BBC News Sport World Service Weather A-Z Index
تم آخر تحديث في الساعة 18:23 بتوقيت جرينتش الأربعاء 27/08/2003

لجنة علماء الازهر تحرم التعامل مع مجلس الحكم العراقي

لجنو علماء الازهر تثير جدلا حادا

اصدرت لجنة علماء الازهر بيانا يحرم الاعتراف بمجلس الحكم الانتقالي في العراق، ويؤكد انه غير شرعي، وان اعضائه يخدمون اعداء الاسلام.

وقال نص الفتوى التي نشرتها صحيفة الوفد المصرية المعارضة ان "مجلس الحكم في العراق يفتقر الى اي مشروعية دينية او قانونية لانه لم تتم اقامته على اساس الشورى، ولانه مفروض على الشعب العراقي من قبل قوة احتلال موالية لاعداء الله".

واكدت انه ينبغي على الدول العربية والاسلامية عدم التعامل مع المجلس الجديد، في اشارة الى استضافة بعض الدول العربية، ومن بينها مصر، بعض اعضاء مجلس الحكم العراقي مؤخرا.

طنطاوي يرفض الفتوى
ونقلت صحيفة الوفد عن الشيخ نبوي محمد عليش، احد اعضاء اللجنة، قوله، تشديده على انه لا توجد اي شرعية لمجلس الحكم العراقي.

طنطاوي يرفض الفتوى

وتعكس الفتوى الصادرة من لجنة علماء الازهر رأي اعضائها، ويبقى لكل مسلم حق رفضها او تطبيقها.

غير ان شيخ الازهر محمد سيد طنطاوي اعلن رفضه لهذه الفتوى، واكد ان اعضاء لجنة العلماء لا يحق لهم اصدارها.

وقال طنطاوي لوكالة انباء رويتر ان لجنة علماء الازهر غير مصرح لها باصدار فتوى تخص دول اخرى، وانه سيتم استدعاء اعضائها لمحاسبتهم على هذا التصرف".

واستقبل طنطاوي الاربعاء السفير الامريكي في القاهرة ديفيد ويلش.

وذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط، وهي مصرية رسمية، ان طنطاوي طلب من ويلش اثناء الاجتماع به اتخاذ الاجراءات اللازمة لمنح الشعب العراقي الحق في تقرير مصيره.

 ارسل هذا الموضوع إلى صديق