Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الأحد 05 سبتمبر 2004 12:36 GMT
عزت ابراهيم الدوري: ذراع صدام اليمنى
مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


Izzat Ibrahim al-Douri
عزت الدوري كان الرجل الثاني في النظام العراقي السابق

يعد عزت ابراهيم الدوري أحد أقرب مساعدي الرئيس العراقي السابق صدام حسين ومن أهم المطلوبين من القادة السابقين.

وكان الدوري يحتل المرتبة السادسة في قائمة الـ 55 من المسؤولين العراقيين السابقين التي وضعتها الولايات المتحدة واعتقلت أو قتلت معظمهم.

أما الخمسة الذين يتصدرون القائمة قبل الدوري فقد اعتقلوا أو قتلوا. ومن بينهم الرئيس المخلوع صدام حسين الذي اعتقل في الثالث عشر من ديسمبر/ كانون الأول 2003، وولداه عدي وقصي اللذان قتلا في يوليو/ تموز من العام نفسه.

وينظر إلى عزت الدوري، المولود في قرية بالقرب من تكريت تدعى الدور، باعتباره المسؤول عن تنسيق الهجمات الأخيرة على القوات الامريكية.

وكان صدام حسين يتخذ من قرية الدور مخبأ حيث اعتقلته القوات الأمريكية فيها.

وقد أعربت القوات الأمريكية في أكثر من مناسبة عن اعتقادها بأن الدوري هو الذي تولى ترتيب تحالف بين مؤيدي النظام السابق ومقاتلي جماعة أنصار الإسلام المتشددة، التي كانت تنشط في شمال العراق قبل الحرب الأخيرة حين تعرض معسكراتها لقصف جوي.

ويعتقد على نطاق واسع أن جماعة أنصار الإسلام ترتبط بوشائج تنظيمية وميدانية مع تنظيم القاعدة بزعامة بن لادن.

مهمات ومناصب

وكان الدوري يشغل المنصب الثاني في التسلسل الهرمي للنظام السابق، باعتباه نائبا لصدام في رئاسة مجلس قيادة الثورة، بعد أن شغل عددا من المناصب إثر مجيء حزب البعث إلى السلطة عام 1968، من بينها وزير الزراعة ووزير الداخلية.

ومن بين المهمات التي أنيطت به قبيل دخول قوات التحالف إلى العراق في أبريل/ نيسان الماضي القيادة العسكرية للمنطقة الشمالية.

ولدى اندلاع حرب الخليج عام 1991 نقلت عنه صحيفة نيويورك تايمز تحذيره للأكراد من إثارة أي متاعب للحكم في بغداد، مذكرا بالهجمات الكيماوية على بلدة حلبجة عام 1988 التي تسببت في مقتل آلاف الأكراد.

ويعتقد أنه من بين المسؤولين الذين صدقوا على استخدام السلاح الكيماوي في شمال العراق، وعلى عمليات التهجير والإعدام في جنوب العراق.

كما ساهم في قمع الانتفاضة الشعبية التي قامت في أعقاب حرب عام 1991 وعمت الشمال والجنوب.

وفي عام 1999 سافر إلى النمسا للعلاج من سرطان الدم (اللوكيميا)، لكنه اضطر إلى مغادرتها على عجل بسبب المطالبة باعتقاله ومحاكمته بشأن جرائم ضد الإنسانية.

ولد عزت الدوري عام 1942 في قرية الدور، وكان يشتغل ببيع الثلج مع والده. وقد انتمى لحزب البعث وارتفع نجمه فيه بسرعة بعد انقلاب يوليو/ تموز عام 1968.

وقد اصبح مساعدا لصدام وناب عنه في المؤتمرات والاجتماعات العربية والإسلامية.

وعرف بردوده المتشنجة على ما لا يروق له في تلك الاجتماعات، رغم أن قمة عام 2000 العربية شهدت ما وصف بأنه مصالحة مع المملكة العربية السعودية.

وقد كلف بالإعلان عن فوز صدام حسين بانتخابات الرئاسة عام 2002 التي كان المرشح الوحيد فيها، بنسبة 100 بالمئة، واصفا تلك الانتخابات بأنها "ممارسة ديمقراطية فريدة".

يذكر أن ابنة الدوري كانت متزوجة من عدي صدام حسين، لكن زواجهما لم يعمر طويلا.

وكانت القوات الاميركية قد اعلنت قبل عدة أشهر أنها احتجزت زوجة وابنة الدوري في بلدة سامراء.

وقد رصدت قوات التحالف عشرة ملايين دولار لمن يقدم معلومات تقود الى اعتقال عزت الدوري أو قتله.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة