقتحمين محاولا تهدئتهم.

وكانت الحكومة الفلسطينية بقيادة "حماس" قد عجزت عن دفع أجور عشرات الآلاف من الموظفين بسبب العقوبات الإقتصادية التي فُرضت عليها من قبَل عدد من الدول الغربية بسبب سياساتها وموقفها من إسرائيل.

وكانت هذه العقوبات قد جرّت الحكومة إلى حافة الإفلاس، وقد زاد من تأزم الوضع تجميد إسرائيل لملايين الدولارات من عائدات الضرائب التي تجبيها لصالح السلطة الفلسطينية.

اشتباكات مسلحة في غزة

من جانب آخر، وقعت المزيد من الاشتباكات في قطاع غزة بين الفصائل الفلسطينية المتنازعة.

وتقول التقارير إن مسلحا من حركة "حماس" قُتل خارج منزله في مدينة خان يونس.

ولم يتضح على الفور من يقف وراء الهجوم.

وفي وقت سابق وفي خان يونس أيضا، أُصيب قائد في قوات أمنية تابعة للرئيس محمود عباس يُدعى رفعت كُلاب في تبادل لإطلاق النار.

وتقول التقارير إن كُلاب أُصيب بعدة رصاصات في رجليه.

دمج القوة الأمنية

ومن ناحية أخرى، وافق رئيس الوزراء اسماعيل هنية من حيث المبدأ على إلحاق دفعة أولى من القوة الأمنية الخاصة التي شكلها وزير الداخلية سعيد صيام بأجهزة الأمن والشرطة وذلك للتقليل من حدة التوتر القائم.

إلا أن الاتفاق لم يشمل على ما يبدو بعض التفاصيل التقنية. ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول فلسطيني قوله: " لم يتم التوصل إلى اتفاق حول ما إن كانت عناصر القوة الأمنية سيعملون ضمن وحدة خاصة ضمن قوات الأمن أم أن سيتم توزيعهم على مختلف الوحدات الأمنية الموجودة."

قصف إسرائيلي

وكان قصف إسرائيلي الثلاثاء لسيارة تقل فلسطينيين في غزة قد أدى إلى مقتل 11 شخصا، بينهم تسعة مدنيين، وجرح 30 شخصا آخرين حسب شهود عيان ومصادر طبية فلسطينية.

وقالت تلك المصادر إن اثنين من القتلى من نشطاء جماعة الجهاد الاسلامي إضافة إلى طفلين، وعدد آخر من المدنيين.

كما لقي مسلح فلسطيني من كتائب شهداء الأقصى حتفه في الساعات المبكرة صباح الأربعاء في عملية مداهمة قامت بها قوات إسرائيلية على مدينة جنين.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة