BBC News Sport World Service Weather A-Z Index
تم آخر تحديث في الساعة 01:57 بتوقيت جرينتش السبت 30/08/2003

منظمة التجارة العالمية تبحث في الخلاف حول المنتجات المعدلة وراثيا

اعضاء مجلس ادارة منظمة التجارة يبحثون عن حل للمشكلة

قال مسئولون تجاريون في جنيف إن منظمة التجارة العالمية وافقت على فحص الشكاوى المتعلقة بالقيود الأوروبية على المنتجات والمحاصيل المعدلة وراثيا.

وتدفع الشكاوى المقدمة من الولايات المتحدة، وتساندها كندا والأرجنتين، بأن سياسة الاتحاد الأوروبي الخاصة بالمنتجات المعدلة وراثيا تنتهك قواعد التجارة العالمية.

منذ عام 1998 منع الاتحاد الأوروبي استيراد المحاصيل الزراعية المعدلة وراثيا أو زراعتها داخل دول الاتحاد الخمس عشرة.

وأنكر الاتحاد الأوروبي أن يكون في ذلك ما يخرق قواعد التجارة العالمية.

تغيير الخطة

ليس من المتوقع أن تسفر التحقيقات عن شيء قبل 18 شهرا على الأقل، وهي المدة المناسبة التي سيستغرقها تحقيق اللجنة التي تضم ثلاثة قضاة.

وخلال هذا الوقت سيتاح الوقت لاستقرار سياسة الاتحاد الأوروبي المتعلقة بوضع ملصقات تبين بوضوح أن الأغذية معدلة وراثيا.

وقد وافق وزراء الزراعة في الاتحاد الأوروبي الشهر الماضي على إتباع سياسة صارمة للتعريف بوضوح أن الأغذية المستخدمة في الأغذية البشرية أو في الأعلاف الحيوانية معدلة وراثيا، بدلا من سياسة الحظر التام.

لكن الولايات المتحدة تقول إن ذلك النظام سيظل يمثل تمييزا ضد مزارعيها، مع الوضع في الاعتبار استعمال المنتجات المعدلة وراثيا على نطاق واسع في الزراعة الأمريكية.

على سبيل المثال فإن أغلبية الصويا الأمريكية معدلة وراثيا.

وتصر الولايات المتحدة على أنه لا يوجد دليل علمي على أن المنتجات المعدلة وراثيا تضر بصحة الإنسان أو بالبيئة، وعلى أن "مبدأ الاحتياط" الذي يتبعه الاتحاد الأوروبي متشدد للغاية.

من ناحية أخرى قالت منظمة التجارة العالمية إنها ستنظر بشكل منفصل في الشكاوى المقدم من البرازيل واستراليا وتايلاند ضد الدعم الذي يمنحه الاتحاد الأوروبي لمزارعي السكر داخله.

وتقول هذه الدول إن الاتحاد الأوروبي، أكبر مصدر للسكر في العالم، يساهم بهذه الطريقة في الإخلال بنظام التسعير العالمي للسكر عن طريق تقديم الدعم لمزارعي المحاصيل السكرية بمبالغ تصل إلى مليارات الدولارات.

وقد رفض الاتحاد الأوروبي هذه الشكاوى.

قال المتحدث باسم رئيس المفوضية الزراعية في الاتحاد الأوروبي فرانز فيشيلر: "نحن على ثقة إننا ملتزمون تماما بقواعد منظمة التجارة العالمية"

ويدافع الاتحاد الأوروبي بقول أنه يساعد منتجي السكر في البلدان النامية عن طريق استيراد السكر بسعر الاتحاد الأوروبي المدعوم.

 ارسل هذا الموضوع إلى صديق